جائحة فيروس كورونا في إلينوي 2020

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جائحة فيروس كورونا في إلينوي 2020
المكان إلينوي  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الوفيات 794 (14 أبريل 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 22,025 (14 أبريل 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات

كانت هذه الحالة الثانية لكوفيد-19 في الولايات المتحدة خلال الوباء. شُخص زوج المرأة بالمرض بعد ذلك ببضعة أيام، وهي أول حالة معروفة لانتقال العدوى من شخص لآخر في الولايات المتحدة. لم يشتبه في وجود انتقال مجتمعي حتى 8 مارس، حين تأكدت حالة لا صلة لها بالحالات الأخرى أو السفر مؤخرًا. [2]

تضم إلينوي ثالث أكبر عدد من الحالات المؤكدة في الولايات المتحدة، وتحتل المرتبة الخامسة في عدد اختبارات كوفيد-19.[3] حتى 22 مايو، شُخصت 105,444 حالة في الولاية و4715 حالة وفاة. لم تنشر ولاية إلينوي بيانات عن حالات الشفاء عدا أول حالتين واللتين شفيتا في فبراير.[4]

في منتصف مارس، مع ارتفاع عدد الحالات المعروفة إلى عدد من رقمين، أصدر الحاكم جاي بي بريتزكر إعلان الكارثة، وهو المكافئ لقانون الطوارئ في الولاية، للاستجابة للأزمة. اتخذت الولاية تدابير لوقف انتشار المرض عن طريق إغلاق جميع المدارس والكليات، وأمرت بوقف عمليات الإخلاء، وإغلاق جميع الحانات والمطاعم عدا طلبات التوصيل، وحظرت التجمعات الكبيرة. مع انتشار الفيروس أكثر، طبقت الولاية أمر البقاء في المنزل تطبيقًا أكثر صرامة، ما أثر على المدارس والشركات في جميع أنحاء الولاية.[5] أُعلن عن الأمر في البداية بين تاريخ 21 مارس و7 أبريل، ومُدد لاحقًا حتى 30 أبريل، ثم 29 مايو. [6][7][8]

الخط الزمني[عدل]

حالات كوفيد-19 في إلينوي، الولايات المتحدة  ()
     الوفيات        حالات نشطة

يناير يناير فبراير فبراير مارس مارس أبريل أبريل مايو مايو يونيو يونيو يوليو يوليو أغسطس أغسطس آخر 15 يوم آخر 15 يوم

التاريخ
# الحالات
# الوفيات
2020-01-24 1(غ.م.)
2020-01-30 2(+100%)
2020-02-29 3(+50%)
2020-03-02
4(+33%)
2020-03-05
5(+25%)
2020-03-06
6(+20%)
2020-03-08
7(+17%)
2020-03-09
11(+57%)
2020-03-10
19(+73%)
2020-03-11
25(+32%)
2020-03-12
32(+28%)
2020-03-13
46(+44%)
2020-03-14
64(+39%)
2020-03-15
93(+45%)
2020-03-16
105(+13%)
2020-03-17
160(+52%) 1(غ.م.)
2020-03-18
288(+80%) 1(=)
2020-03-19
422(+47%) 4(+300%)
2020-03-20
585(+39%) 5(+25%)
2020-03-21
753(+29%) 6(+20%)
2020-03-22
1٬049(+39%) 9(+50%)
2020-03-23
1٬285(+22%) 12(+33%)
2020-03-24
1٬535(+19%) 16(+33%)
2020-03-25
1٬865(+21%) 19(+19%)
2020-03-26
2٬538(+36%) 26(+37%)
2020-03-27
3٬024(+19%) 34(+31%)
2020-03-28
3٬491(+15%) 47(+38%)
2020-03-29
4٬596(+32%) 65(+38%)
2020-03-30
5٬057(+10%) 73(+12%)
2020-03-31
5٬994(+19%) 99(+36%)
2020-04-01
6٬980(+16%) 141(+42%)
2020-04-02
7٬695(+10%) 157(+11%)
2020-04-03
8٬904(+16%) 210(+34%)
2020-04-04
10٬357(+16%) 243(+16%)
2020-04-05
11٬256(+8٫7%) 274(+13%)
2020-04-06
12٬262(+8٫9%) 307(+12%)
2020-04-07
13٬549(+10%) 380(+24%)
2020-04-08
15٬078(+11%) 462(+22%)
2020-04-09
16٬422(+8٫9%) 528(+14%)
2020-04-10
17٬887(+8٫9%) 596(+13%)
2020-04-11
19٬180(+7٫2%) 677(+14%)
2020-04-12
20٬852(+8٫7%) 720(+6٫4%)
2020-04-13
22٬025(+5٫6%) 794(+10%)
2020-04-14
23٬247(+5٫5%) 868(+9٫3%)
2020-04-15
24٬593(+5٫8%) 948(+9٫2%)
2020-04-16
25٬733(+4٫6%) 1٬072(+13%)
2020-04-17
27٬575(+7٫2%) 1٬134(+5٫8%)
2020-04-18
29٬160(+5٫7%) 1٬259(+11%)
2020-04-19
30٬357(+4٫1%) 1٬290(+2٫5%)
2020-04-20
31٬508(+3٫8%) 1٬349(+4٫6%)
2020-04-21
33٬059(+4٫9%) 1٬468(+8٫8%)
2020-04-22
35٬108(+6٫2%) 1٬565(+6٫6%)
2020-04-23
36٬934(+5٫2%) 1٬688(+7٫9%)
2020-04-24
39٬658(+7٫4%) 1٬795(+6٫3%)
2020-04-25
41٬777(+5٫3%) 1٬874(+4٫4%)
2020-04-26
43٬903(+5٫1%) 1٬933(+3٫1%)
2020-04-27
45٬883(+4٫5%) 1٬983(+2٫6%)
2020-04-28
48٬102(+4٫8%) 2٬125(+7٫2%)
2020-04-29
50٬355(+4٫7%) 2٬215(+4٫2%)
2020-04-30
52٬918(+5٫1%) 2٬355(+6٫3%)
2020-05-01
56٬055(+5٫9%) 2٬457(+4٫3%)
2020-05-02
58٬505(+4٫4%) 2٬559(+4٫2%)
2020-05-03
61٬499(+5٫1%) 2٬618(+2٫3%)
2020-05-04
63٬840(+3٫8%) 2٬662(+1٫7%)
2020-05-05
65٬962(+3٫3%) 2٬838(+6٫6%)
2020-05-06
68٬232(+3٫4%) 2٬974(+4٫8%)
2020-05-07
70٬873(+3٫9%) 3٬111(+4٫6%)
2020-05-08
73٬760(+4٫1%) 3٬241(+4٫2%)
2020-05-09
76٬085(+3٫2%) 3٬349(+3٫3%)
2020-05-10
77٬741(+2٫2%) 3٬406(+1٫7%)
2020-05-11
79٬007(+1٫6%) 3٬459(+1٫6%)
2020-05-12
83٬021(+5٫1%) 3٬601(+4٫1%)
2020-05-13
84٬698(+2%) 3٬792(+5٫3%)
2020-05-14
87٬937(+3٫8%) 3٬928(+3٫6%)
2020-05-15
90٬369(+2٫8%) 4٬058(+3٫3%)
2020-05-16
92٬457(+2٫3%) 4٬129(+1٫7%)
2020-05-17
94٬191(+1٫9%) 4٬177(+1٫2%)
2020-05-18
96٬485(+2٫4%) 4٬234(+1٫4%)
2020-05-19
98٬030(+1٫6%) 4٬379(+3٫4%)
2020-05-20
100٬418(+2٫4%) 4٬525(+3٫3%)
2020-05-21
102٬686(+2٫3%) 4٬607(+1٫8%)
2020-05-22
105٬444(+2٫7%) 4٬715(+2٫3%)
2020-05-23
107٬796(+2٫2%) 4٬790(+1٫6%)
2020-05-24
110٬304(+2٫3%) 4٬856(+1٫4%)
2020-05-25
112٬017(+1٫6%) 4٬884(+0٫58%)
2020-05-26
113٬195(+1٫1%) 4٬923(+0٫8%)
2020-05-27
114٬306(+0٫98%) 5٬083(+3٫3%)
2020-05-28
115٬833(+1٫3%) 5٬186(+2%)
2020-05-29
117٬445(+1٫4%) 5٬270(+1٫6%)
2020-05-30
118٬907(+1٫2%) 5٬330(+1٫1%)
2020-05-31
120٬260(+1٫1%) 5٬390(+1٫1%)
2020-06-01
121٬234(+0٫81%) 5٬412(+0٫41%)
2020-06-02
122٬848(+1٫3%) 5٬525(+2٫1%)
2020-06-03
123٬830(+0٫8%) 5٬621(+1٫7%)
2020-06-04
124٬759(+0٫75%) 5٬736(+2%)
2020-06-05
125٬915(+0٫93%) 5٬796(+1%)
2020-06-06
126٬890(+0٫77%) 5٬864(+1٫2%)
2020-06-07
127٬757(+0٫68%) 5٬904(+0٫68%)
2020-06-08
128٬415(+0٫52%) 5٬924(+0٫34%)
2020-06-09
129٬212(+0٫62%) 6٬018(+1٫6%)
2020-06-10
129٬837(+0٫48%) 6٬095(+1٫3%)
2020-06-11
130٬603(+0٫59%) 6٬185(+1٫5%)
2020-06-12
131٬198(+0٫46%) 6٬260(+1٫2%)
2020-06-13
131٬871(+0٫51%) 6٬289(+0٫46%)
2020-06-14
132٬543(+0٫51%) 6٬308(+0٫3%)
2020-06-15
133٬016(+0٫36%) 6٬326(+0٫29%)
2020-06-16
133٬639(+0٫47%) 6٬398(+1٫1%)
2020-06-17
134٬185(+0٫41%) 6٬487(+1٫4%)
2020-06-18
134٬778(+0٫44%) 6٬537(+0٫77%)
2020-06-19
135٬470(+0٫51%) 6٬580(+0٫66%)
2020-06-20
136٬104(+0٫47%) 6٬625(+0٫68%)
2020-06-21
136٬762(+0٫48%) 6٬647(+0٫33%)
2020-06-22
137٬224(+0٫34%) 6٬671(+0٫36%)
2020-06-23
137٬825(+0٫44%) 6٬707(+0٫54%)
2020-06-24
138٬540(+0٫52%) 6٬770(+0٫94%)
2020-06-25
139٬434(+0٫65%) 6٬810(+0٫59%)
2020-06-26
140٬291(+0٫61%) 6٬847(+0٫54%)
2020-06-27
141٬077(+0٫56%) 6٬873(+0٫38%)
2020-06-28
141٬723(+0٫46%) 6٬888(+0٫22%)
2020-06-29
142٬461(+0٫52%) 6٬902(+0٫2%)
2020-06-30
143٬185(+0٫51%) 6٬923(+0٫3%)
2020-07-01
144٬013(+0٫58%) 6٬951(+0٫4%)
2020-07-02
144٬882(+0٫6%) 6٬987(+0٫52%)
2020-07-03
145٬750(+0٫6%) 7٬005(+0٫26%)
2020-07-04
146٬612(+0٫59%) 7٬014(+0٫13%)
2020-07-05
147٬251(+0٫44%) 7٬020(+0٫09%)
2020-07-06
147٬865(+0٫42%) 7٬026(+0٫09%)
2020-07-07
148٬452(+0٫4%) 7٬063(+0٫53%)
2020-07-08
149٬432(+0٫66%) 7٬099(+0٫51%)
2020-07-09
150٬450(+0٫68%) 7٬119(+0٫28%)
2020-07-10
151٬767(+0٫88%) 7٬144(+0٫35%)
2020-07-11
152٬962(+0٫79%) 7٬168(+0٫34%)
2020-07-12
153٬916(+0٫62%) 7٬187(+0٫27%)
2020-07-13
154٬799(+0٫57%) 7٬193(+0٫08%)
2020-07-14
155٬506(+0٫46%) 7٬218(+0٫35%)
2020-07-15
156٬693(+0٫76%) 7٬226(+0٫11%)
2020-07-16
157٬950(+0٫8%) 7٬251(+0٫35%)
2020-07-17
159٬334(+0٫88%) 7٬273(+0٫3%)
2020-07-18
160٬610(+0٫8%) 7٬290(+0٫23%)
2020-07-19
161٬575(+0٫6%) 7٬295(+0٫07%)
2020-07-20
162٬748(+0٫73%) 7٬301(+0٫08%)
2020-07-21
163٬703(+0٫59%) 7٬324(+0٫32%)
2020-07-22
165٬301(+0٫98%) 7٬347(+0٫31%)
2020-07-23
166٬925(+0٫98%) 7٬367(+0٫27%)
2020-07-24
168٬457(+0٫92%) 7٬385(+0٫24%)
2020-07-25
169٬883(+0٫85%) 7٬397(+0٫16%)
2020-07-26
171٬424(+0٫91%) 7٬398(+0٫01%)
2020-07-27
172٬655(+0٫72%) 7٬416(+0٫24%)
2020-07-28
173٬731(+0٫62%) 7٬446(+0٫4%)
2020-07-29
175٬124(+0٫8%) 7٬462(+0٫21%)
2020-07-30
176٬896(+1%) 7٬478(+0٫21%)
2020-07-31
178٬837(+1٫1%) 7٬499(+0٫28%)
2020-08-01
180٬476(+0٫92%) 7٬507(+0٫11%)
2020-08-02
181٬943(+0٫81%) 7٬520(+0٫17%)
2020-08-03
183٬241(+0٫71%) 7٬530(+0٫13%)
2020-08-04
184٬721(+0٫81%) 7٬545(+0٫2%)
2020-08-05
186٬471(+0٫95%) 7٬573(+0٫37%)
2020-08-06
188٬424(+1%) 7٬594(+0٫28%)
2020-08-07
190٬508(+1٫1%) 7٬613(+0٫25%)
2020-08-08
192٬698(+1٫1%) 7٬631(+0٫24%)
2020-08-09
194٬080(+0٫72%) 7٬636(+0٫07%)
الحالات: عدد الحالات المؤكدة في إلينوي.
مصادر: Daily IDPH reports[9][10]


