أنقرة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 39°52′30″N 32°50′00″E / 39.875°N 32.8333°E / 39.875; 32.8333

أنقرة
Ankara
صورة معبرة عن أنقرة
صورة لبعض معالم المدينة
تقسيم إداري
البلد  تركيا
المنطقة وسط الأناضول
المحافظة أنقرة
رئيس البلدية إبراهيم مليح جُكجِك
خصائص جغرافية
الأرض 24521 كم²
الارتفاع عن
مستوى البحر(م)
938 م
السكان
التعداد السكاني 4.417.522 نسمة (عام 2013)
إجمالي السكان 5.045.083
الكثافة السكانية 180 س/كم²
معلومات أخرى
خط العرض 39.927222
خط الطول 32.864444
التوقيت +2 ( غرينيتش)
الرمز البريدي 06000–06999
الرمز الهاتفي +(90)
الموقع الرسمي موقع المدينة الرسمي على الإنترنت

موقع أنقرة على خريطة تركيا
أنقرة
أنقرة

أنقرة هي إقليم وعاصمة[1] لتركيا، وثاني أكبر مدينة مزدحمة بعد إسطنبول. يبلغ عدد سكان مدينة أنقرة بضواحيها ما يقارب 5.150.072 شخص وفقا لإحصاء عام 2014 م.[2] ومن الناحية الجغرافية تعتبر الأناضول قريبة من مركز تركيا، والأجزاء الشمالية من منطقة غرب البحر الأسود خارجه عنها، ويقع جزء كبير منها داخل منطقة وسط الأناضول. وهي المقاطعة الثالثة في المساحة من ناحية مساحة تركيا، ويحيط بها بولى، وجانقري، وقيريق‌قلعه، وقرشهر، وآق سراي، وقونية وفي الأمام أسكي شهر.

تطورت أنقرة بسرعة كبيرة بعد إعلانها كعاصمة تركيا في 23 أكتوبر 1932، وأصبحت في يومنا هذا المدينة الثانية في الإزدحام. وفي بداية الجمهورية التركية اعتمد اقتصاد أنقرة على الزراعة وتربية الحيوان، ولا زالت نصف أراضي أنقرة إلى الآن تستخدم بهدف الزراعة. كما يعتمد النشاط الإقتصادي لأنقرة بنسبة كبيرة على التجارة والصناعة. أما الثقل الإقتصادي الذي كان يتحقق عن طريق الزراعة وتربية الحيوانات فهو في تناقص مستمر. وقد حفزت الاستثمارات التي في أنقرة وأطرافها سواء كانت في القطاع العام أو القطاع الخاص على هجرة عدد كبير من القوى العاملة إلى أنقرة من المحافظات الأخرى. وقد ازداد عدد السكان بشكل مضاعف منذ إعلان الجمهورية إلى يومنا هذا. ويمكن أن القول أنه من كل أربع أشخاص ثلاثة يعملون في قطاع الخدمات، كالتواصل والأخبار والخدمات، والأعمال التجارية المشابهه، وواحد من كل أربعة في الصناعة، وبنسبة 2 % في قطاع الزراعة. وقد تركز العمل الصناعي على وجه الخصوص على النسيج والمنتجات الغذائية والإنشاءات. أما في يومنا هذا فأغلب الاستثمارات في مجال الدفاع، والمعادن والمحركات. وتعتبر مقاطعة أنقرة صاحبة أكبر عدد جامعات في تركيا، بالإضافة إلى أن عدد الأشخاص الحاصلين على البكالوريوس فيها مضاعف. هذ المجتمع المتعلم والمُجِيد للتكنولوجيا يخلق قوة العمل اللازمة للاستثمار بشكل رئيسي. وتصل أنقرة بالإنحاء الأخرى من تركية السكة حديد وطُرق سريعة والمطارات.

يعود تاريخ أنقرة إلى ماقبل عشرة ألاف عام تصل إلى العصر الحجري القديم[3] عندما سكنها الإنسان البدائي الأول، وقد مرت بالعديد من الحضارات فقد حكمها الحيثيون، والفريجيون، والليديون، والفارسيون، والغلاطيون، والرومانيون، والبيزنطيون، والسلاجقة، ثم الدولة العثمانية، وفي النهاية أصبحت مقاطعة ضمن الأراضي التركية. وقد اتخذ التكتوصاج أنقرة عاصمة لهم، كما كانت أنقرة ضمن حدود غورديوم التي إتخذها الفريج عاصمة لهم. وكانت تشوبوك (إحدى مراكز أنقرة) هي المنطقة التي هُزم فيها بيازيد الأول تيمورلنك في معركة أنقرة، وكذلك كانت أنقرة نقطة تحول في حرب الاستقلال في معركة سقاريا بالقرب من بولاتلي (القسم الغربي لأنقرة).

تعتبر أنقرة التي يقع جزء كبير منها داخل منطقة وسط الأناضول ياستثناء الأجزاء الشمالية من منطقة غرب البحر الأسود صاحبة مناخ قاري. والمدن التي في خارج المقاطعة يتكون جزء كبير منها من هضاب تغطيها حقول الحبوب. وقذ اتخذت الإجراءات لحماية المناطق الطبيعية الجميلة المتنوعة في المقاطعة، ويتم تقديمها وتجهيزها بهدف الراحة والإستمتاع. وتعرف في مختلف أنحاء العالم الحيوانات التي تحمل اسم أنقرة كأرنب الأنجورا، وماعز الأنغورة، وقط الأنغورا التركي. كما يعرف أجاص أنقرة وزعفران أنقرة كأطعمة محلية، وكذلك حمامات المياه المعدنية في مختلف أنحاء تركيا.

محتويات

أصل التسمية[عدل]

قطعة نقدية تُظهر أسطورة المراسي التي عرفت بها أنقرة سُكَّت في عهد جاليانوس من الأباطرة الرومان[4].

أنقرة في لغة الفريج وكذلك اللغة اليونانية القديمة هي Ἄγκυρα وتنطق " أنقورا" وتعنى "مرساة السفينة" وتقول بعض الأساطير القديمة أنها المكان الذي وجد فيه ميداس ملك فريجيا وجد مرساة سفينة.[5] وقد ذكر أن الاسكندر المقدوني قد مر من أنكورا في سفره تجاه الشرق عام 333 (ق.م).[5] كما يوجد اليوم في متحف الأناضول الذي في أنقرة نقود قديمة تعود للقرن الثاني الميلادي قد صك عليها صورة مرساة السفينة.[6]

وبينما كانت أنقرة تعرف ب Ἄγκυρα لدى الفريج وغلاطية وروما القديمة، إلا أنه كان يتم ذكرها كأنقريا وأنجريا في مصادر الألفبائية الاتينية مع العالم الغربي.[7][8] وقد تغير اسم أنقرة بعد مجيئ الأتراك إلى الأناضول فذكر كأنجوريا وأنجورو. وذكر في الغرب كأنجورا. وفي الأوراق الرسمية المختلفة التي تعود إلى القرن 16 الخاصة بالدولة العثمانية تم استخدام اسم انقره.[9]

وقد طلبت الجمهورية التركية في 28 مارس 1930 رسميا من الدول الأجنبية استخدام اسماء المدن باللغة التركية. ومن هذا التاريخ عنونت كأنجورا في مكتب البريد ولم تنقل في الكتابات إلى أنقرة.[10] وهكذا تحول اسم أنقرة إلى اسم عالمي. وقد عرفت أيضا في العصر العباسي باسم عمورية نسبة إلى معركة عمورية التي نشبت بين الخليفة العباسي المعتصم بالله والأمير البيزنطي تيوفيل، وعندما سيطر السلاجقة الاتراك على المدينة اطلق عليها اسم أنقرة.

