كوخرد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بلدة كوخرد
(مدينة كوخرد)
مدينة كوخرد
مدينة كوخرد
بلدة كوخرد في إيران
بلدة كوخرد
الإحداثيات: 27°05′12″N 54°29′26″E / 27.08667°N 54.49056°E / 27.08667; 54.49056
جمهورية علم إيران إيران
المحافظة محافظة هرمزگان
الإرتفاع 00 م (0 قدم)
منطقة زمنية IRST (غرينتش )
توقيت صيفي IRDT (غرينتش )
الموقع الإلكتروني [1]

بلدة كوخرد ( بالفارسية: بخش كوخرد )، مدينة تنتمي لدولة إيران وتقع على الضفة الشمالية لنهر مهران، في موضع تنعطف فيه اليابسة لتجعل مياه نهر مهران حداً جنوبياً للبلدة، تقع كوخرد على الشارع الرئيسي الذي يربط مدينة لنجة بمدينة لار، حيث ان الشارع يمر من وسط بلدة كوخرد ويقسم البلدة إلى شطرين. وتفصل سلسلة جبال الناخ من جهة الشمال بينها وبين بلدة (زنكارد) وتحدها من جهة الغرب بلدة (هرنگ) على بعد ثلاث كيلومترات ومن جهة الشرق قرية (چاله) التي تبعد نصف كيلومترا تقريبا. وكوخرد ضيعة قديمة جداً يرجع تاريخها إلى خمسة آلاف سنة قبل الإسلام ويقال أن السبئيون هم الذين قاموا ببناء هذه البلدة[بحاجة لمصدر] ، وكانت تسمى قديماً ( مدينة سيبه أو سيبا ) وتتبع مدينة بستك إدارياً، وتقع في محافظة هرمزگان في جنوب إيران.

حدود بلدة كوخرد[عدل]

حدود بلدة كوخرد: من الشمال البلدة المركزية وسلسلة جبال الناخ وجبال لاور، ومن الجنوب قرية لاور دين وسلسلة جبال الأبيض والبلدة المركزية (لنجة) التابعة ل مدينة لنجة، ومن الغرب صحراء خلوص و بلدة جناح ومن جهت الشرق تنتهي بـبلدات لمزان وپدل والبلدة المركزية (خمير) التابعة لمدينة خمير في أقصى الشرق. تتبعها أكثر من ثلاثين قرية صغيرة وكبيرة.

خطوط الطول والعرض[عدل]

تقع كوخرد في اسفل هضبة جبال الناخ، وتحد سلسلة جبال الناخ هذه الهضبة من الخلف، وتقع امامها الوديان والسهوب، وترتفع عن سطح البحر 298 متراً، ولها المختصات الجغرافية التالية 54 درجة و 29 دقيقة في الطول الشرقي، و 27 درجة و 15 دقيقة في العرض الشمالي. وتبعد عن مدينة بستك 45 كيلومتراً، وعن مدينة جناح 29 كيلومتراً، وعن مدينة لار 155 كيلومتراً، وعن مدينة لنجة 125 كيلومتراً، وتقع في محافظة هرمزگان في جنوب إيران.

السكان[عدل]

ميدان الفانوس في بلدة كوخرد _ بستك

يبلغ عدد سكان « بلدة كوخرد » (بخش كوخرد) 13660 نسمة حسب تعداد السكان لعام 2006 للميلاد، من أهل السنة والجماعة وعلى المذهب الشافعي. ولهم أربعة عشره مسجداً. خمسون بالمائة من مجموع السكان يجيدون اللغة العربية ويتكلمون بطلاقة، هذا بجانب اللهجة المحلية، وهناك أيضا بعض الأشخاص يجيدون لغات أخرى كالأنجليزية والأردو...الخ كوخرد غنية بمواردها الطبيعية وآبارها العذبة، لذلك توجد في ضيعة بلدة كوخرد أكثر من تسعة وخمسون بستاناً تسقى محاصيلها بواسطة ماكينات الضخ، وكان هناك في الماضي سبعين بئراً تستخرج منها الماء بواسطة اليازرة لري المزارع والبساتين. يوجد في كوخرد (150) بركة لحفظ مياه الأمطار، وسبعة سدود كبيرة، وحوالي 20 الف نخلة، وأراضي زراعية شاسعة، وتزرع في يبده كوخرد البر والشعير وجميع أنواع الخضروات والبقول.

المناطق التابعة لبلدة كوخرد[عدل]


القرى والمناطق اللتي تتبع بلدة كوخرد التابعة لمدينة بستك في محافظة هرمزگان

آسو| بارو| بربار| پر احمد| بدمستان| باغ زرد| بار ترك| بيك احمد| بشكروا| بس دوجنك| تخت قرو| تشوا| تراروا| تلخ اطهر| چاله| چارون| جفرآباد| جابر| خلوص| ديخور| دربش| دهنو كوخرد | سهل مدي آباد| صالح آباد| ضيعة كوخرد| عالي جلال| فاریاب| كوخرد| كنار زرد| كاد ممدي| كوردان| كوجي| كلكادي| كاشنو| كتاو| کرون| كریند| کوران| گلالة| لاور شيخ| لاور دين| لاور كالون| لاور جمیل| مدعاجون| مهران| مغدان| نخل شيخيا| نخل مهدلي| نهر مهران| هضبة درو| هرنگ| وادي جان| يرد|

