المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى إضافة قالب معلومات متعلّقة بموضوع المقالة.

بدر منصور

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)

السيرة الفنية[عدل]

كانت البداية حين اكتشف أستاذه إبراهيم سلطان موهبته في الموسيقى والنشاط المسرحي، فذهب معه إلى الاذاعة بجدة وغنى فيها لأول مره في حياته عدة أغاني منها لعبدالحليم حافظ وشريفة فاضل.

أول حفل غنى فيه كان حفل نادي الاتحاد السعودي وكان عمره 13 عاما. بعد ذلك ومن خلال جمعية الثقافة والفنون في جدة تعرف على مجموعة من الملحنين الذين تعاون معهم في بداياته، ثم سجل للتلفزيون عددا من أغنياته منها أغنية (حبايب وقت ما يبغوا) كلمات / صالح جلال ولحن / حسن تمراز.

ثم تعرف على الملحن / سامى إحسان الذي شجعه ووقف معه وأخذه معه في رحله فنيه إلى القاهرة من أجل بعض التسجيلات وذلك في عام 1979 م وكانت هذه المرة الأولى التي يسافر فيها عبد المجيد عبد الله لخارج المملكة، ويعتبر الملحن / سامى إحسان هو الذي من قدم عبد المجيد للساحه الفنية بشكل منظم وبأعمال مميزه في القاهرة شاهد عبد المجيد الفنان الكبير الراحل / طلال مداح الذي كان يسجل في الأستوديو بعض أغنياته ورأى كيف يتعامل الأستاذ طلال مع زملائه، وفي هذه المرحلة سجل عبد المجيد 4 أغنيات من ألحان سامى إحسان وهي:

  1. الصبر مفتاح الفرج
  2. بارق الثغر - والأغنيتان من كلمات / إبراهيم خفاجي.
  3. إيش علينا من كلمات / طلال سريحانى
  4. شفتك وفي عيونك حزن من كلمات / محمد الفيصل

وطرحت هذه الأغنيات في شريط يضم أغنيات للفنان / طلال مداح، وبالطبع لم تحظَ الأعمال بالانتشار لأن الشريط طرح باسم الفنان الكبير طلال مداح عن طريق الخطأ. سافر للقاهرة مرة أخرى في عام 1984 مع الفنان/ سامى إحسان أيضا وهناك سجل من ألحان / سامى عدة أغنيات أهمها الأغنيه التي اشتهر بها وهي أغنية (سيد أهلى) كلمات / إبراهيم خفاجى، وقدمها عبد المجيد عبد الله بعد عودته من القاهرة في مسرح التلفزيون وحققت نجاحا كبيرا. وبصفه عامه فان عام 1984 م يعتبر هو العام الفعلى للانطلاقه الفنية للمطرب عبد المجيد عبد الله عندما قدم أغنية (سيد أهلى) على مسرح بالتلفزيون السعودي ليتعرّف على صوت عبد المجيد. عبد المجيد عبد الله تعرض في بدايته لمعارضة الأهل بإحتراف الغناء وبالذات من والده، ولكن تمكن منه ومن إقناع بقية الأهل مؤكدا بأنه اختار طريق الفن مشوار له. أول فرصه أتيحت له عندما أعلنت الإذاعة السعودية عن اختيار أصوات ومواهب شابه، فتقدم وأجتاز الغناء بنجاح. بعد ذلك ألتقى بالأستاذ الراحل جمال مرأدنى الذي علمه الكثير من الموسيقى بالشكل الصحيح وكذلك علمه النوتة الموسيقية ووقف بجواره كثيرا، وكان عبد المجيد عبد الله في ذلك الوقت يغنى أغاني الموسيقار محمد عبد الوهاب وطلال مداح.

تنقسم حياته الفنية إلى اربع مراحل مهمه وهي :

مرحلة أجمل صوت[عدل]

شارك بدر منصور في أول برنامج غنائى يعرض على قناة mbc وهو برنامج أجمل صوت وكان من ضمن أجمل 8 اصوات تم ترشيحهم من اذاعه بانوراما اف ام للظهور على التلفزيون وحاز على المركز الثالث في البرنامج

المرحلة الثانية[عدل]

كانت مع الملحن البحرينى خالد الشيخ الذي لحن له عدة أغنيات حققت له الشهرة والنجاح على مستوى كبير في الخليج العربي، مثل أغنيات : طائر الأشجان، ارجع بالسلامه، زمان الصبا، رد السلام، ساكن القلب وأن الأوان.