يناير[عدل]

في 24 يناير 2020، أعلن مسؤولو الصحة في إلينوي عن أول حالة مؤكدة للعدوى بفيروس كورونا الجديد في ولاية إلينوي، وهي الحالة الثانية المؤكدة أيضًا في الولايات المتحدة. وكانت الحالة امرأة في الستينيات من عمرها عادت في 13 يناير من ووهان، الصين، مكان نشأة الوباء، وزارت هناك قريبًا لها في المستشفى وأقارب آخرين يعانون من أمراض تنفسية زيارات عديدة.[11] بدأت تعاني من الأعراض بعد عودتها إلى شيكاغو، وعُزلت في مركز سانت ألكسيوس الطبي في هوفمان استيتس في ضواحي شيكاغو. [12]

في 30 يناير، أكدت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (سي دي سي) أن أول انتقال معروف من شخص لآخر في الولايات المتحدة لفيروس كورونا المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة النوع 2 المعروف آنذاك باسم 2019-إن كوف قد حدث في شيكاغو. وفقًا للسي دي سي، نقلت المرأة، التي كانت أول حالة في إلينوي، الفيروس إلى زوجها، والذي سُجل ثاني حالة في إلينوي وسادس حالة أمريكية بعد إيجابية الاختبار. عُزل في نفس المستشفى مع زوجته. [13]

فبراير[عدل]

في 7 فبراير، خرجت حالتا إلينوي من المستشفى وبدأتا العزل في المنزل.[14] استعاد كلاهما عافيتيهما بالكامل وخرجا من العزل في 14 فبراير.[15] في 29 فبراير، ثبتت إصابة مقيم ثالث في إلينوي بالفيروس في ضواحي مقاطعة كوك. [16]

مارس[عدل]

في 2 مارس، أعلن مسؤولو إلينوي عن حالة رابعة، إذ أُصيبت زوجة الحالة الثالثة وبدأت بعد ذلك العزل في المنزل. أعلن المسؤولون عن تفاصيل أخرى، إذ عُزل زوجها في مستشفى نورث ويست كوميونتي في أرلينغتون هايتس منذ أن أُبلغ عن إصابته قبل يومين؛ وكان كلا الشخصين في السبعينيات من العمر. يحتمل أن الزوجين أصيبا بالفيروس عبر الانتقال المجتمعي، لوجود قصة سفر إلى بالم سبرينغز مؤخرًا.[17] خرج الرجل من المشفى لاحقًا ليبدأ العزل في المنزل. [18][19]

في 5 مارس، أبلغ مسؤولو الصحة العامة في شيكاغو عن حالة خامسة من فيروس كورونا لرجل في العشرينات من عمره. سافر الرجل، وهو طالب في جامعة فاندربيلت،[20] مؤخرًا إلى إيطاليا للدراسة في الخارج، وعاد إلى إلينوي في رحلة إلى مطار أوهير الدولي في شيكاغو.[21] نُقلت الحالة الجديدة إلى مركز جامعة راش الطبي في 6 مارس، أُبلغ عن حالة سادسة في شيكاغو. كان المريض، وهو مدرس مساعد في مدرسة فون المهنية الثانوية، على متن سفينة الرحلات البحرية المسماة الأميرة الكبرى التي نقلت العديد من الركاب المصابين. [22]

في 8 مارس، أُعلن عن حالة سابعة في مقاطعة كوك. لم يسافر الرجل الستيني إلى منطقة موبوءة بفيروس كورونا، ولم يكن على تماس مع أي من الحالات الأخرى؛ نتيجة لذلك، أفاد مسؤولو إلينوي أن المريض هو أول دليل على الانتقال المجتمعي داخل إلينوي. ورد أيضًا أنه في حالة خطيرة.[23] بالإضافة إلى ذلك، أُكدت حالة في ميسوري على صلة بإلينوي؛ كانت المريضة قد عادت من إيطاليا في رحلة إلى مطار أوهير، ثم استقلت قطار أمتراك إلى سانت لويس، حيث كانت نتيجة اختبارها إيجابية. [24]

في 9 مارس، أُعلن عن أربع حالات إضافية في مقاطعة كوك، ليصل إجمالي عدد الحالات في الولاية إلى 11 حالة. شُخصت حالتان من الحالات الجديدة لدى أفراد عائلة المدرس المساعد الذي شُخص في 6 مارس؛ كان أحد الشخصين الآخرين من سكان ولاية كاليفورنيا الذين سافروا إلى إلينوي، والآخر امرأة عادت من رحلة بحرية مصرية ذات صلة بالعديد من حالات كوفيد-19.[25] استجابة للعدد المتزايد من الحالات في الولاية والبلاد، أصدر الحاكم جاي بي بريتزكر إعلان الكارثة (حالة الطوارئ) في ولاية إلينوي.[26] في 10 مارس، أعلن الحاكم بريتزكر عن ثماني حالات جديدة يُحتمل أنها إيجابية، اثنتان منها كانتا أول حالتين من خارج مقاطعة كوك (في مقاطعات كين ومكهنري). رفعت هذه الحالات إجمالي عدد الإصابات في إلينوي إلى 19 حالة. [27]

في 11 مارس، أبلغ المسؤولون عن ست حالات جديدة من فيروس كورونا، بما في ذلك الحالة الأولى في مقاطعة ليك، ليصل المجموع إلى 25 حالة.[28] كانت إحدى هذه الحالات موجودة في وان برودنشال بلازا، ما يشير إلى أول حالة مؤكدة في مبنى مكاتب رئيسي وسط مدينة شيكاغو.[29] أعلنت كليات وجامعات إلينوي، مثل جامعة نورث وسترن وجامعة إلينوي، عن اتخاذ تدابير لمنع انتشار الفيروس في حرمها الجامعي عبر تمديد عطلة الربيع، بالإضافة إلى إعطاء دروس عبر الإنترنت لجزء أو كامل الفصل الدراسي المتبقي.[30][31] استجابة للوباء المتزايد، ألغى كل من نائب الرئيس السابق جو بايدن والسيناتور بيرني ساندرز مسيرات الحملة المخطط لها في إلينوي. بالإضافة إلى ذلك، ألغى عمدة شيكاغو لوري لايتفوت موكب عيد القديس باتريك السنوي في المدينة وتقليد صبغ نهر شيكاغو استجابةً لوباء فيروس كورونا.[32] في 12 مارس، أبلغ المسؤولون عن سبع حالات جديدة لفيروس كورونا، منها أول طفل ثبتت إصابته في إلينوي. بذلك وصل المجموع إلى 32 حالة.[33]

في الثالث عشر من مارس، أعلن مسؤولون رسميون عن تشخيص 14 حالة جديدة ليصل العدد الإجمالي إلى 46. أعلن الحاكم بريتزكر عن إغلاق المدارس على امتداد الولاية بدءًا من السابع عشر من مارس حتى الثلاثين من مارس.[34] قُرر إغلاق صالات الكازينو في الولاية لمدة 14 يومًا بدءًا من السادس عشر من مارس.[35] إضافة إلى ذلك، أعلنت الحكومة المتنقلة لمقاطعة كوك عن «عدم تنفيذ أي قرارات إخلاء أو إغلاق خلال مدة 30 يومًا»،[36] وأعلنت أبرشية شيكاغو أنها سوف تتوقف عن عقد القداس العام بدءًا من الرابع عشر من مارس.[37]

في الرابع عشر من مارس، وصل العدد الكلي للحالات في البلاد إلى 66. تضمنت هذه الحالات الأولى في منطقة إلينوي الدنيا (جنوب مدينة شيكاغو)، إذ وصلت نتائج إيجابية لمرضى في مقاطعات وودفورد وكومبرلاند وسانت كلير.[38] مثلت حالة جديدة في مقاطعة دوبيج أولى الحالات لمقيم في دار تمريضية لرعاية المسنين في إلينوي. في مطار أوهير، واجه المسافرون العائدون من أوروبا إجراءات مسح مشددة من قبل مسؤولي إدارة الجمارك الأمريكية بسبب حظر السفر الفدرالي المفروض في اليوم السابق. أدت إجراءات المسح إلى طوابير انتظار طويلة وازدحام في المطار، الأمر الذي انتقده كل من الحاكم بريتزكر والعمدة لايتفوت باعتباره غير آمن.[39]

