إنستغرام

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
إنستغرام
Instagram logo 2016.svg
Instagram screenshot.png
لقطة شاشة
معلومات عامة
نوع
نظام التشغيل
الحجم
139.1 مب (iOS)[1]
32.88 MB (Android)[2]
متوفر بلغات
  • الصينية (المبسطة والتقليدية)
  • الكرواتية
  • التشيكية
  • الدنماركية
  • الهولندية
  • الإنجليزية
  • الفنلندية
  • الفرنسية
  • الألمانية
  • اليونانية
  • الهندية
  • الهنغارية
  • الإندونيسية
  • الإيطالية
  • اليابانية
  • الكورية
  • لغة ملايو
  • النرويجية
  • البولندية
  • البرتغالية
  • الرومانية
  • الروسية
  • السلوفيكية
  • الإسبانية
  • السويدية
  • التاغالوغية
  • التايلاندية
  • التركية
  • الأوكرانية
  • الفيتنامية
موقع الويب
معلومات تقنية
المطور الأصلي
المطورون
الإصدار الأول
6 أكتوبر 2010; منذ 10 سنين (2010-10-06)
الإصدار الأخير
الرخصة

إنستغرام أو إنستقرام أو إنستجرام (بالإنجليزية: Instagram)‏ (يعرف اختصاراً بشكل شائع ب إنستا)[5] هو خدمة شبكة اجتماعية أمريكية ولمشاركة الصور والفيديوهات مملوكة من قبل فيس بوك، انشأت من قبل كيفن سيستروم، ومايك كرايغر، أطلقت لأول مرة لأنظمة آي أو إس في أكتوبر 2010. وفي أبريل 2012 أطلقت نسخة الأندرويد، تبعهما إطلاق نسخة سطح المكتب في نوفمبر 2012 مع مزايا محدودة مقارنة بنسخ الهاتف، وفي يونيو 2014 أطلق تطبيق إنستغرام لنظام فاير أو أس، وفي أكتوبر 2016 أطلق تطبيق إنستغرام لنظام تشغيل ويندوز 10. التطبيق يسمح لمستخدميه برفع الوسائط التي بالإمكان تعديلها من خلال الفلاتر وتنظيمها باستخدام الوسوم والإشارات الجغرافية. المنشورات بإمكان مشاركتها للعامة أو مع مستخدمين يتم قبول طلبات متابعتهم مُسبقاً. المستخدمين بإمكانهم تصفح محتوى المستخدمين الأخرين من خلال الإشارات والمواقع ومشاهدة المحتوى الأكثر شيوعاً. المستخدمين بإمكانهم الإعجاب بالصور ومتابعة المستخدمين الآخرين لإضافة محتواهم في الصفحة الرئيسية لمتابعة أخر المستجدات والأخبار.

إنستغرام كان في الأساس معروفاً بسامحه فقط أن يكون محتوى الصور والمقاطع المرئية في محتوى مربع (1:1) نسبة امتداد مع 640 بكلز وذلك وذلك ليتناسق مع عرض شاشة آيفون في ذلك الوقت. في 2015، أُزيلت هذه القيود وزيدت البكسلات إلى 1080 بكسل. وأضيفت إلى الخدمة كذلك ميزة المُراسلة، بالإضافة إلى إمكانية إضافة أكثر من صورة أو فيديو في منشور واحد، وميزة الرسائل، والتي هي مُقتبسة من سناب شات، الذي يسمح لمستخدميه بنشر الصور والمقاطع المرئية في قصص لهم بشكل متسلسل ومتتابع، وتبقى هذه القصص لمدة 24 ساعة لكل قصة. في يناير 2019، أُعلن أن ميزة القصص تستخدم من قبل 500 مليون مستخدم بشكل يومي.[6]

بعد الإطلاق في عام 2010، قام انستغرام بسرعة بحصد شعبية، مع مليون مستخدم مسجل في شهرين فقط، و10 ملايين مستخدم خلال سنة، ومليار مستخدم في شهر يونيو 2018.[7] في أبريل 2012، حصل فيس بوك على هذه الخدمة بسعر مليار دولار أمريكي نقداً تقريباً وكسدنات. وفي أكتوبر 2015 أكثر من 40 مليون صورة تم رفعها على منصة إنستغرام. وعلى الرغم من نيله الكثير من الاستحسان، إلا أن انستغرام كان مثاراً للجدل والنقد بسبب تغييراته لواجهة المستخدم وسياسة الخصوصية للتطبيق، وإدعاءات الرقابة، والمحتوى غير القانوني أو غير الجيد الذي يتم رفعه من قبل المستخدمين.

في يوليو 2020، صُنِفَ لاعب كرة القدم الشهير كرستيانو رونالدو كأكثر شخص لديه متابعين، بعدد أكثر من 233 مليون مُتابع. في 14 يناير، 2019، صُنفت بيضة الإنستغرام، كأكثر صورة حصدت على إعجابات في تطبيق الإنستغرام، نُشرت من قبل حساب @world_record_egg، وكانت الغاية من إنشاء هذا الحساب ونشر هذه الصورة وذلك لكسر السجل السابق لمنشور كايلي جينر التي حصدت على 18 مليون إعجاب لمنشورها. الصورة حالياً لديها أكثر من 54 مليون إعجاب.[8] في عقد 2010 أصبح إنستغرام رابع أكبر تطبيق هاتف من ناحية التنزيلات.[9]

التاريخ

إيقونة إنساتغرام منذ 2016

بدأ تطوير إنستغرام في سان فرانسيسكو تحت اسم بوربن Burbn، وهو تطبيق تسجيل إجراءات الوصول انشأ من قبل كيفن سيستروم، ومايك كرايغر.[10] وبعد أن أدركوا أن تطبيق بوربن كان مُشابهاً جداً لتطبيق فور سكوير Foursquare، أعادا المطوران تركيز تطبيقهم ليكون لمشاركة الصور، والذي أصبح ميزة شعبية بين مستخدمين تطبيق بوربن.[11] ومن ثم أعادوا تسمية إلى اسم إنستغرام، وهو لفظ منحوت، من الكاميرا الفورية instant camera وتيليجرام.[12]

2010-2011: البدايات والتمويل الرئيسي

في 5 مارس، 2010، أغلق سيستروم جولة التمويل الأولي للشركة والذي كان مقداره 500,000 ألف دولار مع ايسلين فينتجرز، واندريسن هورويتز الذين كانوا يعملون على تطبيق بوربن.[13] وفي أكتوبر 2010، انضم جوش ريديل إلى الشركة كمدير مجتمع، تقوم وظيفته بالتسويق للشركة في وسائل التواصل الاجتماعي والرد على استفسارات العملاء والمستخدمين.[14] في نوفمبر 2010 انضم شاوين سويني كمهندس،[14] في أغسطس 2011، أنضمت جيسيكا زولمان ك كمبشر مجتمع.[14][15]

أول مشنور لإنستغرام كان صورة لشاطئ هاربور الجنوبي في عنوان بير 38، نُشر من قبل مايك كرايغر بتتاريخ 16 يوليو، 2010، في 5:26 مساءً.[16][17] وشارك سيستروم أول منشور له، الذي كان عباره عن صورة كلب وقدم عشيقته، بعد عدة ساعات لاحقة في 9:24 مساءً. صُنفت بشكل خاطئ كأول صورة تُنشر على إنستغرام وذلك بسبب الحروف الأولية في رابط المنشور.[18][19][بحاجة لمصدر أفضل] في 6 أكتوبر، 2010، أصدِرَ تطبيق إنستغرام بشكل رسمي على نظام تشغيل أي أو أس وبإمكان تنزيله من خلال متجر آب ستور.[20]

في فبراير 2011، رُويَ أن أنستغرام قد حصد 7 ملايين دولار أمريكي في جولة التمويل الأولي لسيرس أي Series A من قبل عدد من المستثمرين المُختلفين، من ضمنهم بينجش مارك كابيتال، وجاك دورسي، وكريس ساكا، وآدم دانجيلو.[21] قُيمَ آنذاك ثمن إنستغرام بحوالي 20 مليون دولار.[22] في أبريل 2012، حصد إنستغرام 50 مليون دولار من من مستثمري رؤوس الأموال (فينجر) مع تقدير قيمة إنستغرام بـ500 مليون دولار.[23] يعتبر جوشوا كوشنر ثاني أكبر مستثمر في جولة سيرس بي (series B) للتمويل الأولي إلى إنستغرام، وقاده إستثماره الثابت والكبير، إلى أن ينمو رأس ماله لاحقاً، وتتضاعف أمواله بعد بيع إنستغرام إلى فيس بوك.[24]

2012-2014: المنصات المتُقدمة والاستحواذ من قبل فيس بوك

في 3 أبريل، 2013، أطلقت إنستغرام نسخة من تطبيقها لهواتف الأندرويد،[25][26] وحصدت على أكثر من مليون تحميل في أقل من يوم واحد.[27] وحصل تطبيق الاندرويد على تحديثان ملحوظان بشكل كبير: الأول، في مارس 2014، والذي قامت به إنستغرام بتقليل حجم التطبيق إلى النصف وإضافة تغييرات قامت بنحسين أداء التطبيق؛[28][29] والثاني في أبريل 2017، بإضافة وضع الأوف لاين الذي يسمح للمستخدمين برؤية المحتوى والتفاعل معه بدون اتصال بالإنترنت. في وقت الإعلان، رُويَ أن 80% من مستخدمي إنستغرام البالغ عددهم 600 ميلون مستخدم هم خارج الولايات المتحدة. وبينما كان هذا المذكور سابقاً في الإعلان، أعلنت إنستغرام أيضاً نيتها بجعل العديد من الميزات مُتاحة أوف لاين، وأنهم يقومون باستكشاف نسخة الأي أو أس.[30][31][32]

في 9 أبريل، 2012، أشترت فيس بوك، إنستغرام، بمبلغ قدره مليار دولار أمريكي نقداً وكأسهم،[33][34][35] مع خطة لإبقاء إدارة شركة إنستغرام مُستقلة عن فيس بوك.[36][37][38] وفي 14 أغسطس، 2012 وافق مكتب التجارة العادلة البريطاني على الصفقة،[39] وفي 22 أغسطس، 2012، أغلقت لجنة التجارة الفيدرالية في الولايات المتحدة تحقيقاتها مما جعل الصفقة تكتمل.[40] وفي 6 سبتمبر، 2012، أغلقت صفقة الشراء بين فيس بوك وإنستغرام بشكل رسمي بسعر شراء 300 مليون دولار أمريكي نقداً و23 مليون مشاركة في الأسهم.[41][42]

أغلقت الصفقة قبل أن تعين فيس بوك العرض العام الأولي وفقاً إلى سي أن أن.[38] سعر الصفقة قُرن بصفقة شراء ياهو لموقع فليكر بسعر 35 مليون دولار في عام 2005.[38] قال مارك زوكبيرغ أن فيس بوك قد تعهدت ببناء وتطوير إنستغرام بشكل مُستقل.[38] واستناداً إلى مجلة وايرد، بأن الصفقة قد حققت ربحاً صافياً قدره 400 مليون دولار أمريكي إلى سيستروم.[43]

في نوفمبر 2012، أطلقت إنستغرام ميزة الصفحات الشخصية على موقع الويب، تسمح لأي شخص بأن يرى محتوى المستخدمين في صفحاتهم الشخصية من متصفح ويب مع وظائف أو مزايا مَحدودة.[44]

منذ إطلاق تطبيق إنستغرام، كان إنستغرام يستخدم تكنولوجيا فور سكواري أي بي أي (Foursquare APO) لتوفير أسماء إشارات المواقع الجغرافية، ولكن منذ مارس 2014، بدأ إنستغرام الاختبار والتحويل إلى استخدام تكنولوجيا أماكن فيس بوك (Facebook places).[45][46]

2015-2017: إعادة التصميم وتطبيق ويندوز

في يونيو 2015، أعيد تصميم واجهة المستخدم لسطح المكتب لتكون مسطحة أكثر، وتبسيطية، ولكن مع مساحة شاشة أكثر لكل صورة ومع مراعاة أن تشبه تصميم صفحة الرئيسية على تطبيق إنستغرام للهواتف.[47][48][49] بالإضافة إلى أن صف الصور سيكون فقط ثلاثة صور بدلاً من خمس صور ليتلائم مع تصميم صفحة الهاتف للتطبيق.

في 11 مايو، 2016، حسن إنستغرام من تصميمه، وأضاف ثيم تصميم مسطح أبيض وأسود لواجهة المستخدم في تطبيقه، وتصميم أكثر تفاعلية وراحة لمستخدميه، ومُجرد أو مُختصر، وحديث، مع أيقونة ملونة.[50][51][52] في أبريل 2016، بدأت تداولت لأول مرة إشاعات عن إعادة التصميم، عندما استلم موقع ذا فيرج الأمريكي لقطة شاشة من من بائع أو مسرب للمعلومات السرية، ولكن في ذلك الوقت، قال المتحدث باسم إنستغرام أن المنشور كان مُجرد فكرة.[53]

في 6 ديسمبر، 2016، قدمت إنستغرام خاصية الإعجاب بالتعليقات، ولكنها ليست مثل الإعجاب بالمنشورات، أذ أن المستخدم الذي نشر التعليق لن يستلم أي اشعار بخصوص إعجابات التعليقات في صندوق إشعاراته، وللرافعي الوسائط لهم قرار اختياري بتعطيل التعليقات على المنشورات.[54][55][56]

في أبريل 2016، أصدرت إنستغرام تطبيقها إلى ويندوز 10 موبايل، بعد سنوات من الطلب من قبل مايكروسوفت والعامة بأصدار تطبيق إلى المنصة.[57][58] وفي 21 نوفمبر، 2013، أصدرت إنستغرام لأول مرة تطبيقها ليعمل على ويندوز فون 8، وسبق ذلك إطلاق نسخة بيتا تجريبية لإنستغرام على المنصة.[59][60][61] وأضافت فيه الدعم للمقاطع المرئية (مشاهدة وإنشاء المنشورات أو القصص، ومشاهدة البثوث المباشرة)، وكذلك المنشورات والرسائل المباشرة.[62] وفي أكتوبر 2016، تم اصدار تطبيق للحواسيب الشخصية والأجهزة اللوحية التي تعمل على ويندوز 10.[63][64] وفي مايو 2016، حدثت إنستغرام موقعها الإلكتروني على المتصفح ليسمح للمستخدمين برفع الصور، وإضافة نسخة "lightweight" إلى نافذة الاستكشاف.[63][64]

في 30 أبريل، 2019، توقف تطبيق إنستغرام على ويندوز 10 موبايل عن العمل، إلا أن بقي متاحاً على المتصفح كتطبيق ويب تقدمي، مع محدودية الوظائف والمزايا. وبقي التطبيق متاحاً على الحواسيب والأجهزة اللوحية التي تعمل على نظام تشغيل ويندوز 10، وكذلك حُدث إلى تطبيق ويب تقدمي في عام 2020.

