هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
إن حيادية وصحة هذه المقالة أو بعض أجزائها مختلف عليها.

ألبير صابر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ألبير صابر
ALBER SABER AYAD ZAKY.JPG
 

معلومات شخصية
الميلاد العقد 1980  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Egypt.svg
مصر  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
Emblem-scales-red.svg
إن حيادية وصحة هذه المقالة أو هذا القسم مختلف عليها. رجاء طالع الخلاف في صفحة النقاش. (مايو 2016)

ألبير صابر عياد زكي (ولد في 23 مارس 1985 في مصر الجديدة , القاهرة , مصر ) هو مدون و ناشط سياسي و حقوقي مصري

درس الآداب في جامعة القاهرة في عام 2001-2002 و منها بدأ دراسته في مقارنة الأديان

بدأ نشاطه السياسي 2008 و كان عضو ناشط في مجموعة من الحركات المصرية منها : " 6 أبريل - شباب من أجل العدالة و الحرية - كفاية - رابطة البرادعي للتغيير "

تم اعتقاله العديد من المرات قبل ثورة 25 يناير 2011

تم اعتقاله في يوم الأربعاء 26 يناير 2011 من امام نقابة الصحفيين

تم أقتحام منزله في فجر الأربعاء 25 يناير 2012 من قبل الشرطة و الأمن الوطني [1][2]

وفي يوم الأربعاء 12 سبتمبر 2012 نشر عدد من الصفحات علي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك دعاوي تحريضة ضده علي أثرها قام أهالي منطقة عزبة النخل , المرج , شرق القاهرة بحصار منزله البير و محاولة أقتحامه للاعتداء عليه و هدأت بعدها الأمور نسبيا بتدخل بعض العقلاء ولكن قام البعض مرة آخر بحشد الناس ضده في المنطقة ومن المناطق المجاورة وعلي اثرها اعتقل يوم الخميس 13 سبتمبر 2012 بحجة حمايته من مثيري الشعب المتجمعين حول منزله ولكن في قسم المرج قام الأمن القومي بعمل محضر له يتهمة بازدراء الأديان و سب الذات الالهية و نشر أشياء مسيئة للأديان الإبراهيمية و مشاركة فيديو يوتيوب الترويجي للفيلم المعادي للإسلام براءة المسلمين على صفحته في فيسبوك. و في أثناء أحتجازة قام أحد الظباط بتحرض المسجلين خطر ضده و قاموا بالاعتداء عليه مما تسبب في حرج قطعي في رقبته بشفرة موس حلاقة وتم التحقيق معة يوم 14 سبتمبر 2012 أمام رئيس نيابة شرق القاهر ثم تم ترحيلة لقسم آخر و بعدها بثلاثة أيام تم ترحيلة الي سجن طرة

في يوم الأربعاء 12 ديسمبر 2012 و بعد مماطلة تم الحكم علية بالسجن لمدة 3 سنوات و كفالة 1000ج مصري لإيقاف التنفيذ حيث أن الحكم ابتدائي و يجب الأستناف

تم الإفراج عنه مساء يوم الأثنين 17 ديسمبر 2012 من مديرة أمن القاهرة بعد أخباره بضرورة سفره في ظل عدم صدور حكم يمنعه من السفر و تزايد التهديدات ضده مع عدم قدرة الشرطة على حماية حياته

و بذلك تخلصت الحكومة المصرية من الضغط الدولي بسبب اعتقال ألبير صابر عياد و سهلت له الحكومة أجراءات السفر لعمل لجوء سياسي [3]

و بالفعل في يوم 25 يناير 2013 سافر من القاهرة الي سويسرا و تم قبول طلب الجوء السياسي له.

وفي 26 يناير 2013 تم تأييد الحكم ضده

و يوم 5 أكتوبر 2013 أنجب أبنته الأولي و الوحيدة هيباتيا نجلاء ألبير .

طالع كذلك[عدل]

مراجع[عدل]