تِرِنُه : آثار الأفلاج الصاروجية القديمة في نهر مهران
مستشفى الرازي ـ كوخرد
كوخرد
استراحة أوه شيرينو _ جبال الجنوب ـ كوخرد
عمدة كوخرد: الحاج محمد صالح مباشر
مدينة كوخرد
مدينة كوخرد الجميلة

علماء وأهل البر والأحسان[عدل]

  • من أشهر علمائها العلامة الشيخ ملا محمد علي الكوخردي، درس في مدرسة الرحمانية بلنجة وتخرج منها، ثم التحق بجامعة الأزهر في مصر وتخرج منها وهو أول كوخردي تخرج من جامعة الأزهر، ثم أنشأ مدرسة دينية في كوخرد وعلم الناس حتى وفاته في عام 1345 للهجرة ودفن في كوخرد.

وكذلك من علمائها أيضا الحاج ملا مصطفى العالم، والحاج ملا محمد شريف آل شاكر.

وهناك قرية جديدة تحت الإنشاء تسمى (دهنو كوخرد) أي كوخرد الجديدة، تقع في شمال غربي ضيعة كوخرد، واستاد رياضي كبير تحت الإنشاء يقع في الجهة الشرقية للقرية الجديدة، لقد قام ببناء الرجل الفاضل الحاج عبد الله الجابر.

  • أيضا هناك مستشفى كبير يسمى مستشفى الرازي تم بناء على نفقة الرجل البر والأحسان الحاج عبد القادر بن محمد الكوخردي رحمة الله عليه، ومن المفترض أن يشمل عيادات مختلفة.

وجهاء والأدباء والشعراء[عدل]

  • الشيخ عبد الرحمن الكبير أحد العلماء والصلحاء البارزين في كوخرد وينتهي نسبه إلى عبد الله بن عباس وتوفي سنة 1149 هـ في كوخرد وبنو على قبره ضريح.
  • الشيخ عبد الرحيم المريد بن العارف بالله ابن عبد الله المريد. رحمة الله عليه. أصله من قرية (كوخرد) أجداده هاجروا إلى الباطنة (عمان) ثم انتقلوا إلـى دبي. توفى عام 2007 للميلاد وهو يتجاوز المائة عام.
  • القاضي سيد محمد سيد زينل قتالي رحمة الله عليه، قاضي القضاء في كوخرد.
  • الأديب والشاعر: شيخ عبد الرزاق آلمشايخى.
  • الشاعر: الحاج يوسف بن جعفر.
  • الشاعر: ملاى أرباب.
  • الشاعر: معروف كوخردى.
  • الشاعر: عبد الواحد راستي.
  • من أبرز الشخصيات الطبيب والصيدلي الدكتور جعفر محمد جعفر آل جعفر، وهو أول دكتور صيدلي في كوخرد، ولد في امارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة سنة 1341 للهجرة، وتوفى في كوخرد سنة 1411 للهجرة.
  • الحاج محمد صالح مباشر، من أشهر العمداء في بلدة كوخرد. وكان العمدة يقوم بأعمال ضبط الأمن وله مساعدون توظفهم الحكومة براتب شهري، يسمون "خفر"، وواحدهم "خفير" ووكبيرهم يسمى "شيخ الخفر" وهو أكبرهم سنا.
  • حاجی جعفر گپ آل جعفر، باني سدبز التاريخي وأول سد في كوخرد، هو أول من بناء أول سد صاروجي في بلدة كوخرد.

الحكام المحليين[عدل]

كان هناك حكام محليـون يعينون من قبل الحكومة المركزية ويطلق عليهم بالفارسية (كَدخُدا) أو « مباشر» وتعني (العُمدة) أو (المُختار)، يقومون بتسيير أمور الناس وحفظ الأمن وحل الخلافات، ومن أشهر هواءلاء الحكام:

  • ماه سند.
  • ملا محمد سعدا.
  • محمدنور ملا أحمد الملقب بـ(مَدكَل).
  • محمود عبد العزيز كدخدا.
  • محمد عليشاه.
ميدان النخل في بلدة كوخرد _ بستك

بعد عزل « محمود عبد العزيز » من العمودية من قبل خان بستك المدعوا محمد تقي خان العباسي نشب خلاف بينه وبين « محمد عليشاه » أدى إلى القطيعة، وفي أحد أيام الصيف وبعد صلاة العشاء تم اغتيال العمدة « محمد عليشاه » بطلق ناري مجهول المصدر، في قرية كوردان على بعد ثلاث كيلومترات جنوب شرقي كوخرد هذه الحادثة وقعت ما بين عامي (1330 و 1331) للهجرة، يُـتَهَم العمدة السابق « محمود عبد العزيز »، بقتل « محمد عليشاه » ويقبض عليه ويسجن في مكان يسمى (الإدارة) في المحلية الغربية في كوخرد، وبعد سبعة أيام يرحل إلى مدينة بستك، ويحكم عليه « محمد تقي خان  » حاكم بستك بالاعدام وينفذ الحكم في الحال.

