شادي صدر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
شادي صدر
Shadi Sadr
Shadi Sadr.jpg
شادي صدر في أمستردام.

معلومات شخصية
الميلاد سنة 1974 (العمر 45–46 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
إيران
الجنسية  إيران
الحياة العملية
التعلّم محامية
المدرسة الأم جامعة طهران  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة صحفي
اللغات الفارسية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
سبب الشهرة جائزة "أشجع امرأة"
الجوائز

شادي صدر (بالإنجليزية: Shadi Sadr) (ولدت في 1974) هي محامية وصحفية إيرانية، وناشطة بارزة في مجال حقوق المرأة في إيران.[1]. كما أنها محامية نشطة في الدفاع عن قضايا الإعدام في إيران. حصلت في عام 2010 على جائزة أشجع امرأة دولية والتي تقدمها وزارة الخارجية الأمريكية.[2]

الخلفية والتعليم[عدل]

تحمل صدر درجة بكلوريوس في القانون ودرجة ماجستير في القانون الدولي، حصلت على كليهما من جامعة طهران (1999). كما أنها قبل أن تبدأ الدراسة في الجامعة، كانت تعمل كصحفية لمجلات الشباب ولعدة مجلات وجرائد أيضاً.

عملت بنشاط كمحامية لحقوق الإنسان في إيران حتى عام 2009، بالإضافة إلى تأسيس وإدارة Raahi، وهو مركز للمشورة القانونية للنساء المعرّضين للعنف.[3][4]

مع تصاعد موجة القمع ضد المجتمع المدني في عام 2007، أغلقت السلطات الإيرانية Raahi. أسست صدر موقع "نساء في إيران" في عام 2002، وهو موقع مخصص لناشطي حقوق المرأة. كانت أيضاً عضواً مؤسساً في مجموعة النسويات، في المجال النسائي (Meydaan-e-Zanan) والتي أطلقت عدة حملات بما فيها الاحتجاج من أجل إلغاء الحظر عن دخول النساء إلى الملاعب. بينما مثّلت العديد من النساء اللواتي حُكم عليهنّ بالإعدام رجماً أو شنقاً،[5] ونتيجة لنشاطاتها الواسعة سُجنت في عدّة مناسبات مختلفة قبل أن يتم نفيها إلى أوروربا في عام 2009 حيث قامت بتأسيس منظمة حقوق الإنسان، العدالة من أجل إيران.[5]

النشاطات[عدل]

كخبيرة في حقوق الإنسان في إيران،[6] قادت شادي عدة حملات ومنظمات سعت إلى القضاء على انتهاكات حقوق الإنسان والممارسات التعسفية من قبل الولاية.[7]

كمحامية ممارسة، دافعت شادي عن العديد من الناشطين في حقوق المرأة والصحفيين في المحكمة، الذين كان قد حُكم عليهم بالإعدام. وهي واحدة من الإيرانيين الذين قادوا حملات للقضاء على تطبيق عقوبة الإعدام بالرجم، وبشكل خاص للنساء، في حملة عُرفت باسم "أوقفوا الرجم إلى الأبد". هذه الحملة هي واحدة من عدّة حملات تم إطلاقها من قبل مجتمع النساء، وهي مجموعة مدافعة عن حقوق المرأة كانت صدر عضواً فيها. تم تصوير هذا الفصل من حياة صدر من خلال وثائقيات "نساء تحت الغطاء" والتي عُرضت في المهرجان الدولي لأفلام حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم.[8]

في أعقاب زلزال بام عام 2003، ساعدت في تنظيم جهود إغاثية لجمع الطعام والإمدادات للنساء والأطفال في منطقة بام. كانت صدر محامي الدفاع عن العديد من المدافعين عن حقوق الإنسان، بمن فيهم شيفا نزار أهاري، وهي عضو في لجنة مراسلي حقوق الإنسان، والتي تم اعتقالها في 14 يونيو/حزيران 2009.[9]

في عام 2010، وبالاشتراك مع شادي أمين، شاركت شادي صدر في تأسيس منظمة جديدة وهي "العدالة من أجل إيران" (JFI) والتي تهدف إلى إزالة الحصانة التي تمنح المسؤولين في جمهورية إيران الإسلامية الحق بارتكاب انتهاكات واسعة لحقوق الإنسان بحق مواطنيها ولتحميلهم مسؤولية أفعالهم.

