اللغة الدوغرية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اللغة الدوغرية
الناطقون 2000000 (1997)  تعديل قيمة خاصية (P1098) في ويكي بيانات
الكتابة ديوناكري،  وأبجدية عربية  تعديل قيمة خاصية (P282) في ويكي بيانات
النسب لغات هندية أوروبية عدل القيمة على Wikidata
أيزو 639-2 dgo  تعديل قيمة خاصية (P219) في ويكي بيانات
أيزو 639-3 dgo  تعديل قيمة خاصية (P220) في ويكي بيانات


اللغة الدوغرية (डोगरी or ڈوگری ) هي إحدى اللغات الهندوآرية التي يتحدثها خمسة ملايين شخص تقريبًا في الهند وباكستان،[1] بشكل رئيسي في منطقة جامو في جامو وكشمير، وهيماجل برديش، ولكن يتحدثها سكان شمال البنجاب أيضًا، وأجزاء أخرى من جامو وكشمير وغيرها.[2] يُطلق اسم شعب الدوغرا على متحدثي اللغة الدوغرية، وتُسمى المنطقة التي يعيشون فيها دوغار.[3] على الرغم من أنها كانت تُعامل سابقًا على أنها إحدى لهجات البنجاب،[4] فهي تُعتبر الآن عضوًا في مجموعة الباهاري الغربية للغات.[5] اللغة الدوغرية لغة لَحْنية،[6] وهذا أمر غير مألوف بالنسبة إلى لغة هندية أوروبية، فهي ميزة تتشاركها مع لغات باهارية غربية وبنجابية أخرى.

للغة الدوغرية أصناف عديدة، وتتشابه العلاقات المفرداتية لمعظمها بنسبة 80% (في جامو وكشمير).[6]

التاريخ الحديث[عدل]

في العصور الحديثة، نشر دار فيديا فيلا في جامو عام 1873 ترجمة بارزة إلى اللغة الدوغرية (في النص التاكري) للرائعة الرياضية الكلاسيكية المكتوبة باللغة السنسكريتية  ليلافاتي،[7] لصاحبها عالم الرياضيات البارز بهاسكارا الثاني (المولود عام 114 ميلادي). نظرًا إلى أن معرفة اللغة السنسكريتية كانت محصورة بعدد قليل من الأشخاص، أمر المهراجا رانبير سينغ الأخير جيوتشي بيشيشوار، الذي كان رئيس جامو باشالا حينئذ، بترجمة كتاب ليلافاتي إلى اللغة الدوغرية.[8]

للغة الدوغرية أثر راسخ في الشعر والروايات والأعمال المسرحية. من بين الشعراء الحديثين في القرن الثامن عشر الشاعر الدوغري كافي داتو (1725- 1780) في مجلس راجا رانجيت ديف، والبروفيسور رام ناث شاستري، والسيدة بادما ساتشديف. يتبوأ كافي داتو منزلة عالية في عالم الشعر بفضل قصيدة بارا ماسا (اثنا عشر شهرًا)، وكامال نيترا (عيون اللوتس)، وبوب بيجوغ، وبير بيلاس. شيرازا دوغري هي دورية أدبية دوغرية أطلقتها أكاديمية جامو وكشمير للفنون. تعود أصول المغنية الباكستانية البارزة مليكة بوخراي إلى منطقة دوغار، وما تزال العديد من أغنياتها الدوغارية تتمتع بشعبية في المنطقة. حظيت بعض الأغاني التعبدية، أو الأناشيد الدينية، التي ألفها كاران سينغ بشعبية متزايدة مع مرور الوقت، ومن بينها أغنية كون كاريان تيري آرتي.[9][10]

تشكل البرامج الدوغرية جزءًا لا يتجزأ من النشرات على إذاعة كشمير (جزء من إذاعة كل الهند)، ومحطة تلفزيون دوردارشان (المحطة التلفزيونية الهندية) في جامو وكشمير. على أي حال، لا يملك شعب الدوغرا قناة تلفزيونية مخصصة لهم بعد، على عكس متحدثي الكشميرية (إذ لديهم محطة دوردارشان كوشور، وهي متاحة على كل من التلفزيون الكبلي والفضائي في جميع أرجاء الهند).

كان الاعتراف الرسمي باللغة تدريجيًا لكنه يحرز تقدمًا. في 2 أغسطس من عام 1969، أعلن القنصل العام لأكاديمية ساهيتيا في دلهي كون اللغة الدوغرية «لغة أدبية مستقلة حديثة» في الهند، وذلك اعتمادًا على توصية جماعية للجنة من اللغويين. (انديان إكسبرس، نيو دلهي، 3 أغسطس 1969). تُعتبر اللغة الدوغرية إحدى اللغات المُصرّح بها في ولاية جامو وكشمير الهندية. في 22 ديسمبر من عام 2003، اعتُرف باللغة الدوغرية لغةً قوميةً هنديةً في الدستور الهندي، الأمر الذي شكل علامة بارزة في الحالة الرسمية للغة. واصلت اللغة نضالها في باكستان (تحت اسم «الباهارية»)، لكن ما تزال حقيقة تلقيها حماية رسمية أمرًا غير معروفًا حتى اليوم.[11][12][13][14]

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Sharma, Sita Ram (1992). Encyclopaedia of Teaching Languages in India, v. 20. Anmol Publications. صفحة 6. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Billawaria, Anita K. (1978). History and Culture of Himalayan States, v.4. Light & Life Publishers. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Narain, Lakshmi (1965). An Introduction to Dogri Folk Literature and Pahari Art. Jammu and Kashmir Academy of Art, Culture and Languages. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Barua, Jayanti (2001). Social Mobilisation And Modern Society. ISBN 9788170998075. مؤرشف من الأصل في 04 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Masica, Colin P. (1993). The Indo-Aryan Languages. Cambridge University Press. صفحة 427. ISBN 978-0-521-29944-2. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. أ ب Ghai, Ved Kumari (1991). Studies in Phonetics and Phonology: With Special Reference to Dogri. Ariana Publishing House. ISBN 978-81-85347-20-2. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. non-Dogri speakers, also trained phoneticians, tend to hear the difference as one of length only, perceiving the second syllable as stressed الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Bhāskarācārya (1873). Līlāvatī (Dogri translation). Jammu: Vidya Vilas. مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Sharma, B. P. Century Old Printed Dogri Literature. Jammu & Kashmir State Research Biannual. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Jerath, Ashok (1988). Dogra Legends of Art & Culture. Indus Publishing. صفحة 236. ISBN 978-81-7387-082-8. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Joseph, Suad; Najmabadi, Afsaneh (2003). Encyclopedia of Women & Islamic Cultures. Leiden: Brill. صفحة 75. ISBN 978-90-04-12821-7. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Rao, S. (2004). Five Decades; the National Academy of Letters, India: a Short History of Sahitya Akademi. Sahitya Akademi. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Lok Sabha passes bill recognising Dogri, 3 other languages". Daily Excelsior. Jammu and Kashmir. 2003-12-23. مؤرشف من الأصل في 02 ديسمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2008. Dogri among other three languages has been included in the Eighth Schedule of the Constitution when Lok Sabha unanimously approved an amendment in the Constitution الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Tsui, Amy (2007). Language Policy, Culture, and Identity in Asian Contexts. Routledge. ISBN 978-0-8058-5694-1. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Alami Pahari Adabi Sangat (Global Pahari Cultural Association)". مؤرشف من الأصل في 21 نوفمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)