سيغة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من سايغا)
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

ظبي السيغة

 

حالة الحفظ

أنواع قريبة من خطر الانقراض[1]
المرتبة التصنيفية نوع[2][3]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: الحيوانات
الشعبة: الحبليات
الطائفة: الثدييات
الرتبة: شفعيات الأصابع
الفصيلة: البقريات
الجنس: السيغة
النوع: س. التتري
الاسم العلمي
Saiga tatarica [2][3]
كارولوس لينيوس، 1766
فترة الحمل 139 يوم  تعديل قيمة خاصية (P3063) في ويكي بيانات
الانتشار التاريخي لظباء السيغة (باللون الأبيض) والانتشار الحالي لتحت نوعيه: السيغة التتري (الأخضر) والمنغولي (الأحمر)

معرض صور سيغة  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية (P935) في ويكي بيانات

ظبي السيغة (بالإنجليزية: Saiga antelope)‏ هو نوع من الظباء كان يقطن السهول الأوراسية الواسعة من سفوح الكربات والقوقاز وحتى جونغاريا ومنغوليا، كما عاش في قارة أمريكا الشمالية خلال عصر البلستوسين. أما الآن فلم يعد يوجد ضربه الأساسي - السيغة التتري - إلا في موقع واحد بروسيا (بسهول شمال غرب منطقة القرم) وثلاث مناطق بكازاخستان (جبال الأورال والأوستيورت وصحراء دالا بيتباك)، كما تهاجر بعض الحيوانات من هذه المناطق جنوباً إلى أوزباكستان وأحياناً - خلال الشتاء - تركمانستان. إلا أنه بات منقرضاً الآن في الصين وجنوب غرب منغوليا. وأما تحت نوع السيغة المنغولي فهو لا يقطن سوى غرب منغوليا.[4]

الانتشار الجغرافي والأخطار[عدل]

رأس السيغة.

كانت تقطن ظباء السيغة خلال العصر الجليدي أنحاءً واسعة، تمتدُّ من الجزر البريطانية غرباً مروراً عبر وسط آسيا وشرقاً حتى مضيق بيرنغ إلى ألاسكا وأخيراً إقليم يوكون. وقد كانت حيواناتٍ تُميِّز إقليم سيثيا خلال العصور القديمة، وبناءً على وصف المؤرخ سترابو لحيوانٍ سمَّاه «الكولوس» كان «حجمه بين حجم الغزال والخروف»، وقد كان يُظَنُّ خطأ آنذاك أنه يشرب المياه من أنفه.[5] في بداية القرن الثامن عشر كانت ظباء السيغة لا تزال تقطن سواحل البحر الأسود وجبال كاربات، بالإضافة إلى التخوم الشمالية للقوقاز وحتى جونغاريا ومنغوليا.

وبعد انحدارٍ سريعٍ في أعداد هذه الحيوانات وصلت إلى حافَّة الانقراض في العشرينيات، إلا أنها تمكَّنت من التعافي، وقد كان يقطن مليونا رأسٍ منها سهوب أوراسيا بحلول عام 1950.

إلا أن أعدادها عادت للهبوط السريع عقب انهيار الاتحاد السوفياتي، نتيجةً للصيد غير القانوني والحاجة لقرونها للاستعمال في الطب الصيني. وعند نقطة ما حاول بعض جمعيات حماية البيئة - مثل الصندوق العالمي للطبيعة - تشجيع صيادة السيغة بديلاً للقرون التي كانت تُصَطاد لأجلها الكركدنيات.[6]

في الوقت الحاضر فإنَّ ظباء السيغة تواجه مرة أخرى تقلصاً هائلاً في أعدادها، فيقدر أن 95% منها اختفت خلال 15 عاماً،[7] يصنفها الآن الاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة كنوعٍ معرض للخطر للغاية. يقدر ما تبقَّى منها اليوم بنحو 50,000 رأس، تتوزَّع على منطقة قلميقيا وثلاث مناطق في كازاخستان وومنطقتين معزولتين بمنغوليا، كما لا زالت توجد مجموعة صغيرة منها في منطقة القرم بروسيا تحت تهديدٍ كبير.[8]

لكن في شهر مايو عام 2010 توفي ما يقدر بقرابة 12,000 ظبي سيغة في منطقة الأورال بكازاخستان من أصل النحو 26,000 رأساً التي كانت تقطنها. وتُعزَى هذه الوفيات حالياً إلى داء باستيريلا الطيور، وهو مرض معد يصيب الرئة والأمعاء، ولا زال سبب انتشاره في المنطقة غير معروف.[9] أعادت كازاخستان في شهر نوفمبر عام 2010 سنَّ قانون يمنع صيد السيغة، مدَّدته حتى عام 2021، في محاولةٍ لإنقاذ النوع من الانقراض.[10]

سواف سنة 2015[عدل]

