المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

بارسيغ غاناتشيان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بارسيغ غاناتشيان
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 1885
تاريخ الوفاة 1967
مواطنة Flag of Armenia.svg أرمينيا   تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
العرق أرمن   تعديل قيمة خاصية مجموعة عرقية (P172) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة موزع (موسيقى)، وملحن   تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
أعمال بارزة نشيد أرمينيا الوطني   تعديل قيمة خاصية أهم عمل (P800) في ويكي بيانات
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)

بارسيغ غاناتشيان (بالأحرف اللاتينية Barsegh Kanachyan أو باللفظة الأرمنية الغربية Parsegh Ganatchian باللغة الأرمينية Բարսեղ Կանաչեան) (ولد في رودوستو بـالسلطنة العثمانية عام 1885 - توفي في بيروت، لبنان عام 1967)، موسيقار أرمني - لبناني، مؤلف موسيقي، وقائد أوركسترا وجوقات موسيقية. من ضمن مؤلفاته المشهورة النشيد الوطني الأرمني "مير هايرينيك" (بالأحرف اللاتينية Mer Hayrenik باللغة الأرمنية Մեր Հայրենիք)، وأيضا التهويدة الأرمنية المشهورة "أورور إم بالاس".

ولد في مدينة رودويتو عام 1885، وانتقلت عائلته إلى إسطنبول عام 1888. تابع دراسات في الموسيقى، والتلحين وقيادة الفرق الموسيقية في إسطنبول، فارنا، بوخارست وباريس. تعرّق على الموسيقي الأرمني كوميتاس عام 1910، وقدّم حفلة موسيقية له عام 1919. أسس "أوركسترا كنار" (باللغة الأرمنية Քնար) والجوقة الموسيقية "كوسان" (بالأرمنية Գուսան).

عام 1928 انتقل إلى نيقوسيا، قبرص حيث علّم الموسيقى في مؤسسة ملكونيان التربوية، ومن ثم إلى لبنان حيث علّم في "معهد نيشان بالاندجيان" في بيروت. كما أسس في لبنان الجوقة الأرمنية "كوسان" عام 1931 واستمر في قيادة الفرقة المتخصصة بالأغاني الأرمنية التراثية والحديثة حتى عام 1961. قلّده رئيس الجمهورية اللبنانية وسام الأرز من الدرجة الأولى. توفي عام 1967.

جمعية هاماسكايين الثقافية الأرمنية افتتحت معهدا موسيقيا وفنيا باسمه في لبنان.

Eighth notes and rest.png
هذه بذرة مقالة عن مؤلف موسيقي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.