هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

طين طبي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الطين الطبي الألماني (Luvos Heilerde) يتكون من راسب طفالي، أي خليط من الرمل والطين والطمي

الطين الطبي اسم يطلع على أنواع عديدة ومختلفة من التراب أو الصخور أو الأطيان الصلصالية ذات الفائدة العلاجية. يعود استخدام الطين الطبي في الطب الشعبي إلى عصور ما قبل التاريخ. لا تزال الشعوب الأصلية في جميع أنحاء العالم تستخدم الطين الصلصال على نطاق واسع، وهو ما يرتبط بعادة أكل التراب. يعود أول استخدام مسجل للطين الطبي إلى بلاد ما بين النهرين القديمة.

تستخدم مجموعة كبيرة من الطين في الأغراض الطبية - في المقام الأول للتطبيقات الخارجية، مثل حمامات الطين في المنتجعات الصحية (العلاج بالطين). من بين الطين الأكثر استخدامًا الكاولين والطين السمكتيت مثل البنتونيت والمونتموريلونيت وتراب الدعّاك.

يسمى في العراق والكويت طين خاوة (أي خامة)[1][2][3] ويسمى في المغرب الغاسول أو الطين المغربي وهي صخور بركانية لها فوائد علاجية مشابهة.[4][5] في الأردن وفلسطين يعرف طين البحر الميت بفوائده الطبية أيضاً.

التاريخ[عدل]

الحضارات القديمة في الرافدين ومصر[عدل]

أول استخدام مسجّل للطين الطبي موجود على ألواح طين بلاد ما بين النهرين حوالي 2500 قبل الميلاد أيضًا، استخدم المصريون القدماء الطين. استخدم أطباء الفراعنة المادة كعوامل مضادة للالتهابات ومطهرات. تم استخدامه كحافظة لصنع المومياوات، كما ذكر أن كليوباترا استخدمت الطين للحفاظ على بشرتها.[6][6]

بردية إبيرس من حوالي عام 1550 قبل الميلاد (ولكن يحتوي على التقليد الذي يعود إلى عدة قرون سابقة) هو نص طبي مهم من مصر القديمة. ويصف المغرة لعلاج مجموعة واسعة من العلل، بما في ذلك مشاكل مختلفة في الأمعاء[7] والعين.[8]

العصور القديمة[عدل]

ما يلي بعض أشهر أنواع التراب العلاجي في العصور القديمة:

  • تراب لمني: كان يستخرج من جزيرة لمنى. استمر استخدامه حتى القرن التاسع عشر، حيث كان لا يزال مدرجًا في دستور أدوية مهم في عام 1848[9] (ربما تكون الرواسب قد استنفدت في ذلك الوقت). بلينيوس الأصغر كتب حول الستخدام الطين اللمني في العلاج.[10] كان يعرف أيضاً باللاتينية بإسم تيرا سجيلاتا Terra sigillata وتعني الطين المختوم لأن التراب اللمني كان يشكّل على شكل أقراص أو ألواح أو كعكات صغيرة يثم يتم طبع أختام مميزة عليها. كتب ديسقوريدوس أيضا على استخدام الطين المختوم.[9]
  • تراب مقسم Terra chia وتراب كيمولوس Terra cymolia: كانا كلاهما طينان أبيضان ولهما اعتبارهما في الطب القديم.
  • تراب ساموس: بلينيوس الأصغر في ج. 50 ميلادي في كتاب التاريخ الطبيعي ذكر تفاصيل نوعين متميزين، كوليريوم - وهو مرهم للعين، وأستر، والذي كان يستخدم كصابون وكذلك في الأدوية.
  • تراب مختوم ستريجي Terra sigillata strigoniensis (ستريجي من سيليزيا) : طين أصفر اللون اشتهر في وقت لاحق في العصور الوسطى.

كل ما سبق يبدو أنه طين بنتوني.

  • تراب أحمر rubrica: طين لا يلطخ اليد.

