هنري الرابع ملك فرنسا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
هنري الرابع
صورة معبرة عن الموضوع هنري الرابع ملك فرنسا
ملك فرنسا
فترة الحكم 2 آب 1589 – 14 أيار 1610
الحاكم السابق هنري الثالث
الحاكم اللاحق لويس الثالث عشر
ملك نافارا
فترة الحكم 2 9 حزيران 1572 – 14 أيار 1610
الحاكم السابق 2 جين الثالثة
الحاكم اللاحق 2 لويس الثالث عشر
العائلة الملكية آل بوربون
الأب أنطوان دوق فندروم
الأم جين الثالثة
تاريخ الولادة 13 ديسمبر 1553(1553-12-13)
مكان الولادة بو(فرنسا) , فرنسا
تاريخ الوفاة 14 مايو 1610 (العمر: 56 سنة)
مكان الوفاة باريس , فرنسا
مكان الدفن كاتدرائية سان دينس
الديانة مسيحي كاثوليكي

هنري الرابع ملك فرنسا ( 1553م - 1610م ) .
ملك فرنسا ( 1589م - 1610م ) .

هنري الرابع ملك فرنسا (بالفرنسية: Henri IV) ويعرف أيضا بهنري الثالث ملك نافارا (13 كانون الأول / ديسمبر 1553 - 14 أيار / مايو 1610)، حكم مملكة فرنسا من عام 1589 إلى 1610، وهو نفسه هنري الثالث من نافارا، ملك مملكة نافارا في الفترة من 1572 إلى 1610. وكان أول ملك من آل بوربون، العائلة الملكية الأوروبية المشهورة، وهي فرع من سلالة الكابيتيون. والداه أنطوان دوق فندروم وجين الثالثة ملكة نافارا.

- كان من أفضل الملوك الذين تربّعوا على عرش فرنسا ، وقد بذل قصارى جهده للتوفيق بين الكاثوليك والبروتستانت في المملكة التي مزقتها الحرب الأهلية التي ورثها عام 1589م . وكان شخصياً من البروتستانت ، ولكنه في عام 1593م اعتنق المذهب الكاثوليكي في محاولة لرأب الصدع . وكانت تلك أحدى السبل لوضع حدَّ للحرب الأهلية ، ذلك بأن البروتستانت كانوا راضين عن تحّوله إلى كاثوليكي . ومع علمهم أنه سيسمح لهم ببقائهم على معتقدهم ، فإن الكاثوليك شعروا بأنهم لا يستطيعون الوثوق به . وفي عام 1598م أصدر مرسوم نانت الشهير الذي منح بموجبه الحقوق للبروتستانت أو الهوغونو كما يُعرفون في فرنسا .
وكُرِّست السنوات ال12 الأخيرة من حكمه الناجح لاعادة الحالة المالية الاقتصادية في فرنسا إلى سابق عهدها ، فشجّع هنري الرابع ملك فرنسا التجارة ، والصناعة ، والاستكشاف الاستعماري المبكر ، وإقامة المستعمرات ، والعمران ، وكانت حادثة اغتياله عام 1610م على يد راهب مجنون كارثة على فرنسا .

مملكة نافارا[عدل]

الجزء الشمالي من مملكة نافارا ظل مستقلاً، ولكن انضم مع فرنسا في اتحاد في 1589 عندما ورث الملك هنري الثالث من نافارا حكم العرش الفرنسي كهنري الرابع من فرنسا، وفي 1620 دمج الجزء الشمالي من المملكة مع مملكة فرنسا. في عام 1550م انتقل نوستراداموس إلى مدينة صالون الفرنسية - المكان الذي بدأ فيه كتابة تنبؤاته. ووقعت حادثة طريفة أثناء زيارة نوستراداموس إلى مدينة صالون عندما طلب رؤية شامات موجودة على جسم صبي في الحاشية، كان ذلك شكلاً من أشكال التنبؤ الشائعة في ذلك الوقت، إلا أن الصبي استحيا وهرب. توجه نوستراداموس في اليوم التالي لرؤيته وهو نائم، ثم أعلن بعد ذلك أن هذا الصبي سيكون في يوم من الأيام ملكاً على فرنسا على الرغم من أن كاترين كان لها ولدان على قيد الحياة وكان ذلك الصبي هو هنري النافاريHenri de Navarre الذي أصبح فيما بعد الملك هنري الرابع.

مراجع[عدل]

  • صانعو التاريخ - سمير شيخاني .
  • 1000 شخصية عظيمة - ترجمة د.مازن طليمات .