تاريخها[عدل]

تعود أقدم الأثار التي اكتشفت في أنقرة إلى العصر الحجري القديم.[11] هذه الأثار المتنوعة رصدت في جافور كالا، وأرغازي، ولدوم لو، ومال تابا. وقد رصد استقرار الإنسان في مدينة بولاطالي في عام 3000 قبل الميلاد.[12]

الحيثيون، الفريج، الليديون، الأخمينيون، غلاطية، الرومانين[عدل]

رمز حضارة الحيثين

كان الحيثيون من الهنود الأوربيون (1660-1190 قبل الميلاد) الذي دخلوا الأناضول عن طريق المضايق. ولا يعرف على وجه التحديد تاريخ حجرة الحيثيين إلى الأناضول.[13] وتوجد أثار تعود إلى فترة الحيثيون في أنقرة وأجوارها في المناطق التي استقر في الحيثيون. وهذه الأثار عباره عن جثوات توجد في باليق حصار، وباليك أويومجو، وبتيك، وقارا أوغلان، وغافور قالا، وكلهويك.[14] ويعتقد بأن الحيثيون انهاروا بشكل سياسي في نهاية الألفية الثانية قبل الميلاد وتركوا أماكنهم للفريج.[15]

أنقرة في القرن الثامن عشر.

في أواخر الألفية الثانية قبل الميلاد كانت توجد في تلك المنطقة قرية تكبر بسرعة اسمها فريجيا.[11] اختار ملك الحيثيون غورديوم كعاصمة له، وتوجد أثار تلك المدينة على بعد 29 كليو متر في الشمال الغربي لبولاطلي. وقد عاش فيها ميداس في ألمع عصور الفريجا في فترة (725-675) قبل الميلاد.[16] ويعتقد بإن المكان الذي وجدت فيه جثوة يومورت أتابا والتي وجدت من بين الأثار التي تعود إلى عهد الفريج في أنقرة، كانت تمثل مركزا مهمًا في الإستقرار في العهد التي أسست فيه، كما أنها تقع في نقطة استراتيجية مهمة.[7] وفي المائة السابعة قبل الميلاد تم القضاء على الفريج من قبل الكيميريون القادمين من ناحية القوقاز.[17]

قلعة أنقرة عام 1872.

في نهاية العصر البرونزي أراد الليديون الذين ذهبوا إلى الأناضول مع الفريج واستقروا في جنوب الأناضول استغلال فرصة اختفاء الفريج وسيطروا على محافظة أنقرة (اليوم) وكذلك منطقة النهر الأحمر. وفي القرن السابع قبل الميلاد أصبحوا حكام الأناضول، واستمر حكمهم 140 سنة.[18] وتم التوافق على أن الليديون هم من اخترعوا العملة المعدنية.[19] وقد تطورت التجارة في عهد الليديون في أنقرة، وكذلك تقدم انتاج الحبوب، وتربية الحيوان، وانتاج زيت الزيتون، والنبيذ. وقد استفادت محافظة أنقرة التي توجد على الطريق الرئيسي لوسط الأناضول من هذا التطور.[18] وقد دخل الليديون في حروب مع الفرس وامبراطورية المد، وفي عام 547 مُحيت دولة الليديون من التاريخ بعد هزيمتهم في حرب قنطرة النهر الأحمر من قبل جيرانهم الأخمينيون بقيادة كورش الكبير.[18]

سيطر الفارسيون على الأناضول اعتبارا من عام 545 قبل الميلاد، وقضوا على ثقافة اليونان القديمة التي في الأناضول.[20] وقد كتب هيرودوت أن الطريق الملكي الذي استخدمه جيش الإمبراطورية الفارسية، وكذلك استخدم في التجارة، والبريد في القرن الخامس قبل الميلاد كان يمر من أنقرة. وقد كان طريق الملك يبدأ في أفسس، ومن مدينة سردس إلى ليديا، ومن بعد ذلك غوردن، ويمر من أنقيرا والنهر الأحمر، إلى كليكا عن طريق كبادوكيا، ومن هناك يعبر نهري دجلة والفرات، ومن آشور يصل إلى مدينة شوشان.[21]

في عام 334 قبل الميلاد[11] سيطر الإسكندر الأكبر ملك مقدونيا القديمة على محافظة أنقرة من امبراطورية الأخمينيون. وقد دخل إلى المناطق التي كانت تحت سيادة الحاطيين، والأخمينيون والليديون باستثناء الفريج[22] والحيثيون.[22][23][24] وفي القرن الثالث قبل الميلادي هاجر أقوام محاربون يسمون التكطوصاغ إلى الأناضول واتخذوا غلاطية عاصمة لهم.[11] ويقول سترابو في عمله المشهور جيوغرافيكا أن قلعة أنقرة تم إنشائها من قبل التكطوصاغين.[25] وبعد ذلك قام أغسطس أحد الأباطرة الرومان بإنشاء تحالف سياسي،[26] ثم استولى عليها في 25 قبل الميلاد.[11]

وفي عام 395 عندما انقسمت الإمبراطورية الرومانية إلى قسمين أصبحت أنقرة تابعه للإمبراطورية البيزنطية، إلا أنه مع وقت كانت محافظة أنقرة تنقطع عن حكم الإمبراطورية البيزنطية. وفي عام 654 سيطر المسلمون العرب على أنقرة لفترة قصيرة. وفي عهد المعتصم بالله في أعوام 833 و842 سيطر العباسيون على أنقرة لفترة قصيرة بقيادة القائد التركي أفشين. وقد وقعت أنقرة تحت سيطرة النصارى على مذهب بالوص شولوك لمدة عام. وكانت أنقرة تعود إلى حكم الإمبراطورية البيزنطية بعد كل انقطاع عنها.[27]

السلاجقة والدولة العثمانية[عدل]

سيطر السلاجقة على أنقرة بعدمعركة ملاذكرد في عام 1073. وبفضل جهود سلاطنة السلاجقة في التجارة العبارة (الترانزيت) أصبحت أنقرة مركزا لها في القرن الثاني عشر والثالث عشر. وقد ارتبطت أنقرة بالأهيين ومن بعدهم بفترة في عام 1304 حققوا استقلالا نسبيا وارتبطوا بالدولة العثمانية. وقد ارتبطت مدن الجنوب الغربي لأنقرة بالكرمايان، أما مدن الجنوب الشرقي فقد ارتبطت بإمارة قرمان.[28] وفي عهد السلطان مراد الأول ارتبطت أنقرة كليا بالدولة العثمانية. وفي عام 1402 وقعت معركة أنقرة بين الدولة التيمورية بقيادة تيمورلنك والدولة العثمانية بقيادة بايزيد الأول.[29][30] وقد خسر بايزيد الأول المعركة وأسره تيمورلنك، ودخلت الدولة العثمانية في مرحلة تعرف بعهد الفترة وبسبب هذه الأزمة أصبحت الدولة العثمانية في حالة فراغ في السلطة. وقد تهدم جزء كبير من أنقرة نتيجة للمعركة، وقد تم اصلاحها من جديد في عهد مراد الثاني الذي أنشأ اتحاد الأناضول من جديد.[31] وفي عام 1841 بعد ازالة إيالة الأناضول وعند انشاء الولايات أصبحت ولاية أنقرة.[32] وقد ارتبطت أنقرة وتشروم ويوزغات وقيصري وقرشهر بهذه الولاية. وقد استمر وجود ولاية أنقرة حتى عام 1922.[32]