في الخامس عشر من مارس، ارتفع عدد الإصابات إلى 93. أُكدت حالات جديدة في مقاطعات شامبين وكلينتون وسانغامون ووايتسايد ووينيباغو؛ في ذلك الحين، أمر الحاكم بريتزكر بإغلاق جميع الحانات والمطاعم أمام الزبائن الراغبين بالجلوس.[40] كانت إحدى الحالات المشخصة في مقاطعة سانغامون لامرأة بحالة حرجة نُقلت إلى مشفى في سبرينغفيلد عاصمة الولاية.[41] في السادس عشر من مارس، ارتفع عدد الإصابات إلى 105 وأكدت مقاطعتا بيوريا وويل الإصابات الأولى داخلهما. أعلن الحاكم بريتزكر عن قيود جديدة للتجمعات العامة، محددًا إياها بأقل من 50 شخصًا ضمن ازدياد المخاوف حول انتقال الفيروس ضمن المجتمع بين أفراد الولاية.[32][42]

في السابع عشر من مارس، ارتفع عدد الإصابات إلى 160. أعلن المسؤولون عن الوفاة الأولى المرتبطة بكوفيد-19 لامرأة في عقدها السابع من شيكاغو، وهي ممرضة متقاعدة من القسم الجنوبي من شيكاغو، عانت المريضة من حالة مرضية مرافقة إذ كُشف أنها كانت مريضة ربو، وتوفيت في المركز الطبي التابع لجامعة شيكاغو.[43][44] أُكدت 22 إصابة من الإصابات الجديدة في دار لرعاية المسنين في ويلوبروك، من بينها 18 من النزلاء وأربعة عاملين؛ كانت هذه الإصابات مرتبطة بحالة أولى أُعلن عنها في الرابع عشر من مارس. أكدت جامعة نورث وسترن وجامعة إلينوي في شيكاغو ومعهد إلينوي للتقنية إصابة أفراد داخل حرم هذه المراكز التعليمية بفيروس كورونا. تضمنت حالات جديدة أخرى موظفين في مطار ميدواي الدولي وقسم إطفاء شيكاغو[45]

منشورات خلال تفشي الوباء تطلب من زبائن المطعم غسل أيديهم وتعقيمها

في الثامن عشر من مارس، أدى ارتفاع في الحالات مقداره 128 إصابة جديدة إلى رفع العدد الإجمالي للمصابين إلى 288. أكدت مقاطعتا كيندال وماديسون الإصابات الأولى داخلهما. تضمنت الحالات الجديدة 20 شخصًا إضافية في دار شاتو للرعاية الصحية التمريضية وإعادة التأهيل في مقاطعة دوبيج، ما رفع العدد الإجمالي للحالات ضمن ذلك المركز إلى 42.[46] إضافة إلى ذلك أُكدت إصابة العديد من الطلاب والعاملين في عدد من المدارس والجامعات في إلينوي. [47]

الثامن عشر من مارس 2020، لافتة في متجر للمستلزمات المنزلية في بريكيار تذكر المستلزمات التي بيعت بالكامل خلال تفشي وباء كوفيد-19

في التاسع عشر من مارس، أُعلن عن 134 إصابة جديدة على امتداد الولاية إضافة إلى ثلاث وفيات تضمنت رجلًا في عقده السادس من مقاطعة ويل وامرأة في العقد التاسع من مقاطعة كوك وامرأة من خارج الولاية في عقدها السابع كانت موجودة في مقاطعة سانغامون. ارتفع عدد الإصابات المعلن عنها بشكل متسارع إذ أصبحت الاختبارات التشخيصية متوفرة بشكل أكبر إضافة إلى زيادة في الاختبارات التشخيصية في المشافي والمخابر التجارية. أعلنت مديريتا الشرطة في مقاطعتي آدمز ومكلين أن كلًا منهما تحوي حالة مؤكدة من كوفيد-19.[48][49]

في العشرين من مارس، أعلنت وزارة الصحة العامة المحلية في إلينوي زيادة مقدارها 163 حالة جديدة إضافة إلى وفاة امرأة في العقد الثامن في مقاطعة كوك. تراوح المدى العمري للمصابين بعدوى مؤكدة بكوفيد-19 بين ثلاث سنوات و99 سنة. أعلنت مقاطعة كريستشيان الحالة الأولى المنتقلة محليًا في المقاطعة.[50] بدأ العمل على تحويل قصر مكورميك للمؤتمرات إلى دار رعاية بديلة لـ 3,000 مريض. حصل هذا المشروع -الذي قُدرت تكلفته بـ 15 مليون دولار- على تمويل من الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ، والتي قدرت تاريخ انتهائه بالثلاثين من أبريل.[51]

في الحادي والعشرين من مارس، حدثت زيادة مقدارها 168 حالة مؤكدة جديدة في الولاية إضافة إلى وفاة جديدة لرجل في العقد الثامن في مقاطعة كوك. أدى ذلك إلى رفع العدد الإجمالي لوفيات فيروس كورونا إلى ستة أشخاص.[52] أعلنت مقاطعة ديكالب عن تشخيص الحالة الأولى من المرض ضمنها. شارك الآلاف من سكان حي روجرز بارك في شيكاغو في مبادرة الغناء سوية في شيكاغو واختاروا غناء أغنية ليفينغ أون أ برير لفرقة بون جوفي. قدمت فرقة بون جوفي تهانيها عبر إنستغرام.[53]

في الثاني والعشرين من مارس، ارتفع عدد الإصابات المؤكدة مرة أخرى بمقدار 296 ليصل إجمالي إصابات كوفيد-19 المؤكدة إلى 1049 في الولاية إحداها لطفل رضيع.[54] أعلن مسؤولون عن ثلاث وفيات جديدة مرتبطة بالمرض في الولاية لرجلين من مقاطعة كوك في العقد التاسع من العمر وامرأة من مقاطعة مكلين في العقد الثامن. أعلنت مقاطعات جو دافيس وليفينغستون وروك آيلاند وستيفينسون عن تشخيص الحالات الأولى داخلها في ذلك اليوم.

شوارع شيكاغو الخالية في الثاني والعشرين من مارس 2020

في الثالث والعشرين من مارس، أعلن مسؤولون رسميون في الولاية زيادة مقدارها 236 حالة جديدة وثلاث وفيات جديدة جميعها لرجال في مقاطعة كوك. كان اثنان من المتوفين في العقد التاسع من العمر أما الثالث فكان في العقد العاشر. أعلنت مقاطعة مونرو عن تشخيص الحالة الأولى من مرض فيروس كورونا في هذا اليوم ليصل عدد المقاطعات الحاوية على حالات مؤكدة إلى 31 من أصل 102 ضمن الولاية.[55]

طرق شبكة «إل» للنقل السريع في شيكاغو  فوق شارع واباش خالية من المارة في الثالث والعشرين من مارس 2020

في الرابع والعشرين من مارس، أُكدت 250 إصابة جديدة بفيروس كورونا إضافة إلى أربع وفيات إضافية عبر الولاية.[56] أما توزع هذه الوفيات فكان ثلاثًا في مقاطعة كوك منهم شخصان في العقد السابع من العمر وذكر في العقد السادس؛ وكانت الوفاة الرابعة لامرأة في العقد العاشر من مقاطعة دوبيج. أعلنت مقاطعة غروندي عن تشخيص الحالة الأولى ضمنها في هذا التاريخ.

في الخامس والعشرين من مارس، أُعلن عن 330 حالة جديدة من فيروس كورونا إضافة إلى ثلاث وفيات جديدة مرتبطة بالوباء.[57] كانت هذه الوفيات لامرأة من مقاطعة ويل في العقد السادس من العمر ورجل في العقد السابع من المقاطعة ذاتها، إضافة إلى رجل في العقد العاشر من العمر في مقاطعة كين. أُكدت إصابة اثنين من الحراس التابعين لوزارة إلينوي المحلية للشؤون الإصلاحية إضافة إلى موقوف في مركز ستيتفيل الإصلاحي، إضافة إلى عامل متعاقد في مركز شيريدان الإصلاحي. خضعت المنشأتان الإصلاحيتان لعزل احترازي مدته 14 يومًا.

في منشأة ستيتفيل، حُجر أولئك المشكوك بتعرضهم للفيروس بهدف تقليص الخطر على الآخرين. قررت وزارة إلينوي المحلية للشؤون الإصلاحية بعد استشارة وزارة إلينوي المحلية للصحة العامة أن طاقم العمل والرجال المحتجزين في منشأة شيريديان كانوا تحت خطورة منخفضة إلى متوسطة لالتقاط العدوى.[58] أُكدت إصابة رجلين محتجزين آخرين في مركز شمال لونديل الانتقالي للبالغين. أكدت مقاطعات دوغلاس ومارشال ومورغان أولى الإصابات بالعدوى ضمنها.[59][60][61] أعلنت جامعة شمال إلينوي إصابة طالبين من الجامعة بكوفيد-19.[62] كان أحد الطالبين في حرم الجامعة لفترة قصيرة في السادس عشر من مارس، أما الآخر فلم يدخل الجامعة منذ الثالث من مارس لكنه كان قد سافر منذ فترة قصيرة برفقة مجموعة من طلاب جامعة إلينوي الشمالية.[63]

في السادس والعشرين من مارس، أعلنت وزارة إلينوي المحلية للصحة العامة 673 إصابة جديدة بالوباء إضافة إلى سبع وفيات جديدة. تضمنت هذه الوفيات امرأة في العقد العاشر من العمر ورجلًا في العقد الثامن ورجلين وامرأتين في العقد السابع ورجلًا في العقد السادس؛ لم تُنشر معلومات حول المقاطعات التي حدثت فيها هذه الوفيات.[64] أعلن مسؤولون رسميون في مديرية مقاطعة إيراكوي للصحة العامة أولى الحالات الإيجابية في مقاطعة إيراكوي.[65]

في السابع والعشرين من مارس، أُكدت 488 إصابة جديدة بمرض فيروس كورونا إضافة إلى ثمان وفيات جديدة.[66] من بين الوفيات الناتجة عن المرض الجديد، كان 86% من الضحايا فوق الستين من العمر. أعلنت مقاطعتا بيورو وهنري أولى الإصابات ضمنهما في هذا التاريخ.