المرحلة الثالثة[عدل]

وهي المرحلة من نهاية التسعينات وبداية الالفية وكانت اغلب أغانيه للملحنين السعوديين مثل صالح الشهرى الذي قدم له أغاني ناجحه على مستوى العالم العربي مثل (رهيب، كيف أسيبك، خفيف الدم وحيل الله) وأيضا الملحن ممدوح سيف الذي لحن له أغنية (يا طيب القلب). وتعاون أيضا مع الشاعر ساهر والملحن مشعل العروج (أنت العزيز -اعز إنسان)

المرحلة الرابعة : مليون خاطر[عدل]

المرحلة التي اعتمد فيها عبدالمجيد عبدالله على التنويع والتجديد وامكانيات كبيرة في التوزيع لارضاء مليون خاطر(كناية عن اغلب الأذواق) وكانت البداية منذ البوم ليالينا واغنية (قلة) وهي أول تعاون رسمي مع الشاعر تركي وتؤمة الملحن طارق محمد ، وامتد ذلك عبر البوم الحب الجديد إلى الان ، واكتملت الصورة بتعاونة مع الملحن سهم بداية من اغنية بريحك و ناوي تخليني وكان التعاون بينهما واضح في البوم مليون خاطر بتسعة اغاني ، واخيرا وليكتمل المثلث الفني مع صوت عبدالمجيد والحان سهم ، تعاون مع الشاعرة شموخ العقلا/العالية (لازاد،ياما حاولت،ودي اكون،احكي بهمسك) وتعاون أيضا مع فهد المساعد (اخر العشاق).

فتخللت هذه المراحل الاربع تعاون عبد المجيد عبد الله مع ملحنين سعوديين وخليجيين آخرين، ولكن كان التركيز مع الأسماء التي ذكرناها.

عبد المجيد ملحن[عدل]

ظهر اسم عبد المجيد عبد الله كملحن ولأول مره بصوت غيره في ألبوم المطرب أصيل أبوبكر الذي طرح في منتصف عام 1996 م وكانت أغنية بعنوان (أعجبك) من ألحانه وكلمات محمد القرنى.

ملحنين[عدل]

غنى من ألحان مجموعة من الملحنين الخليجيين المعروفين منهم الراحل الكبير طلال مداح الذي لحن له ألبوم كامل حقق له نجاح جيد خاصة أغنيات (الحب قسمه ونصيب) و (عندك خبر) وغنى أيضا من ألحان الفنانين / عمر كدرس وسراج عمر ومدني عبادى وسامى إحسان وجميل محمود ومحمد المغيص وطلال باغر وصالح الشهرى وعبدالرب إدريس وممدوح سيف وخالد الشيخ، كما قدم عبد المجيد إحدى أغنيات الفنان السعودي الكبير طارق عبد الحكيم القديمة وهي آغنيـــة (أبكى على ما جرالى يا هلى) وحقق بها نجاح كبير، كما قدم مجموعة من أغنيات الفنان السعودي الكبير الراحل فوزى محسون وأيضا حقق من خلالها شهرة كبيرة مثل أغنيات (سبحانوا وقدروا عليك) و(بشرّونى عنك) و(روح أحمد الله وبس) وغيرها. أما أبرز الشعراء الذين تعامل معهم عبد المجيد خلال مشواره الفنى نذكر / إبراهيم خفاجى وبدر بن عبدالمحسن وعبدالرحمن حجازي ومحمد العبدالله الفيصل وياسين سمكرى ونجيـب بطيش وسارى ومحمد القرنى وسعود بن عبد الله وخالد الفيصل وأسير الشوق وغيرهم. قدم خلال مشواره الفنى مجموعه من الألبومات الغنائية الناجحة، التي من خلالها قدم أغنياته التي تعرّف الجمهور على صوته، ومن أشهر الأغنيات التي قدمها المطرب عبد المجيد عبد الله منذ بدايته وإلى اليوم (سيد أهلى، سعيد الحظ قلبى، وفّر عتابك لنفسك، ياشمس نورنى، غزيّل صابنى بحيره، تخيّل، سافر بالسلامه، طائر الأشجان، على نيتى، أن الأوان، كيف أسيبك، خفيف الدم، موت وميلاد، رد السلام، رهيب، جده حبيبي، يا طيب القلب، قلة ،إنسان أكثر ، فراغ العاطفة ، الف مرة ولو يوم أحد)