وفي أواخر عهد العثمانين في عام 1917 وقع حريق أنقرة الكبير والذي استمر لمدة 3 أيام.[33] وقد أدى هذا الحريق إلى احتراق ما يقرب من 1900 أسرة.[34]

حرب التحرير وفترة الجمهورية[عدل]

كانت محافظة أنقرة إحدى المراكز المهمة في حرب الاستقلال التركية. وقد اختار مصطفى كمال أتاتورك الذي ذهب إلى أنقرة في 27 ديسمبر 1919 محافظة أنقرة كمركز لحركة المقاومة في الأناضول واختارها مقرا للهيئة التمثيلية. وتقع أنقرة جغرافيا في وسط الأناضول. وترتبط أنقرة باسطنبول عن طريق السكة الحديد. وكانت أنقرة قريبة من الحرب التركية اليونانية، وكان الدعم القومي على أشده من قبل الشعب. وبعد احتلال اسطنبول بيومين من قبل الإنجليز تم حل مجلس المبعوثان بشكل رسمي في 18 مارس 1920، وفي 23 إبريل 1920 تم إنشاء البرلمان التركي في أنقرة. وكانت محافظة أنقرة أكثر مكان شهد معارك في الحرب التركية اليونانية (1919–1922). وفي صيف عام 1920 تقدمت الوحدات اليونانية حتى سواحل نهر سقاريا بهدف الاستيلاء على أنقرة.إلا أنه في الفترة بين 23 أغسطس و13 سبتمبر وقعت معركة سقاريا وأدت إلى تفرق الوحدات اليونانية. وقد أصبحت المعركة الشديدة التي وقعت بالقرب من بولاطلي نقطة تحول في حرب التحرير. وعندها قال مصطفي كمال مقولته المشهورة " ليس هناك خط دفاع، يوجد هناك دفاع سطحي، هذا الدفاع يشمل جميع الوطن". وبعد عدة أسابيع وقعت معاهدة أنقرة وأوقفت هذه المعاهدة الحرب الفرنسية التركية. ونتيجة لحرب التحرير أثبتت تركيا سيادتها على الأراضي التركية. وفي عام 1922 حدث مؤتمر لوزان وفي عام 1923 حدثت معاهدة لوزان وتم تسجيل الحدود التركية ونالت تركيا استقلالها. وفي 13 أكتوبر 1923 أعلن البرلمان التركي الذي انعقد في أنقرة أن أنقرة هيا عاصمة تركيا.[35][36]

تم اعلان مدينتي اسطنبول وازمير من المدن الكبيرة نتيجة للمرسوم رقم 2972[37] في عام 1984. وأحكام القانون رقم 195[38] وتم توضيح المراكز والمدن الكبيرة والبلديات وفقا للقانون رقم 3030 الذي صدر في نفس العام.[39] وفي البداية دخلت 5 مدن إلى حدود محافظة أنقرة وأصبحت تابعة لمبنى البلدية الخاص بها، وقد توسعت حدود بلدية المدينة الكبرى بموجب القانون رقم 5216 [40] الصادر في عام 2004، في حدود دائرة نصف قطرها 50 كيلومتر، مع اعتبار مبنى المحافظة كمركز. وقد أصبح ال16 مركزاً (حياً) المتبقية داخل هذه الحدود، بلديات الحي للمدينة الكبرى.[41] وكذلك أصبحت حدود بلدية المدينة الكبرى حدوداً محلية للمحافظة عقب الانتخابات البلدية التركية 2014 بموجب القانون رقم 6360 الصادر في عام 2012.[42]

جغرافيتها[عدل]

يحد محافظة أنقرة من الشرق قيريق‌قلعه ومن الشمال الشرقي جانقري ومن الشمال الغربي بولى ومن الغرب أسكي شهر ومن الجنوب قونية ومن الجنوب الشرقي قرشهر وآق سراي.[43]

يقع النهر الأحمر في شرق أنقرة بطول 1355 كليو متر في الأراضي التركية، أما نهر سقاريا فهو في غرب المدينة، وهما من مصادر المياه العذبه للمدينه. يمر نهر التشاي (تشاي أنقرة) أحد أفرع نهر سقاريا من مركز المدينة. ويوجد في جنوب المحافظة ثاني أكبر بحيرة في تركيا بمساحة 1300 كيلو متر مربع، وتبلغ نسبة الملوحة فيها 32,4% وتعتبر ثاني أكبر بحيرة مالحة في العالم.[44] بالإضافة إلى وجود حوض مغلق في هذه البحيرة، ويعتبر هذا الحوض أكبر حوض مغلق في تركيا.

تعتبر 50% من مساحة المحافظة سهول، وتستخدم في الزراعة، أما الغابات والأراضي البور فتمثل 28% من المساحة، كما تمثل المروج والمراعي 12%، ثم الأراضي غير الزراعية تمثل 10% من مساحة المحافظة. كما أن أعلى نقطة في المحافظة هي الماداغ (جبل التفاحة)، كما أن أوسع سهل هو سهل بولاطلي بمساحة 3789 كيلو متر مربع، وتبلغ مساحة أكبر بحيرة حوالي 490 كيلو متر مربع، ويبلغ طول أطول نهر جاري 151 كيلو متر، وهو فرع نهر سقاريا الذي في المدينة. أما أكبر سد في المحافظة فتبلغ مساحته 83,8 كيلو متر مربع، وهو سد صاري يار. كما يوجد في المحافظة 14 بحيرة طبيعية، و136 بركة ري، و11 سد.[45]

المناخ[عدل]

يعتبر مناخ جنوب ووسط أنقرة مناخ قاري، فشتائه بارد أمطاره ثلجيه أما الصيف فهو حار وجاف. وفي الشمال يعتبر مناخ أنقرة مناخ البحر الأسود، فهو معتدل وأمطاره خفيفه. وتوجد اختلافات مهمة في درجة الحرارة في الليل والنهار والصيف والشتاء في المناطق التي يسود فيها المناخ الأرضي. ويعتبر شهر يوليو أو شهر أغسطس أشد فصول السنة في درجات الحرارة. ووفقا لمعدل متوسط درجات الحرارة في المدينة فإن أعلى درجة حرارة في اليوم 27-31°. كما أن شهر يناير هو أشد شهور السنة في البرودة. وأقل درجة حرارة هي ما بين -6 -1 °. وأكثر شهور السنة في هطول الأمطار هو شهر ديسمبر أما أقلها فهو شهر يوليو أو شهر أغسطس. وتستقبل المدينة 415 مم من الأمطار سنوياً. وتتساقط معظمها في ديسمبر ويناير بواقع 48 مم لكلٍ منهما، على عكس أغسطس الأكثر جفافاً بمعدل لا يتجاوز 12 مم فقط.[46] ويتغير متوسط هطول الأمطار السنوي الكلي بين قيزيل جهمام (مدينة في شمال محافظة أنقرة) بواقع 60 سم ويصل إلى 30 سم في شرفلكاوتش حصار (مدينة في جنوب محافظة أنقرة).[47] [48]

