المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

سامي سعيد الأحمد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (مايو 2009)
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)

سامي سعيد الأحمد مؤرخ عراقي في تاريخ الشرق القديم، ولد عام 1930 في مدينة الحلة، وفيها تلقى تعليمه الابتدائي والثانوي، وفي عام 1953 حصل على البكالوريوس في التاريخ من جامعة بغداد، ثم أكمل مشواره في جامعة شيكاغو فحصل منها على الماجستير عام 1957، والدكتواره من جامعة ميتشيغان عام 1962.

عين استاذا في جامعة دنفر في كولورادو في أمريكا عام 1963 -1967م للتاريخ القديم. عاد للعراق أواخر الستينات وعين استاذاً في جامعة بغداد، له أكثر من ثلاثين كتاباً مطبوعاً بالعربية والإنجليزية، منها جنوب العراق في زمن الملك آشور بانيبال، واليزيدية، وتاريخ الخليج العربي في أقدم الازمنة، واللغات الجزرية.

دعته جامعة ميتشيغان أستاذاً محاضراً في التاريخ القديم منذ أواخر التسعينات.