2018- الأن: IGTV، Reels، تغييرات الإدارة والمزايا الجديدة

في أبريل 2018، قدمت إنستغرام للمستخدمين إمكانهم تحميل أرشيف بياناتهم، وذلك من أجل الامتثال إلى النظام الأوروبي العام لحماية البيانات بشأن قابلية البيانات للتحويل.[65][66][67]

في 20 يونيو 2018، تم إطلاق IGTV ليكون تطبيق مشاهدة فيديوهات مدمج في تطبيق إنستغرام.

وفي 24 سبتمبر، 2018 أعلن كريغر وسيسترم في بيان أنهم سيستقيلون من أدارة إنستغرام،[68][69] وفي 1 أكتوبر، 2018 أُعلن أن أدم موسيري، سيكون رئيس إنستغرام.[70][71]

وخلال مؤتمر فيس بوك للمطورين، أُعلن إنستغرام عن مشروع تجريبي يتضمن إزالة أعداد الإعجابات للمحتوى المنشور للعامة من قبل المستخدمين الأخرين، وسيبدأ هذا المشروع التجريبي أولياً في كندا.[72] عدد الاعجابات سيكون مرئياً فقط للمستخدم الذي قام بنشر المحتوى. قال موسيري أن المنشود هو جعل "المستخدمين يقلقون بشكل أقل على عدد الإعجابات التي يحصلون عليها على الإنستغرام وقضاء وقت أكثر في التواصل مع الأناس الذين يهتمون بشأنهم".[73][74] وكان مثاراً للجدل بأن عدد الإعجابات القليلة بالنسبة للأخرين قد تساهم في تقدير للنفس أقل لدى المستخدمين.[72][74] بدأ المشروع التجريبي في مايو 2019، وفي يوليو 2019، وُسِعَ إلى ستة أسواق أخرى.[74][75] وفي نوفمبر 2019، توسع المشروع إلى كل أنحاء العالم.[76] وفي يوليو 2019، أعلن إنستغرام أن ستضع مزاياً جديدة من شأنها تخفيض التحرش والتعليقات السلبية على الخدمة.[77]

في أغسطس 2019، بدأ إنستغرام خطة تجريبية لإزالة نافذة المتابعون من التطبيق، والتي تسمح للمستخدمين برؤية صفحة الإعجابات والتعليقات التي قام بها المستخدمون الذين يتابعهم. في أكتوبر 2019، أقر هذا التغيير بشكل رسمي، وصرح مدير المنتجات فيشال ساه أن الميزة كانت غير مستخدمة كما ينبغي وأن بعض المستخدمين كانوا متفاجئين عندما أدركوا أن نشاطهم كان ظاهرياً بهذه الطريقة.[78][79]

وفي أكتوبر 2019، ,وصفت بعض المقالات أن انستغرام قام بوضع حد لعدد المنشورات المرئية التي يمكن للمستخدم غير مُسجل الدخول أن يراها عندما يتصفح الحساب الشخصي للمستخدم (حتى ذلك الوقت كانت الصفحات الشخصية العامة مُتاحة للجميع).[80][81][82]

وفي مارس 2020، اطلقت انستغرام ميزة جديدة سُميت ب "Co-Watching". تسمح الميزة الجديدة للمستخدمين بمشاركة المنشورات مع الآخرين من خلال الاتصالات المرئية. وفقاً لإنستغرام، هم دفعوا بإتجاه إطلاق Co-Watching وذلك من أجل استيفاء الطلب للاتصال الافتراضي مع الاصدقاء والعائلة مع ازدياد أعداد الناس الذين في المنازل و"التباعد الاجتماعي" كنتيجة لجائحة فيروس كورونا 2019.[83]

في أغسطس 2020، اطلقت إنستغرام ميزة تُدعى Reels. هذه الميزة شبيهة بـ تيك توك.[84] أضافت أنستغرام إيضاً منشورات مٌقترحة للمستخدمين. بعد التصفح المنشورات لأناس تتابعهم ومضت على المنشورات أكثر من 48 ساعة، تعرض إنستغرام منشورات لها علاقة باهتماماتك لأناس لا تتابعهم.[85]

المزايا والأدوات

صورة أصلية (في اليسار) قُصت بشكل تلقائي إلى مربع من قبل إنستغرام، وأضيف إليها فلتر من قبل المستخدم (اليمين).
صورة غير مُعالجة أو مُعدلة من تجميعة صور (أعلى اليسار) وبقية التجميعة عُدلت إلى 16 فلتر مُختلف لإنستغرام.

يستطيع المستخدمون رفع الصور والمقاطع المرئية القصيرة، ومتابعة المستخدمين الأخرين،[86] وتحديد الموقع الجغرافي للصور مع أسماء الموقع.[87] يستطيع المستخدمون وضع حسابهم كـ خاص، مما يتطلب الموافقة على أي طلب مُتابعة جديد.[88] يستطيع المستخدمون ربط حساب الإنستغرام الخاص بهم إلى مواقع شبكات التواصل الاجتماعي الأخرى، مما يمكن لهم إمكانية مُشاركة الصور المرفوعة من إنستغرام إلى تلك المواقع أيضاً.[89] في سبتمبر 2011، نسخة جديدة من التطبيق تضمن فلاتر حية وجديدة، وتصوير بالمايل والإزاحة بشكل فوري، وصور ذات دقة عالية، وحدود اختيارية، وتدوير الصور بضغطة واحدة، وتحديث الإيقونة.[90][91] كانت الصور في البداية مُقيدة بقياس مربع وأبعاد 1:1؛ منذ أغسطس 2015، يدعم التطبيق البورتريه، و وأبعاد ونسبة أبعاد شاشة عريضة.[92][93][94] كان يستطيع المستخدمون سابقاً رؤية خريطة لصور المستخدم التي تم تحديد موقعها جغرافياً. تم إزالة هذه الميزة في سبتمبر 2016، بسبب الاستخدام المنخفض لها.[95][96]

منذ ديسمبر 2016، بإمكان المستخدمين حفظ المنشورات في منطقة خاصة من التطبيق.[97][98] الميزة حُدثت في أبريل 2017 لتسمح للمستخدمين بتنظيم المنشورات المحفوظة إلى مجموعات مُسماة.[99][100] وبإمكان المُستخدمين أرشفة منشوراتهم في منطقة مساحة خاصة، خارج رؤية العامة والمستخدمين الآخرين. هذه الحركة اعتبرت كطريقة لمنع المستخدمين من حذف صورهم التي لم تنال أعداد الأعجابات المرغوبة أو التي اعتُبِرَت مملة، ولكن أيضاً كطريقة لتحديد السلوك العاجل لحذف الصور، الذي يحرم الخدمة من المحتوى.[101][102] في أغسطس 2017، أعلنت إنستغرام أنها ستبدأ تنظيم التعليقات إلى Thread ثريد، مما يسمح للمستخدمين بالتفاعل مع الردود بكل سهولة.[103][104]

منذ فبراير 2017، من الممكن أضافة عشر صور أو مقاطع مرئية كحد أقصى في منشور واحد، مع إمكانية عرض المحتوى والتصفح من خلال التمرير أو سحب الأصبع.[105][106] حددت الميزة الصور إلى نمط مربع، ولكنها حصلت على تحديث في أغسطس 2017 لتفعيل نمط البورتريه وصور المناظر الطبيعية بذلاً من ذلك.[107][108]

في أبريل 2018، أطلقت إنستغرام نسختها من وضع البورتريه الذي سمته وضع التركيز "Focus mode"، الذي يقوم بتغويش خلفية الصورة أو المقاطع المرئية مع تحديد الموضوع أو الجسد في تركيز.[109] في نوفمبر، بدأ انستغرام بدعم خاصية الخط النصي Alt text لإضافة وصف للصور من أجل ضعيفي البصر.[110]

الوسوم

في يناير 2011، قدمت إنستغرام الوسوم لمساعدة المستخدمين استكشاف كل من الصور وبعضهم البعض.[111][112] تشجع إنستغرام المستخدمين على جعل الوسوم أكثر تخصصاً ومُلائمةً، بدلاً من كتابة كلمات عامة مثل "صورة"، لجعل الصور تبرز وتبدو أفضل ولتجذب المستخدمين ذوي الاهتمام بالمحتوى المُختص.[113]

صنع مستخدموا الإنستغرام محتوى رائج (trend) من خلال الوسوم، أعتبرت التريندات بأنها أكثر شيوعاً وشهرة على المنصة، وغالباً ما يُخصص يوم مُحدد من أيام الأسبوع لنشر المواد عليه. أمثلة على أكثر التريندات شيوعاً، وهو تريند #SelfieSunday سيلفي الأحد، الذي ينشر المستخدميه فيه صور لوجوهم في يوم الأحد؛ #MotivationMonday، تحفيز الأثنين، الذي يقوم فيه المستخدمين بنشر صور تحفيزيه في أيام الأثنين؛ TransformationTuesday التغيير الجذري الثلاثاء، والذي يقوم فيه المستخدمين بنشر صور لوجوهم في أيام الثلاثاء يبينون فيها الاختلافات في الماضي عن الحاضر< WomanCrushWednesday، المرأة تسحق الأربعاء، حيث يقوم المستخدمين بنشر صور لنساء لديهم اهتمام رومانسي فيهن أو أو يروهنَ بشكل إيجابي، وهناك وسم #ManCrushMonday والذي يعد نظيراً للوسم سالف الذَكر ومركز على رجال؛ ووسم ThrowBackThursday، عودة الخميس، إذ يقوم المستخدمون بنشر صور من ماضيهم، يسلطون الضوء على لحظات مُعينة.[114][115]

في ديسمبر 2017، بدأ إنستغرام بالسماح لمستخدميه بمتابعة الوسوم، التي تعرض أهم الأحداث التي لها علاقة بالموضوع في صفحتهم الرئيسية.[116][117]

الاستكشاف

في يونيو 2012، قدمت إنستغرام نافذة الاستكشاف، داخل التطبيق التي تعرض أكثر الصور شيوعاً، الصور الملتقطة في مواقع قريبة، والبحث.[118] حُدِثَت النافذة في يونيو 2015، لتبرز فيها أكثر الوسوم شيوعاً والأماكن، والمحتوى القيم، وقابلية البحث للمواقع.[119] في أبريل 2016، أضاف إنستغرام قناة "مقاطع مرئية ربما تعجبك" "Videos You might Like" إلى النافذة،[120][121] وفي أغسطس 2016، تَبَعَ ذلك إضافة قناة "الأحداث" "Events"، تبرز فيها المقاطع المرئية من الحفلات الموسيقية، ألعاب الرياضيات، والأحداث الحية الأخرى،[122][123] وفي أكتوبر 2016 تَبَعَ ضلك إضافة قصص إنستغرام.[124][125] في نوفمبر 2016، وسعت النافذة مرة أخرى بعد إطلاق إنستغرام لايف لعرض صفحة المحتوى المختار لمقاطع إنستغرام لايف بشكل خواريزمي.[126] وفي مايو 2017، حدث إنستغرام مرة أخرى نافذة الاستكشاف لترقية محتوى قصص العامة من الأماكن القريبة.[127]

فلترات التصوير

يعرض إنستغرام عدد من فلاتر الصور التي بإمكان المستخدمين تطبيقها على صورهم:

في فبراير 2012، أضاف إنستغرام فلتر "Lux"، وهو تأثير يقوم بتنعيم الظلال، وجعل وجعل البقع الساطحة أكثر ظلاماً، وزيادة التباين.[137][138]

في ديسمبر 2014، أضيفت خمسة فلاتر جديدة إلى عائلة فلاتر إنستغرام وهي Slumber، Crema، Ludwig، Aden، وPrepetua.[139]

المقاطع المرئية

في البداية كان إنستغرام مُجرد خدمة مشاركة صور فقط، وفي يونيو 2013، ضمن إنستغرام مشاركة مقاطع مرئية يبلغ طولها 15 ثانية كحد أقصى،[140][141] علل البعض في وسائل إعلام التكنولوجيا هذه الإضافة لمحاولة فيس بوك المنافسة مع تطبيق مشاركة المقاطع المرئية المشهور آنذاك فاين.[142][143] وفي أغسطس 2015، أضاف إنستغرام الدعم لمقاطع المرئية ذات الشاشة العريضة.[144][145] وفي مارس 2016، زاد إنستغرام الحد الأقصى للمقاطع المرئية من 15 ثانية إلى 60 ثانية.[146][147] وفي فبراير 2017 قدمت إنستغرام الألبومات، التي تسمح بمشاركة مقاطع مرئية يبلغ طولها 10 دقائق كحد أقصى في منشور واحد.[105][106][148]

IGTV

هو تطبيق مقاطع مرئية عامودية أطلق من قبل إنستغرام،[149] في يونيو 2018، الوظائف البسيطة للتطبيق متاحة أيضاً من خلال تطبيق إنستغرام وموقع إنستغرام. يسمح IGTV برفع مقاطع مرئية تصل إلى 10 دقائق من حيث طولها وحجم 650 ميجا بايت كحد أقصى، ولكن المستخدمين المؤكدين والشعبيين مسموح لهم برفع مقاطع مرئية تصل إلى 60 دقيقة في طولها وحجم 5.4 جيجا بايت كحد أقصى.[150] ما أن أطلق التطبيق بدأ بتشغيل المقاطع المرئية بشكل تلقائي.[151][152][153]

Reels

في نوفمبر 2019، بدأت إنستغرام مشروع تجريبي لميزة مقطع مرئي جديد سمي ب "Reels" في البرازيل، توسعت بعد ذلك لتشمل فرنسا وألمانيا.[154] وهي مشابهة من ناحية الفكرة لتطبيق مشاركة المقاطع المرئية الصيني تيك توك، مع تركيز على السماح للمستخدمين بتسجيل مقاطع مرئية قصيرة مع وضع مقاطع صوت عليها من منشورات أخرى.[155] يستطيع المستخدمون صنع مقاطع مرئية يبلغ طولها 15 ثانية كحد أقصى باستخدام هذه الميزة.[156] وكذلك يمكن للمستخدمين استخدام الفلاتر وأدوات التعديل الموجودة على إنستغرام في تلك الميزة.