البيانات المناخية لانقرة(1960-2012)
شهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر المعدل السنوي
الدرجة القصوى °م (°ف) 16.6
(61.9)
19.9
(67.8)
26.4
(79.5)
30.6
(87.1)
33.0
(91.4)
37.0
(98.6)
41.0
(105.8)
40.4
(104.7)
36.0
(96.8)
32.2
(90)
24.4
(75.9)
19.8
(67.6)
41.0
(105.8)
متوسط درجة الحرارة الكبرى °م (°ف) 4.3
(39.7)
6.4
(43.5)
11.7
(53.1)
17.2
(63)
22.2
(72)
26.6
(79.9)
30.2
(86.4)
30.2
(86.4)
26.0
(78.8)
19.9
(67.8)
12.8
(55)
6.6
(43.9)
17.8
(64)
متوسط درجة الحرارة الصغرى °م (°ف) -3.0
(26.6)
-2.2
(28)
1.0
(33.8)
5.7
(42.3)
9.7
(49.5)
13.0
(55.4)
16.0
(60.8)
16.0
(60.8)
11.9
(53.4)
7.4
(45.3)
2.5
(36.5)
-0.6
(30.9)
6.5
(43.7)
أدنى درجة حرارة °م (°ف) -21.2
(-6.2)
-21.5
(-6.7)
-19.2
(-2.6)
-6.7
(19.9)
-1.6
(29.1)
4.7
(40.5)
6.8
(44.2)
6.3
(43.3)
2.5
(36.5)
-3.4
(25.9)
-10.5
(13.1)
-17.2
(1)
-21.5
(-6.7)
الهطول مم (إنش) 41.8
(1.646)
36.9
(1.453)
38.7
(1.524)
49.0
(1.929)
51.2
(2.016)
35.4
(1.394)
14.5
(0.571)
10.9
(0.429)
18.5
(0.728)
30.2
(1.189)
33.9
(1.335)
46.9
(1.846)
407.9
(16.059)
متوسط أيام الهطول 11.7 11.0 10.9 12.0 12.5 8.6 3.8 2.8 3.8 7.1 8.6 11.8 104.6
ساعات سطوع الشمس 77.5 98.9 161.2 189.0 260.4 306.0 350.3 328.6 276.0 198.4 132.0 71.3 2,449.6
المصدر: Turkish State Meteorological Service[49]

الزالازل[عدل]

تنحصر أنقرة بين حزام جبلين. ويتم رصد صدوع في أنقرة. وتعتبر 30% من المناطق التي داخل حدود مدينة أنقرة مناطق زالازل من الدرجة الأولى والثانية. وأغلب الزالازل الصغيرة التي وقعت في أخر 100 عام في أنقرة تأتي من فالق شمال الأناضول والمناطق المجاورة له أو فالق قرشهر والبحيرة المالحة الواقع في شمال شرق العاصمة. وقد أدى زالزال بولو جارادا 1944 وزلزال قرشهر 1938 إلى وقع أضرار في المدينة. وأخطر زلزال وقع في أنقرة كان بقوة 6,1 درجة، وهو زلزال بالا وقد وقع في 31 يوليو 2005.[50]

الجولجيا[عدل]

يعتبر القسم الشمالي من أراضي أنقرة منطقة براكين. وصخورها من الأنديزيت والتراكيت (صخر بركاني)، وتعتبر صخور الشمال الشرقي من أنقرة من الجرانيت، أما الشمال الغربي فصخوره من الحجر الجيري والحجر الرملي. وقد تكونت مناطق الشمال والشمال الشرقي في الحقبة الوسطى (العصر الثاني)، ومنطقة نهر سقاريا في العصر الثالث، كما تكونت المناطق القريبة من بولطالي في عصر الإيوسين، . وتعتبر منطقة العاصمة منطقة بركانية ذات مواد سطحية. وقد تكون جزء كبير من أنقرة من الحجر الجيري، ولهذا السبب أغلب أراضيها مغطاه بالجير. كما رصد تكون الطمي الصالح للزراعة على طول مجاري المياه.[51] وبعض البنيات الجيولوجية تعود إلى فترة المستحاثة وتعطي معلومات حول المخلوقات الحية في تلك الفترة.

تعتبر تشكيلات النيوجين غنية من ناحية المستحاثة. وقد تم اكتشاف حفرية قرد في منطقة قيزلجهمام بالقرب من منطقة سناب. وقد

كما أن محيط منطقة بولاطلي التي في الجنوب الغربي غنية بالحفريات من ناحية الحجر الجيري. كما تم العثور على حفريات نباتات من العصر الباليوسيني.

الغطاء النباتي[عدل]

يوجد الغطاء النباتي في أنقرة في الغابة والسهب بسبب الظروف المناخية والبنية الطبوغرافية . وتعتبر الأشجار شبه غائبه في السهوب، ولا توجد باستمرار. ويوجد فقط أشجار النبق والصفصاف والحور على سواحل مجاري المياه. ويوجد في السهوب الشجيرات الشائكة والعشب على وجه العموم. وتعد الأعشاب الرئيسة في سهوب أنقرة هي العذم والقتاد وشعير الرمال الزاحف والحرمل الشائع والقندول وثمر العليق ونسرين واللاميون والزعتر والخطمية والبابونج الألماني والخشخاش المنثور وزهرة الحواشي والشويعرة المتدلية وشعير الرمال.[52]

وفقا لبيانات 2012 فإن 15% من مساحة أنقرة مغطاه بالغابات، هذه الغابات 8% منها غابات مثمرة، بينما النسبة الباقية (7%) منها غابات تالفه.[53] تعتبر الغابات موجودة بشكل رئيسي في المنحدرات الشمالية للجبال، كما أن هناك أيضا بساتين في وسط السهوب. وأغلب النباتات الموجودة في الغابات هي الصنوبر الأسود والعرعر كما يوجدالسنديان في بعض الأماكن. وتنتشر الغابات الصنوبرية باتجاه شمال أنقرة .[54] وتوجد غابات الصنوبر البري في الأجزاء الشمالية. بالإضافة إلى وجود غابات الشوح وإن كانت بمقدار قليل في الأجزاء الشمالية المرتفعة القريبة من حدود محافظة بولو. وتوجد غابات الصنوبر البروتي في الأقسام المنخفضة في بعض المناطق في مدينة ناللي هان قبل الشتاء القارص. وتحتل الغابات أماكن أقل في الجنوب. وتوجد غابات الجنوب بصورة رئيسة في جبل العالم وبينام في مدينة بالا.

يوجد في أنقرة 1362 نوع نباتي بشكل طبيعي، منهم 268 نوع متوطن. وتوجد نباتات خاصة بأنقرة مثل الصاصل وزعفران أنقرة. وتعتبر النباتات الأكثر شيوعا على مستوى الأسر هي فصائل النجمية والبقولية والنجيلية والكرنبية والشفوية. وتوجد نباتات يرتبط اسمها بأنقرة كإجاص أنقرة، وزعفران أنقرة بالإضافة إلى قالجيك كارسي وهو نوع من الخمر (خمر المسكات) معروف خارج أنقرة.