بصفتها المديرة التنفيذية لمنظمة العدالة من أجل إيران (JFI)، أشرفت على إنشاء وتنفيذ العديد من المشاريع البحثية حول الانتهاكات الفادحة لحقوق الأقليات العرقية والدينية، ومجتمع الميم، والنساء، وأيضاً أولئك المضطهدين بسبب آرائهم السياسية. وشاركت في تأليف تقرير الجريمة والإفلات من العقاب عن التعذيب الجنسي للنساء في سجون الجمهورية الإسلامية.[10]

عملت شادي صدر عضوًا في لجنة التحكيم في عام 2015 للمحكمة الشعبية الدولية (IPT) 1965 في الجرائم التي حصلت في إندونيسيا[11] وفي المحكمة الشعبية 2017 في ماينمار.[12]

الاعتقال[عدل]

كانت شادي صدر واحدة من 33 امرأة اعتقلن في مارس/آذار من العام 2007 بعد تجمّعهنّ خارج قاعة المحكمة في طهران للاحتجاج بشكل سلمي على محاكمة خمس نساء متهمات بنشر الأكاذيب عن النظام، والعمل ضد الأمن القومي، والمشاركة في مظاهرة غير قانونية لها علاقة بمظاهرة 12 يونيو عام 2006 لدعم حقوق المرأة.[13] احتجزت صدر مدّة 15 يوماً في سجن إيفين قبل أن يتم إطلاق سراحها بكفالة.[14][15]

في 17 يوليو/تموز 2009، تعرّضت شادي صدر للضرب على أيدي رجال ميليشيا بملابس مدنية وخطفوها عندما كانت تتجه إلى جامعة طهران للمشاركة في أحد الاحتجاجات بعد 2009 على الانتخابات الرئاسية. كانت تمشي في شارع كيشافارز مع عدة ناشطات عندما اقترب أفراد باللباس المدني ورفضوا أن يصرحوا عن هويتهم أو يبرروا تصرفاتهم قبل أن يجبروها على الدخول إلى سيارة تنتظرها.[16][17] هربت لفترة قصيرة، وتم تقييد رفاقها عندما كانت تتعرض للضرب وإجبارها على العودة إلى داخل السيارة. ثم أخدوها إلى مكان مجهول.[18] أطلق سراحها بعد 11 يوماً في 28 يوليو/تموز عام 2009.[19]

في 17 مايو/أيار عام 2010، أدينت غيابياً في المحكمة الثورية في طهران بالعمل ضد الأمن القومي والإضرار بالنظام العام وحُكم عليها بالسجن لمدة 6 سنوات مع 74 جلدة.[20]

الجوائز والتكريمات[عدل]

  • جائزة Ida B. Wells عن الشجاعة في الصحافة، 2004 من قبل Women's eNews في جوائزها السنوية لـ 21 شخصية قيادية للقرن الواحد والعشرين.
  • في 2009، حصلت على جائزة خاصة أسسها ليخ ويسا، وهو الزعيم الأسطوري لاتحاد التضامن البولندي، وحائز على جائزة نوبل للسلام في عام 1983.[21]
  • حصلت أيضاً على الجائزة الهولندية لحقوق الإنسان، وجائزة التوليب للمدافعين عن حقوق الإنسان، في 9 نوفمبر/تشرين التاني، 2009.
  • في 2010، حصلت صدر على جائزة ألكساندر للحقوق في جامعة سانتا كلارا، لتفانيها الدائم في الدفاع عن قضية النساء الإيرانيات والمخاطرة بحريتها للدفاع عن أولئك الذين اتُّهموا وسُجنوا بشكل غير مشروع.[22]
  • في عام 2010، مُنحت جائزة المرأة الشجاعة الدوليّة من قبل وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، لكنها اختارت عدم الحضور وأهدت الجائزة بدلاً من ذلك لشيفا نزار أهاري.[22]
  • اختيرت صدر لتكريمها في معرض بورتريه السنوي الدولي الخامس ليوم المرأة في جامعة هارفارد للقانون في عام 2018.[23]