في الثامن والعشرين من مارس أعلن مسؤولون عن 465 إصابة مؤكدة جديدة إضافة إلى ثلاث عشرة وفاة، إحداها كانت لطفل في مقاطعة كوك.[67] أما الوفيات الاثنتا عشرة الأخرى فكانت موزعة على المقاطعات كما يلي: مقاطعة كوك (رجلان في العقد السابع من العمر ورجلان في العقد الثامن وسيدة في العقد الثامن وسيدة في العقد التاسع ورجل في العقد التاسع) ومقاطعة مكهنري (رجل في العقد السادس من العمر) ومقاطعة كين (رجلان في العقد الثامن من العمر) ومقاطعة ليك (امرأة في العقد العاشر) ومقاطعة ويل (امرأة في العقد العاشر). أعلنت مقاطعات كارول وفاييت وماكون تشخيص أولى الإصابات ضمنها في ذلك اليوم.

في التاسع والعشرين من مارس، أُعلن عن 1,105 إصابات جديدة بمرض فيروس كورونا إضافة إلى 18 وفاة إضافية في ست مقاطعات تابعة لولاية إلينوي. أُعلن عن هذه الوفيات في المقاطعات التالية: مقاطعة كوك (رجل في العقد السادس من العمر وامرأتان في العقد السابع ورجلان في العقد الثامن وثلاث نساء في العقد الثامن ورجلان في العقد التاسع وامرأة في العقد التاسع) ومقاطعة دوبيج (رجل في العقد السابع من العمر) ومقاطعة كين (رجل في العقد الخامس من العمر ورجلان في العقد العاشر) ومقاطعة كيندال (رجل في العقد السابع من العمر) ومقاطعة سانت كلير (امرأة في العقد الثامن من العمر). أعلنت مقاطعات بوند ونوكس ومينارد ومونتغومري عن أولى الحالات ضمنها في هذا اليوم.[68] في اليوم ذاته، أعلن حاكم ولاية إلينوي جي. بي. بريتزكر أن رضيعًا في مدينة شيكاغو مات بعد وصول نتيجة تحليله إيجابية لكوفيد-19.[69] أتت هذه الوفاة -التي كانت الأولى لرضيع إيجابي الإصابة بكوفيد-19 في الولايات المتحدة الأمريكية- على الرغم من أن الأطفال مثلوا نسبة قليلة من الوفيات المرتبطة بكوفيد-19 حول العالم.[70]

في الثلاثين من مارس، أعلن الدكتور إنغوزي إيزيك مسؤول وزارة الصحة العامة المحلية عن 461 إصابة جديدة وثماني وفيات. كانت المقاطعات التي أعلنت وفيات جديدة هي كوك (رجل في العقد السادس من العمر ورجل في العقد السابع وامرأة في العقد السابع وامرأة في العقد الثامن) ودوبيج (رجل في العقد السابع من العمر) وكيندال (امرأة في العقد السابع من العمر) وويل (رجل في العقد السادس من العمر ورجل في العقد السابع). كان أحد المتوفين رجلًا محتجزًا في مركز ستيتفيل الإصلاحي. إضافة إلى ذلك، نُقل اثنا عشر رجلًا من المحتجزين في سجن ستيتفيل إلى المشفى، واحتاج عدد منهم إلى جهاز التنفس الاصطناعي. كان هناك 77 محتجزًا معزولًا في السجن بعد ظهور أعراض إضافة إلى أحد عشر عاملًا معزولًا في السجن. كشفت اختبارات كوفيد-19 أولى حالات العدوى في الثاني عشر من مارس في سجن مقاطعة كوك.[71] أُطلق سراح 10% من بين 5,000 سجين كإجراء احترازي، لكن عدد الإصابات ارتفع إلى 134 بحلول الثلاثين من مارس. في اليوم ذاته أُعلن عن أولى حالات العدوى بالوباء في مقاطعات كلارك وكراوفورد وماريون وراندولف وسالين.[72]

في الحادي والثلاثين من مارس، أُعلن عن 937 حالة مؤكدة أخرى إضافة إلى 26 وفاة رفعت العدد الإجمالي للوفيات إلى 99. أعلنت مقاطعتا فورد وأوغل عن أولى الحالات المؤكدة داخلهما في هذا اليوم في حين توزعت الوفيات الناتجة عن المرض في المقاطعات على الشكل التالي: مقاطعة كوك (رجلان في العقد السادس من العمر ورجل في العقد السابع وامرأتان في العقد السابع وخمسة رجال في العقد الثامن وامرأتان في العقد الثامن وثلاثة رجال في العقد التاسع وامرأة في العقد التاسع ورجل في العقد العاشر) ومقاطعة دوبيج (امرأتان في العقد الثامن من العمر) ومقاطعة كين (رجل في العقد التاسع من العمر) ومقاطعة ليك (امرأة في العقد السابع من العمر) ومقاطعة مكلين (رجل في العقد الثامن من العمر) ومورغان (رجل في العقد التاسع من العمر) وسانت كلير (امرأة في العقد الرابع من العمر) ومقاطعة ويل (رجل في العقد التاسع من العمر وامرأة في العقد التاسع).

أبريل[عدل]

  • في 1 أبريل شهدت مقاطعتا ماساك وفيرميليون أول الحالات المبلغ عنها.[73]
  • في 2 أبريل، أبلغت مقاطعات لوغان، ماكوبين، ميرسير، مولتري وبايات عن أولى الحالات المؤكدة فيها.[74]
  • في 3 أبريل أبلغت مقاطعات ديويت، إيفينغهام وجيرزي عن أولى حالات المرض المؤكدة فيها.
  • في 4 أبريل، كانت هناك 1453 حالة جديدة بالإضافة إلى 33 حالة وفاة في جميع أنحاء الولاية. جعلت هذه الحالات الجديدة مجموع الإصابات في إلينوي يصبح 10000 من إجمالي 10357 حالة مؤكدة من فيروس كوفيد-19. وقد أبلغت جميع مقاطعات جاسبر ولي وماسون وبايك عن أولى الحالات المؤكدة في هذا التاريخ.[75]
  • في 5 أبريل، أبلغت مقاطعات بون وكالهاون وغالاتين عن أولى الحالات المؤكدة فيها.
  • في 7 أبريل، أعلن مسؤولون في إدارة شؤون الصحة العامة في إلينوي أن هناك 73 حالة وفاة ناتجة عن فيروس كورونا، والتي كانت حتى هذا التاريخ أعلى زيادة في الوفيات منذ بدء الوباء داخل الولاية. أبلغت مقاطعات كولز ولورانس وريتشلاند وشيلبي عن حالاتهم الأولى في هذا التاريخ. تشمل المقاطعات التي أبلغت عن حالات وفيات شامبين، كريستيان، كوك، دوباج، فورد، كين، كانكاكي، ليك، ماديسون، ماكهنري، مونرو، تازيويل، ويل، وينيباغو.[76]
  • في 9 أبريل، أبلغت مقاطعات بولاسكي، هانكوك وشويلير عن أولى الحالات المؤكدة فيها.[77]
  • في 10 أبريل أعلنت مقاطعتا فولتون وغرين عن أولى حالات الإصابة المؤكدة ضمنها.[78]
  • في 11 أبريل أبلغت مقاطعات مكدونا ووارن وبيري عن أولى حالات الإصابة المؤكدة فيها. أبلغت دائرة شؤون المحاربين القدامى أن اختبار أحد العاملين ضمن منزل المحاربين القدامى في إلينوي في مانتينو لفيروس كوفيد-19 كان إيجابيًا وهو تحت الحجر المنزلي حاليًا. لم يكن هناك ما يشير إلى إصابة أي من سكان بقية منازل المحاربين القدامى في إلينوي. [79]
  • في 12 أبريل، تجاوز عدد الاختبارات التي أجريت 100 ألف اختبار.
  • في 13 أبريل، أعلنت مقاطعة جونسون عن أول حالة مؤكدة فيها.[80]
  • في 14 أبريل، أعلنت مقاطعة كلاي عن أول حالة مؤكدة ضمنها.
  • في 15 أبريل، أعلنت مديرة إدارة شؤون الصحة العامة في إلينوي، الدكتورة نجوزي إزيكي، عن أول حالة إصابة مؤكدة في مقاطعة يونيون.[81]
  • في 16 أبريل، تجاوز عدد الحالات الإيجابية لفيروس كوفيد-19 25 ألف، مع 1140 حالة جديدة بإجمالي 25733 حالة. أبلغت مقاطعة ألكسندر عن أول حالة مؤكدة ضمنها في هذا التاريخ، مما رفع عدد المقاطعات التي يوجد إصابات ضمنها إلى 90 من أصل 102 داخل الولاية. كانت هناك 124 حالة وفاة إضافية، وهو أعلى معدل إجمالي للوفيات اليومية حتى الآن، ليصل إجمالي الوفيات إلى 1072.[82]
  • في 17 أبريل، ارتفع عدد الحالات المؤكدة في يوم واحد ليصل إلى 1842 ويرفع بذلك إجمالي الحالات المؤكدة إلى 27575. كان هذا سبب زيادة عدد الاختبارات التي تُجرى في إلينوي يوميًا. أبلغت مقاطعتا هيندرسون وواين عن أولى حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 ضمنها مما جعل عدد المقاطعات التي أبلغت عن وجود إصابات ضمنها 92 من أصل 102 مقاطعة داخل ولاية إلينوي.
  • في 18 أبريل أعلن المسؤولون عن الحالة الأولى ضمن مقاطعة هاميلتون.
  • في 19 أبريل، أعلنت مقاطعات كوك ودوباج وكين وماديسون ومونرو وسانغامون وسانت كلير وويل عن حالات وفاة أدت إلى زيادة الوفيات بنسبة 33 لإجمالي 1290.
  • في 20 أبريل، أبلغت مقاطعات كاس ووايت عن أولى الحالات المؤكدة ضمنها.[83]
  • في 21 أبريل، أعلنت مقاطعة هاردين عن أول حالة مؤكدة ضمنها.[84]

رد الحكومة[عدل]

حكومة الولاية[عدل]