الإقتصاد[عدل]

يعمل ثلاثة أرباع سكان أنقرة في قطاع الخدمات، وهذا القطاع صاحب أكبر حصة في الناتج المحلي الإجمالي. وسبب تطور القطاع بهذا القدر هو عدم وجود صناعة كبيرة بما يكفي لتوفير فرص العمل للسكان المهاجرين.[55]

تمتلك أنقرة 9% من مقاييس الدخل والإنتاج القومي لتركيا. وتبلغ عائدات الضرائب التي تأتي من أنقرة 12%، كما يتم جمع 12,3% من إيرادات الموازنة من أنقرة، وفي مقابل هذا فإن الحصة التى تحصل عليها المحافظة من الموازنة تبلغ 6,4% فقط. وفي عام 2006 ساهمت أنقرة ب16,5 مليار ليرة تركية من عائدات الضرائب للميزانية، وقد بلغ إجمالي إيرادات الميزانية 21,1 مليار ليرة تركية، أما ما حصلت عليه من الموازنة فقد بلغ 11,3 مليار ليرة تركية.[56] واعتبارا من عام 2001 أصبحت أنقرة منبعا مهما للناتج المحلي الإجمالي فكان تمثل 45% في مجال التجارة، و23% في مجال النقل والإتصالات، و14% في خدمات الدولة.

ذكر تقرير برايس وتر هاووس كوبرز "أكبر المدن الإقتصادية في العالم وكيف سيتغير هذا في عام 2020" أن أنقرة كانت في المركز 94 في أكبر 100 مدينة إقتصادية في عام 2005، ووصلت إلى المركز 80 في عام 2008. ويعتقد بأن أنقرة ستصل إلى المركز 74 في عام 2020 بدخل قدره 115 مليار دولار أمريكي.[57]

ووفقا لترتيب معهد بروكينغز وJP مورغان فقد حصلت أنقرة على المركز التاسع بعد شيامن من بين 300 مدينة نامية إقتصادية لعام 2014، وقد حصلت أنقرة على المركز 38 في العام الذي سبقه في نفس الترتيب، بالإضافة إلى دخول 3 مدن أخرى إلى الترتيب من تركيا وهم إزمير (2) واسطنبول (3) وبورصة (4).[58]

الصناعة[عدل]

تبلغ حصة القيمة المضافة في القطاع الخاص في أنقرة أكثر من 85٪. وتتكون الصناعة في أنقرة بشكل عام من المشاريع الصغيرة والمتوسطة. وتستحوذ صناعة الدفاع والنقل على 40% من اجمالي الصناعات. وتأتي الصناعات الغذائية والنسيج في المرتبة الثانية. وأهم القطاعات من ناحية الإنتاج هي الغذاء (السكر- القمح- المكرونة- اللبن- الخمر)، والنقل (الآلات) (المركبات الزراعية- النقل- الجرارات) والحرب والاسمنت والمنسوجات (الأقمشة الصوفية- تريكو- الحقن) بالإضافة إلى المبيدات الزراعية والأثاث، وكذلك الحلويات والطباعة من الصناعات المهمة.[59] وتأتي أنقرة في مقدمة المدن التركية في قطاع صناعة الدفاع وقطاع البرمجة والإلكترونيات.[60][61]

توجد في أنقرة حوالي 3500 شركة مسجلة في غرفة أنقرة الصناعية. وترتبط 48 شركة من أكبر 500 شركة في تركيا بالغرفة الصناعية لأنقرة، وتأتي أنقرة بعد اسطنبول، وتعد مركز الصناعة الثاني في تركيا.

يتحقق أكبر قسم من الإنتاج في أنقرة في مناطق سنجان وأك يورت، وتشوبوك وافديك القريبة من العاصمة، وكذلك مركز التجارة والصناعة في الشرق الأوسط. مركز التجارة والصناعة في الشرق الأوسط هو أكبر ميدان لإنتاج الصناعات الصغيرة والمتوسطة في تركيا.[62] [63]

أنقرة هي المحافظة الأكثر تنافسية وفقا لتحقيق تم من قبل مركز الإقتصاد والسياسة الخارجية في 2009. وحصلت أنقرة على الترتيب الأول في التنافس في المؤشرات الفرعية التي يتكون منها مؤشر رأس المال البشري، ومؤشر رأس المال الإبداعي والاجتماعي. وقد أدى ارتفاع عدد مدرسي الجامعات وبراءات الاختراع وغيرها من التطبيقات المشابهة وغيرها من العوامل، وبالأخص مؤشر رأس المال الإبداعي إلى جعل أنقرة في مقدمة المدن في تركيا.[64]

الزراعة والثروة الحيوانية والغابات[عدل]

تستخدم 60% من مساحة أنقرة في الزراعة، وهذه النسبة أعلى بكثير من المتوسط في تركيا. وأهم إنتاجات الحقول الزراعية هي القمح والشعير والشمندر السكري. ومن الإنتاجات المهمة أيضا البطيخ والبطيخ الأحمر والجزر الشائع والإجاص والتفاح والكرز الحامض والعنب.[65] ويتم زراعة القمح بنسبة 24% والشعير بنسبة 23% والنسبة الباقية فهي لمختلف الزراعات.[66] ولكون بولاطلي ثاني أكبر "مخزن حبوب" في تركيا، فإن أنقرة صاحبة الأسهم الأكثر نشاطا في الحبوب.[67]

تعتبر الحيوانات صاحبة الرأس الصغير هي الملائة لمراعي وارتفاع أنقرة. وتفقد المحافظة باستمرار أهميتها في الثروة الحيوانية التي كانت موجودة من قبل.[68] [69] ويتم تربية الغنم (القدم البيضاء والسوداء) والأبقار في المحافظة. كما أن تربية الدجاج مهمة بشكل كبير.[70] ومن الحيوانات المعروفة أيضًا ماعز أنغورة والذي قل عدده عن عشر ما كان عليه في عام 1970، ويتم دفع مقابل مالي لتربيته بهدف حمايته من الإنقراض.[71] [72]

تعد أنقرة فقيرة من ناحية وجود الغابات. ووفقا لبيانات 2012 فإن 15% من مساحة أنقرة مغطاه بالغابات، هذه الغابات 8% منها غابات مثمرة، بينما النسبة الباقية (7%) منها غابات تالفه.[73] ومن الجدير بالذكر أن لا يوجد أي انتاج من الغابات إلا في صناعة الأثاث والتنجيد والأعمال التي يستفاد بها من الأشجار.

الطاقة[عدل]

يتم انتاج الطاقة من محطة تشايرهان للطاقة الحرارية بالفحم الحجري بقوة 634 ميغا وات، وكذلك محطة أسنبوغا للطاقة الحرارية بقوة 54 ميجا وات بالبترول. بالإضافة إلى انتاج الطاقة الكهرومائية عن طريق سد صاري يار بقوة 160 ميجا وات، وسد هنفرلي بقوة 128 ميجا وات، وسد الكوبري المقطوع بقوة 76 ميجا وات.