  • شيخ محمد شيخ عبد الرحمن الملقب بـ(شيخ محمد كدخدا).
  • ملا أحمد ملا محمد كاظم.
  • إسماعيل خان.
  • الحاج محمد صالح مباشر.
  • محمد عبد الرحيم كلانتر.
  • شيخ محمدنور.
  • شيخ عبد النور شيخ محمد شيخ عبد النور الملقب بـ(بيدست).

ائمة الجمعة والجماعة والخطباء[عدل]

بيت أثري
  1. ملا مصطفى كهتوئي كوخردي قبل « ملا مصطفى » كان ائمة الجمعة والجماعة ثلاثة من اجداده.
  2. العلامة ملا محمد على الكوخردي.
  3. سيد فاضل القتالي.
  4. سيد عماد.
  5. ملا عبد الرحيم لاوري.
  6. ملا محمد عبد الله كوخردي.
  7. سيد زينل القتالي.
  8. سيد صالح القتالي.
  9. محمد احمد آل شاكر أحمد بن محمد بن عبد الرحيم جابري كوخردي.

قصيدة أحب كُوخِرد فـي أَهلَهَا وبشَرهَـا[عدل]

وفي هذا المقام ينشد الشاعر الكوخردي الكبير « بوحمد » هذه القصيدة بعنوان « أحب كوخرد»  :

أحب كُوخِرد فـي أَهلَهَا وبشَرهَـا مـحـبــةٍ أم مَـطـلُـوبٍ رضَـاهَـا
أنـا اَلمَفتُون فـي مهران ونهرهـا و((سـيـبـه)) مـا أغلى ثـراهَـا
أرض سيبه مَـعَ حَرةَ وحَجَرهَـا عَــريـن أُسُـود يَحمـي مُبتَغَـاهَـا
كوخرد الفخـر للكوخرديين كُلهَا كـوخـرد شَـرَفَت كُل مـن لفَـاهَـا
كوخرد المَجـدُ والبَـاري حَفَظهَا قُـلوب النـاس تـَرحَم من وَصَفهَا
كوخرد كوخرد مهمـا تقول عنهـا ثيـاب مـن الحُسن ربــي كَساهَـا
آلا مـَـولاي تـحـفـظـهـا لِـهَـلـهَـا وتحفظ ((بـوحمـد)) وكل أهَلهَا
سيبه الـكل والـكل بـقـُـربـهِــا كـوخرد اليـوم مجـدٍ لا يُـضَـاهَـا

منطقة الجبال[عدل]

سلسلة جبال الناخ ـ شمال كوخرد
جبل پل تير _ كوخرد
كلمة: لا اله الا الله على جبال كوخرد المسمى بجبل (كوه ناخ) في شمال مدينة كوخرد
مدينة كوخرد في الليل

كوخرد منطقة حصينة تحيط بها جبال شاهقة من جهتي الشمال والجنوب، وسلسلة جبال الناخ المحيطة بها من جهة الشمال والتي طولها حوالي (55) كيلومتراً من الشرق إلى الغرب، وعرضها في أجزائها الشرقية بحدود (9) كيلومترات، بينما يصل إلى (37) كيلومتراً في أقسامها الوسطى الغربية، وبالتالي تشكل جدارا جبليا هاما يفصل بين « بلدة كوخرد » وباقي القرى التابعة لها

وتبرز أهمية هذا الجدار إذا نظرنا إلى ارتفاعاته المتوسطة التي تقارب ال(800 إلى 900) متراً، وقارًّناها بارتفاع الداخل الغربي الذي يحوم حول (100 إلى 200) متراً وسطياً، أو أقل من ذلك باتجاه ضفاف نهر مهران مما يعطي الناظر إلى الجبال من الشرق مشهد جبال عالية، خاصة وأن الانتقال من الأراضي الشرقية المنبسطة إلى الجبال يتم فجأة وبزاوية قاسية وانقطاع في انحدار السطوح.

تدخل كتلة رؤوس جبال الناخ في زمرة الجبال المتوسطة والمنخفظة، نظرا لارتفاعاتها الوسطية التي تحوم حول (700 إلى 900) متر فوق مستوى البحر.

جبال اوه شيرينو في بلدة كوخرد _ بستك

والملاحظ أن أكبر الارتفاعات تقع في الأجزاء الجنوبية، ابتداءاً بجبل بله تير وانتهاءاً بالجبل الأبيض في أقصى الجنوب، فتصل إلى (1022) مترا في جبل بله تير، و(1380) متراً في جبل دسك، ثم (6000) متراً في جبل الأبيض، وهو أعلى قمة جبلية في بخش كوخرد.

وتكثر فيها قطعان الوعول والغزلان بالإضافة إلى الطيور بأنواعها المختلفة. لذلك تعتبر ضيعة كوخرد منطقة جبلية بها هضاب وسهول تمثل أراضي زراعية خصبة صالحة للزراعة. ويزرع في بخش كوخرد جميع أنواع الخضروات والحمضيات والبقول. كما تتخلل هذه الهضاب والسهول أفلاج تستخدم في ري المحاصيل الزراعية.