في يوليو 2020، أطلقت إنستغرام تلك الميزة في الهند بعد حظر تيك توك في البلد.[157] في الشهر القادم، أطلقت Reels بشكل رسمي في 50 بلداً من ضمنها الولايات المتحدة، كندا، والمملكة المتحدة.[158] وقدمت إنستغرام مؤخراً زر Reel في الصفحة الرئيسية.[159]

دايركت الإنستغرام

في ديسمبر 2013، أعلنت إنستغرام عن إنستغرام دايركت، هي ميزة تسمح للمستخدمين التفاعل من خلال الرسائل الخاصة، المستخدمين الذين يتابعون بعضهم البعض بإمكانهم إرسال رسائل خاصة مع صور ومقاطع مرئية، عندما يستلم المستخدمين رسالة خاصة من شخص لا يتابعوه، الرسالة ستكون مُعلمة كرسالة معلقة ويجب أن يوافق المستخدم على طلب المراسلة لكي يجيب عليها. بإمكان المستخدمين إرسال الصور إلى 15 شخص كحد أقصى.[160][161][162] في سبتمبر 2015 حصلت ذهه الميزة على تحديث ضخم، أتاحوا للمستخدمين من خلالها إمكانية مشاركة المستخدمين للمواقع، وصفحات الوسوم، والصفحات الشخصية من خلال الرسائل الشخصية عن بشكل مباشر من صفحة تصفح الأخبار. ولاحقاً سُمح للمستخدمين بالرد على الرسائل الخاصة بنص، أو أيموجي من خلال الضغط على إيقونة القلب، وكذلك إمكانية التقاط صورة مباشرة وإرسالها إلى المُستقبل بدون الحاجة للخروج من التطبيق.[163][164][165] في نوفمبر 2016 اطلق إنستغرام تحديث جديد مكن المستخدمين من أخفاء محادثاتهم الخاصة بعد رؤيتها من قبل المستلم، مع استلام المُرسل إشعار إذا قام المُستقبل بالتقاط لقطة شاشة للمحادثة.[166][167]

في أبريل 2017، قامت إنستغرام بإعادة تصميم دايركت إنستغرام لتدمج ما بين الرسائل المخفية والمحادثات الدائمة في سلسلة محادثات واحدة.[168][169][170] وفي مايو 2017، جعلت إنستغرام إمكانية إرسال روابط موقع ويب في الرسائل، وأيضاً أضافت الدعم لإرسال الصور البورتريه الأصلية أو المناظر الطبيعية بدون قص أو اقتطاع.[171][172]

في أبريل 2020، أصبح دايركت إنستغرام متاحاً للوصول على موقع إنستغرام ويب.[173]

في أغسطس 2020، بدأ فيس بوك الدمج بين إنستغرام ديركت وفيس بوك ماسنجر، وتحولت أيقونة إنستغرام دايركت إلى إيقونة فيس بوك ماسنجر بعد التحديث الذي اطلقته الشركة.[174]

قصص الإنستغرام

في أغسطس 2016، أطلقت إنستغرام قصص انستاغرا، وهي ميزة تسمح للمستخدمين بالتقاط الصور وإضافة التأُثيرات والطبقات عليها، وإضافتها إلى قصصهم في إنستغرام، الصور المرفوعة إلى قصة المستخدم ستختفي بعد مرور 24 ساعة من نشرها. لاحظ الإعلام أن الميزة قريبة جداً إلى سناب شات.[175][176] في رداً على النقد أن إنستغرام نسخت هذه الميزة من سناب شات، قال المدير التنفيذي، كيفن سيستروم أن يوماً ما، إنستغرام كانت عبارة عن مزيج من هيبستاماتيك وتويتر، وبعض الأشياء من فيس بوك مثل زر "الأعجاب". وبإمكانك تعقب جذور كل ميزة لأي شخص في تطبيقه، ستجدها في مكان ما في تاريخ التكنولوجيا. صرح سيستروم أننا عندما تبنينا القصص، أقرنا بأن واحدة من أكثر الأمور أزعاجاً حول الميزة هو أنك فقط تستطيع التمرير ولا تستطيع التوقف عند الصورة لترى شيئاً ما، ولا تستطيع الرجوع. نحن فعلنا ذلك، وأدخلناه في حيز التنفيذ. "وقال أيضاً أن سناب شات ليس لديها فلاتر، في الأصل. وهم تبنوا الفلاتر لأنا نستاغرام لديه فلاتر من الأساس والعديد من المستخدمين يقومون بتطبيق الفلاتر على صورهم."[177][178]

في نوفمبر 2016، أضافت إنستغرام ميزة المقاطع المرئية الحية أو المباشرة إلى قصص إنستغرام، والتي تسمح للمستخدمين ببث أنفسهم بشكل حي، مع اختفاء المقاطع المرئية مباشرةً بعد الانتهاء.[126][179]

في يناير 2017، أطلقت إنستغرام الإعلانات القابلة للتخطي، إذ تظهر صور إعلانية لمدة 5 ثوانية ومقاطع مرئية إعلانية لمدة 15 ثانية عندما يقوم المستخدم بتصفح قصص الإنستغرام.[180][181]

في أبريل 2017، ضمنت الشركة ملصقات الواقع المعزز التي تعد استنساخاً من سناب شات.[182][183][184]

في مايو 2017، وسعت إنستغرام ميزة ملصقات الواقع المعزز لتدعم فلاتر الوجه، مما يفتح مجالاً للمستخدمين بإضافة ميزات مرئية مُحددة إلى وجوهم.[185][186]

وفي مايو 2017، أفادت تك كرانش، عن اختبارات لميزة مواقع القصص في قصص إنستغرام، حيث تتضمن محتوى القصص العامة موقع أكيد يعرض على القصة، كأن يكون معلم أو مكان موجود له صفحة على إنستغرام.[187] بعد عدة أيام لاحقة، أعلنت إنستغرام عن "بحث القصة"، التي بإمكان المستخدمين البحث عن المواقع الجغرافية أو الوسوم.[127][188]

وفي يونيو 2017، راجعت إنستغرام ميزة بث المقاطع المرئية لتسمح للمستخدمين إضافة بثهم الحي إلى قصتهم لتبقى متاحة إلى الأربعة وعشرين ساعة القادمة، أو مسح البث مباشرةً.[189] في يوليو 2017، بدأت إنستغرام السماح لمستخدميها بالرد على محتوى القصص من خلال إرسال الصور والمقاطع المرئية، مع إضافة تأثيرات إنستغرام عليها كالفلاتر، والملصقات، والوسوم.[190][191]

في أغسطس 2017، أصبح من الممكن مشاهدة قصص إنستغرام على تطبيق إنستغرام على الهاتف وعلى موقع إنستغرام على سطح المكتب في أنً واحد.[192][193]

في 5 ديسمبر، 2017، قدمت إنستغرام "أبرز القصص"،[194] والمعروف أيضاً بالقصص الدائمية، والتي هي مشابهة إلى قصص إنستغرام، ولكنها دائمية لا تُحذف بشكل تلقائي. تظهر أبرز القصص في شكل دوائر أسفل الصورة الشخصية والسيرة للمستخدم وهي مُتاحة للمشاهدة كذلك من نسخة سطح المكتب.

في يونيو 2018، وصل عدد المستخدمين النشيطين الذين يقومون بنشر قصصهم على إنستغرام بشكل يومي إلى 400 مليون مستخدم، وإلى مليار مستخدم نشط شهرياً.[195]

الإعلانات

في أبريل 2013، أنضمت إيميلي وايت إلى إنستغرام كمديرة عمليات الأعمال.[196][197] في سبتمبر 2013، صرحت إلى جريدة وول ستريت جورنال أن الشركة يجب أن تكون جاهزة لبيع الإعلانات خلال سبتمبر 2014 كطريقة لتوليد الأعمال من تطبيق ذو شعبية لم يدر أي أرباح على شركاء الشركة.[198] في ديسمبر 2013، غادرت وايت إنستغرام لتنضم إلى سناب شات.[199][200] وفي أغسطس 2014، أصبح جاميش كوارلير المدير العالمي للأعمال وتطوير العلامات التجارية، وكُلف بالإشراف على الإعلانات، وجهود المبيعات، وتطوير منتجات تحقق الدخل.[201]

في أكتوبر 2013، اعلنت إنستغرام أن اعلانات الصور والمقاطع المرئية ستظهر في الصفحة الرئيسية للمستخدمين في الولايات المتحدة،[202][203] وظهرت أول صورة إعلانية في 1 نوفمبر، 2013.[204][205] وتبعه ذلك ظهور أول مقطع مرئي إعلاني تقريباً حوالي سنة لاحقاً في 30 أكتوبر، 2014.[206][207] وفي يونيو 2014، أعلنت إنستغرام إطلاق الاعلانات في المملكة المتحدة، وكندا، وأستراليا.[208][209]

في مارس 2015، أعلنت إنستغرام أنها ستدخل "الإعلانات الدوارة" حيز التنفيذ، إذ تسمح للمستخدمين بعرض عدد من الصور مع خيارات لربطها بالمحتوى غير المجاني.[210][211] في أكتوبر 2015، أطلقت الشركة إعلانات الصور الدوارة.[212][213] وفي مارس 2016، أطلقت الشركة إعلانات المقاطع المرئية الدوارة.[214]

في مايو 2016، أطلقت إنستغرام أدوات جديدة لحسابات الأعمال التجارية، من تلك المزايا ملفات شخصية للحسابات التجارية، أدوات الأحصائيات وإمكانية عمل ترويج للمنشورات.[215] صفحة التحليلات الجديدة، معروفة باسم "رؤى إنستغرام" تسمح لحسابات الأعمال برية أبرز المنشورات، الوصول، التفاعلات مع المحتوى، والبيانات الديموغرافية.[215] أطلقت الرؤى لأول مرة في الولايات المتحدة، وأستراليا، ونيوزيلندا، ومن ثم توسعت إلى باقي العالم لاحقاً في عام 2016.[215][216][217]

في فبراير 2016، أعلنت إنستغرام أنها لديها 200 ألف إعلان على المنصة،[218] وفي سبتمبر 2016 زاد الرقم إلى 500 ألف،[219] وفي مارس 2017 زاد الرقم إلى مليون إعلان.[220][221]

في نوفمبر 2018، أضافت إنستغرام القابلية لحسابات الأعمال بأن يضيفوا روابط لمنتاجهم تقوم بتوجيه المستخدمين لصفحة الشراء أو لحفظه في قائمة التسوق.[222] وفي أبريل 2019، أضافت إنستغرام خيار Check out on instagram، الذي يسمح للتُجار ببيع المُنتجات بشكل مباشر خلال تطبيق إنستغرام.[223]

وفي مارس 2020، من خلال منشور مدونة، أعلنت إنستغرام أنها تعمل على تغييرات انضباطية ضخمة وذلك من أجل خفض نسبة المعلومات الخاطئة، ووالخدع، والأخبار الزائفة، التي لها علاقة بجائحة فيروس كورونا 2019 على المنصة، وقال أنها ستقوم بإزالة حسابات كوفيد-19 من الحسابات المُستحسن متابعتها، وأنهم يعملون على إزالة بعض المحتوى المتعلق بكوفيد-19 من نافذة الاستكشاف إلا إذا تم نشر المنشور من قبل منظمات الصحة الموثوق بها. وأنهم أيضاً يعملون على خفض ترتيب المحتوى والقصص في الصفحة الرئيسية التي تنشر معلومات زائفة.[224]

التطبيقات المُستقلة ذاتياً

تطورت إنستغرام وأصدرت ثلاث تطبيقات مستقلة مع وظائف مُخصصة لها. في يوليو 2014، اطلقت Bolt، وهو تطبيق مراسلة، حيث يقوم المستخدمين بالضغط على صورة الملف الشخصي لصديقهم لإرسال صورة بسرعة، مع اختفاء الصورة بشكل مباشر بعد رؤيتها.[225][226] تبع ذلك إطلاق تطبيق هايبر لايبس في أغسطس 2014، وهو تطبيق حصري لأي أو أس، وهو يقوم بإنشاء مقاطع مرئية احترافية بتقنية الفاصل الزمني.[227][228] في مايو 2015، أطلقت مايكروسوفت تطبيق هايبرلايبس على نظامي تشغيل اندرويد وويندوز، ولكن لا يوجد حتى اليوم أي نسخة رسمية من تطبيق هايبرلايبس تم إطلاقها بشكل مُستقل من قبل إنستغرام لتلك أنظمة التشغيل سالفة الذكر.[229] وفي أكتوبر 2015، أصدرت إنستغرام Boomerang، وهو تطبيق يقوم بأخذ مجموعة من الصور ومن ثم جمعهم في مقطع مرئي صغير عالي الجودة يمكن مشاهدته وتمريره للأمام وللخلف. وكذلك يمكن مشاهدة المقطع المرئي بالوضعية الأفقية أو العامودية، ومشاركته عبر إنستغرام، ويتم حفظ المقطع المرئي تلقائياً ضمن جهاز المستخدم.[230][231]

خدمات الطرف الثالث

قادت شعبية تطبيق إنستغرام إلى العديد من خدمات الطرف الثالث المُختلفة التي صُممت للإندماج مع التطبيق. تتضمن تلك الخدمات إنشاء محتوى لنشره على الخدمة وتوليد محتوى من صور إنستاغران (تشمل تشمل الطباعة المادية)، والإحصائيات، وبدائل العملاء للمنصات التي لا تتلقى دعماً كافياً من إنستغرام أو غير رسمية (على سبيل المثال في الماضي، أجهزة الآي باد.[232][233]

في نوفمبر 2015، أعلنت إنستغرام أنها في 1 يونيو، 2016 ستبدأ بإنهاء وصول بيئة برمجة التطبيقات إلى المنصة وذلك لصيانة التحكم من أجل المجتمع وتوفير خارطة طريق واضحة للمطورين وإنشاء بيئة مبنية أكثر استمرارية تستند على تجارب أصلية غير مزيفة على المنصة، ويتضمن ذلك المحتوى الموجه بإتجاه ناشري المحتوى، والمُعلنين. أفيد بأن تلك التغييرات كان المقصود منها هو ثني عملاء خدمات الطرف الثالث من نسخ تجربة إنستغرام بالكامل (وذلك بسبب زيادة عمليات تحقيق الدخل من الخدمة)، وبسبب أسباب أمنية، (مثل منع الإساءة من قبل خدمات الرشق والضغط على المنشورات الممولة والإعجابات، وأيضاً الاستيلاء واختراق الحسابات). في أسبوع فضيحة بيانات فيسبوك-كامبريدج أناليتيكا بدأت إنستغرام نشر قيود إضافية على بيئة برمجيات تطبيقها في عام 2018.[233][234][235]

تدقيق الحقائق

في 16 ديسمبر، 2019، طرح إنستغرام عدد من التحديثات الهامة للحد من المحتوى المُضلل، وتضمنت ميزة ستخبر المستخدمين إذا كان المحتوى المنشور من الشبكة الإجتماعية خاطئ أم لا. وهذه يعني في حالة ما تم تحديد أي محتوى من قبل برامج الذكاء الاصطناعي لتدقيق الحقائق، مُخالف، سواء على إنستغرام أو فيس بوك، فسيتم تنبيه المستخدمين بذلك وإيقاف نشره، فيما ستكون هذه الأداة متشابهة على كل من فيس بوك وإنستغرام، وكذلك ستقوم بأخبار المستخدم عن سبب تحديد المحتوى بإعتباره خاطئاً. وأعلنت أيضاً بأنها ستقوم بحظر المستخدمين الذين يقومون بمخالفات متكررة من استخدام الوسوم والظهور في نافذة الاستكشاف، ويُنشد من هذه الخطوة الحد من مشاركة المحتوى الخاطئ أو المخالف والمساهمة في سرعة انتشاره بين المستخدمين.[236][237]

الخوارزميات وإعادة التصميم

شخصيات المستخدم وسلوكه

تطبيق إنستغرام على نظام تشغيل اندرويد.

