ستيفن جيرارد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ستيفن جيرارد
SGerrard.JPG
300
معلومات شخصية
الاسم بالكامل ستيفن جورج جيرارد
تاريخ الميلاد 30 مايو 1980 (العمر 34 سنة)
الطول 1.83 م (6 قدم 0 إنش)
مركز اللعب وسط
معلومات عن النادي
النادي الحالي ليفربول
رقم 8
أندية الشباب
1987–1998 ليفربول
معلومات الاندية
السنوات فريق الظهور الأهداف
1998– ليفربول 405 (89)
المنتخب الوطني
1999 إنجلترا تحت-21 4 (1)
2000– إنجلترا 95 (19)
and correct as of 18:00, 25 مايو 2012 (UTC).


‡ National team caps and goals correct as of 18:46, 19 يونيو 2012 (UTC)


ستيفن جورج جيرارد من مواليد 30 مايو 1980 في ويستون، ميرسيسايد، إنكلترا هو لاعب كرة قدم إنكليزي وقائد نادي ليفربول الذي يلعب في الدوري الأنكليزي الممتاز لديه 112 مباراة دولية مع منتخب انكلترا لكرة القدم.

ستيفن جيرارد يلعب في مركز خط الوسط ويستطيع اللعب في المحور والجناح وفي الوسط وخلف المهاجمين، جيرارد يملك قدرات كبيرة تتمثل في التسديد القوي والسريع ودقة التمرير كما وأنه بأمكانه تسجيل الكرات العرضية والرئسية كالتي سجلت في نهائي دوري أبطال أوروبا في موسم 2005 بين ليفربول والميلان بعد أن كان ليفربول متأخرا بثلاثة أهدافٍ للاشيئ أستطاع من أن يقلب المباراة لصالحه وذلك بوحيٍ من قائده.

جيرارد الذي قضى معظم مسيرته في ليفربول لعب لأول مرة كأساسي عام 1998 وعزز مكانه في الفريق الأول وذلك في موسم 2000-01 خلفاً ل سامي هيبيا المصاب وفي موسم 2003 أعطاه هولييه شارة كابتن القائد.

أنجز مع ليفربول العديد من الألقاب منها مرتين كأس الأتحاد الأنكليزي، ومرة الدرع الخيرية، وكأس الأتحاد الأوروبي ودوري أبطال أوروبا في 2005 وجاء جيرارد ثالثاً في التصويت الذي أجراه الأتحاد الأوروبي لجائزة الكرة الذهبية التي تعطى عن أفضل لاعب في أوروبا.

أدى جيرارد أولى مبارياته الدولية مع المنتخب الأنكليزي في العام 2000، مثل منتخب بلاده في نهائيات كأس الأمم الأوروبية وموسم 2004 وكأس العالم عام 2006 حيث كان هداف الفريق برصيد هدفين،

ستيفن جيرارد هو القائد الأول لمنتخب أنكلترا وقد قاد بلاده إلى نهائيات كأس العالم عام 2010 وايضا فى بطوله امم اوروبا يورو 2012.

يعتبر جيرارد واحداً من أفضل اللاعبين في أوروبا وأنكلترا والعالم وجاء كأفضل لاعب في ليفربول من بين 100 لاعب بعد كيني دالجليش وذلك في أستفتاء أجراه جماهير الكوب، أعجب زين الدين زيدان كثيراً بقدرات جيرارد وأثنى على قائد الحمر في تصريحٍ له في العام 2009 أنه يراه واحد من أفضل اللاعبين بل وفي العالم.

سنوات في وقت مبكرة

بدأ جيرارد اللعب خارجا ل لستون جونيورز فريق مسقط رئسه، حيث كان محط أنظار كشافة ليفربول للمواهب الوعدة، أنضم إلى أكاديمية ليفربول للشباب في التاسعة من عمره، وكان لستيفي تجارب عديدة مع 40 ناد مختلف وذلك في عمر الرابع عشر. ذكر جيرارد في مذكراته حسب قوله أن نادي مانشستر يونايتد كان يضغط على ناديه ليفربول بعدما انبهروا بقدراته العالية ومستوياته الراقية في كرة القدم مما دفع ليفربول بالتعاقد مع ستيفن جيرارد بشكل فعلي.

