خالد بعباع

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
سعادة  تعديل قيمة خاصية (P511) في ويكي بيانات
خالد بعباع
سفير جامعة الدول العربية لدى كندا
في المنصب
19601964
سفير جامعة الدول العربية لدى الولايات المتحدة الأمريكية
في المنصب
19641972
معلومات شخصية
اسم الولادة (بالعربية: خالد إبراهيم علي بعباع)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد فبراير 1924  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
طولكرم  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 1 أكتوبر 2017 (92–93 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
تكساس  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن دينتون  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Palestine.svg دولة فلسطين  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
نشأ في طولكرم  تعديل قيمة خاصية (P66) في ويكي بيانات
عضو في الأمم المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم المدرسة الفاضلية  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
تخصص أكاديمي علوم سياسية،  وعلاقات دولية،  وتاريخ،  واقتصاد،  وقانون  تعديل قيمة خاصية (P812) في ويكي بيانات
شهادة جامعية بروفيسور،  ودكتوراه،  وماجستير،  وبكالوريوس  تعديل قيمة خاصية (P512) في ويكي بيانات
المهنة دبلوماسي،  وسياسي،  وأكاديمي  [لغات أخرى] ،  ومذيع،  وباحث،  وكاتب سياسي  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم العربية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل سفير،  وعالم سياسة  [لغات أخرى]   تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
موظف في جامعة الدول العربية،  والأمم المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات

خالد بعباع (1924 في طولكرم - 1 أكتوبر 2017 في تكساس)، عالم سياسة فلسطيني، يعد أحد أعلام الفكر والسياسة في فلسطين،[1] وهو دبلوماسي عربي بارز،[2] كان سفيرًا لجامعة الدول العربية في كل من كندا والولايات المتحدة الأمريكية،[3] ورئيسًا لإعلام جامعة الدول العربية،[4][5] وقد شغل عدد من المناصب في جامعة الدول العربية والأمم المتحدة، وله مجموعة من المؤلفات باللغة الإنجليزية والعربية.[2]

نشأته وتحصيله العلمي[عدل]

ولد الدبلوماسي خالد إبراهيم علي بعباع في مدينة طولكرم الفلسطينية عام 1924،[6][7] تلقى تعليمه الابتدائي والإعدادي في مدارس مدينته طولكرم،[8] وتعليمه الثانوي في مدرسة تراسنطا بالقدس،[8] ثم حصل على الثانوية العامة من كلية بيرزيت الثانوية عام 1944.[9][10] بعد أن أنهى الثانوية العامة، التحق بمعهد الحقوق في القدس،[8] ثم غادر لاحقًا بعد سنوات إلى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث التحق هناك عام 1952 بجامعة ساوث ويسترن في تكساس،[11] والتي حصل منها على درجة البكالوريس مع مرتبة الشرف في العلوم السياسية والاقتصاد،[11] ثم حصل عام 1956 على درجة الماجستير في العلوم السياسية والتاريخ،[11] وقد كانت أطروحته بعنوان "الحياد وعدم الانحياز بين الحقيقة والخيال"،[8] ثم حصل بعد ذلك على درجة الدكتوراة في العلوم السياسية.[9]

حياته الشخصية[عدل]

والده هو السياسي الفلسطيني إبراهيم بعباع من مدينة طولكرم، والذي كان مدعي عام في الدولة العثمانية، وأحد مؤسسي إمارة شرق الأردن مع الملك عبد الله الأول بن الحسين.[12]

مناصبه وحياته العملية[عدل]

بعد أن تخرج خالد بعباع من معهد الحقوق في فلسطين، عين كاتبًا لقائم مقام طولكرم،[13] ثم رئيسًا لكتاب متصرفية لواء إربد حتى عام 1952؛[13] حيث غادر وقتها إلى الولايات المتحدة الأمريكية للالتحاق بجامعة ساوث ويسترن.[11]