والفلج عبارة عن مجرى للمياه التي تنبع من الجبال وهي صالحة للري وللشرب في بعض المناطق، وهذه المجاري والقنوات مبنية منذ القدم من المنبع إلى مناطق الري، وتتراوح المسافة بين المنبع والقرى من 22 إلى 12 كيلومترا تقريبا، ومن أشهر الأفلاج في كوخرد هي ((تِرِنُه)) التي صنعها الأقدمون من قوم (سيبه) من الحجر والصاروج في نهرمهران، حيث كانوا يمرروا المياه العذبة بواسطة الأفلاج من تحت المياه المالحة إلى الضفة الثانية للنهر، لري بساتينهم ومزارعهم في سهل مدي آباد وبيك أحمد وبشكرو. ومن أهم مصادر الدخل الزراعة والتجارة بالإضافة إلى تجارة الحيوانات التي يقومون على تربيتها والاستفادة من البانها ولحومها وجلودها، ويقومون ببيع بعضها بعد توالدها وتكاثرها. وكذلك تصدير الجمال التي يقومون بتربيتها بعض الرعاة ويدعون باللهجة المحلية (جَت) وهم من البدو الرحل.

الآثار التاريخية[عدل]

مسجد جامع كوخرد (مسجد قبلة)
سد بز التاريخي في وادي بست گز

ومن آثارها التاريخية ثلاثة قلاع:

  • في وادي گري زامردان بجبل التوصيلة في سلسلة جبال الناخ.
  • آثار لمدينة أثرة داثرة في غرب مدينة كوخرد تسمى (مدينة سيبه الأثرية):

ومن الآثار الإسلامية:

  • مسجد جامع قبلة الذي يرجع تاريخ بناءه إلى القرن التاسع الهجري، وأيضا من آثارها الربط (كاروانسرا) والخزانات (البرك) لتخزين مياه الأمطار، ومن آثارها أيضا تلك الأفلاج الضخمة التي شيدها السبئيون في نهرمهران منذ آلاف السنين.
  • يقول الشاعر في وصف بناء المسجد الأبيات التالية:
بــِكـُوخـُردُ اَلعُـربُ بـِأِسمِ اَلـواحِــدُ بُنـِيَ فِي اَلقَرنِ التَاسِع هَذَا اَلمَسجـِدُ
وَسُمِيَ قـِبـلَـةً دَلِيـلَ اَلتَـوَحُـدُ بــِقـِبـلَتُـناَ اَلأُولَى وَالأَوحَــدُ

وتنتشر بعض أنواع الأشجار الكبيرة حول كوخرد، والتي كانت وقودهم منها في الأزمنة الماضية، مثل والسلم (شجرة)(1) والسمر (2) السدر (3) والطلح (4) والنادر (5) والغاف (6) القرظ (7) وغير ذلك، حتى انها تؤثر في دفع وهج الشمس والحر، وتؤدي إلى تلطيف الهواء.

اسم كوخرد[عدل]

ربيع كوخرد (بخش كوخرد)
عليشاهي (نخيل الحاج محمد احمد مظفر الكوخردي)
جسر نهرمهران ومن خلفه سلسلة جبال الناخ ـ كوخرد
مزارع النخيل
بيت الطين (جعفرآبا) كوخرد

أما عن اسمها الحالي كوخرد وهو مشتق من اسمين: (كوي) و(خِردَ)، وكلمة كوي بمعنا « حي » أو محلة وخِردَ بمعنا « ادراك وفهم » وتعني (بالفارسية (كُوي خِردَ).

ويقال ان بعد الفتح الإسلامي لبلاد فارس في عهد عمر بن الخطاب، حيث انتشر الإسلام في بلاد فارس، تم تسمية سيبه باسمها الجديد (كوي خِردَ) ومعناه ((ضيعة العقلاء)) أو (حي العقلاء)، تأثراً بالدين الجديد واعتباره دين العقل والمسامحة.

وبعد حقبة من الزمن حُذِفتَ حرف الياء من كلمة (كُوي خِردَ) ثم حرفت فيما بعد إلى « كوخرد ».

كان معظم الكوخرديين يمتهنون بمهنة الزراعة، حيث كانت أراضيهم خصبة، وكانوا يزرعون مناطق شاسعة ابتداء من دشت پاراو (سيح شلجير) وصولا بصحراء خلوص حتى حدود جناح في منطقة تسمى صحراء ميرسان حتى حدود بهادنان، ولكن مع مرور الزمان ظهرت أسباب عديدة أدت إلى زوال هذه النعمة، وتفرقوا في شتى بقاع الأرض، بعض منهم وصلوا إلى حدود فرامرزان وسكنوا في منطقة تسمى كنار سياه أي (السِدرَة السوداء)، والبعض الآخر منهم عبر البحر حتى وصلوا إلى الهند وزنجبار وعمان واشتغلوا بالفلاحة، وبعضهم اشتغلوا في الحراسة في قلعة الجلالي (برج جلالي) في مسقط. و مجموعة أخرى وصلت إلى منطقة القابندية على الساحل، وهناك محلة باسمهم يسمى (محلة كوخردية).