المستخدمين

بعد إطلاق إنستغرام في أكتوبر 2010، حصد إنستغرام مليون مستخدم مُسجل في ديسمبر 2010.[238][239] وفي يونيو 2011، أعلن أن التطبيق وصل إلى 5 ملايين مُستخدم،[240] وزاد العدد إلى 10 ملايين مستخدم في سبتمبر من نفس السنة.[241][242] واستمر العدد بالنمو حتى وصل إلى 30 مليون مستخدم في أبريل 2012،[25][241] ومن ثم إلى 80 مليون مستخدم في يوليو 2012،[243][244] و100 مليون مستخدم في فبراير 2013،[245][246] و130 مليون مستخدم في يونيو 2013،[247] و150 مليون مستخدم في سبتمبر 2013،[248][249] و300 مليون مستخدم في ديسمبر 2014،[250][251] و400 مليون مستخدم في سبتمبر 2015،[252][253] و500 مليون مستخدم في يونيو 2016،[254][255] و600 مليون مستخدم في ديسمبر 2016،[256][257] و700 مليون مستخدم في أبريل 2017،[258][259] و800 مليون مستخدم في سبتمبر 2017.[260][261]

في أكتوبر 2016، وصل عدد المستخدمين الذين ينشرون قصصهم في قصص إنستغرام إلى 100 مليون مستخدم نشط، بعد شهرين من إطلاق الميزة،[262][263] هذا العدد زاد إلى 150 مليون في يناير 2017،[180][181] و200 مليون في أبريل، مما فاق نمو سناب شات،[182][183][184] و250 مليون مستخدم نشط في يونيو 2017.[189][264]

وفي أبريل 2017، بلغ عدد المستخدمين النشطين لإنستغرام دايركت إلى 375 مليون مستخدم.[168][169][170]

وفي يونيو 2011، بلغ عدد الصور المرفوعة أكثر من 100 مليون صورة على الشبكة.[265][266] زاد هذا العدد إلى 150 مليون صورة في أغسطس 2011،[267][268] وفي يونيو 2013، كان هناك 16 مليار صورة مرفوعة على الشبكة.[247] وفي أكتوبر 2015، كان هنالك 40 مليار صورة على شبكة إنستغرام.[269]

ديموغرافيا

مستخدموا الإنستغرام منقسمون بشكل متساوي بين 50% ممن يمتلكون هواتف أيفون، و50% ممن يمتلكون هواتف اندرويد. وتبلغ نسبة المستخدمين الأناث 68% ونسبة المستخدمين الذكور 32%. وتبلغ نسبة البالغين الأمريكيين الذين يستخدمون إنستغرام ويعيشون في مناطق حضرية 17% بينما تبلغ نسبة البالغين الذين يعيشون في مناطق الضواحي والأرياف 11%. ويبدوا إنستغرام بأنه واحد من أكثر تطبيقات مشاركة الصور، إلا أنه يشكل 7% من الصور المرفوعة يومياً على الإنترنت، ويعد إنستغرام تطبيق شبابي إذ أن 90% من 150 مليون مستخدم هم تحت سن ال35. من يونيو 2012 إلى يونيو 2013، تضاعف عدد مستخدمين إنستغرام إلى الضعف تقريباً. أما من حيث الدخل، تُشكل نسبة مستخدمي الإنستغرام في الولايات المتحدة ممن يجنون أقل من 30،00 ألف دولاراً في السنة 15%، و14% ممن يجنون دخلاً ما بين 30،00 ألف دولاراً و50000 ألف دولاراً أمريكي، و12% ممن يجنون أكثر من 50 ألف دولاراً أمريكي كل سنة.[270] أما من حيث التعليم، فيعتبر طلاب الجامعات والمعاهد الأكثر نشاطاً على الإنستغرام بنسبة تُقدر ب23%. يتبعهم ذلك خريجي الكُليات بنسبة تقدر 18% ومستخدمي الثانوية أو أقل بنسبة تقدر 15%. وصرح كل مستخدمي الإنستغرام السالف ذكرهم بأن 24% منهم يستخدم التطبيق عدة مرات في اليوم.[271]

سلوك المستخدم

تستمر الأبحاث الجارية في كشف كيف أن محتوى الوسائط على المنصة يأثر على تفاعل المستخدمين. في بحث وجد أن الوسائط التي تظهر وجوه الناس تحصد عدد أعجابات وتعليقات أكثر مع استخدام فلاتر التدفئة، والكشف، والتباين أيضاً يزيد من التفاعل.[272] من المتوقع من المستخدمين أن يتفاعلون مع الصور التي يظهر فيها عدد أفراد أقل بالمقارنة مع صور المجموعات أو المجاميع وأيضاً من المتوقع أن يتفاعلوا مع المحتوى الذي لا يحتوي على علامة مائية، ويرون هذا المحتوى في نفس الوقت بأنه أقل موثوقية بالمقارنة مع المحتوى الحصري.[273] حديثاً أتى إنستغرام مع خيار للمستخدمين لتطبيق علامة الحساب المؤكد، إلا أن هذا لا يضمن لكل مستخدم يطبقه الحصول على علامة التأكيد الزرقاء.[274]

الدافع الاساسي لمستخدمي إنستغرام اليافعين هو النظر إلى المنشورات، خصوصاً من أجل التفاعلات الاجتماعية وتسلية أو ترفيه. في المقابل، كان مستوى الاتفاق في إنشاء منشورات إنستغرام أقل، مما يوضح أن أن تركيز إنستغرام على التواصل المرئي مقبول بشكل واسع من قبل الشباب في التواصل الاجتماعي.[275]

الاستقبال

الجوائز

في يناير 2011، حصد إنستغرام مركز الوصيف لأفضل تطبيق هاتف في عام 2010 من قبل تك كرانش.[276] وفي مايو 2011، صنفت مجلة فاست كومباني المدير التنفيذي كيفن سيستروم في المرتبة 66 في قائمة "أكثر 100 شخص مُبدع td الأعمال لسنة 2011".[277] وفي يونيو 2011، ضمنت INC كيفن سيستروم وكريغر في قائمتها "30 Under 30".[10]

وفي سبتمبر 2011، فاز إنستغرام بجائزة أفضل تطبيق صُنع محلياً.[278] وفي سبتمبر 2011، أختارت مجلة 7x7 سيستروم وكريغر على غلاف عددها "The Hot 20 2011".[279] وفي ديسمبر 2011، سَمت أبل انستغرام "تطبيق السنة" لعام 2011.[280] وفي 2015، صُنف تطبيق إنستغرام من قبل ماشابل في المرتبة الأولى في في قائمة "أفضل 100 تطبيق إيفون لكل وقت" مسجلاً إنستغرام" كواحد من أكثر شبكات التواصل الاجتماعي تأثيراً في العالم".[281] وصنف إنستغرام من بين أفضل 50 تطبيق اندرويد لسنة 2013، في قائمة مجلة تايم.[282]

الصحة العقلية

في مايو 2017، في دراسة اجرتها الجمعية الملكية للصحة العامة، اختارت فيها 1،479 شخص تبلغ اعمارهم ما بين 14-24 سنة، سألتهم ليقيموا منصات التواصل الاجتماعي اعتماداً على النوم، والقلق، والاكتئاب، والوحدة، والدعم النفسي/العاطفي، والتعبير عن الذات، والشعور بالهوية، وصورة الجسد، والأثر على العلاقات في العالم الواقعي، والوعي الصحي، وإمكانية الوصول للمعلومات المتعلقة بالصحة، والتنمر، وبناء مجتمعات/شبكات، والخوف من تفويت شيء. وخَلصت إلى أن أنستغرام كان الوصف للصحة العقلية للشباب.قال البعض أنها من الممكن أن تثساهم في الأدمان الرقمي، إلا أن الدراسة نفسها سجلت بعض الآثار الإيجابية، والتي تشمل، التعبير عن الذاتية، التعبير عن الهوية، وبناء المجتمع. وفي رد على الدراسة من قبل إنستغرام، قالت إنستغرام أن "المحافظة على إنستغرام كمنصة آمنة وداعمة للشباب اليافعين هو من أولوياتنا القصوى".[283][284] جدير بالذكر أن إنستغرام تقوم بمراجعة الحسابات والمحتوى، إذا كان أحد الحسابات يخالف شروط مجتمع إنستغرام، فأنه ستتخذ إجراء، وذلك يتضمن حظر الحساب.[285]

في 2017، قام باحثين من جامعة هارفاد وجامعة فيرمونت بدراسة نحو 44 ألف صورة معروضة على موقع إنستغرام لمتطوعين كان بعضهم قد أصيب بالاكتئاب، واكتشفوا بأنه يمكن للصور، التي يتم التقاطها ومشاركتها مع الأصدقاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، أن تتنبأ بإمكانية أصابة صاحبها بالاكتئاب، ووجدوا أن الذين يعانون من الأكتئاب عرضوا صوراً أقل إشراقاً وبهجة، كما أنها ليست غنية بالألوان، أي أنها تميل إلى اللون الرمادي ولا تنبض بالحيوية، وتركز أكثر على وجوه الأشخاص. وقاموا بذلك من خلال برنامج كمبيوتر اعدوه لفحص ألوان الصور، وعدد الوجوه التي تظهر فيها، بالإضافة إلى التعليقات التي كتبت حولها. وأكتشفوا أن المكتئبين أقل ميلاً إلى استخدام الفلاتر، وإذا لجئوا إليها فأنهم يفضلون استخدام فلتر إنكويل INkwellوالذي يحول الصور إلى اللونين الأبيض والأسود. أما المتطوعون الذين لا يعانون من الأكتئاب، فقد كانوا أكثر ميلاً إلى استخدام فلتر فالنس Valence، والذي يزيد من مستوى التعرض، ويجعل الصور تبدو دافئة أكثر. ووجد الباحثين كذلك أن المستخدمين المعرضين للإصابة بالأكتئاب، نشروا صوراً أكثر زرقة وأغمق لوناً، وتظهر وجوههم على نحو أقل في الصور.[286][287][288]

وفي سبتمبر 2018، نظمت الجمعية الملكية للصحة العامة في بريطانيا حملة «سبتمبر بلا تصفح» لتشجيع مدمني مواقع التواصل الاجتماعي على استعادة السيطرة من خلال التوقف التام عن تصفح هذه المواقع على مدار شهر كامل، وتستهدف الحملة في الأساس مستخدمي منصات فيس بوك وإنستغرام وتويتر وسناب شات. وتعتقد الجمعية أن الابتعاد عن المنصات الاجتماعية يمكن أن يساهم في الحد من الأرق، والأكتئاب، ويساعد في تعزيز العلاقات الاجتماعية، والصحة العامة.[289]

خلال عام 2019، بدأت إنستغرام اختباراً بأخفاء عدد الإعجابات للمنشورات المنشورة من قبل المستخدمين.

التعليقات السلبية

في استجابة للتعليقات السلبية والمسيئة على صور المستخدمين، قامت إنستغرام بالعديد من الجهود لإعطاء المستخدمين تحكم أكثر على منشوراتهم والتعليقات المرفقة بها. في يوليو 2016، أعلنت إنستغرام أن بإمكان المستخدمين غلق خاصية التعليقات لمنشوراتهم، وكذلك بإمكانهم التحكم باللغة المستخدمة في التعليقات من خلال وضع كلمات يعتبرونها هجومية، مما سيؤدي إلى منع التعليقات من الظهور.[290][291] وبعد يوليو 2016، أعلنت إنستغرام إمكانية حظر كلمات معينة من الظهور.[292] تبع ذلك في سبتمبر، إمكانية فعل ذلك من قبل المستخدمين.[293] وفي ديسمبر، بدأت الشركة إطلاق الإمكانية للمستخدمين بتعطيل التعليقات، وإزالة متابعينهم للحسابات الخاصة.[294][295]

وفي سبتمبر 2017، أعلنت الشركة أن المستخدمين العامين سيستطعون تحديد من يستطيع التعليق على محتواهم، مثلاً متابعينهم فقط أو الأشخاص الذين يتابعونهم، وقامت بتحديث فلتر تلقائي في العديد من اللغات لتصفية التعليقات وإزالة السيء منها.[296][297]

وفي يونيو 2017، أعلنت إنستغرام أنها ستقوم بشكل تلقائي بفلترة وتصفية التعليقات الهجومية، والتحرش، و وسبام. دُشن هذا النظام باستخدام تقنية طورتها فيس بوك سُميت بخورازمية التعلم العميق والتي تُعرف أيضاً بالنص العميق (دخلت حيز التنفيذ أول مرة في شبكة التواصل الاجتماعي لتحديد تعليقات السباتم)، وتستخدم هذه الخوازمية تقنيات معالجة اللغات الطبيعية، وكذلك بإمكانه الفلترة والتصفية بواسطة كلمات مفتاحية يخصصها ويضعها المستخدم.[298][299][300]

في يوليو 2019، أعلنت إنستغرام أنها ستقدم نظام يقوم على تعقب وتحري التعليقات السلبية وتحذر ناشرها بأن التعليق يد يسيء لمستخدم أخر، وتُسمى هذه الخاصية بالتحذير. أما الميزة الثانية فقد قدمت إنستغرام لمستخدميها خاصية جديدة وهي التحديد أو التقييد Restrict أي وضع قيود على عملية التواصل وتتيح لمستخدمين رؤية المنشورات المحتملة من المضايقات والتنمر وسيتمكن المستخدمون من الموافقة عليها أو رفض التعليقات والرسائل، وهذا يعني أن أية محاولة تفاعلية يقوم بها المتنمر ستكون ظاهرة لصاحب الحساب فقط ومخفية عن المتابعين إلى أن يتم إلغاء هذه الخاصية من قبل المستخدم.[301]

الثقافة

في 9 أغسطس، 2012، أصدرت المغنية الإنجليزية إيلي غولدنغ مقطع موسيقي جديد لأغنيتها "Anything Could Happen" أي شيء من الممكن أن يَحصل. وأحتوى المقطع الموسيقي فقط على صور إنستغرام مُرسلة من قبل معجبيها واستخدمت عليها فلاتر عديدة مختلفة لتمثل كلمات الأغنية. وأكثر من 1200 صورة مُختلفة تم إرسالها.[302]

الأمان

في أغسطس 2017، برزت تقارير إلى السطح بأن هناك بأن هناك ثغرة أمنية في واجهة برمجية سمحت لفرد واحد أو أكثر بالحصول على وصول إلى معلومات المستخدمين، وخصوصاً عناوين البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف، للعديد من مشاهير الإنستغرام الموثق حساباتهم، ومن ضمنهم أكثر شخصية مُتابعة على الإنستغرام وهي سيلينا غوميز.[303] وقالت الشركة في بيان أنها قامت بأصلاح الثغرة وأنها فتحت تحقيقاً لمعرفة حجم الضرر.[304][305][306] إلا أن في الشهر التالي، ظهرت تفاصيل أكثر، بأن هناك مجموعة من المخترقين قاموا ببيع معلومات المستخدمين على الإنترنت، وبلغ حجم عدد الحسابات المُرسبة الملايين" وهذا يدحض الافتراض السابق بأن الهجوم كان مُقتصراً فقط على اصحاب الحسابات المؤكدة. بعد ساعات من من الاختراق، نُشرت على شبكة الإنترنت قاعدة بيانات قابلة للبحث، تطلب مبلغ 10 دولار عن كل عملية بحث.[307] وفرت ذا ديلي بيست عينة من الحسابات المتضررة والمتأثرة، وأكدت بأن هناك العديد من حسابات البريد الإلكتروني من الممكن أن تجدها على محرك بحث قوقل في المصادر العامة، ولكن بعضها لا تجدها على نتائج محرك بحث قوقل وتلك من مصادر خاصة.[308] نشرت ذا فيرج أن شركة الأمن السيبراني Repknight قد وجدت بيانات لعدد من الممثليين، والموسيقيين، والرياضيين،[307] وقد تم استخدام حساب المغنية سيلينا من قبل المخترقين لنشر صور عارية لحبيبها السابق جاستن بيبر. أعترفت الشركة بأنها لم تستطع تحديد أي الحسابات بالضبط قد تأثرت. ولكنها قالت أنها تُشكل نسبة قليلة من حسابات إنستغرام. ولكن أعلن تيك كرانش في تقريره أن عدد الحسابات المتضرره قد بلغ 6 ملايين حساب. ويبلغ عدد مستخدمي خدمة إنستغرام 700 مليون حساب، وقال أنه رقم ستة ملايين ليس رقماً صغيراً.[309]

في 2019، سحبت أبل تطبيق من متجرها يسمح للمستخدمين بتعقب مستخدمي الإنستغرام من خلال جمع بيانات الحساب.[310]

ملكية المحتوى

في 17 ديسمبر، 2012 أعلنت إنستغرام عن تعديل في سياسة الخدمة، وأضافت الجملة الأتية:[311]

«لمساعدتنا على إيصال المنشورات الممولة والمحتوى المروج والمدفوع، أنت توافق على أن حسابات الأعمال أو أي تطبيق أخر الذي من الممكن أن يدفع لنا لعرض اسم المستخدم الخاص بك، وإعجاباتك، وصورك (مع أي بيانات وصفية مرتبطة)، والإجراءات التي تتخذها وأي اتصال مع أي محتوى مروج ومدفوع أو ممول، بدون أي تعويض لك.»

