عين بني مطهر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 34°05′20″N 2°01′29″W / 34.08889°N 2.02472°W / 34.08889; -2.02472

عين بني مطهر
Aïn Bni Mathar
{{{شعار}}}
العاصمة {{{عاصمة}}}
البلد المملكة المغربية
الولاية الجهة الشرقية
الإقليم إقليم جرادة
المساحة 30 كم²
السكان
العدد (2010) 15.365 نسمة
الكثافة السكانية (2010) 512,2 hab \كم²
الموقع
المطار المدني الأقرب مطار وجدة أنجاد
الموقع الرسمي: []

عين بني مطهر مدينة مغربية، تقع بإقليم جرادة، الجهة الشرقية للمملكة المغربية، تقع على الطريق الرابط بين وجدة وفجيج، تبعد عن وجدة ب 81 كلم، وعن فجيج ب 300 كلم ،كما تبعد عن الحدود المغربية الجزائرية ب 36 كلم. يمر بها أنبوب الغاز الذي يربط بين حاسي مسعود بالجزائر وأروبا. كانت مـعبرا لا بد منه للقادم من شمال المغرب إلى جنوبه، ومن غرب المغرب إلى شرقه نظرا لكمية الماء الهائلة المتوفرة بها، علاوة على أنها تشكل بوابة الصحراء.

احصاء السكان بعين بني مطهر[عدل]

تاريخ[عدل]

أول ذكر لعين بني مطهر كان في تاريخ ابن خلدون، فبعد عيد المولد النبوي من سنة 774 هـ انطلق ابن خلدون من بسكرة حيث كان يقيم في طريقه إلى فاس لزيارة السلطان عبد العزيز المريني الذي سمع بمرضه، فوصل إل مليانة وبها وصله نبأ وفاة السلطان وتوليه ابنه مكانه، واصل ابن خلدون طريقه صحبة علي بن حسون والي السلطان المغربي على مليانة ومعهم شرذمة من جند الوالي ترافقهم، إلا أن أبا حمو سلطان تلمسان أوعز إلى بني يغمور من شيوخ عبيد الله من معقل أن يعترضوا طريق الوالي وصحبه ومن بينهم ابن خلدون، فاعترضوهم برأس العين (و يقصد بها عين بني مطهر) من مخرج وادي زا (و يقصد به الوادي الشارف حاليا) فتفرق اصحاب الوالي ونهبهم بني يغمورو شتتوا شملهم ونجا من نجا ومنهم ابن خلدون الذي بقي مسلوبا منهوبا تائها مدة يومين إلى أن التحق باصحابه بدبدو ومن ثم وصل إلى فاس.

كما نزل بها السلطان مولاي إسماعيل بن علي العلوي قبل معركته ضد أتراك الجزائر، وبعد نشوب المعركة انسحبت القبائل الحدودية عن مساندة السلطان العلوي، الذي انهزم أمام الأتراك، وعاد السلطان بعد عامين إلى منطقة عين بني مطهر لينتقم من القبائل التي خذلته أمام الأتراك [1].

وبعد السيطرة على الجنوب الغربي للجزائر من طرف القوات الفرنسية، كانت عين بني مطهر من بين القواعد الخلفية للمقاومين من أولاد سيدي الشيخ الغرابة بزعامة سيدي الشيخ بن الطيب البوشيخي البكري الذي أعلن بداية مقاومته بأول معركة له ضد القوات الفرنسية في 2 مايو 1845م بالمكان المسمى الشريعة (شمال البيض)، شاركت بني مطهر مع قبيلة المهاية (المتمركزة حالياً في سيدي موسى لمهاية وتيولي والنعيمة) مع المجاهد الأمير عبد القادر وفي ثورة أولاد سيدي الشيخ منذ انطلاقتهما [2]، وكان سكان عين بني مطهر محل انتقام من الجيش الفرنسي الذي هاجمهم عدة مرات [3]. ومنذ حملة الجنرال ونفن (Wemphen) على الجنوب المغربي سنة1870 م [4] أصبح الاحتلال الفرنسي ينظر إلى عين بني مطهر على أنها القاعدة الرئيسية للمقاومة التي لن يقضي عليها إلا بالقضاء على قاعدتها.

و تحقق له ذلك بعد ما انطلق في ابتلاع الأراضي المغربية الشرقية سنة 1849 م إلى أن وصل إلى عين بني مطهر سنة 1904 م [5] فاحتلها المرشال ليوطي وأطلق عليها اسم بركنت Berguent، وهو اسم أمازيغي كان يُطلق على اسم مكان من الوادي الذي بنيت على ضفافه. بعد استقلال المغرب أصبحت عين بني مطهر قرية بعد أن كان جل سكانها بدوا رحلا. وهي اليوم مدينة يقارب سكانها 15000 نسمة، يتعاطى أغلب سكانها الرعي، ويمتاز نوع غنمها المسماة " بني گيل" بجودة اللحم والصوف.

تقسيم اداري[عدل]

تظم دائرتها :

  • بلدية عين بني مطهر
  • جماعة بني مطهر
  • جماعة أولاد سيدي عبد الحكم
  • جماعة المريجة
  • جماعة أولاد اغزيل.

الوديان[عدل]

ّ* وادي وزيَّن

المدارس[عدل]

المدراس الابتدائية :

  • مدرسة حي الزياني
  • مدرسة النهضة
  • مدرسة النجود

المدارس الاعدادية :

المدارس الثانوية :

الاحياء[عدل]

  • حي زياني
  • حي الفيضان
  • حي بدر
  • حي نور
  • حي علال فاسي
  • حي العين
  • حي أحد
  • حي صناعي
  • حي ولاد علي
  • حي ولاد حمادي
  • حي قشلة
  • حي المخزن
  • حي شرفة
  • حي فلاج
  • حي كرابة
  • حي بني وسكت
  • حي المحطة (لغار)
  • حي الإمارات

المحطات[عدل]

توجد محطة السيارات الاجرة صغيرة وسط عين بني ومحطة القطارات المغلقة منذ سنة 1995 ام الحافلات فقط تعد عين بني مطهر نقطة مرور بين وجدة وبوعرفة ولاتوجد لحد الآن اي محطة

المراجع[عدل]

  1. ^ Berguent(Ex Ras El Ain) par A.Cour page 55
  2. ^ جذور اتحاد المغرب والجزائر، ص 152، للدكتور عمر بوزيان.
  3. ^ Berguent(Ex Ras El Ain)par A.Cour page 56-57
  4. ^ Les tribus de l'annexe d'el- Aricha,page 152,Capitaine Noelو انظر أولاد سيدي الشيخ لمحمد ابن الطيب البوشيخي ص 351
  5. ^ أولاد سيدي الشيخ، التصوف الجهاد السياسة، محمد ابن الطيب البوشيخي ص 247 تاريخ وجدة وأتجاد، ص 235، للدكتور عبد الحميد إسماعيلي العلوي