صادق خان يدمر سيبه[عدل]

كان هناك قلعة كبيرة تسمى (قلعة آماج) وقلعة ثانية تسمى (قلعة توصيلة) الواقعة في گِري زامردان، على مقربة من وادي شمو من جهة الشمال. كانت قلعة آماج محصنة بالمدافع والأبراج المنيعة، وهناك أيضا موضع آخر في جنوب قلعة آماج يسمى بند آماج وبند آماج هذا كان موضع لتجمع الجيوش استعداداً لأقتحام القلعة، وكان المدافعون يقصفون جنود العدو من داخل اسوار قلعة سيبه بالمدافع والمناجيق. يقول الحاج عبد الله ملا حسين بن حيدر، وهو من المؤرخين القدماء، عندما استولى صادق خان على قلعة سيبه قام باحراق جميع المحاصيل الزراعية والنخيل الموجودة في منطقة القلعة، وردم جميع الأبار والقنوات المائية الموجودة في مملكة سيبه. بعد ذلك ارتكب مجزرة كبيرة بحق السبئيون، وقام بقتل آلاف من أناس ابرياء من الأطفال والنساء والشيوخ. حيث امر جنوده بأن يجمعوا الناس في ساحة القلعة، ثم قتلهم جميعا، وكثير منهم قضوا تحت حوافر خيولهم، ثم دفنهم في مقابر جماعية. وهناك مقابر جماعية موجودة في غرب كوخرد حتى الآن، وتقع هذه المقابر في غرب ضيعة كوخرد وشمال مدرسة جامي وأيضا قال بعض المعمرون كانت هناك مدينة قديمة ما بين بئر عالي ووادي شموا من الغرب إلى الشرق، وصولا إلى برك قديمة كان عددها 18 بركة مستطيلة الشكل، مبنية من الحجر والصاروج، وبعض آثارها باقية حتى الآن. ويقال ان المدينة القديمة كانت بيوتها مبنية على هيئة حجرات انفرادية ومبينة من الحصى والصاروج، وكانت البيوت متصلة ببعضها البعض، وكانت مسافة المدينة لا تقل عن ستة كيلومترات ابتداءاً من وادي شموا (وادي عالي) وانتهاءا بقرية چالة في أقصى الشرق. ويضيف المرحوم السيد محمد شريف غياث، ان كان يوجد سوق تجاري عام في تلك المدينة ويسمى (سوق سيبه). ويقال ان بقرب هذه المدينة كان هناك قلعة كبيرة يسمى (قلعة سيبه) محاطة بخندق لأجل المحافظة على القلعة ومنع دخول اي شخص إليها. وبقرب بيوت هذه المدينة وما يليها تلال ترابية عظيمة، قيل انها كانت مواضع عامرة فخسف بها. وهو تعليل صادق للتلال الأثرية، لأن معظم المدن والقرى المندثرة يتبقى منها مايشبه التل. ويسترشد الأثريون الآن بتلك التلال لتحديد مراكز العمران القديم الأطلال الموجودة وبقايا البيوت المتناثرة هنا وهناك تأكد انها كانت مدينة عظيمة.

يدين سكان مدينة كوخرد والمنطقة المجاورة لها قاطبة بالديانة الإسلامية، وعلى المذهب الشافعي.

تسميت سيبه[عدل]

توجد أقوال كثيرة في شأن سبب تسميت كوخرد ب(سيبه) نستخلص من هذه الأقوال مايلي:

  • ان قوم من المجوس وهم عبدة النار، جاءوا من أرمينيا إلى هضبة جبال الناخ واستوطنوا في سهولها، وشيدوا البنيان، وبنوا بركا لتخزين مياء الأمطار،آثار هذه البرك موجوده في غرب كوخرد حتى يومنا هذا وهي على شكل المستطيل.

وحفروا الآبار والآفلاج واستصلحوا الأرض للزراعة وبنوا القلاع والحمامات والمعابد والحصون، وكان يفصل السهول عن الهضبة وادٍ يسمى (وادي سيبه) ولأن بيوتهم كانت تقع في بطن الوادي سميت المنطقة بهذا الاسم، وقيل ان كلمة سيبه تعني (السور) الذي كان يحيط بالقلعة، وقيل أيضا انها تعني القلعة نفسها وهي من الأسماء القديمة. وهناك شجرة معمرة تدعى (كُور امني) نسبتا إلى الذين جاءوا من أرمينيا حيث استظلوا تحتها في بادي الأمر. وهي من الأشجار المعروفة لدى أهل كوخرد حتى يومنا هذا.

  • ان قوم من الوثنيون جاءوا من الهند وكانوا يسمونهم (گَور GAWR) وهم « الصاغة » يعملون في صناعة الذهب.

شيدوا بيوتا وقلاعا، وحفروا الآبار ومن آثارهم قليب (جليب) مشهور في كوخرد، وهذا القليب قديم جداً في وادي شموا يرجع تاريخ إلى آلاف السنين ويسمى « قليب عالي » بجوار الحمامات كذلك من آثارهم في گِري زامٍردان مقابر ومعابد تقع في الجبال، و شيدوا قلعة حصينة محاطة بخندق حتى تكون مقرا لزعيمهم، وقيل أن كبيرهم كان يدعى سيبه لذلك سميت المنطقة والقلعة باسم زعيمهم « سيبه » والله أعلم.

جدول مجرى ماء سد جابر في بلدة كوخرد
  • ان قوم جاءوا من سبأ بعد هدم سد مأرب واستوطنوا في سهول جبال الناخ وشيدوا بيوتاً وآباراً، وشيدوا قلعة كبيرة ليكون مقراً لكبيرهم، وكانت تسمى قلعة سيبه وهي من القلاع القديمة قيل انها عمرت ثلاثة آلاف سنة.