خلال شهر مايو من سنة 2015، أخذت أعداد هائلة من هذه الظباء بالنفوق بسبب مرض سوافي مجهول، يُعتقد بأنَّهُ الباستريلا.[11] بلغت نسبة النفوق داخل أي قطيع مصاب 100%، وقُدِّرت نسبة الظباء النافقة بحوالي 40% من إجمالي الجمهرة العالمية.[12] وقد عثر على ما يقارب من 120,000 جيفة في أواخر شهر مايو من السنة سالفة الذكر، من أصل 250,000 رأس تشكل الجمهرة العالمية.[13]

اقترح عالم الأحياء الكازاخي مراد نورشيف أن يكون سبب هذا النفوق هو نفاخ الكرش، إذ لوحظت عوارضه (الانتفاخ، تزبد الفم، والإسهال) في الظباء الميتة.[14] ويقول نورشيف أن هذا المرض ألم بالظباء نتيجة رعيها كمية كبيرة من النباتات سهلة التخمر (الفصة، والنفل، والعنبريس) ممزوجة مع الأعشاب الندية.[14] وخلال شهر مايو المذكور، أعلنت وكالة الأمم المتحدة المعنية بالحفاظ على ظباء السيغا وإكثارها أنَّ ظاهرة النفوق الجماعي قد توقفت. ومع حلول شهر يونيو من سنة 2015، لم يصدر أي تبرير علمي واضح عن ما تسبب في هذا المرض السوافي.[15]

اقرأ كذلك[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ The IUCN Red List of Threatened Species 2022.2 (بالإنجليزية), 9 Dec 2022, QID:Q115962546
  2. ^ أ ب Don E. Wilson; DeeAnn M. Reeder, eds. (2005). Mammal Species of the World: A Taxonomic and Geographic Reference (بالإنجليزية) (3rd ed.). Baltimore: Johns Hopkins University Press. ISBN:978-0-8018-8221-0. LCCN:2005001870. OCLC:57557352. OL:3392515M. QID:Q1538807.
  3. ^ أ ب Andrew T. Smith; Yan Xie; Darrin P. Lunde; Don E. Wilson; W. Christopher Wozencraft; Robert S. Hoffmann; Wang Sung; John R. MacKinnon (2008), Andrew T. Smith; Yan Xie (eds.), A Guide to the Mammals of China. (بالإنجليزية), Illustrator: Federico Gemma, Princeton: Princeton University Press, p. 471, QID:Q19604469
  4. ^ "Saiga/mongolian Saiga (Saiga tatarica)". Evolutionarily Distinct and Globally Endangered. The Zoological Society of London. مؤرشف من الأصل في 2017-01-15. اطلع عليه بتاريخ 2012-12-19.
  5. ^ Strabo (25 سبتمبر 2012). "Book VII, Chapter 4, Paragraph 8". Geography. مؤرشف من الأصل في 2023-07-11. اطلع عليه بتاريخ 2012-12-19.
  6. ^ Ellis، Richard (2004). No Turning Back: The Life and Death of Animal Species. New York: Harper Perennial. ص. 210. مؤرشف من الأصل في 2019-12-07. اطلع عليه بتاريخ 2012-12-19.
  7. ^ "Welcome to the Saiga Conservation Alliance". Saiga Conservation Alliance. مؤرشف من الأصل في 2018-07-23. اطلع عليه بتاريخ 2012-12-19.
  8. ^ "Emergency appeal: saigas of the pre-Caspian region of Russia under extreme threat". Saiga Conservation Alliance. 18 مارس 2010. مؤرشف من الأصل في 2018-07-23. اطلع عليه بتاريخ 2012-12-19.
  9. ^ "Mystery over mass antelope deaths in Kazakhstan". BBC News. 28 مايو 2010. مؤرشف من الأصل في 2018-09-13. اطلع عليه بتاريخ 2012-12-19.
  10. ^ "Kazakhstan extends Saiga antelope hunting ban until 2021". Silk Road Intelligencer. 19 يناير 2011. مؤرشف من الأصل في 2011-07-29. اطلع عليه بتاريخ 2012-12-19.
  11. ^ "Endangered saiga antelope mysteriously dying in vast numbers in Kazakhstan". The Independent. Associated Press. مؤرشف من الأصل في 2019-02-14. اطلع عليه بتاريخ 2015-05-29.
  12. ^ "Mass deaths hit Kazakhstan's endangered Ice Age antelope species". reuters.com. رويترز. 27 مايو 2015. مؤرشف من الأصل في 2015-09-30.
  13. ^ Taylor، Adam. "Kazakhstan's econological mystery". Washington Post. Worldviews. مؤرشف من الأصل في 2015-07-13. اطلع عليه بتاريخ 2015-05-29.
  14. ^ أ ب "Свою версию гибели сайгаков выдвинул академик Нурушев" (بالروسية). Informburo.kz. 24 May 2015. Archived from the original on 2019-04-04. Retrieved 2015-06-01.
  15. ^ Saiga mystery disease; May 29, 2015 نسخة محفوظة 14 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.