هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

سيناد بورك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
سيناد بورك
Sinéad Burke speaking on "When Building This World, No One Thought of Me".png
 

معلومات شخصية
الميلاد سنة 1990 (العمر 31–32 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الجنسية جمهورية أيرلندا أيرلندية
الطول 1.05 متر[1]  تعديل قيمة خاصية (P2048) في ويكي بيانات
مشكلة صحية لاتصنع الغضروف[2]
قزامة  تعديل قيمة خاصية (P1050) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية الثالوث في دبلن  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة ناشِطة،  ومدونة،  ومصممة أزياء  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الجوائز

سيناد بورك (بالإنجليزية: Sinéad Burke)‏ هي كاتبة إيرلندية أكاديمية ومذيعة مشهورة بحديثها عن تيد حول «لماذا يجب أن يشمل التصميم الجميع».[3]

تعليمها[عدل]

تدربت بورك كمدرسة في مدرسة ابتدائية، وتخرجت من معهد مارينو للتربية على رأس فئتها وحصلت على ميدالية فيري فوستر Vere Foster. تعمل بورك حاليًا على دكتوراه في كلية الثالوث بدبلن في مجال حقوق الإنسان، مع التركيز بشكل خاص على كيفية السماح للمدارس بإعطاء صوت للأطفال.

نشاط الأزياء والتصميم[عدل]

شعرت بورك التي تبلغ من العمر 16 عامًا، بأنها مستثناة في كثير من الأحيان من محادثات الموضة وعالم الأزياء بسبب خياراتها المحدودة المتاحة لها كشخص مصاب بالودانة (مرض لايصنع الجسم فيه غضاريف)، لذلك بدأت في التدوين لإبراز الطبيعة الحصرية لصناعة الأزياء. تقول بورك «لم يأخذني الناس بجدية بسبب جمالي الجسدي، لذلك بدأت التدوين في مجال صناعة الأزياء».[4] شاركت بورك في تأسيس مجموعة الأزياء الشاملة والتصميم (IFDC) مع المدافِعة عن الإعاقة في الولايات المتحدة ليز جاكسون من أجل «تحدي المصممين الذين لم يفكروا تقليديًا بشكل كبير، للعمل مع الأشخاص ذوي الإعاقات، وإيجاد حلول جميلة لهذه المشاكل. تعتبر الجماليات مهمة جدًا، ولكن إذا نظرت إلى المنتجات المصممة خصيصًا لذوي الاحتياجات الخاصة، فستجدها قبيحة جدًا». تمت دعوة جاكسون وبورك لحضور حدث بالبيت الأبيض بعنوان «تصميم للجميع» حيث سلطت إدارة أوباما الضوء على تقاطع الموضة والإعاقة.[5] تعمل بورك بنشاط على إبراز أهمية التصميم الشامل في جميع مجالات الحياة بسبب التحديات العملية التي تواجهها في الحياة والانتقال إلى عالم لم يتم تصميمه للأشخاص ذوي الإعاقات. ترفع بورك شعار «التصميم امتياز هائل، لكنه مسؤولية أكبر».[6]

تعمل بورك كسفيرة لدى الجمعية الأيرلندية لمنع القسوة ضد الأطفال وجمعية توعية الفتيات الأيرلنديات.[7]

مراجع[عدل]

  1. ^ https://twitter.com/simonemediafr/status/1163482210143485952 — تاريخ الاطلاع: 20 أغسطس 2019
  2. ^ https://www.teenvogue.com/story/sinead-burke-first-magazine-cover — تاريخ الاطلاع: 7 مايو 2019
  3. ^ Burke, Sinéad، Why design should include everyone (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 أكتوبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2017
  4. ^ Gorman, Brigid O (08 يوليو 2016)، "Social media changed my life, says Sinéad Burke"، Silicon Republic (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017.
  5. ^ "How Sinead Burke is making the fashion world wake up to disability"، 04 فبراير 2017، مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2018، اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2017.
  6. ^ "Sinéad Burke has designs on a more accessible world"، 29 يوليو 2017، مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017.
  7. ^ "Meet our new Ambassador! - Irish Girl Guides"، Irish Girl Guides (باللغة الإنجليزية)، 02 مايو 2017، مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2017.