التعدين[عدل]

أنقرة من المحافطات التي ترتفع فيها إمكانية التعدين في تركيا. ويوجد أهم نوع من الفحم البني في مدن ناليهان وبي بازاري. كما يتم استخراج الملح من محيط البحيرة المالحة. وتحتل البحيرة المالحة المركز الثاني في أكثر الأماكن استخراجا للملح في تركيا بعد ملاحة تشماطي التي في ازمير.[74] كما يتطور انتاج المياه المكربنة في قيزل جهامام وبي بازاري.[75]

مصادر المياه[عدل]

توجد السدود التي توفر مياه الشرب ومياه الري فضلا عن السدود التي توفر الطاقة الكهرومائية. والسدود التي توفر الطاقة الكهرومائية هي سد تشوبوك 1، وسد تشوبوك 2، وسد بيندر، وسد الكوبري المقطوع، أما السدود التي توفر مياه الشرب والري فهي سد تشاملي دارا لمياه الشرب، وسد أصر تابا لمياه الري، أما سد كورت بوغازي فيوفر مياه الشرب والري أيضا. ولإن مصادر المياه هذه لم تعد تكفي احتياجات هذه المدينة الكبيرة بدأ جلب المياه إليها من النهر الأحمر منذ عام 2008، وتجري مناقشة مشاريع لإنشاء سد جديد.[76]

السياحة[عدل]

أنقرة ليست هي المدينة التي يرجحها السياح من خارج تركيا. ويزورها 1,5% من نسبة السياح الذين يزورن تركيا. ووفقا لإحصائية تمت في عام 2007 فقد دخل إلى تركيا عن طريف مطار مطار إيسنبوغا الدولي الذي في أنقرة 383 ألف شخص. وأغلب هؤلاء السياح يأتون في فترة مايو-سبتمبر 38% منهم من المواطنين الألمان.[77]

يعتبر متحف الحضارات الأناضولية أول الأماكن المقترحه للقيام بزيارته من المهتمين بالمواقع الأثرية. توجد في المدينة العديد من الأماكن السياحية في أنقرة منها قلعة أنقرة متحف الحضارات الأناضولية ومتحف أنقرة الإثنوغرافي ومن الآثار الرومانية نصب أنجيرانيوم التذكاري، ومعبد أغسطس. وتقترح كتب التاريخ باستمرار زيارة ضريح أتاتورك ومجلس الشعب التركي القديم للمهتمين بتاريخ تركيا الحديث.[78] [79] أما الأماكن الرئيسة التي يمكن زيارتها خارج العاصمة هي المنازل التقليدية في بي بازاري وغوردوين.[80][81]

ووفقًا لإحصائيات عام 2008 فقد زار ضريح أتاتورك 6 ميليون شخص 7%[82] منهم أجانب، كما قام 290 ألف شخص بزيارة متحف الحضارات الأناضولية 60% منهم أجانب.[83][84]

القضايا البيئية[عدل]

تأتي أنقرة بعد قوجه ايلي واسطنبول في المدن الأكثر تلويثا للبيئة. وتعتبر الأنهار وبعض بحيرات أنقرة في وضع المتلوثة تماما. ويعتبر نهر سقاريا والذي يمده نهر تشاي أنقرة والنهر الأحمر أكثر الأنهار تلوثا داخل المدينة.[85][86] وعلى الرغم من هذا، يلبي نهر سقاريا جزء من احتياجات محافظة أنقرة من المياة. كما أدى التلوث الذي في بحيرات ايمير وموجان التى في مدينة جول باشي إلى وفاة جماعية للأسماك.[87] ويعتبر تلوث البحيرة المالحة مؤثرا على البيئة، وينتظر حماية البحيرة المالحة حتى عام 2015 بسبب الآبار غير القانونية أو الاحترار العالمي.

وصل تلوث الهواء إلى درجات خطيرة في أوائل الثمانينيات، وبعد ذلك استخدام الغاز الطبيعي ينتشر بدلا من الفحم البني ردئ الجودة، وتعتبر أنقرة ذات درجة متوسطة في الهواء الملوث في الأيام الحالية. وعلى الرغم من هذا وفقا للقياسات التي تمت في المحافظة في عام 2008، يصل مقياس ثنائي أكسيد الكبريت إلى 96 pg/m3 في شهور الشتاء. وبذلك تعتبر أنقرة المدينة الأكثر تلوثا في الهواء في تركيا.

إحصائيات سكانية[عدل]

تعداد سكان أنقرة
السنة التعداد
2010 4,431,719
2007 3,901,201
2000 3,703,362
1990 2,583,963
1985 2,251,533
1970 1,209,000
1965 906,000
1960 646,000
1955 453,000
1950 287,000
1927 75,000
شارع أتاتورك - انقرة

الأرقام الرئيسية[عدل]

المتاحف[عدل]

ضريح أتاتورك تم بناء ضريح كمال أتاتورك، مؤسس الجمهورية التركية، بين 1944 - 1953 على مساحة مساحة تقدر ب 750،000 مترا مربعا. والمتحف مفتوح يوميا، ما عدا الاثنين. خلال فصل الصيف، وهناك ضوء والصوت عرض في المساء

المواقع الأثرية[عدل]

قلعة أنقرة[عدل]

يعود تاريخ بناء قلعة انقرة إلى منذ اكثر من 3000 سنة وبداخلها توجد قرية مزدحمة جدا بالسكان منذالقدم وتم تشييد جدران القلعة على يد الامبراطور البيزنطي ميخائيل الثاني كما يعود تاريخ بعض الابنية المباني فيها في القلعة إلى القرن السابع الميلادي.

كانت قد وضعت أسس القلعة من قبل أهل غلاطية على نتوء بارز الحمم، والانتهاء من قبل الرومان، ثم البيزنطيين والسلاجقة الذين قاموا بالترميم والإضافات. وهي تعتبر أقدم جزء من أنقرة ويمكن رؤية أمثلة عديدة من الهندسة التقليدية داخل جدرانه.

المسرح الروماني[عدل]

يمكن رؤية بقايا المسرح والكواليس من خارج القلعة. وتعرض التماثيل الرومانية التي تم العثور عليها في هذا المكان في متحف الحضارات الأناضولية.كما يتم ويتم حاليا بنشر عرض اثار منطقة الجلوس التي لا تزال قيد الحفر حاليا.

معبد أغسطس روما[عدل]

من السهولة العثور على المعبد، الذي بأسلوب أنيق، في حي أولوس القديم من أنقرة.

الحمام الروماني[عدل]

يتميز هذا الحمام بكل الصفات النموذجية للحمام الروماني الكلاسيكي، الذي يحتوي على غرفة مياه باردة، وغرفة مياه الدافئة (الحمام الدافئ) وغرفة مياه ساخنة (الحمام الساخن)، الذي بني في عهد الإمبراطور كركلا في القرن الثالث الميلادي على شرف أسقليبيوس ويقع في منطقة أولوس (أنقرة) في قلب أنقرة، في الطابق السفلي وما زال قائما حتى اليوم.

عمود يوليان[عدل]

عمود جوليان أو جوليانوس موجود في منطقة اولوس، الذي اقيم على شرف الإمبراطور الروماني جوليان لدى زيارته لحي أوليوس في أنكيرا عام 362.

المساجد[عدل]

مسجد الجامع الكبير

المباني التاريخية[عدل]

المعالم الحديثة[عدل]

نصب النصر[عدل]

شيد في عام 1927 في ساحة ظافر في حي سيهيي ويمثل أتاتورك مرتديا الزي العسكري.

النصب التذكاري للأمن والثقة في المستقبل[عدل]

شيد هذا النصب في حديقة بالقرب من ميدان كيزيلاى جوفن في عام 1935 ويحمل مشورة قدمها أتاتورك لشعبه وتقول: " أيها الاتراك، كونوا فخورين، واعملوا بجد، وأمنوا بأنفسكم." واستعمل النصب على خلفية الورقة النقدية من فئة خمس ليرات تركية جديدة من 1937 وحتى 1952 وعلى الأوراق النقدية من فئة 1000 ليرة من 1939 وحتى 1946.

نصب الهاتيون[عدل]

بني في سبعينيات القرن العشرين في ساحة سيهيا والذي يرمز لآلهة الهاتيون وكذكرى لاول حضارات الأناضول أقرب المعروفة. وقد استخدم الرمز المستمد من هذا النصب كشعار للمدينة لفترة طويلة.