لم يكن أي خيار للمستخدمين للانسحاب من شروط الخدمة إلا بحذف حساباتهم قبل أن تدخل السياسة الجديدة حيز التنفيذ في 16 يناير، 2013.[312] ونالت السياسة العديد من الانتقادات من قبل المستخدمين،[313][314][315] مما دفع المدير التنفيذي لإنستغرام كيفن سيسترون أن يكتب منشور في مدونة، يعلن فيه إزالة الكلمات المُثيرة للاعتراض. منوهاً عن سوء فهم حول نيته في تواجد إعلانات مُناسبة للمستخدمين على إنستغرام. وقال سيسترون أيضاً أنه كأن خطأنا في استخدام كلمات محيرة ومُربكة. وليس لدينا أي نية لبيع صورك. بالإضافة إلى ذلك، قال أنهم سيعملون على تحديث أسلوب اللغة في شروط سياسة الخدمة ليجعلوها أكثر وضوحاً.[313][316]

أن تغيير السياسة وموجة الغضب التي خلفتها عليها، سببت تنافس تطبيقات مشاركة الصور باستغلال الفرصة لجذب مستخدمين إنستغرام إليها من خلال الترويج إلى سياسات الخصوصية الجيدة لديها،[317] وقد شهدت بعض التطبيقات نمواً وزيادة في أعداد مستخدميها بشكل ضخم بعد اخبار خصوصية إنستغرام.[318] وفي 20 ديسمبر، أعلنت إنستغرام أن قسم سياسة الإعلان سيرجع إلى نسخته الأصلية نسخة أكتوبر 2010.[314][319] كتبت ذا فيرج عن أن سياسة الخصوصية، في نسختها أكتوبر 2010، أيضاً تعطي للشركة الحق باستخدام صورك في الإعلانات، وفي أي طريقة تريدها تقريباً.[311]

استحواذ فيس بوك واعتباره خرقاً لقانون مكافحة الأحتكار الأمريكي

في محاضرة للبرفيسور تيم وو من كلية الحقوق بجامعة كولومبيا شرح فيها أن شراء فيس بوك لإنستغرام عام 2012 كان جناية.[320] وفي مقالة لنيو يورك بوست نُشرت بتاريخ 26 فبراير، 2019، أفادت بأن "لجنة التجارية الفيدرالية قد كشفت عن وثيقة لأداري ذو مرتبة عالية في شركة فيس بوك ورد فيه بأن السبب في أن شركة فيس بوك قد اشترت إنستغرام هو القضاء على أي مُنافس محتمل".[321] والذي شرحه تيم وو، كخرق لقانون مكافحة الأحتكار الأمريكياحتكار). وقال البروفيسور أن المستند هو بريد إلكتروني أرسل مباشرةً من قبل مارك زوكيربيرغ في حين أن مقالة منشورة قالت أن المصدر رفض أن يخبرهم بأن إذا كان الإداري صاحب المنصب عالي هو المدير التنفيذي. هذا المقالة أفادت بأن لجنة التجارة الفيدرالية شكلت فريق مهمة لمراجعة السلوك المانع للمنافسة في عالم التقنية بين الكثير من القلق بأن شركات التنمية تنموا بشكل قوي جداً. فريق المهمة سينظر في حلول كاملة للأدى التنافسي، في تصريح مدير اللجنة للصحفيين.

خوارزميات الإعلانات مع تهديد الاغتصاب

في 2016 نشرات أوليفيا سولون وهي صحيفة من الغارديان، لقطة شاشة على حسابها الشخصي في إنستغرام لبريدها الإلكتروني الذي تسلمت فيه ثلاث تهديدات بالاغتصاب والقتل إتجاههها. حصل المنشور علىثلاثة اعجابات وعدد لا يحصى من التعليقات، وفي سبتمبر 2017، حولت خوارزميات الشركة الصورة إلى أعلان مرئي لشقيقة سولون. وأعتذر المتحدث باسم إنستغرام عن هذا وقال للغارديان "نحن اسفون أن هذا حصل - أنها ليست التجربة التي نريدها أن تحصل لشخص ما". وصعد إشعار المنشور إلى السطح كجزء من الجهد لتشجيع التفاعل والتواصل على إنستغرام. المنشورات بشكل عام تحصد نسبة صغيرة من أصدقاء المستخدم على فيس بوك. ولاحظت وسائل الإعلام المهتمة بالتكنولوجيا، أن الحادثة حصلت في نفس الوقت التي تخضع فيه شركة فيس بوك إلى معاينة وإمعان نظر بسبب خوارزمياتها وحملاتها الدعائية التي تستخدم لأغراض هجومية وسلبية.[322][323]

الرقابة والمحتوى المُقيد

في 11 يناير، 2020 استناداً إلى المتحدث باسم فيس بوك، بأن انستغرام وفيس بوك سيقومان بإزالة أي منشورات تعبر عن الدعم للقائد الإيراني قاسم سليماني امتثالاً للعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران.[324]

المخدرات الممنوعة

كان إنستغرام محطاً للنقد وذلك لنشر المستخدمين صورأً للمخدرات يقومون ببيعها على المنصة، وفي 2013، كشفت بي بي سي المستخدمين، الذين غالباً ما كانوا في الولايات المتحدة، يقومون بنشر صور المخدرات يبيعونها، مرفقين معها رسوم معينة، ومن ثم يكملون عملية البيع عن طريق تطبيقات المراسلة الفورية مثل واتس أب، تلك الوسوم المتعلقة بالمخدرات تم حظرها من قبل الشركة وخاطب المتحدث باسم انستغرام شبكة بي بي سي:[325][326]

انستغرام لديها مجموعة من القواعد الواضحة عن ما مسموح وما غير مسموح به على هذا الموقع. نحن نشجع المستخدمين الذين يجدون محتوى غير قانوني أو غير ملائم بالصدفة أن يبلغون عنه إلينا باستخدام أدوات التبليغ الموجودة بجانب كل صورة، مقطع مرئي، أو تعليق، ليتسنا لنا اتخاذ إجراء. لا يستطيع الناس شراء أشياء على أنستاغران، نحن ببساطة مجرد مكان حيث يستطيع الناس مشاركة الصور والمقاطع المرئية.

إلا أن حوادث بيع المخدرات غير القانونية حصلت حتى بعد عام 2013 ولم تتوقف، وطلبتا فيس بوك وإنستغرام من مستخدهميهما ممن يجدون هكذا محتوى بالصدفة أن يبلغوا عنه، وسيقوم فريق مختص بمراجعة المحتوى واتخاذ الأجراء.[327]

أعلنا فيس بوك وإنستغرام أنهما سيقومان بمنع المؤثرين ومن يحظون بمتابعة كبيرة، من الترويج للتبغ أو السجائر الإلكترونية أو الأسلحة في منشورات تجارية عبر حساباتهم.[328]

إجساد النساء

في أكتوبر 2013، حذف إنستغرام حسب المصورة الكندية بترا كولينز بعد نشرها صورة لنفسها ظهر فيها مساحة صغيرة جداً من شعر عانتها فوق بنطالها البيكيني وكان مرئياً. قالت كولنز أن حذف الحساب كان قراراً خاطئاً لأنها لم تخرق أي من شروط وقوانين إنستغرام.[329] كتبت أودرا شرودير في ذا ديلي دوت أن شروط إنستغرام للاستخدام تقول بأن لا يستطيع المستخدمون نشر صور إباحية أو جنسية، "لكن من في الحقيقة بإمكانه أن يقرر ذلك؟ أنت تستطيع بالتأكيد إيجاد صور أكثر جنسية وإباحية في الموقع من ما نشرته كولنز" حيث تظهر المرأة جزء من الأنوثة التي أعتاد العالم مشاهدتها وقبولها.[330] وكتب نيك دريوي في موقع ذا ديلي بيست تقريراً في نفس الشهر يركز فيه على الوسوم التي لا يستطيع المستخدمون البحث عنها، وتتضمن الرسوم #Sex الجنس و، #bubblebut المؤخرة الرشيقة، و#ballsack الخصية، ورغم ذلك السماح بوسوم مثل #taketits أثداء مُزيفة، و#gunsforsale أسلحة للبيع، و#Sexytimes أوقات مثيرة، معتبراً ذلك غير منطقي ومتضارب مع ما تفعله إنستغرام.[331]

في يناير 2015، حصلت عدة حوادث مشابهة، عندما حذف إنستغرام حساب عارضة أزياء أسترالية وحساب الوكالة التي تعمل لديها بسبب نشرهما صورة للعارضة مع ظهور شعر عانتها خارج بنطال البيكيني الخاص بها.[332] وفي مارس 2015، عندما حذفت صور الفنانة والشاعرة روبي كاور التي كانت عبارة عن دماء الحيض أو الطمث على ملابسها، ونشرت بعد ذلك منشوراً على حسابها في الفيس بوك وتمبلر قالت فيه أننا "لَن نُقيد"، وحصدت على أكثر من 11 ألف مُشاركة.[333]

تلك الحوادث أدت إلى ظهور حملة #Freethenipple حرر الحلمات، هدفت إلى تحدي إنستغرام في حذف الصور التي تظهر حلمات أثداء النساء. على الرغم من أن إنستغرام لم تبدي أي تعليقات على الحملة،[334] إلا أن في أكتوبر 2015، في توضيح من المدير التنفيذي كيفن سيستروم الذي سلط الضوء على على إرشادات أبل للتطبيقات المنشورة على متجر أب ستور، ومنهم إنستغرام، أن التطبيقات يجب أن تُحدد الفئة العمرية المناسبة لمستخدميها، وفي حالة إنستغرام التي تُحدد من 12 عاماً فما فوق. إلا أن الكثير دعوا إلى مسألة أو توضيح أكثر في هذا البيان، وذلك لأن هناك الكثير من التطبيقات الأخرى التي تحتوي على محتوى جنسي أكثر صراحة ومسموحة فيها على المتجر، وانعدام النتائج المترتبة على عرض الرجال لأجسادهم على إنستغرام، والممارسات المتضاربة وغير المنطقية لما يشكل كشف غير لائق لجسد الأنثى.[335][336]

الرقابة حسب البلد

إنستغرام هو أكثر تطبيق تواصل اجتماعي شعبية في إيران (بالأحمر)، وتعد إيران البلد الوحيد في العالم الذي فيه إنستغرام التطبيق الأكثر شعبية.

حدثت العديد من حالات الرقابة على انستغرام في العديد من البلدان المُختلفة

الصين

حجبت الصين إنستغرام خلال احتجاجات هونغ كونغ 2014، وذلك بسبب نشر المتظاهرون لصور ومقاطع مرئية للاحتجاجات على الشبكة. لم تتأثرا هونغ كونغ ومكاو وذلك لأنهم ذات حكم ذاتي مستقل.[337]

تركيا

تركيا معروفة برقابتها الشديدة على الإنترنت، وقيامها بشكل دوري بحجب مواقع التواصل الإجتماعي، من ضمنها إنستغرام.[338]

كوريا الشمالية

بعد عدة أيام من حادثة حريق حصلت في فندق كوريو في كوريا الشمالية في 11 يونيو، 2015، بدأت السلطات بحجب إنستغرام لمنع صور الحادثة من الإنتشار.[339]

