هيئة تنمية الصادرات السعودية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
هيئة تنمية الصادرات السعودية
هيئة تنمية الصادرات السعودية.png

تفاصيل الوكالة الحكومية
البلد  السعودية
تأسست 1434هـ
الإدارة
الوزراء المسؤولون
موقع الويب الموقع الرسمي

هيئة تنمية الصادرات السعودية «الصادرات السعودية» هي هيئة حكومية بدأت أولى أنشطتها في 1434هـ – 2013م، «بهدف زيادة الصادرات السعودية غير النفطية والانفتاح على الأسواق العالمية».[1]

أهداف الهيئة[عدل]

  • تحسين كفاءة البيئة التصديرية وخدمات دعم التصدير في المملكة
  • رفع الوعي وتنمية الكفاءات البشرية في مجال التصدير
  • تطوير قدرات وجاهزية التصدير لدى المنشآت السعودية
  • إيجاد الفرص والأسواق التصديرية الملائمة للمنشآت
  • زيادة إمكانية ظهور المنتجات السعودية أمام الفئات المستهدفة
  • تسهيل ربط المصدرين مع المشترين والشركاء المحتملين
  • الترويج للمصدرين ومنتجاتهم
  • حماية الصناعة السعودية من المنافسات غير العادلة وحل مشكلات عمليات التصدير للخارج[2]

مبادرات الهيئة[عدل]

مبادرة تحسين كفاءة البيئة التصديرية[عدل]

وتهدف إلى نشر ثقافة التصدير من خلال مراجعة وتطوير السياسات والتشريعات المتعلقة بالتصدير في المملكة، وحوكمة إجراءات منع وتقييد التصدير، والنظر في ممارسات التجارة الخارجية المؤثرة على الصادرات السعودية.[3]

أبرز المشاريع:

  • مراجعة وتطوير السياسات والتشريعات المتعلقة بالتصدير.
  • حوكمة إجراءات ومنع وتقييد التصدير.
  • مشروع ممارسات التجارة الخارجية المؤثرة على الصادرات السعودية.[3]

مبادرة تطوير قدرات التصدير للمنشآت السعودية[عدل]

تهدف إلى توعية المصدرين بسياسات وإجراءات التصدير في المملكة وتعزيز ورفع جاهزيتهم وزيادة تنافسية منتجاتهم عالمياً من خلال برامج التدريب، ومشاريع المساعدات المالية والاستشارية، ومشروع تطوير التقييم التفصيلي والخدمات الاستشارية للمصدرين.[3]

أبرز المشاريع:

  • برنامج تحفيز الصادرات السعودية.
  • مشروع تطوير خدمة برنامج الشهادات التدريبية في مجال التصدير.
  • مشروع تطوير التقييم التفصيلي والخدمات الاستشارية للمصدرين.[3]

مبادرة إنشاء بنك الاستيراد والتصدير السعودي[عدل]

تهدف المبادرة إلى إنشاء بنك مستقل لتمويل الصادرات برأس مال 30 مليار ريال، يعمل على تمويل المصدرين المحليين والمستوردين الأجانب، وفقا للممارسات العالمية في مجال تمويل الصادرات.[4]

مبادرة الترويج للمصدرين ومنتجاتهم وإيجاد الفرص التصديرية لهم[عدل]

تهدف المبادرة إلى إيجاد الفرص التصديرية للمصدرين واختيار الأسواق الملائمة لمنتجاتهم وربطهم بالمشترين المحتملين في الأسواق الدولية، وتركز المبادرة على رفع الوعي بالمنتجات السعودية وتحسين الصورة الذهنية عنها.[3]

أبرز المشاريع:

  • تطوير وتطبيق برنامج صنع في السعودية.
  • مشروع تقارير دراسة الأسواق المستهدفة حسب الطلب.
  • مشروع إنشاء المكاتب الدولية للصادرات السعودية.
  • مشروع الترويج الإلكتروني للمصدرين.[3]

مجلس الإدارة[عدل]

يتكون مجلس إدارة الهيئة من كل:[5]

مجلس إدارة هيئة تنمية الصادرات السعودية
الاسم المنصب الجهة الوظيفية
بندر بن إبراهيم الخريف رئيس المجلس وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية
صالح بن شباب السلمي عضو الأمين العام - هيئة تنمية الصادرات السعودية
عبد الله بن سليمان الخليفي عضو وزارة الاقتصاد والتخطيط
حسين بن شويش الشويش عضو مدير عام إدارة العلاقات الاقتصادية العربية والإسلامية - وزارة المالية
أحمد بن محمد الغنام عضو مدير عام إدارة برنامج الصادرات - الصندوق السعودي للتنمية
هشام بن عبد الرحمن العسكر عضو المستشار القانوني بالشركة السعودية للصادرات الصناعية
صالح بن أحمد حفني عضو العضو المنتدب والرئيس التنفيذي - شركة حلواني أخوان
عبد الله بن عبد الرحمن العبيكان عضو العضو المنتدب - العبيكان للإستثمار
أحمد بن عبد العزيز العوهلي عضو الرئيس التنفيذي عضو مجلس الإدارة - الشركة السعودية العالمية للبتروكيماويات سبكيم
باسم بن عبد الله السلوم عضو وكيل المحافظ لشؤون الاتصال والتسويق - ممثل الهئية العامة للاستثمار
سامي بن عبد الله العبيدي عضو رئيس مجلس الغرف السعودية

انظر أيضًا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "نظرة عامة"، www.saudiexports.sa، مؤرشف من الأصل في 17 أكتوبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 08 أكتوبر 2018.
  2. ^ "اقتصادي / تنمية الصادرات تعلن عن مبادرة لإنشاء بنك برأسمال 30 مليار ريال"، مؤرشف من الأصل في 7 فبراير 2019.
  3. أ ب ت ث ج ح "مبادرات الهيئة"، مؤرشف من الأصل في 5 يناير 2022.
  4. ^ "مبادرات هيئة تنمية الصادرات السعودية"، www.saudiexports.sa، مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2019، اطلع عليه بتاريخ 06 فبراير 2019.
  5. ^ "مجلس الإدارة"، www.saudiexports.sa، مؤرشف من الأصل في 17 أكتوبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2018.