في 9 مارس أصدر الحاكم ج. بريتزكر بيانًا بالكوارث، وهو يعادل حالة الطوارئ ضمن الولاية، إذ أعلن عن أربع حالات جديدة ضمن الولاية. بدءًا من 9 مارس فصاعدًا، كان بريتزكر وإدارة الصحة العامة في إلينوي يعقدان جلسات إحاطة إعلامية يومية حول الأزمة. في 18 مارس، أعلن الحاكم بريتزكر عن موقع إلكتروني جديد سيكون مركزًا محوريًا يحتوي على معلومات ومصادر متعلقة بفيروس كوفيد-19 وتأثيره على سكان ولاية إلينوي والأعمال التجارية ضمنها. خلال شهر مارس، أعلنت حكومة الولاية عن سلسلة من التدابير التصعيدية لتحقيق التباعد الاجتماعي. في 13 مارس، أعلن الحاكم بريتزكر أن جميع المدارس في إلينوي ستغلق لفترة تبدأ يوم الثلاثاء التالي وتستمر حتى نهاية الشهر. جاء إعلان المحافظ بعد أن كانت المئات من المدارس الحكومية والمدارس الخاصة قد أعلنت عن إغلاقها مسبقًا. في 15 مارس، أعلن حاكم ولاية إلينوي أنه ستُغلق جميع الحانات والمطاعم ل «فرض السلامة والصحة على جميع سكان إلينوي والمحافظة على ذلك».[85] الشركات التي يوجد ضمنها خيار التوصيل والطلبات الخارجية يمكن لها متابعة عملها. في 16 مارس، أعلن الحاكم بريتزكر أنه ستُلغى جميع التجمعات التي تضم 50 شخصًا أو أكثر، وذلك وفقًا لإرشادات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الجديدة. أوقف مجلس الألعاب في إلينوي جميع عمليات ألعاب الفيديو في جميع مؤسسات ألعاب الفيديو المرخصة وعلّق عمليات المقامرة في جميع الكازينوهات من 16 مارس حتى 30 مارس. في 20 مارس، أعلن الحاكم عن دستور البقاء في المنزل على مستوى ولاية إلينوي بدءًا من 21 مارس حتى 7 أبريل 2020. أمرت جميع الأعمال غير الضرورية (مثل المسارح والحدائق والمكتبات وما إلى ذلك) بالإغلاق، في حين أن الأعمال الأساسية مثل متاجر البقالة ومحطات الوقود والمستشفيات والصيدليات بإمكانها أن تبقى مفتوحة. في 31 مارس، مدد الحاكم مدة دستور البقاء في المنزل المُطبق على مستوى الولاية حتى 30 أبريل. في 23 أبريل، مدد الحاكم بريتزكر مدة دستور البقاء في المنزل المُطبق على مستوى الولاية حتى 29 مايو مع بعض التعديلات. ومُنعت الكنائس أيضًا من عقد الاجتماعات التي تضم أكثر من 10 أشخاص. تحدت بعض الكنائس أمر الحاكم وعقدت اجتماعات ثم رفعت دعاوى قضائية اتحادية. وتأثرت أيضًا الخدمات التي تقدمها حكومة الولاية. أعلن وزير خارجية إلينوي جيسي وايت أن جميع مرافق خدمات السائقين في جميع أنحاء الولاية ستُغلق من 17 مارس حتى 31 مارس. وذكر مكتب وايت أن تواريخ انتهاء الصلاحية سوف تُمدد 30 يومًا من خلال قاعدة الطوارئ، وهذا يشمل رخص القيادة وبطاقات الهوية وتسجيل المركبات وإيداع المستندات والمعاملات الأخرى. أعلنت وزارة الموارد الطبيعية في إلينوي أن جميع مواقع الولاية والتي تشمل حدائق الولاية والمسامك ومناطق الحياة البرية والمناطق الترفيهية والمواقع التاريخية سوف تُغلق حتى إشعار آخر. وشمل ذلك أيضًا متحف ولاية إلينوي وفروعه التي تشمل مركز البحث والجمع ومتحف ديكسون ماوندز في ليستاون ومعرض لوكبورت في لوكبورت.  في 27 مارس، أعلن وزير خارجية إلينوي، جيسي وايت، منح كتّاب العدل سلطة تنفيذ التوثيق عن بعد عبر الإنترنت خلال وباء كوفيد-19 وذلك من خلال أمر تنفيذي. هذه السلطة مؤقتة وتنتهي صلاحياتها عندما يُرفع إعلان حالة الكارثة عن الولاية. وقد ترافقت هذه التغييرات مع استجابات السياسة العامة من حكومة الولاية. في 25 مارس، مُدد الموعد النهائي لملء الضرائب في إلينوي من 15 أبريل إلى 15 يوليو. أعلن ذلك الحاكم بريتزكر خلال المؤتمر الصحفي اليومي المتعلق بفيروس كوفيد-19 مع نشرة من إدارة الضرائب في إلينوي. أعلن الحاكم أيضًا عن ثلاثة برامج مساعدة في حالات الطوارئ ستتيح لأصحاب المشاريع الصغيرة إمكانية الوصول إلى أكثر من 90 مليون دولار أمريكي من المساعدات. أتيحت هذه البرامج عن طريق وزارة التجارة والفرص الاقتصادية في إلينوي (دي سي إي أو).[86][87]

نسقت حكومة الولاية أيضًا استجابة قطاع الصحة العامة. تعمل ولاية إلينوي مع وزارة الصحة والخدمات البشرية الأمريكية والشركات الخاصة التابعة لوولمارت ووالغرينز لتوفير مواقع لإجراء الفحوصات في المجتمعات الأكثر تضررًا داخل الولاية. في مقابلة في 22 مارس على برنامج ستيت أوف ذا يونيون على قناة سي إن، قارن حاكم ولاية إلينوي مشتريات الحكومة الفيدرالية من الإمدادات الطبية الأساسية بـ «الغرب الأمريكي القديم». قال بريتزكر: «نحن ننافس ولايات أخرى، نحن ننافس دول أخرى». عندما سئل عن الأقنعة الواقية للعاملين الطبيين، لم يتمكن مدير الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ بيتر غاينور من إعطاء أي إجابات محددة. في 31 مارس، أصدر إشعار سي إم إيه إس (تنبيه الطوارئ) للهواتف الذكية في إلينوي والولايات المجاورة مترافقًا مع الرسالة التالية: «تحتاج الولاية إلى عاملي رعاية صحية مرخصين للاشتراك في IllinoisHelps.net لمكافحة فيروس كوفيد-19».  أرسلت الرسالة من قبل برنامج المتطوعين في حالات الطوارئ المهنية في إلينوي للرعاية الصحية، وهي منظمة استجابة للطوارئ تديرها الدولة. [88][89]

في 17 مارس، جُهز 60 عضو من الحرس الوطني في إلينوي للمساعدة خلال جائحة كوفيد-19 في الولاية، لتغطية الحاجة المقدرة من الطواقم الطبية والدعم اللوجستي. كان من بين هؤلاء ال 60، 43 طيار من المجموعة الطبية التابعة لجناح الجسر الجوي 182 دي الذي مقره بيوريا إلينوي، في حين أن 17 آخرين كانوا مخططين وضباط اتصال تابعين من كل من الجيش والحرس الوطني الجوي. [90]

في 26 مارس، جُهز ما يقارب 50 جندي إضافي من الحرس الوطني في إلينوي من شركة النقل 1844 ومقرها في إيست ساينت لويس للمساعدة في عمليات مكافحة فيروس كوفيد-19. سيساعد أغلب هؤلاء الجنود في عمليات التخزين الطبية في مركز ولاية إلينوي، في حين سيُعيّن أربعة جنود في مركز عمليات الطوارئ في سبرينجفيلد، «إذ ستكون مهمتهم المساعدة في التواصل وتحليل عمليات مكافحة الفيروس بالإضافة إلى تحليل إمكانية حدوث عمليات لمكافحة حالات زيادة الإصابات بشكل هائل»، وذلك كما ورد في بيان صحفي.

كشف الحاكم بريتزكر في 5 مايو عن خطة خمسية لإعادة الولاية إلى الحياة الطبيعية تسمى «تجدد إلينوي». لكل مرحلة عتبات محددة يجب الوفاء بها وتسمح لكل منطقة من المناطق الأربع، بناءً على مناطق الخدمة الطبية الطارئة التابعة لآي دي بّي إتش، بالتقدم من خلالها بشكل فردي. المراحل هي كالتالي: المرحلة الأولى: الانتشار السريع، المرحلة الثانية: التسطح، المرحلة الثالثة: التعافي، المرحلة الرابعة: التنشيط، المرحلة الخامسة: تجدد إلينوي. وفي نفس الجلسة، أعلن الحاكم أن إلينوي كانت في المرحلة الثانية من الخطة. أعلن الحاكم بريتزكر في 26 مايو 2020 أن معدل إيجابية اختبار فيروس كورونا على مستوى الولاية بلغ 9.2% وسطيًا خلال الأيام السبعة السابقة، أي أقل من نصف المعدل البالغ 23% خلال ذروة شهر أبريل. دخلت إلينوي المرحلة 3 في 29 مايو 2020، باستثناء شيكاغو التي دخلت المرحلة 3 في 3 يونيو 2020.[91]

الاستجابة الحكومية على مستوى المقاطعات[عدل]

إدارة الشؤون الصحية في مقاطعة مكهنري[عدل]

في 11 أبريل، أصدرت إدارة الشؤون الصحية في مقاطعة مكهنري (إم سي دي إتش) بيانًا صحافيًا حول أمر قضائي يمنح وكالات الشرطة حق الوصول إلى المعلومات الصحية الشخصية لمرضى كوفيد-19.[91][92] تُعد سجلات المرضى هذه محميةً بموجب قانون نقل التأمين الصحي والمساءلة لعام 1996 وقانون حقوق المرضى في ولاية إلينوي. يحدّ القانونان من الوصول إلى سجلات المرضى ما لم توجد ضرورة طبية. اعتبرت إدارة الشؤون الصحية في مقاطعة مكهنري أن توفير عناوين إقامة مرضى كوفيد-19 المُثبتة إصابتهم كاف لطلبات وكالات الشرطة وقانوني خصوصية المريض. على أي حال، لعب الأساس المنطقي الذي استندت إليه وكالات الشرطة «لحماية ضباطها ونوابها عبر السماح لهم بتجنب الاتصال المباشر مع المرضى إلى جانب ارتداء معدات الوقاية» دورًا مهمًا في إصدار محكمة مقاطعة مكهنري أمرًا مؤقتًا بالإفصاح عن الأسماء. تشمل قائمة الوكالات التي طلبت هذه المعلومات كلًا من أقسام الشرطة في مدينة مكهنري، وقرية ألغانكوئين، ومدينة وودستوك، وقرية ليك إين ذ هيلز وفقًا لما ذُكر في الأمر القضائي الصادر عن محكمة الدائرة القضائية الثانية والعشرين في مقاطعة مكهنري. [93]

الاستجابة الحكومية على مستوى البلديات[عدل]

مدينة ألتون[عدل]

قدّم عمدة ألتون برانت ووكر خطابه الأسبوعي حول كوفيد-19 في مقطع فيديو على صفحة مدينة ألتون على فيسبوك في 3 أبريل، حيث ذكر إصداره توجيهات لشرطة ألتون باستخدام السلطة التقديرية مع غير الملتزمين بأوامر البقاء في المنزل الصادرة ضمن ولاية إلينوي.[94] فتحت شرطة ألتون تحقيقًا في 6 أبريل حول تجمّع كبير في هيرام تافيرن الواقع في وسط مدينة ألتون، نتيجة خرقه أوامر البقاء في المنزل. أصدر الضباط شكاوى جنائية بحق جميع الحاضرين، بمن فيهم زوجة العمدة التي وُجدت أيضًا هناك. تضمنت الشكاوى اتهامات بارتكاب جُنح من الدرجة الأولى يُعاقب عليها القانون بالسجن لمدة تصل إلى 364 يومًا و/أو غرامة قدرها 2500 دولار. قال العمدة بخصوص زوجته: «أمرت رئيس الشرطة بمعاملتها كأي مواطن ينتهك أمر «البقاء في المنزل» وضمان عدم تلقيها معاملةً خاصة».[95][96]