يقولون ان هذه قلعة كانت سليمة حتى أواخر القرن الحادي عشر للهجرة، وفي عامى 1163 و 1192 ضربت كوخرد هزات أرضية قوية الحقت اضرار كبيرة بالقلعة وباقي آثار مدينة سيبه، ومن ثم سيل عام 1367 قضت على معظم اجزاء القلعة. كذلك كانت هناك آثار عديدة من عهد السبئيين تتمثل في المعابد، والحمامات وسراديب تحت الأرض وبرك لحفظ الماء وألأفلاج وقنوات مائية مبنية من الحجر والصاروج. وهناك آثار لسوق كبير في وادي شمو يسمى سوق سيبه.

  • والقول الأخير هو الأرجح نسبيا بسبب بعض الأدلة الموجودة وثابتة بأن قوم جاءوا من مأرب بعد هدم سدهم بالسيل، حيث ان قوم سبأ تفرقوا في شتى بقاع الأرض بعد أن فقدوا بساتينهم وحدائقهم ومزارعهم وفقدوا مصدر رزقهم بأنهيار سد مأرب في مملكة سبأ.

ومن الأدلة الواضحة التي عثر عليها بعض السكان في السنوات الأخيرة في موقع المعبد يرجح صحة هذا القول.

بحيث انهم عثرو بجوار الحمامات قطع صخرية على شكل أعمدة مربعة شبيهة بأعمدة قصر بلقيس (ملكة سبأ) التي بقايا باقية في مدينة (مأرب في اليمن)، حتى الآن، وهناك أيضا قطعة حجرية أخرى نقشت عليها صورة لقرص الشمس، ومن المعروف أن قوم سبأ كانوا وثنيون ويعبدون الشمس.

و في عام 1367 للهجرة. لما ضرب كوخرد السيل عثر السكان في وادي شموا على مجموعة من الأواني الفخارية والحجرية نقش على بعض منها صورة لقرص الشمس.

و من عادات القبائل والشعوب أن تنقل أسماء مواضعها القديمة إلى منازلها الجديدة إذا ارتحلت عنها، واسم سيبه أو سيبا ربما أخذت من كلمة (سبأ) إحياءاً لذكرى مملكتهم القديمة (مملكة سبأ).

المناخ[عدل]

  • فصل الصيف :
الصيف
الخريف
الشتاء
الربيع

تخضع هضبة كوخرد لمناخ حار وجاف في الصيف، وتغطيها سهول حصوية وأودية كثيرة الحجارة في الشمال وسهوب في الغرب، أما المناطق الملائمة للحياة فهي السهل الأوسط حتى ساحل النهر وملتقى الجبال بالهضبة الجنوبية. ولأهل كوخرد طريقة خاصة في الماضي لتخفيف حرارة الصيف عن أنفسهم، حيث كانوا يصنعون أبراج هوائية فوق بيوتهم ويسمونها « البادگير » أي ماسك الهواء، أو جاذب الهواء، أو البرج الهوائي، وهو برج مرتفع فوق سطح البيوت، له بابان أو أربعة أبواب وتستخدم فيه ثلاث خشبات وفق شكل هندسي خاص، ويبنى بأرتفاع ثلاثة أمتار إلى أربع، ويسقف ويبيض بالجص، فيدخله الهواء وينحدر إلى داخل الدار بارداً خفيفا يدفع حر الصيف. اما الماء فلأهل بلدة كوخرد تدبير آخر نحوه، إذ كانوا يشربون الماء البارد في الصيف من قبل أن تصنع الثلاجات وذلك أنهم يجعلون الماء في اِناء وينزلونه البركه في الصباح ويخرجونه عند الظهر وقت تناول الغداء، بارداً سائغا للشاربين، ويسمونه بالفارسية « زير آب »، اما الآن وبعد وصول الكهرباء والأجهزة الحديثة إلى البلاد أصبح لدى السكان الثلاجات والبّرادات والأجهزة الألكترونية الحديثة، تركوا عاداتهم القديمة مثلهم مثل سائر الناس، ولله في خلقه شؤون.

  • فصل الخريف :

يلاحظ في هذا الفصل تساقط أوراق الأشجار استعداداً لفصل الشتاء القادم، وفي منتصف برج القوس يبدأ أهل كوخرد في زراعة الحبوب كالقمح والشعير وغيرها، ويكون الجو معتدلا بصفة عامة في هذا الفصل، وذلك بسبب الرياح الشمالية الغربية التي تهب على المنطقة، وتؤدي إلى انخفاض درجة الحرارة، وتهطل في هذا الفصل أمطار خفيفة أحياناً.

  • فصل الشتاء :

يتميز فصل الشتاء بشدة البرودة عندما تهب ريح الشمال، خاصة في القرى الواقعة بين الجبال فتصل درجة الحرارة فيها إلى 12 درجة أو 15 درجة مئوية فوق الصفر، اما الجبال فيكون البرد فيها قارصاً جداً، حيث تنخفض الحرارة فيها إلى درجة الصفر وما دون الصفر، وأحياناً تتساقط الثلوج على قمم الجبال كقمة جبل الناخ، وتهطل أمطار غزيرة في هذا الفصل والشهور الأولى من فصل الربيع.

