انتقل إلى المحتوى

استخلاب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
معدن-إي دي تي آ متمخلب

الاستخلاب[1][2] أو التمخلب[2][3][4] هو تشكل رابطة كيميائية واحدة أو أكثر بين ربيطة عديدة الأسنان وذرة فلز مركزية مفردة.[5] هذه الربيطات هي مركبات عضوية وتسمى متمخلبات كما تسمى أيضا عوامل احتجاز. تشكل الربيطة معقدا تمخلبي مع المادة. والمعقدات التمخلبية تختلف تماما عن المعقدات التساندية ذات الربيطات أحادية السن التي تشكل رابطة واحدة فقط مع الذرة المركزية.

المستخلِبات[1][2] بحسب ASTM-A-380 هي «مركبات كيميائية تشكل جزيئات معقدة ذوابة مع شوارد معدنية محددة فتعطلها ولا تمكنها من التفاعل من العناصر أو الشوارد الأخرى وتشكل راسبا». وأتى اسم التكالب والتمخلب من الكلاب أو المخلب، فالربيطات تلف حوال الذرة المركزية مثل كلابات جراد البحر.[6]

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ ا ب أحمد شفيق الخطيب (2001). قاموس العلوم المصور: بالتعريفات والتطبيقات: إنجليزي - عربي (بالعربية والإنجليزية) (ط. 1). بيروت: مكتبة لبنان ناشرون. ص. 93. ISBN:978-9953-10-218-4. OCLC:50131139. QID:Q124741809.
  2. ^ ا ب ج حسن بوزيان (2022)، قاموس مصطلحات الكيمياء: عربي فرنسي إنكليزي (بالعربية والفرنسية والإنجليزية)، الجزائر العاصمة: المجلس الأعلى للغة العربية بالجزائر، ص. 36، QID:Q124360842
  3. ^ معجم مصطلحات الكيمياء (بالعربية والإنجليزية والفرنسية) (ط. 1)، دمشق: مجمع اللغة العربية بدمشق، 2014، ص. 85، OCLC:931065783، QID:Q113378673
  4. ^ المعجم الموحد لمصطلحات الكيمياء: (إنجليزي - فرنسي - عربي)، سلسلة المعاجم الموحدة (5) (بالعربية والإنجليزية والفرنسية)، تونس: مكتب تنسيق التعريب، 1992، ص. 47، OCLC:982029990، QID:Q114804479
  5. ^ IUPAC definition of chelation. نسخة محفوظة 2016-12-06 في Wayback Machine
  6. ^ The term chelate was first applied in 1920 by Sir Gilbert T. Morgan and H. D. K. Drew, who stated: "The adjective chelate, derived from the great claw or chele (Greek) of the lobster or other crustaceans, is suggested for the caliperlike groups which function as two associating units and fasten to the central atom so as to produce heterocyclic rings."
    Morgan, Gilbert T.; Drew, Harry D. K. (1920). "CLXII.—Researches on residual affinity and co-ordination. Part II. Acetylacetones of selenium and tellurium". J. Chem. Soc., Trans. ج. 117: 1456. DOI:10.1039/CT9201701456.{{استشهاد بدورية محكمة}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link) (nonfree access)