مدينة كاربوندال[عدل]

في 6 أبريل، أقرّ مجلس مدينة كاربوندال قانونين: أعلن الأول حالة الطوارئ، بينما وفّر الثاني توجيهات تتعلق بكيفية تطبيق أمر البقاء في المنزل الذي أصدرته ولاية إلينوي. يمنح القانون الأول عمدة المدينة القدرة على إغلاق أي مرفق فيها لضمان صحة وسلامة موظفيها ومجتمعها، بالإضافة إلى عقد اتفاقيات مؤقتة مع وحدات التفاوض لضمان استمرار خدمات المدينة وتعديل السياسات الخاصة بشؤون الموظفين، وتحديد مناطق لتنفيذ واستلام طلبات المطاعم في منطقة وسط المدينة، وتمديد المواعيد النهائية للتراخيص الصادرة بموجب قانون المدينة. يُعلّق القانون رسميًا فرض الرسوم المتأخرة على المياه والصرف الصحي، وعليه إيقاف قطع خدمة المياه والصرف الصحي عند التخلف عن الدفع، وتمديد مدّة دفع ضريبة الطعام والمشروبات في المدينة إلى جانب ضريبة الخمور حتى 20 مايو، وتمديد فترة تسديد ضرائب وقود السيارات وضرائب الفنادق/الموتيلات حتى 30 أبريل. جرى تعليق تطبيق قانون الأعشاب الطويلة والأعشاب الضارة. طرح القانون الثاني عمليةً مبسطةً لتطبيق القرارات التنفيذية المتعددة الصادرة عن الحاكم بريتزكر. عادةً ما تُرسل هذه القرارات عبر الإدارة الصحية في مقاطعة جاكسون ثم إلى الإدارة الصحية العامة في إلينوي لمراجعتها ثم إلى النيابة العامة في المقاطعة للتنفيذ. بدلاً من ذلك، عمدت مدينة كاربوندال إلى تحضير هذه القرارات وتنفيذها من قبل إدارة شرطة كاربوندال عبر فرض غرامات تصل إلى 750 دولارًا في اليوم والحدّ من «تحوّل الانتهاك البسيط إلى جنحة أو تهمة جنائية».[97]

مدينة شيكاغو[عدل]

في 12 مارس، أعلنت عمدة شيكاغو لوري لايتفوت بعد الاجتماع مع المسؤولين التنفيذيين في كومكاست، عن «مضاعفة الشركة سرعة الإنترنت للأسر ذات الدخل المنخفض على المستوى الوطني، ومنحها 60 يومًا من الإنترنت المجاني» بدءًا من 16 مارس.[98]

في 26 مارس، أغلقت مدينة شيكاغو المنتزهات والشواطئ وشبكة المشاة رقم 606 والواجهة البحرية نتيجة تجمع عدد كبير جدًا من الأشخاص، إلى جانب تغريم المخالفين أو إلقاء القبض عليهم. [99][100]

في 8 أبريل، فرضت العمدة لايتفوت حظر تجول على جميع نقاط مبيع المشروبات الكحولية بعد الساعة 9 مساءً في مدينة شيكاغو بدءًا من 9 أبريل مع سريان مفعوله حتى إلغاء أوامر الولاية بالبقاء في المنزل.[101]

في 17 مايو، أعلنت العمدة عن إغلاق مواقف السيارات ليوم الأحد على امتداد 9 أبنية في شارع تقع فيه كنيسة رومانية، بعد أيام من رفعها دعوى قضائية ضد المدينة نتيجة منعها من عقد نشاطاتها رغم تطبيق قواعد الإبعاد الاجتماعي. اشتكى قس في الكنيسة قائلًا: «تحرض العمدة على كراهية الكنيسة، ما نجده أمرًا محزنًا للغاية. خاطر الكثير من أعضائنا بحياتهم هربًا من الشيوعية، ليجدوها نابتةً تحت ظل إدارة العمدة لايتفوت في شيكاغو عام 2020». [102][103]

مدينة روكفورد[عدل]

في 30 مارس، أصدر مجلس مدينة روكفورد قانونًا يسمح بفرض غرامات قدرها 750 دولارًا يوميًا على الشركات غير الملتزمة بقرار إغلاق الشركات غير الضرورية إبان القرار التنفيذي الذي أصدره الحاكم بريتزكر على مستوى الولاية.[104]

مدينة سبرينغفيلد[عدل]

في 27 مارس، أصدر عمدة سبرينغفيلد جيم لانغفيلدر قرارًا طارئًا يقيد استخدام العامة لمجمّع مركز البلدية، ويمنع أي شخص بخلاف موظفي المدينة القائمين على أعمال تجارية عامة من التجمع أو التسكع أو تخزين ممتلكات شخصية في المجمع البلدي الذي يتضمن مكتبة المدينة العامة ومكتبة لينكولن وهوارث بلازا، أماكن تحظى بشعبية بين السكان المشردين في المدينة.[105] أصدر العمدة لانغفيلدر في 31 مارس قرارًا ثانيًا بوقف جميع عمليات الإخلاء واستعادة المركبات داخل سبرينغفيلد، يستمر طوال مدة القرار التنفيذي للحاكم بريتزكر المُعلن في 20 مارس.[106] في 8 أبريل، أصدر العمدة لانغفيلدر قرارًا طارئًا آخر يسمح لقسم شرطة سبرينغفيلد بتحرير مخالفات المرور وتحصيل الغرامات من «مكرري المخالفات» غير الملتزمين بحظر التجمعات المؤلفة من أكثر من 10 أشخاص ومخالفي أوامر الولاية بالبقاء في المنزل. [107][108]

إغلاق المدارس[عدل]

في 9 مارس، ألغت أكاديمية لويولا في ويلميت فصولها الدراسية خوفًا من احتمالية إصابة أحد طلابها بالفيروس.[109]

أغلقت العديد من الجامعات في إلينوي أبوابها أو ألغت فصولها في الأيام التالية. مددت جامعة نورث وسترن إجازتها الربيعية لمدة أسبوع، لتُعقد الفصول الدراسية بعدها عن بُعد بدلًا من الحرم الجامعي.[30] اتخذت جامعة إلينوي وجامعة شمال إلينوي إجراءات مماثلة، مضيفةً أن الوحدات السكنية وقاعات الطعام ستظل مفتوحةً.[31]

أعلنت العديد من مدارس إلينوي، العامة والخاصة، إغلاقها في الأيام التالية، بما فيها أبرشية شيكاغو. طالب اتحاد المعلمين في شيكاغو التجمع التعليمي بإغلاق مدارسه على الفور نتيجة عدم إعلان مدارس شيكاغو العامة الإغلاق. أعلن الحاكم بريتزكر في 13 مارس إغلاق جميع المدارس في الولاية بين 17 و30 مارس، لتمدد الفترة لاحقًا حتى 8 أبريل على الأقل.[110] أعلنت العمدة لوري إي. لايتفوت في 19 مارس استمرار إغلاق مدارس شيكاغو العامة حتى يوم الثلاثاء، 21 أبريل عام 2020.[111] مدد الحاكم بريتزكر في 31 مارس إغلاق المدارس على مستوى الولاية حتى 30 أبريل،[112] وأعلن في 17 أبريل إغلاق جميع المدارس في الولاية حتى نهاية العام الدراسي.[113]

الآثار الاجتماعية والاقتصادية[عدل]

الأثر الاقتصادي[عدل]

من 16 مارس حتى 6 مايو، علقت الخطوط الجوية الأمريكية -التي تمتلك مركزًا رئيسيًا في مطار أوهير الدولي في شيكاغو- الرحلات الدولية الطويلة، ما قلل من طاقتها الدولية بنسبة 75%. [114]

أعلن رصيف نيفي بير في شيكاغو أنه سيُغلق أمام العامة حتى 2 أبريل. [115][116]

في 15 مارس، أمر بريتزكر بإغلاق جميع البارات والمطاعم في الفترة من 17 إلى 30 مارس من أجل التخفيف من انتشار فيروس كورونا الذي يؤثر على الدولة. [117]

ألغت يونايتد إيرلاينز، التي يقع مركزها الرئيسي في مطار أوهير الدولي في شيكاغو، 95% من رحلاتها الدولية استجابة للوباء الذي بدأ في أبريل[118]. أبلغت يونايتد عن خسارة قدرها 2.1 مليار دولار في الربع الأول من عام 2020، وألقت باللوم على القيود المفروضة على مجال الطيران بسبب جائحة فيروس كورونا. [119]

عدم المساواة العرقية[عدل]

في أوائل أبريل، حللت عدد من المنظمات الإخبارية البيانات التي قدمتها وزارة الصحة العامة في إلينوي، ومكتب الفحوصات الطبية في مقاطعة كوك، وإدارة شيكاغو للصحة العامة التي أظهرت أن الأمريكيين من أصل أفريقي قد عانوا من معدل وفاة أعلى بشكل غير متناسب بسبب الفيروس.[120][121][122] شكّل الأمريكيون الأفارقة 42% من الوفيات المرتبطة بفيروس كورونا و30% من الحالات المؤكدة على مستوى الولاية، على الرغم من أنهم يشكلون 14% فقط من سكانها.[120] في مقاطعة كوك، شكّل الأمريكيون الأفارقة 58% من الوفيات بينما شكلوا 23% من السكان.[121] ظهر نمط مماثل في مدينة شيكاغو، إذ أثرت 72% من الوفيات و53% من الحالات المؤكدة على الأمريكيين الأفارقة، الذين يشكلون 30% من سكان المدينة.[123] في 16 أبريل، أطلقت حكومة مقاطعة كوك لوحة معلومات تحتوي على معلومات محدثة بانتظام حول الوفيات المرتبطة بفيروس كورونا، مصنفة حسب العرق. [124]

في 6 أبريل، أعلن عمدة شيكاغو لوري لايتفوت عن خطة من أجل معالجة التأثير غير المتناسب عنصريًا لكوفيد-19 واقترح مراقبة البقالة ومتاجر الزاوية، وزيادة خدمة الحافلات إلى جانبي المدينة الجنوبية والغربية، وتشكيل «فريق الاستجابة السريعة للمساواة العرقية».