المتنزهات[عدل]

التسوق[عدل]

يفضل الزوار الأجانب إلى أنقرة زيارة المحلات التجارية القديمة في يوكوشي شيكليكشيلار (درب النساجون) بالقرب من حي اولوس، حيث يمكن العثور على أشياء لا تعد ولا تحصى بدءا من الأقمشة التقليدية، والسجاد المنسوج يدويا والمنتجات الجلدية بأسعار منافسة. يحظى باكيرسيلار شيرشيسي (بازار النحاسون) بشعبية خاصة، إذ يباع فيه العديد من العناصر المثيرة للاهتمام، وليس فقط من النحاس، إذ يمكن العثور هناك غلى المجوهرات والسجاد والملابس والتحف والتطريز. وفي أعلى التبة بالقرب من بوابة القلعة، هناك العديد من المحلات التجارية التي تبيع مجموعات ضخمة وجديدة من التوابل والفواكه المجففة، والمكسرات، وغيرها من المنتجات.

اما مناطق التسوق الحديثة فتتواجد في كيزيلاى، أو في شارع حلمي تونالي، بما في ذلك مركز التسوق كاروم الحديث الذي سمي تيمنا بمستعمرات التجار الآشورية القديمة التي تم تأسيسها في وسط الأناضول في بداية الألف الثاني ما قبل الميلاد والذي يقع نحو نهاية الشارع. وفي حي برج آتاكول في جانكايا الذي يقع على أعلى نقطة والذي يطل على مناظر رائعة على المدينة بأكملها. وفيه أيضا مطعم دوار في الأعلى الذي يسمح بالتمتع ببانوراما كاملة. والجدير ذكره أن رمز سوق أرمادا هو المرساة، وهناك نصب لمرساة كبيرة في مدخله، والتي هي إشارة إلى الانكيرا الاسم اليوناني القديم من للمدينة، التي تعني مرساة. وبالمثل، فإن نصب المرساة يرتبط أيضا مع اسم الإسبانية من المركز التجاري، أرمادا، والذي يعني الأسطول البحري.

الثقافة والتعليم[عدل]

الجامعات[عدل]

تضم أنقرة عدة جامعات عريقة معروفة على المستوى الدولي ولغة التدريس المعتمدة في معظم هذه الجامعات هي اللغة التركية، إلا أن هناك لغة التدريس في بعض الجامعات هي اللغة الأنجليزية مثل جامعة الشرق الأوسط تنقسم الجامعات إلى جامعات تابعة للدولة وجامعات خاصة يمكن حصرها فيما يلي

  1. الجامعات التابعة للدولة: جامعة أنقرة[88]، جامعة الغازي، جامعة حجة تبة، وجامعة الشرق الأوسط التقنية، جامعة يلدريم بايزيد.
  2. الجامعات الخاصة: جامعة أتاليم، جامعة الباشكنت، جامعة بيلكنت، جامعة تشانكايا، جامعة ت إ د TED، جامعة TOBB للاقتصاد التكنولوجيا، جامعة تورغوت أوزال، وجامعة مؤسسة الجو التركي، جامعة الأفق Ufuk Üni، جامعة ألتين كوزا Altın Koza Üni، جامعة العلم (بيلغي) Bilgi Üni.

النقل[عدل]

الحافلات[عدل]

هناك حافلات رخيصة، ولكنها مزدحمة جدا وغير مريحة خصوصا في أوقات الذروة. وهناك نوعان من الحافلات في خدمة أنقرة بالكامل، ويتم تشغيل بعضها من قبل البلدية وتسمى هذه Belediye Otobüsü. وهذه الحافلات هي إما أحمر أو أزرق، أو الأزرق الداكن المخطط. فيتم شراء التذاكر الإلكترونية مقدما وينبغي تقديمها عند طلبها على الحافلة وسعرها كحد أدنى خمسة ليرات. ويديرها القطاع الخاص.

أما النوع الثاني من الحافلات فتسمى Otobüsü والتي هي الأخضر أو الأزرق، والتذاكر هنا ليست موضوع ترحيب في هذه الحافلات التي تشترط الدفع النقدي فقط، ولكن بنفس السعر. أما الأخضر ذات الطابقين فهي حافلات أيضا مملوكة للقطاع الخاص ويتطلب الدفع نقدا أيضا وتغطى بعض هذه الحافلات بالإعلانات الملونة.

مترو الأنفاق[عدل]

هناك 2 طرق تحت الأرض في أقرة كلاهما مريح جدا وسريع. اتصالات بين المترو وAnkaray في كيزيلاى. الأجرة ل1 وحدة هو نفس الحافلة والحافلة الإلكترونية التذاكر الخاصة بك صالحة أيضا هنا. ويمكن الحصول على خريطة الطريق وبطاقات إلكترونية من أي محطة مترو الأنفاق. ساعات العمل 06.0-00.00

سيارات الأجرة (Taksi)[عدل]

سيارات الأجرة عديدة في جميع المدن التركية ويتم التعرف عليها من لونها أصفر وكلمة taksi على رأس السيارة. جميع سيارات الأجرة لديها رسالة T في لوحات التراخيص الممنوحة لهم. الأجرة التي تظهر على العداد يقرأ وفقا للمسافة السفر. وسوف تبدأ ركوب بنحو 2.2 TL، ومعدل هو 1.9 TL لكل كيلومتر. معدلات ليلا ونهارا هي نفسها.

الرياضة[عدل]

الحيوانات[عدل]

قط الأنجورا[عدل]

أرنب الأنجورا[عدل]

ماعز الأنجورا[عدل]

صور معرض أنقرة[عدل]

العلاقات الدولية[عدل]

التوأمة - المدن الشقيقة[عدل]

الشخصيات البارزة من أنقرة[عدل]

الشخصيات الدينية[عدل]

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

الفهرس[عدل]

  1. "Members of Staff of the Museum" (2006). Guide book to The Museum of Anatolian Civilizations. Ankara: "The association for the support and encouragement of the Museum of Anatolian Civilizations." Dönmez offset (Printer). ISBN 978-975-17-2198-3. 

ملاحظات[عدل]