وقع ستيفن جيرارد عقده الأحترافي الأول في 5 تشرين الثاني عام 1997.

البدايات مع ليفربول (1998-2003)[عدل]

بدأ جيرارد اللعب بشكلٍ فعلي مع ليفربول في مباراة بلاكبيرن روفرز وذلك في 29 تشرين الثاني كبديل ل فيجارد هيجم وذلك في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة، خاض مع ناديه ثلاثة عشر مباراة في الموسم الأول له, وشغل في خط الوسط مكان الكابتن المصاب جيمي ريدناب ولعب أيضاً في مركز الجناح الأيمن ولكن لفترة قصيرة.

كفاح الفريق وعدم اليقين

دفع هولييه ب جيرارد كقائد للفريق ليحل مكان سامي هييبا وذلك في أكتوبر من العام 2003 بعد ما أعجب هولييه بجيرارد ووجد فيه الكثير من الصفات والمقومات التي تميزه عن غيره والتي تجعله قائداً حقيقياً لليفربول لأربعة مواسم عندما أتخذ التجديد له مع الفريق وأعلان الولاء لجماهير الكوب. تنحى هولييه عن النادي في العام 2003-2004 بعد سؤ النتائج التي لاحقت ليفربول وكان جيرارد مطلوب من قبل تشيلسي والبلوز على أستعداد لدفع مبلغ ال 20 مليون جنيه أسترليني من أجل التعاقد معه.

تحقيق البطولات[عدل]

في موسم 2004-2005 أستلم المدرب الأسباني مايكون رونجا حقيبة التدريب من المدرب المقال جيرارد هولييه]]، ووعد بينيتز بالأتيان للأفضل للفريق التي غابت عنه بطولة الدوري لأكثر من 20 عاما ووعد بأحداث تغيرات جذرية في النادي فأستقطب اللاعب الأسباني تشابي الونسو من نادي ريال سوسيداد ليكون شريك جيرارد في خط الوسط اللذان شكلا ثنائياً خطيراً في خط وسط ليفربول وأتت ثمار بينيتز، فبعد أكثر من 20 سنة على تحقيق ليفربول لبطولة دوري الأبطال الحلم تحول حقيقة وذلك في مباراة ليفربول وميلان في نهائي دراماتيكي سمي بملحمة أتاتورك بعد أن كان ليفربول متأخرا بثلاثة أهداف للاشيئ أستطاع لاعبوا ليفربول بعزيمة قائدهم ستيفن جيرارد من أعادة قلب أحداث المباراة وأدراك التعادل وأنتهت المباراة بضربات الجزاء بفوز ليفربول بطلا لأوروبا للمرة الخامسة في تاريخه.

مهارات نادرة

بعد مباراة سلتا فيجو بأيام قلائل لعب جيرارد مباراته الأولى في الدوري الإنجليزي وكانت أمام بلاك بيرن بعد أن حل بديلا للاعب فيجارد هيجم وفي مباراة الإياب أمام سلتا فيجو لعب جيرارد مباراة كاملة للمرة الأولى ومع أن ليفربول لم يتأهل إلا أن جيرارد قدم مستوى كبيرا يعكس حجم الإمكانيات والمهارات التي يمتلكها اللاعب. ويجيد جيرارد اللعب في عدة أماكن فتارة نجده في اليمين وأخرى في الشمال وفي مركز المحور وفي مركز قلب الدفاع مما لفت أنظار مدرب المنتخب الإنجليزي كيفان كيجان الذي استدعاه للانضمام لصفوف المنتخب الإنجليزي المشارك في بطولة أمم أوروبا عام 2000.

مباراة تاريخية[عدل]

وكان أوّل لقاء دولي يخوضه النجم الإنجليزي ضد المنتخب الأوكراني في 31 مايو2000، ومن المباريات التي لا تزال راسخة في أذهان الجماهير الرياضية مباراة المنتخب الإنجليزي والمنتخب الألماني على ملعب الاستاد الأولمبي في ميونخ والتي انتهت بفوزٍ كاسحٍ للإنجليز بنتيجة 5/1 حيث سجل جيرارد الهدف الثاني في مهرجان الأهداف اثر تسديدة قوية من مسافة 25 ياردة وكان زميله في الفريق ديتمار هامان قد حذَّر المنتخب الألماني من خطورة هذا الفتى الصغير والذي يمتلك إمكانيات هائلة تفوق عمره. الدوري الانجليزي ٢٠١٤ / ٢٠١٣