في 9 أبريل، دعت مجموعة من الناشطين الأمريكيين الأفارقة التقدميين والمسؤولين المنتخبين (بما في ذلك جانيت تايلور التي كانت عضوًا في الهيئة التشريعية للمدينة،[125][126] ومفوض مجلس مقاطعة كوك براندون جونسون، ونائبة إلينوي سونيا هاربر) إلى مجموعة من سياسات إصلاحية من أجل معالجة هذا التفاوت العنصري. تضمنت مطالبهم عطلة مدفوعة الإيجار والرهن العقاري، وتجميد مدفوعات المنفعة، وزيادة الإجازات المرضية المدفوعة ورواتب المخاطر، وإنهاء السندات النقدية.[126][127] ودعوا أيضًا إلى التوقف عن استخدام الوباء «ذريعة لمضاعفة الأعمال العنصرية للشرطة»، إذ أفادوا بأن سكان الأحياء شديدة الكثافة بالسكان في شيكاغو قد أُخبروا عن حظر تجوال في الساعة الخامسة مساءً وحُجزوا عند وجودهم في الخارج. [126]

الأثر الثقافي[عدل]

الآثار على الرياضة[عدل]

تأثرت معظم الفرق الرياضية بالولاية. ألغى دوري البيسبول الرئيسي ما تبقى من تدريب الربيع في 12 مارس، وفي 16 مارس، أعلنوا أن الموسم سوف يؤجل إلى أجل غير مسمى، بعد توصيات مركز السيطرة على الأمراض لتقييد الأحداث التي تتضمن أكثر من 50 شخصًا في الأسابيع الثمانية المقبلة، ما أثر على شيكاغو وايت سوكس وشيكاغو كابس.[128] أيضًا في 12 مارس، أوقف الاتحاد الوطني لكرة السلة الموسم لمدة 30 يومًا، ما أثر على شيكاغو بولز.[129] أيضًا في ذلك التاريخ، علق موسم دوري الهوكي الوطني إلى أجل غير مسمى، ما أثر على شيكاغو بلاك هوك.[130] أيضًا في 12 مارس، أوقف موسم الدوري الأمريكي لكرة القدم لمدة 30 يومًا، ما أثر على نادي شيكاغو فاير.[131] في 3 أبريل، أعلن الاتحاد الوطني لكرة السلة للسيدات أن بداية الموسم المقررة أصلًا في 15 مايو سوف تؤجل إلى أجل غير مسمى، ما قد يؤثر على شيكاغو سكاي. [132]

في الرياضات الجامعية، ألغى الاتحاد الوطني للجامعات جميع بطولات الشتاء والربيع في 12 مارس، وأبرزها بطولات كرة السلة للرجال والنساء في القسم الأول، ما أثر على الكليات والجامعات على مستوى الولاية.[133] في 16 مارس، ألغت الرابطة الوطنية للناشئين في الكلية الرياضية بقية مواسم الشتاء بالإضافة إلى مواسم الربيع.[134] أيضًا في 12 مارس، أعلنت جمعية المدرسة الثانوية في إلينوي عن إلغاء معظم بطولات موسم الشتاء المتبقية في سلسلة الولاية، مع تأثر كرة السلة بشكل رئيسي. [135]

لايت شوز (عروض الضوء)[عدل]

في منطقة ساوث لوب في شيكاغو، أصبحت عروض الضوء حدثًا يوميًا منتظمًا في الساعة 8 مساءً كل يوم بحلول منتصف أبريل. [136]

المراجع[عدل]

