مارس باثفايندر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 19°08′N 33°13′W / 19.13°N 33.22°W / 19.13; -33.22

مارس باثفايندر
Ranger 1
رسم تخيليّ للمركبة مارس باثفايندر و الروبوت سيجورنر
المشغل وكالة ناسا
نوع الرحلة عربة فضائية
تاريخ الإطلاق 5 ديسمبر 1996 06:58:00 ت.ع.م
مكوك الإطلاق دلتا 7925
موقع الإطلاق قاعدة كيب كانفيرال المنصة إل بي-17 في فلوريدا، الولايات المتحدة[1]
مدة الرحلة 668 يوم مريخي (686 يوم أرضي)
التسمية العالمية 1996-068A
موقع الإنترنت الموقع الرسمي لمختبر علوم المريخ
الوزن 265900 كغم، 10.5 كغ للروبوت
الطاقة 35 واط
رسم تخيليّ للمركبة مارس باثفايندر و الروبوت سيجورنر

مارس باثفايندر هي مهمة استكشاف لسطح المريخ. أُطلقت الرحلة في 4 ديسمبر 1996 من قبل وكالة ناسا باستخدام صاروخ دلتا 2، بعد رحلة بين الكواكب دامت سبعة أشهر، هبطت البعثة على سطح المريخ، في وادي أريس فاليس، في منطقة كرايز بالانسيا ( المنطقة نفسها التي لم يستطع المسبار فايكينغ 1 الهبوط فيها)، يوم عيد استقلال الولايات المتحدة الأمريكية( 4 ديسمبر 1997). خلال رحلتها، صححت المركبة الفضائية مسارها أربع مرات (10 يناير، 3 فبراير، 6 ماي، 25 يونيو). عند انتهاء عملية الهبوط، بدأ الروبوت روكي أو سيجورنر الذي كانت تحمله المركبة على مثنها في التجول بكل حرية على سطح المريخ.
حمل المسبار معه عدة وسائل و أجهزة قياس علمية لدراسة و تحليل الغلاف الجوي للمريخ، المناخ و الجيولوجيا (تركيبة الصخور) الخاصين به.
مارس باثفايندر يدخل في إطار برنامج ديسكفري الذي يعتمد على فكرة تصميم مهمات فضائية الأقل تكلفة. كما أشار إلى ذلك مدير ناسا دانيال غولدين: تتلخص الآن في الوكالة استراتيجية تحت شعار "الأسرع والأفضل والأرخص".
مختبر الدفع النفاث JPL هو المسؤول عن هذه المهمة لاستكشاف المريخ.

أهداف المهمة[عدل]

  • لإثبات أن تطوير المركبات الفضائية بإستراتيجية "الأسرع والأفضل والأرخص" ممكنة (ثلاث سنوات من التصميم و بتكلفة 150 مليون دولار).
  • لإثبات أنه من الممكن أن ترسل شحنة من الأجهزة العلمية المتطورة إلى كوكب آخر مع نظام بسيط وبخُمس تكلفة مهمة فايكنغ. (على سبيل المقارنة، كلفت مهمات فايكنغ 935 مليون دولار في عام 1974 [2] و 3.5 مليار دولار في عام 1997)
  • للبرهنة على التزام وكالة ناسا بإستراتيجية التكلفة المنخفضة لاستكشاف الكواكب بانتهاء المهمة بمجموع نفقات بلغ 280 مليون دولار، بما في ذلك مركبة الإطلاق وعمليات البعثات.

الأهداف العلمية للمهمة[عدل]

إنشاء مورفولوجيا لسطح المريخ بإجراء القياسات في الموقع.
أجرى باثفايندر التجارب المختلفة على تربة المريخ باستخدام ثلاثة أجهزة علمية. الروبوت يحتوي على كاميرا ستيريو مثبتة على السارية إسمها Imager for Mars Pathfinder (IMP) [3][4]، باقة الأرصاد الجوية Atmospheric Structure Instrument/Meteorology Package (ASI/MET) [5] الذي يعمل بمثابة محطة الأرصاد الجوية للمريخ، يتكلف بجمع البيانات عن الرياح، الضغط الجوي و درجة الحرارة،

وصلات خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

اقرأ أيضا[عدل]