في بلاد فارس في القرون الوسطى، كتب ابن سينا (980-1037 م) الذي حمل لقب "أمير الأطباء" عن العلاج بالطين في أطروحاته العديدة.

يناقش ابن البيطار (1197-1248)، وهو عالم مسلم ولد في ملقة بالأندلس، ومؤلف كتاب عن علم الصيدلة، ثمانية أنواع من التراب الطبي.

الأنواع الثمانية هي:

  1. الطين المختوم terra sigillata
  2. تراب مصر
  3. تراب ساموس
  4. تراب خيوس
  5. تراب كيمولوس أو الطين النقي مع "الطين الحرّ" الناعم وهو أخضر زنجاري اللون، يتم تدخينهما مع لحاء اللوز ليتم أكل المزيج عندما يتحول إلى اللون الأحمر ويحمل نكهة جيدة. نادراً ما يتم تناوله دون أن يدخن - يُطلق عليه أيضًا اسم "Argentiera" وهو أحد أسماء كيمولوس
  6. تراب من كرمة تسمى أمبليطس ampelitis أو فرمقيطس pharmakitis من السلوقية في سوريا
  7. تراب أرمينية (المعروف أيضًا باسم الصلصال الأرمني) ، مفيد في حالات الطاعون الدبلي، الذي يتم تناوله خارجيًا وداخليًا،
  8. تراب نيسابور.[11]

عصر النهضة[عدل]

كان عالم الطبيعة الفرنسي بيير بيلون (1517-1564) مهتمًا بالتحقيق في لغز التراب اللمني. في عام 1543 زار القسطنطينية وبعد إجراء الاستعلامات وجد 18 نوعًا من المنتجات المختلفة التي يتم تسويقها على أنها تراب لمني (كان قلقًا بشأن المنتجات المزيفة المحتملة). ثم قام برحلة خاصة إلى لمنى نفسها، حيث واصل تحقيقه، وحاول العثور على مصدر الطين. اكتشف أنه يتم استخراجه مرة واحدة فقط في السنة (في 6 أغسطس) تحت إشراف الرهبان المسيحيين والمسؤولين العثمانيين.

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "(PDF) The use of local clays in Iraq (Mud kh aoh in the manufacture of soap , cerams and haiar dyes". ResearchGate (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Team, Almaany. "تعريف و شرح و معنى خامة بالعربي في معاجم اللغة العربية معجم المعاني الجامع، المعجم الوسيط ،اللغة العربية المعاصر ،الرائد ،لسان العرب ،القاموس المحيط - معجم عربي عربي صفحة 1". www.almaany.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Malka Al (2014-01-31). A Doctor from Mesopotamia. AuthorHouse. ISBN 9781491810958. مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "إليك كيفية تحضير "الغاسول المسقي بالأعشاب" في المنزل". صحتي+. 2018-11-29. مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "الغاسول المغربي الطمي الاسود غنية بالمعادن يستعمل مند الأزل كمادة طبيعية للتنظيف". أوريونتال كروب. مؤرشف من الأصل في 5 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. أ ب (Press release). الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  7. ^ "The Papyrus Ebers: The Greatest Egyptian Medical Document". www.macalster.edu. Levin & Munksgaard. 1937. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2005. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ dianabuja (21 June 2010). "'Recipes' for Treating the Eyes: Papyrus Ebers". wordpress.com (Blog). مؤرشف من الأصل في 04 يناير 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. أ ب Selinus, Olle; Alloway, BJ (2005). Essentials of medical geology: Impacts of the natural environment on public health. Academic Press. صفحة 446. ISBN 0-12-636341-2. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  10. ^ Thompson, CJS (1929). The Mystery and Art of the Apothecary. London: John Lane. صفحة 44. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link) صيانة CS1: التاريخ والسنة (link)
  11. ^ Laufer, Berthold (1930). Geophagy. Chicago: Field Museum Press. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015 – عبر Archive.org. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)

مصادر[عدل]