  1. أ ب https://www.dph.illinois.gov/covid19/covid19-statistics — تاريخ الاطلاع: 14 أبريل 2020
  2. ^ Antinori, Shannon (March 8, 2020). "Illinois Coronavirus: 7th Case May Be From Community Transmission". Patch. مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Coronavirus in the U.S.: Latest Map and Case Count". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "Public Health Officials Announce Two Chicago Patients Released From Home Isolation Per CDC Guidance". Illinois Department of Public Health. مؤرشف من الأصل في March 3, 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Executive Order to Expand Telehealth Services and Protect Health Care Providers in Response to COVID-19 (COVID-19 Executive Order No. 8)". Official State of Illinois Website. مؤرشف من الأصل في 4 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Executive Order in Response To COVID-19 (COVID-19 Executive Order No. 31)" (PDF). State of Illinois Official Website. May 6, 2020. صفحة 2. مؤرشف من الأصل (PDF) في 27 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Pratt, Jamie Munks, Dan Petrella, Lisa Schencker, Gregory. "Gov. J.B. Pritzker extends 'modified' Illinois stay-at-home order through May 30". chicagotribune.com. مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Sfondeles, Tina (March 31, 2020). "26 more coronavirus deaths in Illinois with Pritzker set to extend stay-at-home order through April". شيكاغو سن-تايمز. مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "IDPH News". Illinois Department of Public Health. March 18, 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Coronavirus Disease 2019 (COVID-19) in Illinois Test Results". Illinois Department of Public Health. مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Ghinai, Isaac (March 13, 2020). "First known person-to-person transmission of severe acute respiratory syndrome coronavirus 2 (SARS-CoV-2) in the USA". The Lancet. 395 (10230): 1137–1144. doi:10.1016/S0140-6736(20)30607-3. PMC 7158585. PMID 32178768. مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Coronavirus Confirmed In Chicago; Woman In Her 60s Being Treated For Symptoms". CBS Chicago. January 24, 2020. مؤرشف من الأصل في February 6, 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Ellwood, Patrick (January 30, 2020). "Chicago woman infects husband with coronavirus, US issues travel warning". WGNTV. WGN9 Chicago. مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Griffin, Jake (February 7, 2020). "Couple diagnosed with coronavirus now out of Hoffman Estates hospital". Daily Herald. مؤرشف من الأصل في March 5, 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Chicago Coronavirus Patients Released From Home Isolation Following Recovery". NBC5 Chicago. NBC. February 15, 2020. مؤرشف من الأصل في March 6, 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "State of Illinois Public Health Officials Announce New Presumptive Positive COVID-19 Case In Illinois". Illinois Department of Public Health. February 29, 2020. مؤرشف من الأصل في March 3, 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Nagy, Liz (April 3, 2020). "Arlington Heights couple, Lake Co. mom who survived coronavirus say not to lose hope". ABC7 Chicago. مؤرشف من الأصل في April 6, 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Peterson, Eric (March 6, 2020). "Coronavirus patient released from Arlington Heights hospital to home isolation". Daily Herald. مؤرشف من الأصل في March 6, 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Rosenberg-Douglas, Katherine; McCoppin, Robert; Schenker, Lisa (March 2, 2020). "4th case of coronavirus found in Illinois as wife of infected man being treated at Arlington Heights hospital also tests positive". Chicago Tribune. Tribune Publishing. مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Durchholz, Eva; Friedman, Rachel; John Milton, Immanual (March 5, 2020). "BREAKING: Vanderbilt student tests positive for coronavirus in Chicago". Vanderbilt Hustler. Vanderbilt University. مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "Coronavirus in Illinois: 5th Case Confirmed in Man Who Flew to O'Hare After Travel to Italy". WMAQ. March 5, 2020. مؤرشف من الأصل في March 5, 2020. اطلع عليه بتاريخ March 5, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Leone, Gregory Pratt, Angie Leventis Lourgos, Javonte Anderson, Hannah. "CPS special education classroom assistant tested positive with coronavirus, marking Illinois' 6th patient". chicagotribune.com. مؤرشف من الأصل في March 7, 2020. اطلع عليه بتاريخ March 7, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Health Officials Confirm 7th Coronavirus Case in Illinois". NBC 5 Chicago. NBC. March 8, 2020. مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Missouri Woman With Coronavirus Flew Into O'Hare, Took Train From Chicago". NBC 5 Chicago. NBC. March 8, 2020. مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "What We Know About the 4 New Coronavirus Cases in Illinois". NBC 5 Chicago. NBC. March 10, 2020. مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "Pritzker says Illinois coronavirus tally hits 11, declares state of emergency". March 9, 2020. مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ March 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Horng, Eric (March 10, 2020). "8 new Illinois coronavirus cases announced in Kane, Henry, Cook Counties, bringing state total to 19; 4 schools closed". abc7chicago (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Illinois announces 6 new coronavirus cases, bringing total to 25; majority in Chicago area". ABC7 Chicago. مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Goldberg, Stephanie; Ecker, Danny; Gallun, Alby (March 11, 2020). "Pru Plaza coronavirus case confirmed". Crain's Chicago Business. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. أ ب "Coronavirus Update, March 11, 2020". Northwestern University. مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. أ ب Zigterman, Ben. "UPDATE: UI to shift to online classes after spring break". The News-Gazette (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. أ ب "Coronavirus in Illinois updates: Gov. J.B. Pritzker orders gatherings of 50 or more to be canceled as state's total COVID-19 cases reach 105". Chicago Tribune. Tribune Publishing. March 16, 2020. مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "7 more coronavirus cases confirmed in Illinois, including child; state total now 32". FOX 32 Chicago. March 12, 2020. مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ staff, Chicago Tribune. "Coronavirus in Illinois updates: Here's what's happening Saturday with COVID-19 in the Chicago area". chicagotribune.com. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ "All Illinois Casinos to Close for 14 Days Starting Monday". مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ "Information Regarding Corona Virus". Illinois Circuit Court of Cook County. مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ "Archdiocese of Chicago Suspends All Public Mass Beginning March 14". NBC 5 Chicago. NBC. March 13, 2020. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ "First Cases of Coronavirus Disease in Central and Southern Illinois". Illinois Department of Public Health. March 14, 2020. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ Behm, Carly; Wittich, Jake (March 15, 2020). "Pritzker tweets 'federal government needs to get its s@#t together' after coronavirus screenings cause delays, crowds at O'Hare". شيكاغو سن-تايمز. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ "Public Health Officials Announce 29 New Cases of Coronavirus Disease in Illinois". Illinois Department of Public Health. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ Morgan, Josh. "Two patients in Springfield test positive for COVID-19". WREX. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ "Public Health Officials Announce 12 New Cases of Coronavirus Disease in Illinois". IDPH. مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ "Public Health Officials Announce First Illinois Coronavirus Disease Death". Illinois Department of Public Health. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ "Retired nurse from Chicago's South Side state's first COVID-19 death". WGN 9 Chicago. WGN. March 18, 2020. مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. ^ "Coronavirus in Illinois updates: State's 1st death from COVID-19 reported in Chicago". Chicago Tribune. March 17, 2020. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. ^ D'Onofrio, Jessica (March 18, 2020). "Coronavirus Illinois update: Willowbrook nursing home outbreak leaves 42 sick with COVID-19". ABC 7 Chicago. ABC. مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. ^ "Coronavirus in Illinois updates Wednesday: 128 new cases of COVID-19 announced, including 20 more people at long-term care facility". Chicago Tribune. March 18, 2020. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ Denham, Ryan; Stock, Eric. "First Confirmed COVID-19 Case Reported In McLean County". WGLT. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ Roberts, Jim (March 19, 2020). "First confirmed case of COVID-19 reported in Adams County". WGEM. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  50. ^ "Health officials: Christian County resident has COVID-19". WAND. مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ Illinois tops 5,000 coronavirus cases as construction on a McCormick Place field hospital begins By STACY ST. CLAIR, GREGORY PRATT and JAMIE MUNKS, The Chicago Tribune, March 30, 2020 نسخة محفوظة 6 يونيو 2020 على موقع واي باك مشين.
  52. ^ "Public Health Officials Announce 168 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 8 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. ^ Boyle, Colin. "Chicago Singalong Of 'Livin' On A Prayer' Unites Thousands In COVID-19 Seclusion — Including Jon Bon Jovi". Block Club Chicago. مؤرشف من الأصل في 7 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  54. ^ "Public Health Officials Announce 296 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  55. ^ "Public Health Officials Announce 236 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ "Public Health Officials Announce 250 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ "Public Health Officials Announce 330 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. ^ "COVID-19 Response – Facilities". Illinois Department of Corrections. مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  59. ^ "Douglas County reports its first COVID-19 case". WRSP. March 25, 2020. مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. ^ Sterrett, Craig. "Marshall County reports first COVID-19 case". News Tribune. مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  61. ^ "Coronavirus case confirmed in Morgan County". Jacksonville Journal-Courier. March 24, 2020. مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. ^ "Two Members of NIU Campus Community Test Positive for COVID-19 from President Freeman". NIU Communications. مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  63. ^ "Two NIU students test positive for COVID-19, marks 2nd and 3rd DeKalb County cases". WIFR. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  64. ^ "Public Health Officials Announce 673 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  65. ^ "First Positive Case of COVID-19 in Iroquois County Confirmed" (PDF). Iroquois County Public Health Department. مؤرشف من الأصل (PDF) في 26 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  66. ^ "Public Health Officials Announce 488 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 27 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. ^ "Public Health Officials Announce the First Death of an Infant with Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 2 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  68. ^ "Public Health Officials Announce 1,105 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  69. ^ "Coronavirus: Illinois governor announces rare death of baby". Associated Press. March 29, 2020. مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مارس 2020 – عبر The Guardian. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  70. ^ "Illinois infant with COVID-19 dies; exact cause of death unknown". Los Angeles Times. March 29, 2020. مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  71. ^ Concerns grow at Cook County Jail as COVID-19 spreads by Mike Lowe, WGN-TV 9, March 30, 2020 نسخة محفوظة 7 يونيو 2020 على موقع واي باك مشين.
  72. ^ "Public Health Officials Announce 461 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  73. ^ "Public Health Officials Announce 986 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ April 1, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  74. ^ "Public Health Officials Announce 715 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ April 2, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  75. ^ "Public Health Officials Announce 1,209 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. April 3, 2020. مؤرشف من الأصل في April 3, 2020. اطلع عليه بتاريخ April 3, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  76. ^ "Public Health Officials Announce 1,453 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. April 4, 2020. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 4, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  77. ^ "Public Health Officials Announce 899 New Cases of Coronavirus Disease". Illinois Department of Public Health. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 5, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  78. ^ "Public Health Officials Announce 1,287 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  79. ^ "Public Health Officials Announce 1,344 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  80. ^ "COVID-19 Statistics". IDPH. مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  81. ^ "Public Health Officials Announce 1,346 New Cases of Coronavirus Disease". Illinois Department of Public Health. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  82. ^ "Public Health Officials Announce 1,140 New Cases of Coronavirus Disease". Illinois Department of Public Health. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  83. ^ "Public Health Officials Announce 1,151 New Cases of Coronavirus Disease". Illinois Department of Public Health. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  84. ^ "Public Health Officials Announce 1,551 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 3 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  85. ^ "Gov. Pritzker Launches Coronavirus.illinois.gov with Resources for Illinois Residents, Small Businesses". Illinois.gov. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  86. ^ "All Illinois Schools to Close Due to Coronavirus, Governor Announces". NBC-5 Chicago. إن بي سي العالمية. March 13, 2020. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  87. ^ Parke, Caleb (2020-05-12). "Illinois churches defy Gov. Pritzker's 'absurd' restrictions on in-person services". Fox News (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  88. ^ "Illinois State Museum, Branches to Close Until Further Notice". Illinois Department of Natural Resources. مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  89. ^ "Effective Immediately: Illinois Department of Natural Resources Closes All State Sites". Illinois Department of Natural Resources. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  90. ^ "Public Health Officials Announce 163 New Cases of Coronavirus Disease". IDPH. مؤرشف من الأصل في 25 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  91. أ ب "MCDH Statement on Court Decision – MCDH To Provide Law Enforcement With Names of COVID-19 Positives". Official Website of McHenry County, Illinois. April 11, 2020. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  92. ^ "MCDH: Court Orders COVID-19 Patient Names Released To Police". Patch.com. April 12, 2020. مؤرشف من الأصل في 1 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  93. ^ "20MR000387 CITY OF MCHENRY, ET AL VS ADAMSON, MELISSA H, ET AL". 22nd Judicial Circuit Court. مؤرشف من الأصل في 8 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  94. ^ "COVID-19 Weekly Update – Message from Mayor Brant Walker April 3, 2020". City of Alton Facebook Page. April 3, 2020. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  95. ^ Kaur, Harmeet (April 7, 2020). "A mayor ordered police to crack down on social gatherings. They found his wife at a bar". CNN. مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  96. ^ "MAYOR'S STATEMENT ON SOCIAL GATHERING THAT OCCURRED ON SUNDAY IN VIOLATION OF STATEWIDE STAY AT HOME ORDER". City of Alton Facebook Page. April 6, 2020. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  97. ^ Smith, Issac (April 6, 2020). "Carbondale City Council passes ordinance to declare emergency in response to COVID-19". The Southern Illinoisian. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  98. ^ Schutz, Paris (March 12, 2020). "Lightfoot: Effective Monday, Comcast will double internet speeds to low income households nationally. Also, 60 free days of internet for low income households. Lightfoot says the move came after requests from her office". @paschutz (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  99. ^ Buckley, Gregory Pratt, John Byrne, Madeline. "City's Lakefront Trail, adjoining parks, beaches and The 606 trail closed to public, Chicago aldermen say". chicagotribune.com. مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  100. ^ Spielman, Fran (March 26, 2020). "Lakefront, Riverwalk, 606 closed to public: police on patrol, scofflaws could face arrest". Chicago Sun-Times (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في April 1, 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  101. ^ "Chicago Mayor Lightfoot: Curfew On Liquor Sales Starts Thursday". CBS Chicago. April 8, 2020. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  102. ^ "Alderman: Mayor's Office Bans Parking On Ravenswood Streets Near Church That Plans To Hold Sunday Services" (باللغة الإنجليزية). 2020-05-16. مؤرشف من الأصل في 3 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  103. ^ Jukam, Kelsey (2020-05-14). "Two Illinois Churches Lose Challenge Against State's Mass-Assembly Ban" (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  104. ^ Kolkey, Jeff (March 30, 2020). "Rockford businesses face $750 fines for flouting state closure order". Rockford Register Star. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  105. ^ Moore, Brenden. "Langfelder issues order restricting use of Municipal Center complex". State Journal-Register. مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  106. ^ "COVID-19 updates: Emergency order halts evictions". State Journal-Register. مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  107. ^ Rushton, Bruce (April 9, 2020). "Mayor authorizes fines for businesses". Illinois Times. مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  108. ^ Mooore, Braden (April 8, 2020). "Langfelder signs order toughening stay at home enforcement". State Journal-Register. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  109. ^ "Loyola Academy in Wilmette Cancels Classes Over Coronavirus Exposure". مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  110. ^ Issa, Nader (March 20, 2020). "Illinois students to remain out of school until at least April 8 after Pritzker extends closure". Chicago Sun-Times (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  111. ^ Issa, Nader; Spielman, Fran (March 19, 2020). "Chicago Public Schools closure extended until mid-April, Lightfoot says". Chicago Sun Times. مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  112. ^ "Illinois' Stay-at-Home Order Extended Through April, Pritzker Announces – NBC Chicago". Nbcchicago.com. March 31, 2020. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  113. ^ "Pritzker Announces Illinois Schools Will Remain Closed for Rest of School Year". NBC Chicago (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  114. ^ "American Airlines to suspend nearly all long-haul international flights starting March 16". Yahoo! News. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  115. ^ Nolen, Jermaine (March 15, 2020). "Navy Pier closed through April 2 to help slow spread of coronavirus". Chicago Sun-Times (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  116. ^ "COVID-19 UPDATES". Navy Pier – Official. مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  117. ^ "Executive Order to Expand Telehealth Services and Protect Health Care Providers in Response to COVID-19 (COVID-19 Executive Order No. 8)". Official State of Illinois Website. مؤرشف من الأصل في 04 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  118. ^ Ali, Rasha. "United Airlines cuts 95% of international flights for April due to coronavirus pandemic". USA Today. مؤرشف من الأصل في 21 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  119. ^ Josephs, Leslie (April 20, 2020). "United Airlines posts $2.1 billion loss on coronavirus hit, seeks more federal aid". CNBC. مؤرشف من الأصل في 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  120. أ ب Mustafa, Asraa (April 7, 2020). "Black people across Illinois are dying from COVID-19 at 3.4 times the rate of the white population". Chicago Reporter (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  121. أ ب Ramos, Elliot; Zamudio, María Inés (April 5, 2020). "In Chicago, 70% of COVID-19 Deaths Are Black". WBEZ Chicago (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  122. ^ Flynn, Meagan (April 7, 2020). "'Those numbers take your breath away': Covid-19 is hitting Chicago's black neighborhoods much harder than others, officials say". Washington Post (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  123. ^ "African Americans comprise more than 70% of COVID-19 deaths in Chicago, officials say". CBS News (باللغة الإنجليزية). April 6, 2020. مؤرشف من الأصل في 04 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  124. ^ Ayres-Brown, Antonia (April 16, 2020). "Cook County launches websites to visualize disparities in COVID-19 impact". Chicago Tribune. مؤرشف من الأصل في 04 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  125. ^ Pratt, Gregory; Byrne, John (April 6, 2020). "Chicago Mayor Lori Lightfoot says she has 'very robust and immediate' plan to address coronavirus toll on black, brown communities". Chicago Tribune on msn.com. مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  126. أ ب ت Spielman, Fran (April 9, 2020). "Community leaders demand end to 'racist' police tactics, want other protections for those 'most vulnerable' during pandemic". Chicago Sun-Times (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  127. ^ Ayres-Brown, Antonia; Byrne, John (April 9, 2020). "With coronavirus hitting Chicago's black community hard, leaders call for wide-ranging relief". Chicago Tribune. مؤرشف من الأصل في 01 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  128. ^ Feinsand, Mark (March 16, 2020). "Opening of regular season to be pushed back". MLB.com. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  129. ^ "Silver: NBA hiatus likely to last 'at least' 30 days". ESPN.com (باللغة الإنجليزية). March 12, 2020. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  130. ^ "NHL statement on coronavirus". NHL. مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  131. ^ "MLS postponed for 30 days; USMNT, USWNT friendlies canceled". ESPN. March 12, 2020. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  132. ^ "WNBA Statement Regarding the Start of the 2020 Regular Season". WNBA.com (باللغة الإنجليزية). April 3, 2020. مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  133. ^ "NCAA cancels remaining winter and spring championships". NCAA. March 12, 2020. مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  134. ^ DeCamp, Scott (March 16, 2020). "NJCAA cancels spring sports, basketball nationals amid coronavirus outbreak". MLive.com. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  135. ^ "IHSA cancels basketball, all remaining winter State Series tournaments because of coronavirus". مؤرشف من الأصل في 24 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  136. ^ "'Magical And Powerful': South Loop Nightly Light Show Unites Neighbors" (باللغة الإنجليزية). April 15, 2020. مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)