  • فصل الربيع :

يكون الجو معتدلا في هذا الفصل حيث ترتفع درجة الحرارة نسبيا، ويهب النسيم العليل الذي خلفه الشتاء، وتزهر المزروعات المختلفة بعد هطول الأمطار فتنموا محاصيل الحبوب وبقية الخضروات الشتوية، وتتحول « بلدة كوخرد » (بخش كوخرد) إلى جنة خضراء بأكتساء الأراضي بالعشب والحشائش وازدهار الرياض بالورود والأزهار، وترنمها بتغريد الطيور وزقزقة العصافير، وانتشار الفراشات ذات الألوان الزاهية الجميلة.

المصيف[عدل]

« المصيف » أو (پس رو paseh roo) كما يسمون باللهجة المحلية، في ضيعة كوخرد وفي موسم الصيف كان الناس يرتحلون من الضيعة إلى القسم الجنوبي لنهر مهران حيث مزارع النخيل وثمارها الطازجة من مختلف أنواع الرطب، ونسمات (الكوس) العليل تتسرب عبر عيدان سعف (العريش) فتلفح الأجسام بأبرد وأحلى النسمات المنعشة، وكانت العائلات تعد لنفسها مسكنا صيفيا من العريش، وبيوت من الطين المسلح بالتبن مبنية على قطعة أرض بين واحات النخيل، بحيث ان كانوا يبنون عدة عرايش بجوار البيوت الطينية الموجودة. عريش للجلوس، وأخرى للمطبخ، وهناك « السيم » أو (السجم) أي المنامة المصنوعة من « اَلدُعوُن » السعفية على جذوع أشجار النخيل ويكون « السيم » أي المنامة مخصصا لمبيت العائلات ليلا متلحفين بالسماء والقمر والنجوم ومنتعشين بلفحات رياح « السهيلي » ونسمات الهواء العليلة، وأيضا تخصص العائلات زريبة بقرب « السيم » لربط ماعزها واغنامها المرتحلة معها من الضيعة وتسمى « أسو ه » باللهجة المحلية، وهي عادةً مصنوعة من الأغصان الأشجار السمر،

اليازرة في بلدة كوخرد

والسدر، والسلم (شجرة) التي بها أشواك، لكي يمنع دخول الحيوانات المفترسة إلى الزريبة ك(الذئاب) وغيرها.

ان واحات النخيل وثمارها الذيذة والمياه العذبة والطقس العليل ومياه البركة الباردة من أهم الحوافز الجذابة التي كانت تدفع العائلات للرحيل في كل صيف إلى مزارع النخيل في الضفة الثانية للنهر المسمى ب« پس رو ».

كانت تستيقظ هذه العائلات صباح كل يوم على زقزقة العصافير وازيز اليوازر وخوار الثيران، وخرير المياه المتصاعدة من آبار مزارع النخيل بواسطة « اليوازر » التي تجرها الثيران بواسطة « المنيور » وهي بكرة كبيرة في أعلى البئر، واليوازر ذاتها تصدر الأصوات الجميلة لتشكل سيمفونية رائعة.

وجرت العادة ان تنتقل العائلات الموجودة هناك بين مناطق نخل مهدلي، كاد ممدي، نخل شيخيا، مؤه مهمد، كل كادي، جابر وباغ زرد، لتبادل الزيارات فيما بينهم، وكانوا يتناولون (الفالة) وكانت تضم حبات من الرطب واللبن الطازج، وذلك في فترات المساء بعد استراحة من عمل الصباح، وكانت هناك مجموعة كبيرة من الزوار تتجمع على « سيم » ملا محمد عبد الله ملا محمد في مساء كل ليلة من الليالي المظلمة التي كان الأعتماد فيها على ضوء (سراج بوفتيلة) والتي يسمى ب(فانوس) أو « التريك » الشبيه بالشمعة، وأيضاً في الليالي المقمرة تحت ضوء القمر.

وأخيرا تجدر الأشارة إلى ان مياه الشرب كانت تجلبها نساء العائلات من (البركة) بواسطة (بيب) الصفيح، وتضعهن فوق رؤوسهن، وقد حفر العديد من الآبار المنتجة في المناطق التي كانوا يقضون بها صيفهم، والبرك بناها اهل البلاد، والتجار، وأهل الخير والاحسان للمنفعة العامة ليشرب منها الناس ويروون.

معرض الصور[عدل]


    1. السلم : شجـر من العـضاء، وورقها القـرظ الـذي يُـدبغ بـه الأديم.
    2. السمر : شجـر من العـضاء (كل شجر يعظم وله شوك).
    3. السدر : أو السدرة، شجـرة النـبـق، وقـد ورد ذكرها في القـرآن الكريم.
    4. الطلح : شجـر عـظام، مـن شجـر العـضاء، تـرعـاهـا الإبـل.
    5. النادر : شجـرة دائمـة الخـضـرة ليس لها شوك، أوراقها شبيه بورق شجـرة الزيتون.
    6. الغاف: شجرة شوكية من الفصيلة البقولية التي تنمو في البيئة الصحراوية الحارة. تنتشر اشجار الغاف في عدة مناطق منه شبه الجزيرة العربية وبلاد الشام وإيران.
    7. القرظ : شجر عظام لَها سُوق غِلاظّ أمثال شجر الجَوز، وهي من فصيلة القرنية وهي نوعّ من أنواع الَّسنْط العربي يستخرج منه صمغ مشهور واحدة قَرِظَة.
السدود في بلدة كوخرد
سد بز | سد بست گز | سد جابر | سد جاويد| سدشمو


