اصطفاء جنسي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
طيور جنة غولدي: ذكر مزخرف بالأعلى; الأنثى بالأسفل. Paradesia decora للفنان جون غيرارد كيلمانز

الاصطفاء الجنسي أو الانتخاب الجنسي هو المصطلح الذي قدمه تشارلز داروين في كتابه أصل الأنواع سنة 1859 وهو عنصر هام من نظريته الاصطفاء الطبيعي.

«.. لا يعتمد على النزاع من أجل البقاء على قيد الحياة فيما يتعلق بالكائنات العضوية الأخرى، لكنه يعتمد على التنازع بين الأفراد التابعين لشق جنسي واحد، وهو عادة الذكور، من أجل الاستحواذ على الشق الجنسي الآخر؛ والنتيجة ليست هي الموت للمنافس الذي يفشل، ولكنها تنحصر في إنجاب القليل من الذراري أو عدم الإنجاب.[1]»
«..عندما تكون الذكور والإناث التابعة لأي حيوان لديها نفس سلوكيات الحياة العامة، ولكنها تختلف في التركيب، أو اللون، أو الزينة، فإن مثل هذه الاختلافات تكون قد نتجت أساسا عن طريق الانتقاء الجنسي.[2]»

أمثلته على الاصطفاء الجنسي تتضمن ريش الطاووس المزخرف، طيور الجنة، قرون ذكر الأيل، ولبدة الأسد.

«النزاع الجنسي له نوعان؛ في النوع الأول يكون بين الأفراد من نفس الجنس، الذكور في الغالب، من أجل ابعاد او قتل منافسيه ويكون دور الإناث سلبي، بينما في النوع الثاني يكون النزاع أيضا بين أفراد من نفس النوع من أجل إغراء أفراد من الجنس الآخر، الإناث في الغالب، ولا يكون دور الإناث سلبي بل يقومون باختيار الشريك المقبول.[3]»

المفهوم[عدل]

ينشأ مفهوم الاصطفاء الجنسي من ملاحظة أن الكثير من الحيوانات تطور ملامح تكون وظيفتها ليست مساعدة الأفراد على النجاة بل مساعدتهم على زيادة النجاح الإنجابي. يمكن إدراك ذلك بطرقتين محتلفتين:

  • بجعل أنفسهم جذابين للجنس الآخر (اصطفاء خنثوي (بالإنجليزية: intersexual selection)، بين الجنسين)، أو؛
  • بتخويف أو ردع أو هزيمة المتنافسين من نفس الجنس (اصطفاء الجنس الواحد (بالإنجليزية: intrasexual selection)، من بين جنس واحد).

وبالتالي يتخذ الاصطفاء الجنسي شكلين: الاصطفاء الخنثوي (ويعرف أيضا باختيار الشريك أو اختيار الأثى) حيث يتنافس الذكور فيما بينهم ليقع عليهم الاختيار من الإناث. واصطفاء الجنس الواحد (ويعرف أيضا بمنافسة الذكر والذكر) حيث يتنافس الأفراد من الجنس الأقل محدودية (عادة الذكور) بقوة للنجاح في الوصول للجنس المحدود. الجنس المحدود هو الجنس الذي له الاستثمار الأبوي الأعلى ولهذا يكون عليه الضغط الأكبر لاتخاذ قرار جيد في اختيار الشريك.

المصادر[عدل]

  1. ^ Darwin, Charles (1859). On the Origin of Species (1st edition). Chapter 4, page 88. "And this leads me to say a few words on what I call Sexual Selection. This depends..." http://darwin-online.org.uk/content/frameset?viewtype=side&itemID=F373&pageseq=12
  2. ^ Darwin, Charles (1859). On the Origin of Species (1st edition). Chapter 4, page 89. http://darwin-online.org.uk/content/frameset?viewtype=side&itemID=F373&pageseq=12
  3. ^ Darwin, C. (1871) The Descent of Man and Selection in Relation to Sex John Murray, London



Human evolution scheme.svg هذه بذرة مقالة عن التطور بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.