هانز آسبرجر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
هانز آسبرجر
(بالألمانية: Hans Asperger)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Hans Asperger portrait ca 1940.png
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالألمانية: Johann Hans Friedrich Karl Asperger)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 18 فبراير 1906[1][2][3][4]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
فيينا  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 21 أكتوبر 1980 (74 سنة) [1][2][3][4]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
فيينا  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Austria.svg النمسا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في الأكاديمية الألمانية للعلوم ليوبولدينا  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة فيينا  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة طبيب نفسي،  وأستاذ جامعي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الألمانية[5]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل طب الأطفال  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
موظف في جامعة فيينا  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات

هانز آسبرجر (بالألمانية: Hans Asperger)‏ (21 أكتوبر 1980 - 8 فبراير 1906) طبيب أطفال نمساوي وأستاذ طب. يعود له الفضل في دراسته الأولى على الاضطرابات النفسية وخاصة في الأطفال والتي لحد كبير لم يلحظ أحد أهمية دراساته باستثناء بضعة جوائز منحت له في فيينا في حين اكتسبت دراسته عن الاضطرابات النفسية شهرة عالمية بعد وفاته فقط. تجدد الاهتمام منذ الثمانينات بأعماله والتي أهمها إحدى اضطرابات طيف التوحد والتي سميت لاحقاً باسمه وعرفت بمتلازمة أسبرجر.

الحياة الشخصية[عدل]

ولد هانز في مزرعة خارج فيينا[6] وكان الأكبر من بين اثنين من إخوته، كان لديه صعوبة في العثور على الأصدقاء وكان يعتبر وحيداً[7][8] وكان موهوباً في اللغة؛ وعلى وجه الخصوص كان مهتماً بالشاعر النمساوي فرانس جريلبارتسر[7]

آسبرجر درس الطب في جامعة فيينا على يد فرانز همبرغر [8][9] ومارس في مستشفى الأطفال الجامعي في فيينا. تخرج كدكتور في الطب في عام 1931 وأصبح مديرا لقسم التعليم الخاص في عيادة الأطفال في جامعة فيينا في 1932.[6] تزوج في عام 1935 وله خمسة أبناء.[7]

الحياة العملية[عدل]

خلال الحرب العالمية الثانية، كان موظف طبي يخدم في قوات المحور في كرواتيا؛ وتوفي شقيقة الأصغر في ستالينغراد.[7] ومع قرب نهاية الحرب، فتح آسبرجر مدرسة للأطفال مع فيكتورين زاك ولكن المدرسة قصفت ودمرت وقتلت فيكتورين وفقد الكثير من العمل في وقت مبكر.[10]

نشر آسبرجر تعريفاً للتوحد في 1944 والذي كانت مطابقاً تقريبًا مع تعريف نشر في وقت سابق لطبيبة الأعصاب الروسية سوخاريفا جرونيا (Груня Ефимовна Сухарева) في عام 1926.[11][12] آسبرجر حدد في أربعة صبية نمط من السلوك والقدرات التي شملت «الافتقار إلى التعاطف، والقليل من القدرة على إقامة صداقات، الأحاديث الأحادية الجانبية، والحركات الغير متقنة (الغير رشيقة والبارعة)».[13] آسبرجر لاحظ أن العديد من الأطفال التي عاينهم بالتوحد لهم القدرة على استخدام مواهبهم الخاصة في مرحلة البلوغ في مهن ناجحة. واحد منهم أصبح أستاذاً لعلم الفلك، وحل خطأ في معادلة نيوتن التي لاحظها أصلاً كطالب.[14] وشخص آخر من المرضى هي الكاتبة النمساوية والحائزة على جائزة نوبل في الأدب إلفريده يلينيك.[15]

في عام 1944، بعد نشر بحثه الذي يصف أعراض التوحد، وجد وظيفة في جامعة فيينا. وبعد وقت قصير من انتهاء الحرب، أصبح مديراً لعيادة للأطفال في المدينة. وقد عين رئيساً لطب الأطفال في جامعة فيينا ومكث لمدة عشرين عاماً.وأصبح أستاذاً فخرياً في عام 1977[16]

مراجع[عدل]

  1. أ ب المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسيةhttp://data.bnf.fr/ark:/12148/cb12365052n — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  2. أ ب مُعرِّف فرد في قاعد بيانات "أَوجِد شاهدة قبر" (FaG ID): https://www.findagrave.com/memorial/61325075 — باسم: Hans Johann Asperger — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  3. أ ب المخترع: أوليه دانيال إنرسن — معرف طبيب في من سمى هذا؟: http://www.whonamedit.com/doctor.cfm/302.html — باسم: Hans Asperger — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  4. أ ب المحرر: Bibliographisches Institut & F. A. Brockhaus و Wissen Media Verlag — مُعرِّف موسوعة بروكهوس على الإنترنت: https://brockhaus.de/ecs/enzy/article/hans-asperger — باسم: Hans Asperger — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  5. ^ المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسيةhttp://data.bnf.fr/ark:/12148/cb12365052n — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  6. أ ب "Whonameit biography"، مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 11/8/2010. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  7. أ ب ت ث Lyons V, Fitzgerald M (2007)، "Did Hans Asperger (1906–1980) have Asperger Syndrome?"، J Autism Dev Disord، 37 (10): 2020–1، doi:10.1007/s10803-007-0382-4، PMID 17917805.
  8. أ ب Feinstein, Adam (2010)، A History of Autism: Conversations with the Pioneers، John Wiley & Sons، ص. 15، ISBN 978-1405186537.
  9. ^ Marcel Adam Just, Kevin A. Pelphrey, المحرر (2013)، Development and Brain Systems in Autism، تايلور وفرانسيس، ص. 15، ISBN 978-1848726406، مؤرشف من الأصل في 25 يناير 2020.
  10. ^ Anthony Attwood (01 أكتوبر 1997)، Asperger's Syndrome: A Guide for Parents and Professionals، Jessica Kingsley Publishers، ص. 13، ISBN 978-1-85302-577-8، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2017، اطلع عليه بتاريخ 18 يناير 2013.
  11. ^ Nieminen-von Wendt, Taina 2004: On the origins and diagnosis of asperger syndrome: a clinical, neuroimaging and genetic study. The University of Helsinki. Page 10. http://ethesis.helsinki.fi/julkaisut/laa/kliin/vk/nieminen-wendt/ نسخة محفوظة 2019-08-07 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Ssucharewa G. E. (1926)، "Die schizoiden Psychopathien im Kindesalter"، Monatsschrift für Psychiatrie und Neurologie، 60: 235–261، مؤرشف من الأصل في 06 أكتوبر 2012.
  13. ^ Anthony Attwood (01 أكتوبر 1997)، Asperger's Syndrome: A Guide for Parents and Professionals، Jessica Kingsley Publishers، ص. 11، ISBN 978-1-85302-577-8، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2017، اطلع عليه بتاريخ 18 يناير 2013.
  14. ^ Asperger H (1944)، "Die "Autistischen Psychopathen" im Kindesalter"، Archiv für Psychiatrie und Nervenkrankheiten، 117: 132–135، doi:10.1007/bf01837709.
  15. ^ Meyer, V., Koberg, R.: Elfriede Jelinek: Ein Porträt. Rowohlt 2006, p. 32
  16. ^ Grandin, Temple, and Richard Panek. The Autistic Brain: Thinking across the Spectrum. Boston: Houghton Mifflin Harcourt, 2013. Print.