مخاضة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مخاضة

المخاضة (بالإنجليزية: Ford)‏ مكان ضحل من النهر أو مجرى مائي يسهل خوضه أو السباحة فيه.[1] قد تحدث المخاضة بشكل طبيعي أو يتم بناؤها. قد تكون الأسوار غير سالكة أثناء ارتفاع المياه. معبر المياه المنخفض هو جسر منخفض يسمح بعبور نهر أو مجرى مائي عندما تكون المياه منخفضة ولكن يمكن تغطيته بمياه عميقة عندما يكون النهر مرتفعًا. وكان الناس في الماضي البعيد يعبُرون الأنهار من هذه الأماكن لضحالتها وسهولة السباحة فيها، كما كان الجنود يضطرون أثناء الحروب إلى العبور من خلالها، خصوصًا إذا انعدمت الجسور أو نسفت.

سيارة تعبر مخاضة فوق نهر صغير
عبور النهر الأحمر بالقرب من غرانيت، أوكلاهوما عام 1921
عبور ميلكهاوس فورد عبر روك كريك في عام 1960
فورد بجوار الجسر الذي يمكنه دعم 1.5 طن فقط في أوفزيس، ألمانيا

لغة[عدل]

  • مخاضة : موضع الخوض في الماء.[2]
  • مخاضة من النهر : موضع قليل الماء يقطعه الناس مشيًا أو ركبانًا.[2]

الوصف[عدل]

تعد المخاضة شكلًا أرخص بكثير من الجسر لعبور النهر، ولكنها قد تصبح غير سالكة بعد هطول أمطار غزيرة أو أثناء ظروف الفيضان. لذلك، عادة ما تكون المخاضة مناسبة فقط للطرق الصغيرة جدًا (وللمسارات المخصصة للمشاة وراكبي الخيول وما إلى ذلك.). عادة ما تكون معظم المخاضات الحديثة ضحلة بما يكفي لاجتيازها بواسطة السيارات والمركبات الأخرى ذات العجلات أو المجرورة (وهي عملية تعرف باسم "fording").

يوجد في المملكة المتحدة أكثر من 2000 مخاضة، ومعظمها لا يملك أي وسيلة لمنع المركبات من العبور عندما تجعل المياه غير سالكة.[3] وفقًا لجمعية البريطانية للسيارات، فإن العديد من أعطال المركبات المرتبطة بالفيضانات تقع في المخاضات.[3]

في نيوزيلندا، المخاضات هي جزء طبيعي من الطرق الرئيسية، بما في ذلك، وحتى عام 2010، الطريق السريع 1 على الساحل الشرقي في الجزيرة الجنوبية.[4] نظرًا لأن معظم الركاب المحليين بين المدن يسافرون عن طريق الجو وبقدر ما تمر البضائع عن طريق البحر، فإن حركة المرور على الطرق لمسافات طويلة منخفضة وبالتالي فإن المخاضات تعد ضرورة عملية  لعبور الأنهار الموسمية. في الطقس الجاف، يصبح السائقون على دراية بوجود المخاضة عن طريق سحق مخلفات المياه على الطريق. يمكن بناء جسر بيلي قبالة الخط الرئيسي للطريق لحمل حركة المرور في حالات الطوارئ أثناء ارتفاع منسوب المياه.

في الأماكن التي تكون فيها المياه ضحلة بدرجة كافية، ولكن المواد الموجودة على قاع النهر لن تدعم المركبات الثقيلة، يتم تحسين المخاضات أحيانًا عن طريق بناء أرضية خرسانية مغمورة. في مثل هذه الحالات، غالبًا ما يتم وضع كابح على جانب المصب لمنع المركبات من الانزلاق، لأن نمو الطحالب غالبًا ما يجعل الأرضية زلقةً جدًا. قد تُجهز المخاضة أيضًا بعمود يشير إلى عمق الماء، بحيث يمكن للمستخدمين معرفة ما إذا كانت المياه عميقة جدًا لمحاولة العبور. يحتوي بعضها على جسر للمشاة مجاور بحيث يمكن للمشاة عبور الرصيف الجاف.

كانت المخاضة في بعض الأحيان السبيل الوحيد للعبور، كما هو الحال في ميلكهاوس في روك كريك في واشنطن العاصمة، ولكن استبدل الاستخدام المنتظم لهذه المخضات بالجسور.[5]

أمثلة[عدل]

  • مخاضة يبوق (ذكرت في التوراة).

المراجع[عدل]

  1. ^ Thompson, المحرر (1995). The Concise Oxford Dictionary of Current English (الطبعة Ninth). Oxford. ISBN 978-0-19-861320-6. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب المعجم الرائد نسخة محفوظة 17 يناير 2015 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب "Crossing A Ford: They're not always safe to cross – here's how to play it safe". theaa.com. 18 January 2017. مؤرشف من الأصل في 03 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "End of the road for last traffic fords left on State Highway 1". Media statement. NZTA, Christchurch Regional Office. 28 December 2015. مؤرشف من الأصل في 08 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Milkhouse Ford, Washington, District of Columbia, DC". Library of Congress, Washington, D.C. مؤرشف من الأصل في 18 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)