تقمل العانة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تقمل العانة
قمل العانة في المنطقة التناسلية
قمل العانة في المنطقة التناسلية

معلومات عامة
الاختصاص أمراض معدية  تعديل قيمة خاصية (P1995) في ويكي بيانات
من أنواع عدوى طفيلية خارجية،  وتقمل  تعديل قيمة خاصية (P279) في ويكي بيانات
الأسباب
الأسباب عدوى طفيلية،  وقمل العانة  تعديل قيمة خاصية (P828) في ويكي بيانات

قُمالُ العانَة[1][2][3] أو تقمل العانة[4][5] (بالإنجليزية: Pediculosis pubis)‏ ويُسمى أيضًا قُمالُ الأُرْبِيَّة[1][2][3] (بالإنجليزية: Phthiriasis inguinalis)‏ هو مرض يحدث بسبب قمل العانة (هي حشرة طفيلية تشتهر بإصابتها لشعر العانة). من الممكن أن يعيش هذا النوع في المناطق الأخرى التي تحتوي على شعر، مثل هدب العين مُسببةً القمال الهُدبي. عندما يغزو قمل العانة فإنه يؤدي إلى حكة شديدة في منطقة العانة. يكون العلاج من خلال الأدوية الموضعية مثل البيرمثرين والبيريثرين مع بوتوكسيد البيبيرونيل فعالًا. عالميًا، يَحدث قمال العانة في 2% من عدد سكان العالم.

الأعراض والعلامات[عدل]

قمل العانة في منطقة البطن
قمل العانة على هدب العين

العرض الرئيسي لِقمال العانة هو الحكة وخاصةً في منطقة شعر العانة، وتنتج الحكة من فرط التحسس لِلُعاب القمل والذي يُصبح أقوى بعد مرور أسبوعين أو أكثر من الإصابة الأولية.[6] في بعض الإصابات تظهر بقعة زرقاء رمادية أو مزرقة أردوازية اللون في المنطقة التي يتغذى فيها الطُفيل، وقد يستمر ظهور هذه البقعة عدة أيام.[6] وأيضًا من الممكن مُشاهدة بيض القمل أو القمل الحي بالعين المُجردة،[6][7] وأيضًا القمل البالغ عادةً ما يمكن مُشاهدته يزحف على الجلد.[8]


التشخيص[عدل]

يتم التشخيص بواسطة الفحص الجسدي، والفحص البصري إذا وجد قمل متحرك فإنه يؤكد الإصابة بالعدوى، كما أن بيض القمل أو (الصئبان) يمكن أن يدل على العدوى.[9][10]

الانتشار[عدل]

الخصائص ودورة الحياة[عدل]

الأعراض[عدل]

  • الحكة في منطقة العانة
  • الطفح المكون من نقاط صغيرة مائلة إلى الزرقة
  • رؤية خدوش على الجلد

العلاج[عدل]

علم الوبائيات[عدل]

أصل التسمية[عدل]

الإصابة بقمل العانة يُسمى داء القمل أو التقمل (Phthiriasis) أو قمال العانة (phthiriasis pubis)، أما إصابة أهداب تُسمى قمل الجفن (phthiriasis palpebrarum) أو قمال الهدب (pediculosis ciliarum).

حيوانات أخرى[عدل]

البشر هم المضيفون الوحيدون لهذا الطُفيل،[11] وعلى الرغم من ذلك فإنَّ الأنواع القريبة مثل قمل الغوريلا تُصيب الغوريلا.[12]

المراجع[عدل]

  1. أ ب "ترجمة و معنى pediculosis pubis بالعربي في قاموس المعاني. قاموس عربي انجليزي مصطلحات صفحة 1"، www.almaany.com، مؤرشف من الأصل في 06 ديسمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 5 ديسمبر 2017.
  2. أ ب "LDLP - Librairie Du Liban Publishers"، ldlp-dictionary.com، مؤرشف من الأصل في 06 ديسمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 5 ديسمبر 2017.
  3. أ ب "Al-Qamoos القاموس - English Arabic dictionary / قاموس إنجليزي عربي"، www.alqamoos.org، مؤرشف من الأصل في 06 ديسمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 5 ديسمبر 2017.
  4. ^ الموسوعة الميسرة في الاعجاز العلمي، بواسطة شحاتة صقر. نسخة محفوظة 16 يناير 2020 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ موسوعة الإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة المطهرة - يوسف الحاج أحمد. نسخة محفوظة 16 يناير 2020 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب ت P. A. Leone (2007)، "Scabies and pediculosis pubis: an update of treatment regimens and general review"، Clinical Infectious Diseases، 44 (Suppl. 3): S153–S159، doi:10.1086/511428، PMID 17342668.
  7. ^ John O'Donel Alexander (1984)، Arthropods and Human Skin، Berlin: سبرنجر، ISBN 978-1-4471-1358-4، مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. {{استشهاد بكتاب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  8. ^ Prevention, CDC - Centers for Disease Control and، "CDC - Lice - Pubic"، www.cdc.gov (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 07 ديسمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 04 ديسمبر 2017. تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  9. أ ب "قمل العانة (القُمَّل) - التشخيص والعلاج - Mayo Clinic (مايو كلينك)"، www.mayoclinic.org، مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2021.
  10. أ ب "قمل العانة،شعر العانة،علاج قمل العانة"، Webteb، مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2021، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2021.
  11. ^ "Pubic lice: MedlinePlus Medical Encyclopedia"، medlineplus.gov (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 04 فبراير 2019، اطلع عليه بتاريخ 04 ديسمبر 2017. تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  12. ^ Robin A. Weiss (2009)، "Apes, lice and prehistory"، Journal of Biology، 8 (2): 20، doi:10.1186/jbiol114، PMC 2687769، PMID 19232074.
Star of life caution.svg إخلاء مسؤولية طبية