هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

كاي نيلسن (فيلسوف)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كاي نيلسن (فيلسوف)
Kai nielsen 1926.jpg

معلومات شخصية
الميلاد سنة 1926 (العمر 91–92 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Canada.svg كندا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
عضو في الجمعية الملكية لكندا  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة ديوك
جامعة ولاية كارولينا الشمالية في تشابل هيل  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة فيلسوف،  وأستاذ جامعي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة اللغة الإنجليزية[2]  تعديل قيمة خاصية اللغات المحكية أو المكتوبة (P1412) في ويكي بيانات
موظف في جامعة كونكورديا،  وجامعة كالغاري،  وجامعة نيويورك  تعديل قيمة خاصية رب العمل (P108) في ويكي بيانات

كاي نيلسن (مواليد 1926) هو أستاذ فخري في جامعة كالغاري. قبل الانتقال إلى كندا، درّس نيلسن في جامعة نيويورك. وهو متخصص في الميتافيلوسوفي والأخلاقيات والفلسفة الاجتماعية والسياسية. كتب نيلسن أيضا عن فلسفة الدين، مدافعًا عن الإلحاد. وهو معروف أيضا بدفاعه عن النفعية، وكتب ردا على انتقاد بيرنارد ويليامز لها.

حصل نيلسن على بكالوريوس الآداب في جامعة ولاية كارولينا الشمالية في تشابل هيل، ودكتوراه في جامعة ديوك. وهو مؤلف لحوالي 32 كتابا و 415 مقالا.كان نيلسن عضو في الجمعية الملكية لكندا، ورئيس سابق لجمعية الفلاسفة الكنديين. كان أيضا عضو من الأعضاء المؤسسين في المجلة الكندية للفلسفة.

في عام 1973 كان نيلسن أحد الموقعين على البيان الإنساني الثاني.[3]

في عام 1991، ناقش وليام لين كرايغ حول موضوع "الله والأخلاقيات والشرائر".[4]

في مقاله لعام 1964، "الفلسفة اللغوية ومعنى الحياة" يبدأ نيلسن الاتفاق مع الفيلسوف آير أن الغرض من الحياة هو النهاية التي تهدف إلى كل شيء. إن مشكلة هذه الإجابة، كما أشار آير، هي أنه لا يفسر وجودها إلا أننا نريد المزيد. نريد أن تكون النهاية شيء اخترناه، وليس شيئا يملي من العدم. وباختصار عندما نسأل ما معنى الحياة نحن لا نريد تفسيرا لكيفية الأحوال والأمور. نحن نريد مبررا لهذه الأمور. وبغض النظر عن الكيفية التي نشرح بها حقائق العالم التي لا تخبرنا كيف ينبغي أن نعيش، فإنها لا تخبرنا أبدا معنى كل شيء.

قدم نيلسن مثالا على اكتشاف كل الحقائق عن نفسك. وبعد كل هذه الاكتشافات عليك أن تقرر الاستمرار في العيش كما تريد، من يستطيع أن يبرر أنه مخطئ؟ لا أحد له ما يبرره في القول بأنه مخطئ لأن كل هذه الحقائق لا تعني أي قيم حول كيفية العيش.

كتاباته[عدل]

  • الإلحاد والفلسفة, 2005.[5][6]
  • العولمة والعدالة، 2002. 
  • الطبيعة والدين، 2001.[7][8]
  • إستغلال، 2001.
  • لماذا يجب أن أكون خلوق ؟، 1997.[9][10]
  • الطبيعية بدون أسس، 1996. 
  • الله وإرساء الأخلاق، 1991. 
  • بعد زوال التقليد: نظرية نقدية، ومصير الفلسفة، 1991.
  • الأخلاق بدون الله، 1990.[11]
  • الله، التشكك والحداثة، 1989.
  • المساواة والحرية: دفاع عن المساواة الراديكالية، 1986.
  • الفلسفة والإلحاد، 1985.
  • مقدمة في فلسفة الدين، 1983.
  • ماركس والأخلاق، 1981.
  • شكوك، 1973.[12]
  • السبب والممارسة: مقدمة حديثة للفلسفة، 1971.
  • الانتقادات المعاصرة للدين، 1971.

مراجع[عدل]

  1. ^ باسم: Kai Nielsen — ليبريس: https://libris.kb.se/auth/291231 — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  2. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb120203689 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  3. ^ "Humanist Manifesto II". American Humanist Association. تمت أرشفته من الأصل في October 20, 2012. اطلع عليه بتاريخ October 14, 2012. 
  4. ^ "Craig-Nielsen Debate: God, Morality and Evil". www.leaderu.com. 
  5. ^ Nielsen، Kai (1985). Atheism and Philosophy (باللغة الإنجليزية). Prometheus Books. ISBN 9781591022985. 
  6. ^ Atheism & Philosophy by Kai Nielsen | PenguinRandomHouse.com (باللغة الإنجليزية). 
  7. ^ Nielsen، Kai (2001-01). Naturalism and Religion (باللغة الإنجليزية). Prometheus Books. ISBN 9781573928533. 
  8. ^ "Naturalism and Religion" (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2017. 
  9. ^ van Ingen، John (1990-04-01). "Why Be Moral? Kai Nielsen". Ethics. 100 (3): 670–671. ISSN 0014-1704. doi:10.1086/293217. 
  10. ^ Nielsen، Kai (1984). "Why Should I Be Moral? Revisited". American Philosophical Quarterly. 21 (1): 81–91. 
  11. ^ Nielsen، Kai (1990). Ethics Without God (باللغة الإنجليزية). Prometheus Books. ISBN 9780879755522. 
  12. ^ "Scepticism by Kai Nielsen, 1973 | Online Research Library: Questia". www.questia.com (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2017. 

روابط خارجية[عدل]