مسيرته مع ليفربول[عدل]

يُعتبر موسم 1997-1998 هو الموسم الأوّل له مع الفريق الأوّل ولكنه لم يشارك كلاعب أساسي وكانت انطلاقته الحقيقة في الموسم الذي تلاه، حيث بدأ جيرارد يأخذ مكانته كلاعبٍ أساسي في الفريق وبدأ بتثبيت أقدامه وسط كوكبة هائلة من النجوم المحترفين. كما انه حقق جائزة أفضل لاعب شاب في العام 2001 في إنجلترا. لعب جيرارد أكثر من 180 مباراة لليفربول وسجل خلالها أكثر من 20 هدفاً كما أنه شارك منتخب بلاده في أكثر من مناسبة وساهم بقوة في تعادل منتخب بلاده أمام المنتخب التركي بنتيجة (0/0) مما أهل المنتخب الإنجليزي لبرتغال 2004. وقدم جيرارد مباراة كبيرة كان فيها نجم الفريق مع زميله المهاجم واين رووني. ولم يكتف جيرارد بالدفاع والقتال بقوة في وسط الملعب بل واصل زحفه نحو المرمى التركي وتوغل داخل منطقة الجزاء وراوغ لاعبين وحصل على ضربة جزاء لمصلحة منتخب بلاده ولكن القائد ديفيد بيكهام أهدر فرصة تسجيلها بعد أن انزلقت قدمه قبل أن يسدد الكرة فوق عارضة المنتخب التركي.

صدمة في تاريخ النجم

لعل أكبر صدمة تعرض لها ستيفن جيرارد كانت خبر غيابه عن بطولة كأس العالم 2002 والتي أقيمت في كوريا واليابان. والخبر جاء من الطبيب الذي أشرف على معاينة الإصابة التي تعرض لها في كاحله في لقاء المنتخب الإنجليزي بنظيره الفنلندي والذي انتهى بنتيجة 2/1 لصالح الإنجليز ضمن فعاليات التصفيات المؤهلة لكأس العالم، وعبر جيرارد عن حزنه الشديد لعدم مشاركته زملاءه في الحدث الأهم على الإطلاق في مسيرة كل لاعب وقال ان الفرصة ما زالت سانحه أمامي للمشاركة في البطولة المقبلة وأتمنى ان يحالفني الحظ بعدم التعرض لأي أصابات تمنعني من لعب كرة القدم.

موقف لن ينساه

في 30 مايو من العام 2000 وفي معسكر المنتخب الإنجليزي قام أحد اللاعبين من زملائه باقتحام غرفة نومه ووضع معجون الأسنان في حذاء جيرارد كمداعبة له بمناسبة ذكرى ميلاده. ويقول جيرارد حاولت اكتشاف من قام بذلك وسألت روبي فاولر إلا انه حلف بأنه لم يفعلها وهو بالتأكيد ليس الفاعل ولم اكتشف ذلك حتى الآن ولكني سعيد بالروح المرحة التي يتمتع بها زملائي في المنتخب.

الحياة الشخصية

تزوج جيرارد من عارضة الأزياء أليكس كوران في مدينة بوكينقامشير في 16 من يونيو 2007، وكان نفس اليوم الذي تزوج به صديقيه الإنجليزيان مايكل كاريك وغاري نيفيل لاعبي نادي مانشستر يونايتد ولجيرارد ٣ بنات من زوجته هم: ليلي-إيلا (٢٣ فبراير ٢٠٠٤) وليكسي (٩ مايو ٢٠٠٦) وفي ١٧ مايو ٢٠١١ اعلن الزوجان انهما ينتضران مولوداً ثالثاً.وقد ولدت في ١ نوفمبر ٢٠١١ وقد سميت المولودة الثالثة باسم لوراديس وهو اسم لمدينة فرنسية دينية كاثلوكية. ويقول البعض ان سبب تسميته بناته الثلاث بحرف اللام هو حبه لناديه ليفربول والذي يبدأ اسمه بهذا الحرف.

المراجع[عدل]