 
البلدات التابعة لمدينة بستك في محافظة هرمزگان

بلدة كوخرد | بلدة جناح | البلدة المركزية

بلدات محافظة هرمزكان

البلدة المركزية · بلدة كوشكنار  · بلدة كوخرد  · البلدة المركزية (لنجة)  · بلدة شيبكوه  · بلدة كيش  · البلدة المركزية  · بلدة جناح  · البلدة المركزية (بندرعباس)  · بلدة فین  · بلدة قلعة قاضی  · بلدة تخت  · البلدة المركزية (جاسك)  · بلدة بشاكرد  · بلدة لیردف  · البلدة المركزية (حاجي آباد)  · بلدة فارغان  · بلدة احمدی  · البلدة المركزية  · بلدة روئيدر  · البلدة المركزية (رودان)  · بلدة رودخانه  · بلدة جغین  · بلدة شهاب  · بلدة هرمز  · البلدة المركزية (قشم)  · بلدة بيابان  · البلدة المركزية (ميناب)  · بلدة توكهور  · بلدة سندرك  · البلدة المركزية (بوموسى)  · بلدة تنب  · بلدة بیکاه


المصادر والمراجع[عدل]

  • ويكيبيديا الفارسية ]
  • العصیمی، محمد بن دخیل، «عرب فارس» ، الطبعة الرابعة، الدمام السعودية، انتشارات الشاطیء الحدیثة، 1۴18 للهجرة.
  • الكوخردى، محمد، بن يوسف، (كُوخِرد حَاضِرَة اِسلامِيةَ عَلي ضِفافِ نَهر مِهران Kookherd, an Islamic District on the bank of Mehran River) الطبعة الثالثة ،دبى: سنة 199۷ للميلاد.
  • کامله، القاسمی، بنت شیخ عبد الله، (تاریخ لنجة) مکتبة دبی للتوزیع، الإمارات:، الطبعة الأولى سنة 1993 للميلاد.
  • دكتر:القاسمى، سلطان، بن محمد، «(سرد الذّاتْ) » ،. المؤسسة العربية للدراسات والنشر 2009 میلادی.
  • الوحیدی الخنجی، حسین بن علی بن احمد، «تاریخ لنجه» ، الطبعة الثانية دبی: دار الأمة للنشر والتوزیع، ۱۹۸۸ للمیلاد
  • محمد، صدیق، عبد الرزاق، «صهوة الفارس فی تاریخ عرب فارس» ، چاپ أول، شارجه: چاپ خانه المعارف، ۱۹۹۳ میلادی.
  • حاتم، محمد بن غریب، تاریخ عرب الهولة، چاپ أول، قاهره: دارالعرب للطباعة والنشر والتوزیع، ۱۹۹۷ میلادی.
  • ذکرت کوخرد فی واحد من أهم المراجع الاجنبیة التاریخیة عن ایران فی سنة 1649 للمیلاد، وهو کتاب  : (کامبریدج عن تاریخ ایران)، فی المجلد السادس.

مصادر فارسية:

  • محمدیان، کوخردی، محمد، “ (به یاد کوخرد) “، ج1. ج2. چاپ أول، دبی: سال انتشار 2003 میلادی.
  • سلامى، بستكى، أحمد. (بستک در گذرگاه تاریخ) جلد دوم چاپ أول، 1372 خورشيدى.
    • محمدیان، کوخردی، محمد. (کوخرد سرزمین شاعران) ج1. چاپ أول، دبی: سال انتشار 200۵ میلادی. (فارسي)
  • سلامى، بستكى، أحمد. (بستک در گذرگاه تاریخ) ج2 چاپ أول، 1372 خورشيدى.
  • محمدیان، کوخردی، محمد. (وصف کوخرد) ج۱. چاپ دوم، دبی: سال انتشار ۱۹۹۸ میلادی.
  • عباسی، قلی، مصطفی، «بستک وجهانگیریه»، چاپ أول، تهران : ناشر: شرکت انتشارات جهان معاصر، سال ۱۳۷۲ خورشیدی.
  • .محمدیان، کوخردی، محمد، « مشایخ مدنی » ، چاپ دوم، دبی: سال انتشار ۲۰۰۲ میلادی Mohammed Kookherdi Mohammadyan (2002), Mashaykh Madani, second edition : Dubai
  • بختيارى، سعيد،، « اتواطلس إيران » ، “ مؤسسه جغرافيايى وكارتگرافى گيتا شناسى، بهار 1384 خورشيدى.
  • Peter Jackson and Lawrence Lockhart (Ed) (1986), Vol. 6th, The Cambridge History of Iran: Cambridge University Press
  • أطلس گیتاشناسی استان‌های ایران [Atlas Gitashenasi Ostanhai Iran] (Gitashenasi Province Atlas of Iran)
  • محمدیان، كوخردى، محمد، (شهرستان بستک وبخش کوخرد) ، ج1. چاپ أول، دبی: سال انتشار 2005 میلادی.

أنظر أيضاً[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

منظر بانورامي لبلدة كوخرد في محافظة هرمزگان
منظر بانورامي لمستشفى الرازي في بلدة كوخرد
تساقط الثلوج على قمة جبل ناخ في منظر بانورامي جميل
منظر ليلي لمدينة كوخرد