مراجع[عدل]

  1. ^ Carline Bennett (2003-12-23). "Seven Who Create New Pathways for Success". Woman's E-News. مؤرشف من الأصل في 2 سبتمبر 2009. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2009. 
  2. ^ شادی صدر برای دریافت جایزه خود به آمریکا نیامد -bbc نسخة محفوظة 22 فبراير 2014 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "Santa Clara Law School Human Rights Award". مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2012. 
  4. ^ "womeniniran". web.archive.org. 2002-11-25. اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2019. 
  5. أ ب Hoghoogh (2009-08-16). "Hoghoogh-e Bashar: Women's Rights in Iran - Introduction". Hoghoogh-e Bashar. مؤرشف من الأصل في 10 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 يونيو 2019. 
  6. ^ "Shadi Sadr - HuffPost". www.huffingtonpost.com. مؤرشف من الأصل في 3 أبريل 2016. 
  7. ^ Julie Taboh (2009-07-02). "Film Spotlights True Story of Iranian Woman's Stoning". Voice of America. مؤرشف من الأصل في July 6, 2009. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2009. 
  8. ^ www.oberon.nl، Oberon Amsterdam، Women in Shroud | IDFA، مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2019 
  9. ^ "Women's rights activist and lawyer violently arrested in Iran, says Amnesty International". Amnesty International. 2009-07-17. مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2009. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2009. 
  10. ^ https://justice4iran.org/justice-for-iran-about/ Justice for Iran Website
  11. ^ https://justice4iran.org/j4iran-activities/tribunal-1965/ 50 Years after massacre, the International People’s Tribunal on 1965 Crimes against Humanity in Indonesia to be held نسخة محفوظة 27 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "About – People's Tribunal on Myanmar" (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 5 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2019. 
  13. ^ Soheila Vahdati & Sanam Dolatshahi (2007-03-08). "Campaign to Free Women's Rights Defenders in Iran press release: Three Women's Rights Defenders Remain in Detention". Payvand's Iran News. مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2009. 
  14. ^ "Authorities free two feminist journalists but close their NGOs". Reporters without Borders. 2007-03-23. مؤرشف من الأصل في 02 ديسمبر 2007. اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2007. 
  15. ^ McCann، Cathy (2007-03-27). "Prominent women writers and journalists Shadi Sadr, Mahbubeh Abbasgholizadeh and Jila Baniyaghoub released on bail". Article Archive. International PEN. مؤرشف من الأصل في 15 يوليو 2007. اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2007. 
  16. ^ Meris Lutz (2009-07-17). "IRAN: Human rights lawyer Shadi Sadr reportedly arrested". Los Angeles Times. مؤرشف من الأصل في 7 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2009. 
  17. ^ Jim Sciutto (2009-07-17). "Former President of Iran Demands Release of Political Prisoners". ABC World News. مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2009. 
  18. ^ "Shadi Sadr violently abducted without headscarf". Women's Field. 2009-07-17. مؤرشف من الأصل في 17 فبراير 2012. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2009. 
  19. ^ "شادی صدر آزاد شد(Shadi Sadr is released)" (باللغة الفارسية). بي بي سي. 2009-07-28. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2014. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2009. 
  20. ^ "Lawyers for Lawyers | Komt op voor advocaten die in de uitoefening van hun beroep worden bedreigd en gehinderd". Lawyers for Lawyers (باللغة الهولندية). مؤرشف من الأصل في 13 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2019. 
  21. ^ "Television Washington - Social Media - Go For It!". televisionwashington.com. مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2011. 
  22. أ ب "Past Alexander Prize Winners | Santa Clara Law". law.scu.edu. مؤرشف من الأصل في 21 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2019. 
  23. ^ https://orgs.law.harvard.edu/womeninspiringchange/2018-honorees-2/ List of 2018 honorees