انظر أيضًا

مراجع

  1. ^ "Instagram". App Store. مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Instagram APKs". APKMirror. مؤرشف من الأصل في 17 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Instagram". App Store. مؤرشف من الأصل في 17 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ October 7, 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب وصلة مرجع: https://www.apkmirror.com/apk/instagram/instagram-instagram/.
  5. ^ Erica B.; Esposito, Jennifer (2019-11-27). Intersectional Analysis as a Method to Analyze Popular Culture: Clarity in the Matrix (باللغة الإنجليزية). Routledge. ISBN 978-0-429-55700-2. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Instagram Stories is Now Being Used by 500 Million People Daily". Social Media Today. مؤرشف من الأصل في 3 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "Instagram hits 1 billion monthly users, up from 800M in September". TechCrunch (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "An Egg, Just a Regular Egg, Is Instagram's Most-Liked Post Ever". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Miller, Chance (December 17, 2019). "These were the most-downloaded apps and games of the decade". 9to5Mac. مؤرشف من الأصل في 2 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. أ ب Lagorio, Christine (June 27, 2011). "Kevin Systrom and Mike Krieger, Founders of Instagram". Inc. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ October 4, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Sengupta, Somini; Perlroth, Nicole; Wortham, Jenna (April 13, 2012). "Behind Instagram's Success, Networking the Old Way". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "5 Of The Most Popular Instagram Accounts". Yahoo! Finance. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Siegler, MG (March 5, 2010). "Burbn's Funding Goes Down Smooth. Baseline, Andreessen Back Stealthy Location Startup". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. أ ب ت Shontell, Alyson (April 9, 2012). "Meet The 13 Lucky Employees And 9 Investors Behind $1 Billion Instagram". بيزنس إنسايدر. شركة أكسل شبرينقر. مؤرشف من الأصل في 5 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Beltrone, Gabriel (July 29, 2011). "Instagram Surprises With Fifth Employee". Adweek. Beringer Capital. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "Instagram post by Mike Krieger • Jul 16, 2010 at 5:26pm UTC". إنستغرام. مؤرشف من الأصل في 8 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 10 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Take a Look Back at Instagram's First Posts, Six Years Ago". Time. مؤرشف من الأصل في 14 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "Instagram post by Kevin Systrom • Jul 16, 2010 at 9:24pm UTC". إنستغرام. مؤرشف من الأصل في 25 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Here's The First Instagram Photo Ever". Time. مؤرشف من الأصل في 17 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Siegler, MG (October 6, 2010). "Instagram Launches with the Hope of Igniting Communication Through Images". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Siegler, MG (February 2, 2011). "Instagram Filters Through Suitors To Capture $7 Million in Funding Led By Benchmark". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Markowitz, Eric (April 10, 2012). "How Instagram Grew From Foursquare Knock-Off to $1 Billion Photo Empire". Inc. Mansueto Ventures. مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Tsotsis, Alexia (April 9, 2012). "Right Before Acquisition, Instagram Closed $50M at A$500M Valuation From Sequoia, Thrive, Greylock And Benchmark". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "The 26-Year-Old VC Who Cashed In On Instagram". Forbes. مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ January 2, 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. أ ب Tsotsis, Alexia (April 3, 2012). "With Over 30 Million Users on iOS, Instagram Finally Comes To Android". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ Houston, Thomas (April 3, 2012). "Instagram for Android now available". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Blagdon, Jeff (April 4, 2012). "Instagram for Android breaks 1 million downloads in less than a day". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Bell, Karissa (March 11, 2014). "Instagram Releases Faster, More Responsive Android App". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Cohen, David (March 11, 2014). "Twice As Quick, Half As Large: Instagram Updates Android App". Adweek. Beringer Capital. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Constine, Josh (April 18, 2017). "Instagram on Android gets offline mode". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ O'Kane, Sean (April 19, 2017). "Instagram for Android now works offline". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ Ghoshal, Abhimanyu (April 19, 2017). "Instagram now works offline on Android". The Next Web. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ Upbin, Bruce (April 9, 2012). "Facebook Buys Instagram For $1 Billion. Smart Arbitrage". فوربس. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ Rusli, Evelyn M. (April 9, 2012). "Facebook Buys Instagram for $1 Billion". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 19 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ Oreskovic, Alexei; Shih, Gerry (April 10, 2012). "Facebook to buy Instagram for $1 billion". رويترز. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ Constine, Josh; Cutler, Kim-Mai (April 9, 2012). "Facebook Buys Instagram For $1 Billion, Turns Budding Rival into Its Standalone Photo App". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ Houston, Thomas (April 9, 2012). "Facebook to buy Instagram for $1 billion". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. أ ب ت ث Segall, Laurie (April 9, 2012). "Facebook acquires Instagram for $1 billion". CNNMoney. CNN. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ "Facebook's Instagram bid gets go-ahead from the OFT". بي بي سي. August 14, 2012. مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ Oreskovic, Alexei (August 22, 2012). "FTC clears Facebook's acquisition of Instagram". رويترز. مؤرشف من الأصل في 3 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ Geron, Tomio (September 6, 2012). "Facebook Officially Closes Instagram Deal". فوربس. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ Protalinski, Emil (April 23, 2012). "Facebook buying Instagram for $300 million, 23 million shares". ZDNet. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ Isaac, Mike (April 9, 2012). "Exclusive: Facebook Deal Nets Instagram CEO $400 Million". وايرد. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ Hamburger, Ellis (November 5, 2012). "Instagram launches web profiles, but maintains clear focus on mobile". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. ^ Carr, Austin (March 25, 2014). "Instagram Testing Facebook Places Integration To Replace Foursquare". فاست كومباني. مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. ^ Steele, Billy (March 25, 2014). "Instagram is testing Facebook Places integration for location tagging". إنغادجيت. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. ^ Kastrenakes, Jacob (June 9, 2015). "Instagram is launching a redesigned website with bigger photos". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ Lopez, Napier (June 9, 2015). "Instagram for the Web is getting a cleaner, flatter redesign". The Next Web. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ Shadman, Aadil. "Instagram on Web Just Got a Major Design Overhaul". propakistani.pk. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  50. ^ Kastrenakes, Jacob (May 11, 2016). "Instagram launches redesigned app and icon". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ Perez, Sarah (May 11, 2016). "Instagram's big redesign goes live with a colorful new icon, black-and-white app and more". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 25 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  52. ^ Titcomb, James (May 11, 2016). "Instagram is changing its iconic logo – here's why". ديلي تلغراف. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. ^ Newton, Casey (April 26, 2016). "Instagram is testing a new black-and-white design". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  54. ^ "How To Turn Off Comments On Instagram". Bustle. مؤرشف من الأصل في 7 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  55. ^ "Instagram fights abuse with comment disabling and liking". Tech Crunch. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ O'Brien, Sara Ashley (December 6, 2016). "Instagram finally lets users disable comments". CNNMoney. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ Warren, Tom (March 6, 2013). "Nokia wants Instagram for Windows Phone, piles pressure on with #2InstaWithLove". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 30 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. ^ Rubino, Daniel (March 5, 2013). "Nokia releases #2InstaWithLove social app to put some pressure on Instagram". Windows Central. Mobile Nations. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  59. ^ Warren, Tom (October 22, 2013). "Official Instagram Windows Phone app arriving in the 'coming weeks'". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. ^ Warren, Tom (November 20, 2013). "Instagram arrives on Windows Phone, lacks video recording". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  61. ^ Dredge, Stuart (November 20, 2013). "Instagram arrives on Windows Phone (and yes, you CAN take photos)". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 2 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. ^ Warren, Tom (April 28, 2016). "Instagram launches on Windows 10 Mobile, finally gets video support". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  63. أ ب Warren, Tom (October 14, 2016). "Instagram arrives on Windows 10 PCs and tablets, still not on iPad". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  64. أ ب Protalinski, Emil (October 13, 2016). "Instagram launches for Windows 10 PCs and tablets". VentureBeat. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  65. ^ "Instagram launches "Data Download" tool to let you leave". TechCrunch (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  66. ^ Gartenberg, Chaim (2018-04-24). "Instagram adds new data download tool to export pictures and user information". The Verge (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. ^ Canales, Katie (2018-04-24). "Instagram is rolling out a feature that will let you download all of your photos and past searches in one fell swoop". Business Insider. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  68. ^ Systrom, Kevin (September 24, 2018). "Statement from Kevin Systrom, Instagram Co-Founder and CEO". Instagram. مؤرشف من الأصل في 10 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  69. ^ Kesbeh, Dina (September 25, 2018). "Instagram Co-Founders To Step Down". NPR. مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  70. ^ "Former Facebook News Feed head Adam Mosseri to lead Instagram". NBC News. October 1, 2018. مؤرشف من الأصل في 24 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  71. ^ Constine, Josh (October 1, 2018). "Meet Adam Mosseri, the new head of Instagram". TechCrunch. مؤرشف من الأصل في 20 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  72. أ ب Carman, Ashley (April 30, 2019). "Instagram will test hiding public like counts in Canada". The Verge. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  73. ^ Shaban, Hamza (May 1, 2019). "Here's why Instagram is going to hide your 'likes'". The Washington Post. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ May 1, 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  74. أ ب ت "Instagram hides likes count 'to remove pressure'". BBC News. July 18, 2019. مؤرشف من الأصل في 18 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  75. ^ Carman, Ashley (July 17, 2019). "Instagram expands its test to hide like counts". The Verge. مؤرشف من الأصل في 7 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  76. ^ Yurieff, Kaya (November 14, 2019). "Instagram is now testing hiding likes worldwide". CNN. مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  77. ^ Bryant, Miranda (July 9, 2019). "Instagram's anti-bullying AI asks users: 'Are you sure you want to post this?'". The Guardian. ISSN 0261-3077. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  78. ^ Lee, Dami (October 7, 2019). "Instagram's Following tab is going away this week". The Verge. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  79. ^ "Instagram will no longer snitch on your thirsty late-night likes". Mic. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  80. ^ Lakshmanan, Ravie. "Instagram now forces people to sign in to view public profiles". مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  81. ^ Bell, Karissa (October 24, 2019). "You can't lurk on Instagram anymore unless you're logged in". مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  82. ^ "Is there a reason why we can no longer view instagram profiles without having to log in?: Instagram". مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  83. ^ "Instagram has announced a new feature that lets you share posts over video chat, and the platform sped up the rollout to make it available now that more people are quarantining amid the coronavirus outbreak". بيزنس إنسايدر. مؤرشف من الأصل في 2 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  84. ^ "A look inside Reels: Can Instagram's new feature beat TikTok?". www.businessofbusiness.com. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  85. ^ Carman, Ashley (2020-08-19). "Instagram rolls out suggested posts to keep you glued to your feed". The Verge (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  86. ^ Buck, Stephanie (May 30, 2012). "The Beginner's Guide to Instagram". ياهو!. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  87. ^ "Posting & Adding Locations". Instagram Help. Instagram. مؤرشف من الأصل في 20 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  88. ^ Grant, Megan (December 6, 2016). "How To Remove Followers On Instagram, As Long As You Have A Private Account". Bustle. Bustle Digital Group. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ December 7, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  89. ^ Frommer, Dan (November 1, 2010). "Here's How To Use Instagram". بيزنس إنسايدر. شركة أكسل شبرينقر. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  90. ^ Van Grove, Jennifer (September 20, 2011). "Instagram 2.0 Launches: A Faster App With Live Filters & Hi-Res Photos". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  91. ^ Geere, Duncan (September 20, 2011). "Instagram Adds High-Res Photos, New Filters in Version 2.0". وايرد. مؤرشف من الأصل في 5 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  92. ^ Setalvad, Ariha (August 27, 2015). "You can now post full-size landscape and portrait photos on Instagram". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  93. ^ Williams, Rhiannon (August 27, 2015). "Instagram finally drops square picture rules to embrace rectangular photos". ديلي تلغراف. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  94. ^ Stinson, Liz (August 27, 2015). "Instagram Ends the Tyranny of the Square". وايرد. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  95. ^ Newton, Casey (September 6, 2016). "Instagram is getting rid of photo maps". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  96. ^ Hinchcliffe, Emma (September 6, 2016). "Instagram is killing photo maps". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  97. ^ Bell, Karissa (December 14, 2016). "No more screenshots: Instagram now lets you privately save posts". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  98. ^ Garun, Natt (December 14, 2016). "You can now bookmark Instagram posts to look at later". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  99. ^ Welch, Chris (April 17, 2017). "Instagram's saved posts can now be organized into Pinterest-like collections". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  100. ^ Fingas, Jon (April 17, 2017). "Instagram goes after Pinterest with saved post collections". إنغادجيت. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  101. ^ Constine, Josh (May 22, 2017). "Instagram deters deletion with reversible "archive" option". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 4 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  102. ^ Miller, Chance (May 22, 2017). "Instagram rolling out new 'archive' option for temporarily hiding posts". 9to5Mac. مؤرشف من الأصل في 2 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  103. ^ Newton, Casey (August 15, 2017). "Instagram begins organizing comments into threads". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ November 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  104. ^ Constine, Josh (August 15, 2017). "Facebook and Instagram get redesigns for readability". تك كرانش. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ November 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  105. أ ب Constine, Josh (February 22, 2017). "Instagram lets you post up to 10 photos or videos as 1 swipeable carousel". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  106. أ ب Pierce, David (February 22, 2017). "Instagram Galleries Are Yet Another Reason to Never Leave Instagram". وايرد. مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  107. ^ Kastrenakes, Jacob (August 29, 2017). "Instagram now lets you post landscape and portrait photo albums". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ November 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  108. ^ Hall, Zac (August 29, 2017). "Instagram now lets you share portrait and landscape shots in galleries". 9to5Mac. مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ November 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  109. ^ "Instagram launches a portrait mode and a new way to tag friends in Stories". The Verge. مؤرشف من الأصل في 9 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  110. ^ Carman, Ashley (November 28, 2018). "Instagram is now using AI to describe photos for users with visual impairments". The Verge. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  111. ^ Van Grove, Jennifer (January 27, 2011). "Instagram Introduces Hashtags for Users & Brands". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 31 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  112. ^ "Introducing Hashtags on Instagram". Instagram Blog. Instagram. January 26, 2011. مؤرشف من الأصل في 23 يناير 2012. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  113. ^ "Instagram Tips: Using Hashtags". Instagram Blog. Instagram. February 15, 2012. مؤرشف من الأصل في 17 فبراير 2012. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  114. ^ "#ThrowbackThursday is only the start: Instagram hashtags for every day of the week". Digital Trends. May 4, 2017. مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  115. ^ "Instagram's Most Popular Hashtags Explained". ويكس.كوم. March 4, 2015. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  116. ^ Popper, Ben (December 12, 2017). "Instagram gets more #interesting". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 9 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  117. ^ Constine, Josh (December 12, 2017). "Instagram becomes an interest network with hashtag following". تك كرانش. Oath Inc. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  118. ^ Constine, Josh (June 25, 2012). "Instagram's New "Explore" Brings The Future of Photo Discovery into Focus". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  119. ^ Buhr, Sarah; Constine, Josh (June 23, 2015). "Instagram Gets Newsy With Trends And Place Search For Exploring Anything, Anywhere". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  120. ^ Welch, Chris (April 14, 2016). "Instagram makes video an even bigger part of its Explore tab". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  121. ^ Constine, Josh (April 14, 2016). "Instagram launches personalized video feed and themed channels in Explore". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  122. ^ Tepper, Fitz (August 17, 2016). "Instagram adds an Events channel to show you the best videos from concerts and sporting events". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  123. ^ Kokalitcheva, Kia (August 17, 2016). "Instagram Now Lets Users Discover New Events-Themed Videos". مجلة فورتشن. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  124. ^ Newton, Casey (October 18, 2016). "Instagram brings stories to the explore tab". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  125. ^ Yeung, Ken (October 18, 2016). "Instagram adds Stories to search and explore tab". VentureBeat. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  126. أ ب Constine, Josh (November 21, 2016). "Instagram launches disappearing Live video and messages". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  127. أ ب Constine, Josh (May 23, 2017). "Instagram launches Story Search for hashtags and locations". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 27 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  128. ^ "The Essential Guide to Using Instagram Filters like a Pro". The Next Web. November 22, 2012. مؤرشف من الأصل في 2 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  129. ^ "How to Choose the Best Instagram Filter for your Photo". Mashable. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  130. ^ Garber, Megan (April 10, 2012). "A Guide to the Instagram Filters You'll Soon Be Seeing on Facebook". The Atlantic. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ November 4, 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  131. ^ "Instagram's Newest Filter: Mayfair". Instagram. مؤرشف من الأصل في 31 ديسمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  132. ^ "Instagram's Newest Filter: Willow". Instagram. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  133. ^ "Instagram adds five new filters for subtle photo effects". CNET. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  134. ^ "Five new filters". Instagram Blog. Instagram. مؤرشف من الأصل في 16 ديسمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 16 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  135. ^ Messieh, Nancy. "How Instagram Filters Work, And Can You Tell The Difference?". مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ August 3, 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  136. ^ "Three New Filters and Emoji Hashtags". Instagram Blog. مؤرشف من الأصل في 27 أبريل 2015. اطلع عليه بتاريخ 31 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  137. ^ Lofte, Leanna (February 11, 2012). "Instagram introduces Lux, a new way to enhance your photos". iMore. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  138. ^ White, Charlie (February 11, 2012). "Instagram Upgrade Introduces a Powerful New Feature". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  139. ^ "Five New Filters". Instagram Blog. مؤرشف من الأصل في 16 ديسمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ August 3, 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  140. ^ Taylor, Colleen (June 20, 2013). "Instagram Launches 15-Second Video Sharing Feature, With 13 Filters And Editing". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 20 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  141. ^ Warren, Christina (June 20, 2013). "Instagram Adds Video". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 15 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  142. ^ Langer, Eli (June 23, 2013). "Instagram Video Taking a Swing at Vine: Study". سي إن بي سي. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  143. ^ Madrigal, Alexis C. (June 20, 2013). "#TeamVine: Instagram Has Video Now, but Not a Video-Making Culture". ذا أتلانتيك. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  144. ^ Meyer, Robinson (August 27, 2015). "It's No Longer Hip to Be Square—on Instagram, At Least". ذا أتلانتيك. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  145. ^ Lelinwalla, Mark (August 27, 2015). "Instagram Now Supports Widescreen Images And Videos". Tech Times. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  146. ^ Strange, Adario (March 29, 2016). "You can now post 60-second videos on Instagram". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 8 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  147. ^ Roettgers, Janko (March 29, 2016). "Instagram Bumps Up Video Length From 15 to 60 Seconds". فارايتي. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  148. ^ "Share Up to 10 Photos and Videos in One Ad or Post". Instagram for Business. مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  149. ^ "INTRODUCING IGTV – The next generation of video" on Business.Instagram.com. نسخة محفوظة 28 أكتوبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  150. ^ "What are the video upload requirements for IGTV? | Instagram Help Center". Instagram Help. مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 27 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  151. ^ "Instagram announces IGTV, a standalone app for longer videos". The Verge. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  152. ^ Rosney, Daniel (June 20, 2018). "Instagram now allows 60-minute videos". BBC News. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  153. ^ "Instagram launches IGTV app for creators, 1-hour video uploads". TechCrunch. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  154. ^ Vincent, James (November 12, 2019). "Instagram is testing a new video editing tool called Reels that copies TikTok's best features". The Verge (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ August 7, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  155. ^ Vincent, James (November 12, 2019). "Instagram is testing a new video editing tool called Reels that copies TikTok's best features". The Verge. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  156. ^ DelhiAugust 4, India Today Web Desk New; August 4, 2020UPDATED; Ist, 2020 20:14. "5 interesting facts about Instagram Reels". India Today (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: numeric names: قائمة المؤلفون (link)
  157. ^ Porter, Jon (July 6, 2020). "Instagram's Reels feature reportedly expands to India following TikTok ban". The Verge (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ August 7, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  158. ^ Alexander, Julia (August 5, 2020). "Instagram launches Reels, its attempt to keep you off TikTok". The Verge (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ August 5, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  159. ^ Mehta, Ivan (September 4, 2020). "Instagram introduces a Reels button on its home screen so you might finally watch some". The Next web (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 21 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ September 4, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  160. ^ Crook, Jordan (December 12, 2013). "Instagram Introduces Instagram Direct". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 18 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  161. ^ Hamburger, Ellis (December 12, 2013). "Instagram announces Instagram Direct for private photo, video, and text messaging". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  162. ^ Segall, Laurie (December 12, 2013). "Instagram launches direct messaging". CNN. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  163. ^ Setalvad, Ariha (September 1, 2015). "Instagram Direct gets a huge update focused on messaging your friends". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  164. ^ McHugh, Molly (September 1, 2015). "Today's Instagram Update Could Ease the Dreaded @ Wars". وايرد. مؤرشف من الأصل في 4 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  165. ^ Kokalitcheva, Kia (September 1, 2015). "Instagram takes on Twitter's direct messages with these new features". مجلة فورتشن. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  166. ^ Kahn, Jordan (November 21, 2016). "Instagram launches live video for Stories, disappearing photos & videos in direct messages". 9to5Mac. مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  167. ^ Ingraham, Nathan (November 21, 2016). "Instagram adds live video broadcasts and disappearing photos". إنغادجيت. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  168. أ ب Constine, Josh (April 11, 2017). "Instagram Direct unites ephemeral and permanent messaging for 375M users". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 7 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  169. أ ب Gottsegen, Gordon (April 11, 2017). "Instagram Direct messages just became more like Snapchat". سي نت. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  170. أ ب Kastrenakes, Jacob (April 11, 2017). "Instagram Direct now combines permanent and ephemeral chats". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  171. ^ Gartenberg, Chaim (May 25, 2017). "Instagram is just now offering support for sending links in direct messages". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  172. ^ Etherington, Darrell (May 25, 2017). "Instagram direct messages now support web links and different photo orientations". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 20 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  173. ^ Carman, Ashley (April 10, 2020). "Everyone can now access their Instagram DMs on the web". The Verge (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ August 5, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  174. ^ Amadeo, Ron (August 17, 2020). "Facebook Messenger starts taking over Instagram Direct messages". Ars Technica (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 1 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  175. ^ Constine, Josh (August 2, 2016). "Instagram launches "Stories," a Snapchatty feature for imperfect sharing". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 29 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  176. ^ Newton, Casey (August 2, 2016). "Instagram's new stories are a near-perfect copy of Snapchat stories". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 19 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  177. ^ Johnson, Eric (June 5, 2017). "Did Instagram copy Snapchat? Not exactly, Instagram CEO Kevin Systrom says". Recode. مؤرشف من الأصل في 8 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  178. ^ Krishna, Swapna (June 5, 2017). "Instagram CEO downplays criticism that it copied Snapchat". إنغادجيت. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 3 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  179. ^ Newton, Casey (November 21, 2016). "Instagram's take on live video arrives with an ephemeral twist". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  180. أ ب Constine, Josh (January 11, 2017). "Instagram Stories hits 150M daily users, launches skippable ads". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  181. أ ب Titcomb, James (January 11, 2017). "Instagram to show more adverts by putting them in Stories". ديلي تلغراف. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  182. أ ب Constine, Josh (April 13, 2017). "Instagram Stories hits 200M users, surpassing Snapchat as it copies its AR stickers". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  183. أ ب Statt, Nick (April 13, 2017). "Instagram Stories is now more popular than the app it was designed to kill". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  184. أ ب Roettgers, Janko (April 13, 2017). "Instagram Clocks 200 Million Daily Users for Its Snapchat Stories Clone". فارايتي. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  185. ^ O'Kane, Sean (May 16, 2017). "Instagram adds augmented reality face filters". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  186. ^ Constine, Josh (May 16, 2017). "Instagram launches selfie filters, copying the last big Snapchat feature". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  187. ^ Constine, Josh (May 16, 2017). "Instagram tests Location Stories". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  188. ^ Newton, Casey (May 23, 2017). "You can now search Instagram Stories by location and hashtag". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  189. أ ب Constine, Josh (June 20, 2017). "Instagram Stories hits 250M daily users, adds Live video replays". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  190. ^ Kastrenakes, Jacob (July 6, 2017). "Instagram now lets you reply to stories with photos and videos". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 9 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ July 7, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  191. ^ Etherington, Darrell (July 6, 2017). "You can now reply to Instagram Stories with photos and video". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ July 7, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  192. ^ Garun, Natt (August 31, 2017). "You can now view Instagram Stories on the web". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ November 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  193. ^ Lumb, David (August 31, 2017). "Instagram Stories now work in your browser". إنغادجيت. Oath Inc. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ November 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  194. ^ "How do I add a story to my Story Highlights? | Instagram Help Center". help.instagram.com. مؤرشف من الأصل في 20 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  195. ^ "Instagram". Tej SolPro. مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  196. ^ Tsotsis, Alexia (April 2, 2013). "Monetization TBD ... Instagram Hires Facebook's Emily White As Director of Business Operations". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 13 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  197. ^ Shontell, Alyson (September 9, 2013). "Emily White Has The Large Task of Turning A Zero-Revenue Business For Facebook into A Money-Making Machine". بيزنس إنسايدر. شركة أكسل شبرينقر. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  198. ^ Rusli, Evelyn M. (September 8, 2013). "Instagram Pictures Itself Making Money". The Wall Street Journal. ISSN 0099-9660. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  199. ^ Dugdale, Addy (December 4, 2013). "Snapchat Snaps Up Facebook And Instagram's Emily White As Its New COO". فاست كومباني. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  200. ^ Bort, Julie (December 3, 2013). "Snapchat Just Nabbed An Important Advertising Exec Away From Facebook". بيزنس إنسايدر. شركة أكسل شبرينقر. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  201. ^ Wagner, Kurt (August 13, 2014). "Instagram Hires New Ad Chief". Recode. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  202. ^ Panzarino, Matthew (October 3, 2013). "Instagram To Start Showing In-Feed Video And Image Ads To US Users". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  203. ^ Covert, Adrian (October 3, 2013). "Instagram: Now with ads". CNN. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  204. ^ Welch, Chris (November 1, 2013). "Instagram launches ads with sponsored post from Michael Kors". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  205. ^ Van Grove, Jennifer (November 1, 2013). "The preview is over: Instagram ads are here". سي نت. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  206. ^ Kastrenakes, Jacob (October 30, 2014). "Instagram launches video ads today". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  207. ^ Sawers, Paul (October 30, 2014). "Instagram video ads are rolling out today, watch 4 of them here". The Next Web. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  208. ^ Dove, Jackie (June 9, 2014). "Instagram will introduce ads in the UK, Canada and Australia 'later this year'". The Next Web. مؤرشف من الأصل في 23 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  209. ^ Ong, Josh (September 17, 2014). "Instagram to introduce advertising in the UK in 'the coming weeks'". The Next Web. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  210. ^ Sloane, Garett (March 4, 2015). "Instagram Unveils New Features for Advertisers, From Carousel-Style Photos to Web Links". Adweek. Beringer Capital. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  211. ^ Oreskovic, Alexei (March 4, 2015). "Facebook's Instagram rolls out new 'carousel' ads". رويترز. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  212. ^ Swant, Marty (October 30, 2015). "Why Offering Self-Service Carousel Ads Could Attract More Marketers to Instagram". Adweek. Beringer Capital. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  213. ^ Sullivan, Mark (October 29, 2015). "Instagram will sell carousel ads to businesses via self-service". VentureBeat. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  214. ^ Morrison, Maureen (May 3, 2016). "Instagram Adds Video to Ad Carousel". Advertising Age. Crain Communications. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  215. أ ب ت Perez, Sarah (May 31, 2016). "Instagram officially announces its new business tools". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  216. ^ Griffifths, Sarah (August 15, 2016). "Instagram launches business tools to help users buy and sell". وايرد. مؤرشف من الأصل في 13 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  217. ^ Raymundo, Oscar (May 31, 2016). "Instagram will let you run a business profile if you have a Facebook Page". MacWorld. International Data Group. مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  218. ^ Ha, Anthony (February 24, 2016). "There Are Now 200K Advertisers on Instagram". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  219. ^ Ha, Anthony (September 22, 2016). "And now there are 500K active advertisers on Instagram". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  220. ^ Ingram, David (March 22, 2017). "Instagram says advertising base tops one million businesses". رويترز. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  221. ^ Yeung, Ken (March 22, 2017). "Instagram now has 1 million advertisers, will launch business booking tool this year". VentureBeat. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  222. ^ Carman, Ashley (November 15, 2018). "Instagram will now let users shop items from video posts". The Verge. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  223. ^ Newton, Casey (March 19, 2019). "Instagram adds in-app checkout as part of its big push into shopping". The Verge. مؤرشف من الأصل في 13 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  224. ^ Gilbert, Ben. "Instagram is targeting fake coronavirus news and finally taking disinformation and hoaxes seriously". Business Insider. مؤرشف من الأصل في 14 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  225. ^ Hamburger, Ellis (July 29, 2014). "This is Bolt, Instagram's new messaging app". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  226. ^ Shontell, Alyson (July 29, 2014). "Instagram Launches Its One-Tap Photo App Bolt To Rival TapTalk And Mirage". بيزنس إنسايدر. شركة أكسل شبرينقر. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  227. ^ Kuang, Cliff (August 26, 2014). "Hyperlapse, Instagram's New App, Is Like a $15,000 Video Setup in Your Hand". وايرد. مؤرشف من الأصل في 14 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  228. ^ Etherington, Darrell (August 26, 2014). "Instagram's New Hyperlapse App Makes Mobile Timelapse And Steady Video Capture Easy". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  229. ^ Protalinski, Emil (May 14, 2015). "Microsoft Hyperlapse apps launch on Android and Windows to turn your shaky videos into smooth timelapses". VentureBeat. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  230. ^ Chaykowski, Kathleen (October 22, 2015). "Instagram Launches New App 'Boomerang' For Making GIF-Like Videos". فوربس. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  231. ^ Sawers, Paul (October 22, 2015). "Instagram launches Boomerang, an app that creates crazy, looping 1-second videos". VentureBeat. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  232. ^ Kelly, Heather (June 3, 2011). "10 cool things to do with Instagram". MacWorld. International Data Group. مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  233. أ ب "Instagram Kills Off Feed Reading Apps". TechCrunch. مؤرشف من الأصل في 14 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  234. ^ "Instagram suddenly chokes off developers as Facebook chases privacy". TechCrunch. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  235. ^ Bell, Karissa. "Instagram is cracking down on third-party apps". Mashable. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  236. ^ Kozlowska, Hanna (December 17, 2019). "Instagram will finally fact-check posts". Quartz (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 2 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ August 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  237. ^ "Combatting Misinformation on Instagram". About Facebook (باللغة الإنجليزية). December 16, 2019. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ August 9, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  238. ^ Bilton, Nick (December 21, 2010). "Instagram Quickly Passes 1 Million Users". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 7 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  239. ^ "The Instagram Community – One Million and Counting". Instagram. December 20, 2010. مؤرشف من الأصل في 26 نوفمبر 2011. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  240. ^ Siegler, MG (June 13, 2011). "At 5 Million Users, It's Hard Not To View Instagram Through A Rose-Colored Filter". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  241. أ ب Swant, Marty (December 15, 2016). "This Instagram Timeline Shows the App's Rapid Growth to 600 Million". Adweek. Beringer Capital. مؤرشف من الأصل في 27 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  242. ^ "The Instagram Community – Ten Million and Counting". Instagram. September 26, 2011. مؤرشف من الأصل في 27 سبتمبر 2011. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  243. ^ "Instagram soars to 80M users, 4B photos". VentureBeat. July 26, 2012. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  244. ^ Protalinski, Emil (July 26, 2012). "Instagram passes 80 million users". سي نت. مؤرشف من الأصل في 14 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  245. ^ Constine, Josh (February 26, 2013). "Instagram Hits 100 Million Monthly Users 28 Months After Launch". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  246. ^ Pepitone, Julianne (February 26, 2013). "Instagram hits 100 million users". سي إن إن. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  247. أ ب Crook, Jordan (June 20, 2013). "Instagram Crosses 130 Million Users, With 16 Billion Photos And Over 1 Billion Likes Per Day". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  248. ^ Hernandez, Brian Anthony (September 9, 2013). "Instagram Reaches 150 Million Monthly Active Users". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  249. ^ Smith, Cooper (September 9, 2013). "Instagram Has 150 Million Monthly Active Users". بيزنس إنسايدر. شركة أكسل شبرينقر. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  250. ^ Constine, Josh (December 10, 2014). "Instagram Hits 300 Million Monthly Users To Surpass Twitter, Keeps It Real With Verified Badges". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  251. ^ Lorenzetti, Laura (December 10, 2014). "Instagram leaves Twitter in the dust with 300 million active users". مجلة فورتشن. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  252. ^ Chaykowski, Kathleen (September 22, 2015). "Instagram Hits 400 Million Users, Soaring Past Twitter". فوربس. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  253. ^ Kastrenakes, Jacob (September 22, 2015). "Instagram is now used by 400 million people each month". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  254. ^ Wagner, Kurt (June 21, 2016). "Instagram now has 500 million users". Recode. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  255. ^ Constine, Josh (June 21, 2016). "Instagram doubles monthly users to 500M in 2 years, sees 300M daily". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  256. ^ Fingas, Jon (December 15, 2016). "Instagram hits 600 million users as its growth speeds up". إنغادجيت. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  257. ^ Roettgers, Janko (December 15, 2016). "Instagram Now Has 600 Million Monthly Active Users". فارايتي. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  258. ^ Constine, Josh (April 26, 2017). "Instagram hits 700 million users, accelerating from 600M in December". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  259. ^ Byford, Sam (April 26, 2017). "Instagram is growing faster than ever". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  260. ^ Balakrishnan, Anita (September 25, 2017). "Instagram says it now has 800 million users, up 100 million since April". سي إن بي سي. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  261. ^ Kastrenakes, Jacob (September 25, 2017). "Instagram added 200 million daily users a year after launching Stories". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  262. ^ Etherington, Darrell (October 6, 2016). "Instagram Stories has 100 million daily active users after just 2 months". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  263. ^ Raymundo, Oscar (October 6, 2016). "Snapchat what? Instagram Stories racks up 100 million daily viewers". MacWorld. International Data Group. مؤرشف من الأصل في 23 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  264. ^ Wagner, Kurt; Molla, Rani (June 20, 2017). "Instagram Stories is still growing quickly and now has 250 million users". Recode. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  265. ^ Siegler, MG (June 13, 2011). "At 5 Million Users, It's Hard Not To View Instagram Through A Rose-Colored Filter". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  266. ^ Van Grove, Jennifer (June 14, 2011). "Instagram by the Numbers: 5 Million Users & 100 Million Photos". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 8 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  267. ^ Siegler, MG (August 3, 2011). "The Latest Crazy Instagram Stats: 150 Million Photos, 15 Per Second, 80% Filtered". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  268. ^ Hardawar, Devindra (August 3, 2011). "Instagram snaps 150M photos, 7M users – still only 4 employees". VentureBeat. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  269. ^ Waxman, Olivia B. (October 6, 2015). "Here Are the 5 Most Popular Instagram Photos of All Time". Time. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  270. ^ "Instagram Demographics". بيزنس إنسايدر. Smith, Cooper. March 13, 2014. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  271. ^ "The Demographics of Instagram and Snapchat Users". Marketing Charts. October 29, 2013. مؤرشف من الأصل في 8 أكتوبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 10 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  272. ^ Bakhshi, Saeideh; Shamma, David A.; Gilbert, Eric (2014). "Faces Engage Us: Photos with Faces Attract More Likes and Comments on Instagram". Proceedings of the SIGCHI Conference on Human Factors in Computing Systems. New York, NY, USA: ACM: 965–974. doi:10.1145/2556288.2557403. ISBN 9781450324731. S2CID 8719061. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  273. ^ Thomson, T. J.; Greenwood, Keith (October 2, 2017). "I "Like" That: Exploring the Characteristics That Promote Social Media Engagement With News Photographs" (PDF). Visual Communication Quarterly. 24 (4): 203–218. doi:10.1080/15551393.2017.1388701. ISSN 1555-1393. S2CID 149267718. مؤرشف من الأصل (PDF) في 4 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  274. ^ "How to get your Instagram account verified". Firstpost. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  275. ^ Huang, Yi-Ting; Su, Sheng-Fang (August 9, 2018). "Motives for Instagram Use and Topics of Interest among Young Adults". Future Internet. 10 (8): 77. doi:10.3390/fi10080077. ISSN 1999-5903. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  276. ^ "Congratulations Crunchies Winners!". تك كرانش. إيه أو إل. January 25, 2011. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ October 4, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  277. ^ "The 100 Most Creative People in Business in 2011". فاست كومباني. May 2011. مؤرشف من الأصل في November 1, 2011. اطلع عليه بتاريخ October 4, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  278. ^ Swearingen, Jake (September 2, 2011). "SF Weekly Web Awards 2011: We Have Some Winners!". SF Weekly. مؤرشف من الأصل في 26 يونيو 2014. اطلع عليه بتاريخ October 4, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  279. ^ "The Hot 20 2011". 7x7. September 23, 2011. مؤرشف من الأصل في 3 أبريل 2016. اطلع عليه بتاريخ October 4, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  280. ^ Tsukayama, Hayley (December 9, 2011). "Apple names Instagram top app of the year". واشنطن بوست. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ December 9, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  281. ^ Mashable.com "The 100 best iPhone apps of all time" Published December 8, 2015. Retrieved December 10, 2015. نسخة محفوظة 8 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  282. ^ Newman, Jared (June 30, 2013). "50 Best Android Apps for 2013". Time. مؤرشف من الأصل في July 4, 2013. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  283. ^ "Instagram 'worst for young mental health'". بي بي سي نيوز. BBC. May 18, 2017. مؤرشف من الأصل في 9 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  284. ^ "Instagram rated worst media for mental health". ياهو! نيوز. May 19, 2017. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  285. ^ Holson, Laura M. (May 1, 2018). "Instagram Unveils a Bully Filter". The New York Times. ISSN 0362-4331. مؤرشف من الأصل في 9 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  286. ^ Reece, Andrew G.; Danforth, Christopher M. (2017). "Instagram photos reveal predictive markers of depression". EPJ Data Science. 6 (1): 15. arXiv:1608.03282. doi:10.1140/epjds/s13688-017-0110-z. S2CID 19494738. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  287. ^ إنستغرام يساعد في الكشف عن إصابتك بـ"الاكتئاب"! اطلع عليه بتاريخ 4 ديسمبر،2020 مجلة سيدتي نسخة محفوظة 11 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  288. ^ مفاجأة.. "إنستغرام" يتنبأ بإصابتك بالاكتئاب اطلع عليه بتاريخ 4 ديسمبر، 2020 العين الأخبارية نسخة محفوظة 4 ديسمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  289. ^ في بريطانيا: حملة "سبتمبر بلا تصفح" لمواجهة إدمان مواقع التواصل الاجتماعي اطلع عليه بتاريخ 4 ديسمبر، 2020 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 18 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  290. ^ Tsukayama, Hayley (July 29, 2016). "Instagram will soon let you filter comments on your own account". واشنطن بوست. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  291. ^ Kastrenakes, Jacob (July 29, 2016). "Instagram is building the anti-harassment tools Twitter won't". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  292. ^ McCormick, Rich (August 2, 2016). "Instagram's anti-abuse comment filter is rolling out now". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  293. ^ Carman, Ashley (September 12, 2016). "Instagram is now letting everyone filter abusive words out of their comments". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  294. ^ Vincent, James (December 6, 2016). "Instagram will soon let you turn off comments and boot followers from private accounts". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  295. ^ O'Brien, Sarah Ashley (December 6, 2016). "Instagram finally lets users disable comments". سي إن إن. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  296. ^ Etherington, Darrell (September 26, 2017). "Instagram now lets you choose who can comment on your posts". تك كرانش. Oath Inc. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  297. ^ Kastrenakes, Jacob (September 26, 2017). "Instagram now lets you limit who can comment on your pics". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  298. ^ Thompson, Nicholas (June 29, 2017). "Instagram unleashes an AI system to blast away nasty comments". وايرد. مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  299. ^ Etherington, Darrell (June 29, 2017). "Instagram implements an AI system to fight mean and harassing comments". تك كرانش. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  300. ^ "Instagram Unveils a Bully Filter". The New York Times. May 1, 2018. ISSN 0362-4331. مؤرشف من الأصل في 9 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  301. ^ انستغرام يطلق خاصيتان جديدتان لمحاربة التنمير الإلكتروني اطلع عليه بتاريخ 5 ديسمبر، 2020 بازار نسخة محفوظة 18 سبتمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  302. ^ Colbert, Annie (August 9, 2012). "Singer Composes Music Video From Fans' Instagram Photos". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  303. ^ انستغرام تؤكد تعرض خوادمها لاختراق ناجح أدى لتسريب بعض البيانات الشخصية اطلع عليه بتاريخ 5 ديسمبر، 2020 عالم التقنية نسخة محفوظة 14 سبتمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  304. ^ Newton, Casey (August 30, 2017). "Hackers exploited an Instagram bug to get celebrity phone numbers and email addresses". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  305. ^ Coldewey, Devin (August 30, 2017). "Instagram bug leaked data on 'high-profile' users, company warns". تك كرانش. Oath Inc. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  306. ^ إنستغرام تعلن عن سد ثغرة تسبّبت في تسريب بيانات لبعض الحسابات الموثقة اطلع عليه بتاريخ 5 ديسمبر، 2020 تقنية24 نسخة محفوظة 4 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  307. أ ب Newton, Casey (September 1, 2017). "An Instagram hack hit millions of accounts, and victims' phone numbers are now for sale". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 28 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  308. ^ Cox, Joseph (August 31, 2017). "Hackers Make Searchable Database to Dox Instagram Celebs". ذا ديلي بيست. IAC [الإنجليزية]. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  309. ^ Buhr, Sarah (September 1, 2017). "Hackers claim to have personal info of millions of Instagram accounts, including celebs". تك كرانش. Oath Inc. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  310. ^ Peters, Jay (November 11, 2019). "Apple pulls app that let you stalk people you follow on Instagram". The Verge. مؤرشف من الأصل في 27 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  311. أ ب Patel, Nilay (December 18, 2012). "No, Instagram can't sell your photos: what the new terms of service really mean". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  312. ^ "Instagram seeks right to sell access to photos to advertisers". بي بي سي. December 18, 2012. مؤرشف من الأصل في 16 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  313. أ ب McCullaugh, Declan; Tam, Donna (December 18, 2012). "Instagram apologizes to users: We won't sell your photos". سي نت. مؤرشف من الأصل في 25 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  314. أ ب Geron, Tomio (December 20, 2012). "After Backlash, Instagram Changes Back To Original Terms of Service". فوربس. مؤرشف من الأصل في 2 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  315. ^ Hernandez, Brian Anthony (December 18, 2012). "15 Celebrities Outraged by Instagram's Privacy Policy". ماشابل. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  316. ^ Systrom, Kevin (December 18, 2012). "Thank you, and we're listening". Instagram Blog. Instagram. مؤرشف من الأصل في 19 ديسمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  317. ^ McCullaugh, Declan (December 18, 2012). "Instagram rivals try to lure users away after photo rights flap". سي نت. مؤرشف من الأصل في 12 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  318. ^ Perlroth, Nicole; Wortham, Jenna (December 20, 2012). "Instagram's Loss Is a Gain for Its Rivals". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  319. ^ McDermott, John (December 21, 2012). "Amid Criticism, Instagram Reverts to Old Terms of Service". Advertising Age. Crain Communications. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  320. ^ Tim Wu: Facebook's Purchase of Instagram was a Felony, at the 2019 Aspen Ideas Festival (The Aspen Institute YouTube channel, published on June 28, 2019) نسخة محفوظة 3 نوفمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  321. ^ Facebook boasted of buying Instagram to kill the competition, by Josh Kosman, February 26, 2019 نسخة محفوظة 7 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  322. ^ Levin, Sam (September 21, 2017). "Instagram uses 'I will rape you' post as Facebook ad in latest algorithm mishap". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 15 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ November 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  323. ^ Liao, Shannon (September 21, 2017). "Instagram accidentally advertises itself on Facebook with rape threat photo". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ November 8, 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  324. ^ إيران.. انستغرام يحظر نشر صور ومقاطع فيديو حول قاسم سليماني اطلع عليه بتاريخ 4 ديسمبر، 2020 سي أن أن عربية نسخة محفوظة 29 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  325. ^ "Instagram blocks some drugs advert tags after BBC probe". بي بي سي نيوز. BBC. November 7, 2013. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  326. ^ Batty, David (November 7, 2013). "Instagram acts after BBC finds site users are advertising illegal drugs". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  327. ^ Babb, Fletcher (September 19, 2014). "How Instagram's drug deals go undetected". VentureBeat. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  328. ^ إنستغرام يمنع "المؤثرين" من الترويج للتدخين والسلاح اطلع عليه بتاريخ 4 ديسمبر، 2020 الحرة نسخة محفوظة 4 ديسمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  329. ^ Collins, Petra (January 23, 2014). "Why Instagram Censored My Body". هافينغتون بوست. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  330. ^ Schroeder, Audra (October 17, 2013). "Was this tame photo too racy for Instagram?". The Daily Dot. مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  331. ^ Drewe, Nick (October 30, 2013). "Instagram's Sex Censorship is Inconsistent and Hilarious". ذا ديلي بيست. IAC [الإنجليزية]. مؤرشف من الأصل في 30 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  332. ^ Hinde, Natasha (January 23, 2015). "Did Instagram Ban This Account Because of a Photo Showing Women's Pubic Hair?". هافينغتون بوست. إيه أو إل. مؤرشف من الأصل في 30 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  333. ^ Banks, Grace (April 10, 2017). "Pics Or It Didn't Happen: reclaiming Instagram's censored art". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  334. ^ Fuller, Gillian (December 7, 2016). "Free the Nipple: You Need to See This Badass Instagram Account". Allure. مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  335. ^ Deczynski, Rebecca (October 5, 2015). "Instagram Explains Why It Won't #FreetheNipple". Nylon. Diversis Capital. مؤرشف من الأصل في 5 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  336. ^ Bolton, Doug (October 6, 2015). "Free the Nipple: What types of nipples are allowed on Instagram?". ذي إندبندنت. مؤرشف من الأصل في 28 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  337. ^ "Instagram appears blocked in China". BBC News. June 2018. مؤرشف من الأصل في 29 نوفمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  338. ^ Osborne, Charlie (November 4, 2016). "Turkey blocks WhatsApp, Facebook, and Twitter across the country". Between the Lines. ZDNet. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  339. ^ "After photo leak, North Korea said to block Instagram". PC World. June 2018. مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات خارجية