  1. ^ "دستور الجمهورية التركية". تم الإطلاع عليه : 17 يوليو 20015. " الدستور التركي المادة الثالثة 1982"
  2. ^ مؤسسة الإحصاء التركية، أنقرة. 2014 تم الإطلاع عليه : 17 يوليو 2015
  3. ^ "متحف حضارة أنقرة، أنقرة على مدار العصور". تم الإطلاع عليه : 17 يوليو 2015.
  4. ^ ^ Anadolu Medeniyetleri Müzesi Ankara Şehir Sikkeleri reyonu
  5. ^ أ ب Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 8
  6. ^ Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 40
  7. ^ أ ب (Türkçe) Ankara, Başkentin Tarihi, Arkeolojisi, Mimarisi. Ankara Enstitüsü Vakfı. ss. 101, 105, 233, 269. ISBN 975-95848-3-2.
  8. ^ Tarih İçinde Ankara ISBN 9944-473-07-3
  9. ^ Deniz KARAMAN. "XVIII. Yüzyılın İkinci Yarısında Ankara Sancağındaki Mâlikâne-Mukataalara Dair Bazı Bilgiler"..
  10. ^ "Turks are forcing us to adopt İstanbul and Ankara by refusing to deliver lettres addresssed to Constantinople and Angora..." Edward Gleichen (1931). "Some Recent Decisions of the P. C. G. N.". The Geographical Journal 77: 161-163.
  11. ^ أ ب ت ث ج "Ankara." Encyclopædia Britannica. Encyclopædia Britannica Online. Encyclopædia Britannica Inc.
  12. ^ Habertürk Gazetesi, 20 Haziran 2009 sayısı, Ankara eki, 1. sayfa, sol alt köşe, Kent Tablosu bölümü.
  13. ^ Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 23
  14. ^ Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 25-27
  15. ^ Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 30
  16. ^ Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 34-35
  17. ^ Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 38
  18. ^ أ ب ت Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 45
  19. ^ "Lydia." Oxford Dictionary of English 2e, Oxford University Press, 2003
  20. ^ Ekrem Akurgal, "Anadolu Kültür Tarihi", Ankara, 1998. sf. 338
  21. ^ Hasan Tahsin Uçankuş, "Ana Tanrıça Kybele’nin ve Kral Midas’ın Ülkesi Phrygia", Kültür Rehberi, Kültür Bakanlığı Yayınları, Ankara, 2002, sf. 276
  22. ^ أ ب Antik Ankara , Haluk Sargın, ISBN 975-288-886-0
  23. ^ Görsel Büyük Genel Kültür Ansiklopedisi, 1984 baskısı cilt 1 , sayfa 637
  24. ^ Tarih İçinde Ankara
  25. ^ Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 33
  26. ^ Çağlar Boyu Ankara
  27. ^ Erdoğan, Abdülkerim, Gökçe Günel, ve Ali Kılcı. "Tarih İçinde Ankara". 83
  28. ^ وفقا لهذه الخريطة.
  29. ^ Bernard Lewis (2006) (Türkçe). Ortadoğu, İki Bin Yıllık Ortadoğu Tarihi. Ankara: Arkadaş Yayınları. ss. 132. ISBN 975-509-442-3.
  30. ^ Jean-Paul Roux (Türkçe). Türklerin Tarihi - Pasifik'ten Akdeniz'e 2000 Yıl. Kabalcı Yayınevi. ss. 331. ISBN 975-997-091-0.
  31. ^ (Türkçe) Ankara, Başkentin Tarihi, Arkeolojisi, Mimarisi. Ankara Enstitüsü Vakfı. ss. 101, 105, 233, 269. ISBN 975-95848-3-2.
  32. ^ أ ب Devlet-i Aliyye-i Osmaniyye’nin Bin Üçyüz Onüç Senesine Mahsus İstatistik-i Umumîsi, İstanbul, Alem Matbaası, 1316/1900.
  33. ^ Karay, Refik Halit (1939). Deli. İstanbul: Semih Lütfi Kitabevi.
  34. ^ "Anadolu Emraz-ı Sariye Laboratuvarı Mesaisi". Ceride-i Tıbbiye-i Askeriye. Eylül 1333 (1917). s. 161.
  35. ^ (Türkçe) ÖSS Tarih. Maltepe Yayınları. ss. 292, 293, 295, 296, 298, 299, 300, 301, 314, 355. ISBN 975-8570-58-7.
  36. ^ (Türkçe) Türkiye Cumhuriyeti İnkılap Tarihi ve Atatürkçülük, Lise 3. Türkiye Cumhuriyeti Milli Eğitim Bakanlığı. ss. 146. ISBN 978-975-11-3626-8.
  37. ^ قانون رقم 29722. تم الإطلاع عليه بتاريخ 12 أغسطس 2015
  38. ^ قانون رقم 195. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 12 أغسطس 2015
  39. ^ قانون رقم 3030. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 12 أغسطس 2015
  40. ^ القانون رقم 5216. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 12 أغسطس 2015
  41. ^ المصدر السابق.
  42. ^ قانون رقم 6360. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 13 أغسطس 2015
  43. ^ خرائط عن موقع أنقرة وجيرانها
  44. ^ البحيرة المالحة. الإندبندنت
  45. ^ نهر سقاريا. وزارة التعليم التركية. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  46. ^ مناخ أنقرة.معدل هطول المطر.
  47. ^ الطقس في أنقرة
  48. ^ "World climate: Ankara".
  49. ^ "Resmi İstatistikler (İl ve İlçelerimize Ait İstatistiki Veriler)" (باللغة Turkish). Turkish State Meteorological Service. اطلع عليه بتاريخ May 21, 2013. 
  50. ^ زالازل أنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  51. ^ البنية الجيولوجية لأنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  52. ^ غطاء أنقرة النباتي. تم الإطلاع عليه بتاريخ 31 أغسطس 2015
  53. ^ الغابات في تركيا. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  54. ^ الغابات في تركيا. تم الإطلاع عليه بتاريخ 31 أغسطس 2015
  55. ^ اقتصاد أنقرة بالأرقام. حرية. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  56. ^ اقتصاد أنقرة بالأرقام. حرية. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  57. ^ ترتيب أنقرة في أكبر 100 مدينة إقتصادية. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  58. ^ 4 مدن تركية على قمة مدن العالم. مليَّت. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  59. ^ أنقرة
  60. ^ أنقرة في مقدمة المدن الإقتصادية. حرية. تم الإطلاع عليه بتاريخ 31 أغسطس 2015
  61. ^ أنقرة عاصمة التكنولوجيا. حرية. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  62. ^ An analysis of SME training and skills development: local case study from Turkey. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  63. ^ "Small Employers in Turkey: The OSTIM Estate at Ankara", Theo Nichols and Nadir Sugur, Middle Eastern Studies, Vol. 32, No. 2 (Apr., 1996), pp. 230-252
  64. ^ مؤشر التنافس بين المدن في تركيا.2009. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  65. ^ الزراعة في أنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  66. ^ الغرفة الصناعية لأنقرة. الزراعة في أنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  67. ^ المحاصيل الزراعية في أنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  68. ^ مشاكل الثروة الحيوانية. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  69. ^ وضع الثروة الحيوانية في تركيا. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  70. ^ الزراعة في أنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  71. ^ ماعز أنقرة.
  72. ^ ماعز أنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  73. ^ الغابات في تركيا. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 31 أغسطس 2015
  74. ^ Türkçe) Türkiye'nin Beşeri ve Ekonomik Coğrafyası. Türkiye Cumhuriyeti Milli Eğitim Bakanlığı. ss. 197, 198, 200, 201. ISBN 975-11-2170-1.
  75. ^ Türkçe) Türkiye'nin Beşeri ve Ekonomik Coğrafyası. Türkiye Cumhuriyeti Milli Eğitim Bakanlığı. ss. 197, 198, 200, 201. ISBN 975-11-2170-1.
  76. ^ مشاريع المياه لأنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  77. ^ تقرير قطاع السياحة في تركيا. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  78. ^ Facaros, D. (2000). Turkey. New Holland Publishers. s. 402. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  79. ^ "Sights and Attractions in Ankara" تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  80. ^ "Wikitravel: Ankara". تم الإطلاع بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  81. ^ Levine, L.A. (2004). Frommer's Turkey: from the Blue Mosque to the Blue Lagoon. John Wiley and Sons. ISBN 9780764544514.
  82. ^ أعداد زوار ضريح أتاتورك. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  83. ^ السياحة في أنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  84. ^ السياح الأجانب في متحف الحضارات الأناضولية. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  85. ^ انتشار الميكروبات في نهر التشاي أنقرة. تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  86. ^ Atıcı, T. (1997). "تلوث نهر ساكاريا والطحالب". ss. 28-32.
  87. ^ Hürriyet (12 Haziran 2006). "مقبرة موجان". تم الإطلاع عليه بتاريخ : 1 سبتمبر 2015
  88. ^ http://www.ankara.edu.tr/english/

وصلات خارجية[عدل]

حسان جامعي