أصبح خالد بعباع عام 1957 عضواً في الوفد الدائم لجامعة الدول العربية لدى الأمم المتحدة،[11] ورئيسًا لقسم الأبحاث في وفد جامعة الدول العربية لدى الأمم المتحدة خلال فترة عام 1957 وحتى عام 1959،[6] ثم عضواً في وفد اليمن الدائم لدى المنظمة الدولية،[14] كما عمل مذيعًا لنشرة أنباء الأمم المتحدة باللغة العربية منذ عام 1958 وحتى عام 1959.[6]

تولى منذ عام 1960 وحتى عام 1964 منصب ممثل جامعة الدول العربية لدى كندا،[6] وكان بعباع قد أسس مكتب ممثلية جامعة الدول العربية في العاصمة الكندية أوتاوا بتكليف من الجامعة،[15] وكلفته الجامعة برئاسة مكتب الممثلية.[16] تولى عام 1964 منصب ممثل جامعة الدول العربية لدى الولايات المتحدة الأمريكية،[6][3] واستمر في ذلك حتى عام 1972، وقد كان مكتب ممثلية جامعة الدول العربية يقع تلك الفترة في مدينة دالاس في ولاية تكساس.[17][18] تولى خالد بعباع بعد ذلك منصب مدير إعلام جامعة الدول العربية،[4][19][20] ومتحدثًا رسميًا باسم الجامعة.[21][22]

تقديرًا له، فقد جرى منحه العضوية في مجموعة من المنظمات والأكاديميات والجمعيات العلمية في الولايات المتحدة الأمريكية.[1]

أبرز مؤلفاته[عدل]

كتب خالد بعباع عدد كبير من الكتب في الدبلوماسية العالمية والسياسة العربية والقضية الفلسطينية، منها:

  • كتاب "البحث عن الإنصاف، نقد تحليلي لقضية اللاجئين العرب في فلسطين"، باللغة الإنجليزية، صدر عام 1956.[11]
  • كتاب "الاستعمار البريطاني في اليمن"، باللغة الإنجليزية، صدر عام 1958.[23][24]
  • كتاب "حقائق وأخطاء لدحض المفتريات الصهيونية"، باللغة الإنجليزية، صدر عام 1960، كندا.[11]
  • كتاب "حقائق وأخطاء"، باللغة الإنجليزية، صدر عام 1961.[23]
  • كتاب "مغالطات عن قضية اللاجئين العرب"، باللغة الإنجليزية، صدر عام 1961.[23]
  • كتاب "إعادة النظر في عدم الانحياز والحياد"، باللغة الإنجليزية، عام 1967، الولايات المتحدة الأمريكية.[25]
  • كتاب "الحياد في المنظور: دراسة حالة"، باللغة الإنجليزية، ويتكون من 438 صفحة، عام 1981.[26]
  • كتاب "الانتهاكات والممارسات الإسرائيلية ضد مدينة القدس"، صدر عن جامعة الدول العربية عام 1985، أثينا، اليونان.[27]
  • كتاب "ميثاق جامعة الدول العربية وتعديلاته"، صدر عن جامعة الدول العربية عام 1985، تونس.[28]
  • كتاب "الحياد العربي الإيجابي"، باللغة الإنجليزية.[29]
  • "المؤتمر الدولي للسلام في الشرق الأوسط"، عام 1990.[30]

أبرز أبحاثه[عدل]

أبرز مقالاته[عدل]

نشر السفير خالد بعباع سلسلة من مقالاته في الصحف العربية والأجنبية، ومن أبرز مقالاته:

  • "نشاط الجامعة العربية في الحقول الاقتصادية والاجتماعية والثقافية".[42]
  • "العلاقات العربية الأميركية الحديثة".[42]
  • "الصهيونية ومبادئ الأخلاق".[42]
  • "الحياد الإيجابي العربي".[42]
  • "روح جديدة في العراق".[42]
  • "التقدم الاقتصادي في مصر".[42]
  • "القوة الثالثة والأمم المتحدة".[42]
  • "الولاء المزدوج في العقيدة الإسرائيلية الصهيونية"، صحيفة الدستور، الأردن.[43]
  • "إسرائيل والجمهوريات الإسلامية في آسيا الوسطى"، صحيفة الدستور، 4 أبريل 2005، الأردن.[44][45][46]
  • "انتفاضة البؤساء، الإسلام في فرنسا أم إسلام فرنسا"، صحيفة الدستور، 7 ديسمبر 2005، الأردن.[47]

وفاته[عدل]

توفي السفير خالد بعباع في ولاية تكساس الأمريكية بتاريخ 1 أكتوبر 2017، ودفن في مقبرة مدينة دينتون.

