محمد سليم النعيمي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
محمد سليم النعيمي
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة (بالعربية: محمد سليم محمود النعيمي الأعظمي تعديل قيمة خاصية الاسم عند الولادة (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد سنة 1910  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
الأعظمية  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة سنة 1984 (73–74 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
بغداد  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Iraq.svg
العراق  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
عضو في المجمع العلمي العراقي،  ومجمع اللغة العربية بالقاهرة،  ومجمع اللغة العربية بدمشق  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة باريس  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة أستاذ جامعي،  ومترجم،  وأديب،  وصحفي،  ومدرس،  ولغوي،  ودبلوماسي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

محمد سليم النعيمي (1910 - 1984) أديب ولغوي وصحفي و دبلوماسي عراقي. [1][2]

حياته وعمله[عدل]

ولد محمد سليم محمود النعيمي الأعظمي في الأعظمية بغداد عام 1910 أو قيل 1912 وتخرج بكلية الإمام الأعظم، ثم نال شهادة دار المعلمين العالية (كلية التربية). فعين معلما (أكتوبر 1931) قم أوفد إلی مصر وباريس لإكمال دراسته العالية في السوربون سنة 1933. وضع أطروحة الدكتوراه في جامعة السوربون في موضوع شعر المعارضة السياسية في العصر الأموي (1939) لكنه لم يتمكن من مناقشتها لاضطراره علی العودة إلی العراق إثر نشوب الحرب العالمية الثانية. قد اعتقل في أكتوبر 1914 لاتهامه بـ«الميول النازية». وعين أستاذاً في دار المعلمين العالية في مايو 1955 ونقل إلی جامعة بغداد عند إنشائها.[1] عين عضواً في المجمع العلمي العراقي‌ في أغسطس 1963 وانتخب نائباً أول لرئيسه. أوفد سفيرا للعراق في تونس 1964 ثم في ليبيا عام 1966، فلما عاد إلی بغداد استأنف عضوية المجمع ونيابة رئاسته.[1] انتخب عضواً مراسلاً في مجمع اللغة العربية بالقاهرة (أبريل 1967) وعضواً بمجمع دمشق (1973). توفي في بغداد عام 1984 وله آثار مؤلفة ومحققة ومترجمة وبحوث كثيرة في اللغة والنقد وأصول اللغة والمصطلح وتيسير النحو.[1] [3]

مؤلفاته[عدل]

  • وجهة الأدب الحديث: (1962)
  • شعر النجاشي الحارثي: (1965)
  • ظهور الخوارج: (1967)
  • أخطاء في دائرة المعارف الإسلامية (1969)
  • اسم الفعل: دراسة وطريقة تيسير (1968)

ترجماته :

  • قسماً من أعمدة الحكمة السبعة: تأليف لورنس في عام 1947
  • تعريف الاشتراكية : (1947) لأميل دركهايم
  • تكملة المعاجم العربية: (1980) لمؤلف رينهارت دوزي .

و حقق التبصير في الدين (1939) للإسفراييني و الاشتقاق (1968) لأبي سعيد الأصمعي. واشترك في وضع مصطلحات علم الجراحة والتشريح ومقاومة المواد وهندسة إسالة الماء إلخ.[1]

مراجع[عدل]

  1. أ ب ت ث ج مير بصري (1994). المحرر: خليل العطية. أعلام الأدب في العراق الحديث، الجزء الثاني (الطبعة الأولى). لندن: دار الحكمة. صفحة 559-60. ISBN 1898209405. 
  2. ^ كامل سلمان الجبوري (2003). معجم الأدباء من العصر الجاهلي حتى سنة 2002 (PDF). جزء الثالث (الطبعة الأولى). بيروت: دار الكتب العلمية. صفحة 74. 
  3. ^ سليم النعيمي "الدكتور سليم النعيمي" تحقق من قيمة |المسار= (مساعدة). المجمع العلمي العراقي. اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر 2017.