قالوا عنه[عدل]

  • يقول الصحفي التونسي عبد اللطيف الفراتي: "كان خالد البعباع الناطق الرسمي للجامعة العربية، وكانت الجامعة العربية في تونس كخلية نحل، لما دفع فيها أمينها العام من حركية، كانت فاقدة لها قبلًا، وفقدتها بعدًا على إثر نقلها للقاهرة".[22]
  • يقول الإعلامي العراقي إبراهيم الزبيدي عن خالد بعباع: "اثنين من أخلص ما رأيت في حياتي، وهما: الدكتور محي الدين صابر رئيس المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، والدكتور خالد بعباع مدير إعلام جامعة الدول العربية؛ حيث تطوع الدكتور خالد بعباع بمتابعة مشروع إنتاج ثلاثين حلقة سينمائية عن أهم ما أخذه العالم من حضارتنا العربية عبر العصور في أروقة جامعة الدول العربية، وهو الذي صاغ الرسائل الرسمية والشخصية التي وجهها الأمين العام للجامعة الشاذلي القليبي إلى وزراء الإعلام العرب، لتحضيرهم لقبول تمويل المشروع، قبل قدومهم إلى تونس، وصاغ توصية مؤتمر وزراء الإعلام العرب، وأنجز مذكرة صرف مبلغ خمسين ألف دولار من ميزانية إعلام الجامعة، بناء على موافقة الأمين العام".[4][19][5]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. أ ب العودات، يعقوب (البدوي الملثم) (1 ديسمبر 1972). مجلة الأديب، من أعلام الفكر والأدب في فلسطين: خالد بعباع، العدد12 (الطبعة الأولى). بيروت، لبنان. صفحة 31. مؤرشف من الأصل في 13 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 13 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب شراب، محمد محمد، معجم العشائر الفلسطينية، دار الأهلية للنشر والتوزيع، عمان، الأردن، 2002.
  3. أ ب "السفير خالد إبراهيم بعباع: سفير جامعة الدول العربية في كل من كندا والولايات المتحدة". موقع فلسطين في الذاكرة. 2018-11-07. مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب ت زبيدي، إبراهيم، بلا مكان: 29 عامًا خارج العراق، الدار العربية للعلوم، ص67، 2007، ISBN 9953872279 ،ISBN 9789953872278. نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  5. أ ب الجماهيرية العظمى وحكاية العسل المر نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب ت ث ج "شخصيات فلسطينية: الدبلوماسي خالد بعباع". مؤسسة القدس للثقافة. مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ The Defender Magazine، 1965، المجلد 31، ص26. نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  8. أ ب ت ث السفير خالد بعباع نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  9. أ ب خالد بعباع نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ Birzeit University graduates at their graduation ceremony نسخة محفوظة 17 سبتمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  11. أ ب ت ث ج ح خ حمادة، محمد عمر، موسوعة أعلام فلسطين في القرن العشرين، سوريا، 2000.
  12. ^ إبراهيم علي بعباع نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  13. أ ب خالد بعباع نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ "الدكتور خالد بعباع". هوية. 2010-01-22. مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ 1960s Canada: Undiplomatic History: The New Study of Canada and the World, p168, 2019 نسخة محفوظة 20 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Houda Asal, Se dire arabe au Canada: Un siècle d'histoire migratoire, ISBN 9782760637030, ISBN 2760637034
  17. ^ The Alcalde، يونيو 1970، ص32. نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Al Arab، المجلد7، Representative of the League of Arab States to India and South-East Asia، ص13، 1968. نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  19. أ ب الإعلامي العراقي إبراهيم الزبيدي يكتب عن الجماهيرية العظمى وحكاية العسل المر نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ رابطة العالم الإسلامي، المجلد 18، ص148، 1980. نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ Arab League, Angry With Cairo, Adapts to Home in Tunis نسخة محفوظة 17 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  22. أ ب عبد اللطيف الفراتي: محمد المغربي.. انسحب في هدوء، كما عاش في هدوء نسخة محفوظة 26 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  23. أ ب ت "المؤلفات المطبوعة باللغة الإنجليزية للدكتور خالد بعباع". مؤسسة القدس للثقافة. مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ British Penetration and Imperialism in Yemen, Khalid I. Babaa نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ India and the Nonaligned Summits: Belgrade to Jakarta، ص183، 1995. نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  26. ^ Neutralism in Perspective: A Case Study, Khalid Ibrahim Babaa نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ الهزايمة، محمد عوض، القدس في الصراع العربي الإسرائيلي، دار الحامد للنشر والتوزيع، الأردن، ص293.
  28. ^ احمادة، سعد فهد، صلاحيات المنظمات الدولية في تعديل مواثيقها، الأردن، 2011، ص73.
  29. ^ Arab positive neutralism, Khalid I. Babaa نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  30. ^ المؤتمر الدولي للسلام في الشرق الأوسط، مكتبة جمعة الماجد للثقافة، الإمارات العربية المتحدة نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ العضايلة، عادل محمد، القدس بوابة الشرق الأوسط للسلام، الأردن، ص256.
  32. أ ب ببليوغرافيا فلسطينية نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ القدس في اتفاقيات السلام العربية الإسرائيلية، أكاديمية دراسات اللاجئين الفلسطينيين، 2018، ص24.
  34. ^ اللاجئون الفلسطينيون "العودة و/أو التعويض" نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  35. ^ أبو عمر، ياسيمن عبد القادر، قضية اللاجئين الفلسطينيين وأثرها على العلاقات الأردنية الفلسطينية 1948-2009، فلسطين، 2010، ص118.
  36. ^ رسالة إلى الذين يتغنون بموافقتهم على قرار تقسيم فلسطين نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  37. ^ اللاجئون الفلسطينيون وحق العودة نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  38. ^ محمد، هيفاء أحمد، الدولة الفلسطینیة وآفاقھا في ظل مؤتمر أنابولیس، مركز الدراسات الفلسطينية، بغداد، العراق، يونيو 2008، ص91.
  39. ^ مجلة المجلس الوطني الفلسطيني نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  40. ^ Nonalignment as a Diplomatic and Ideological Credo نسخة محفوظة 20 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  41. ^ The "Third Force" and the United Nations نسخة محفوظة 20 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  42. أ ب ت ث ج ح خ "مقالات خالد بعباع". مؤسسة القدس للثقافة. مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ الولاء المزدوج في العقيدة الإسرائيلية الصهيونية نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  44. ^ خماش، رنا عبد العزيز، العلاقات التركية الإسرائيلية وتأثيرها على المنطقة العربية، الأردن، ص42.
  45. ^ الحديثي، هاني إلياس، أثر المتغيرات الآسيوية على الوطن العربي، دراسة في العلاقات الاسرائيلية الاسيوية، دار الجنان للنشر والتوزيع، عمان، الأردن، 2014، 9957551582، 9789957551582، ص336.
  46. ^ التغلغل الإسرائيلي في دول آسيا الوسطى وانعكاساته على علاقاتها مع المنطقة العربية نسخة محفوظة 2020-09-17 على موقع واي باك مشين.
  47. ^ ابن سعيد، المحجوب، "الإسلام والإعلاموفوبيا، الإعلام الغربي والإسلام، تشويه وتخويف"، دار الفكر للنشر والطباعة والتوزيع، دمشق، سوريا، 2013، ص173.