غنيت مكة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

غنيت مكة قصيدة للشاعر اللبناني سعيد عقل[1] وغنتها فيروز[2].

نص القصيدة[عدل]

غنيت مكةَ أهلها الصِّيدا         والعيد يملأ أضلعي عِيدا

فرِحوا فلألأ تحت كلِّ سَما         بيتٌ على بيت الهُدى زِيدا

وعلى اسمِ رب العالمين علا         بنيانُه كالشَّهْب ممدودا

يا قارئَ القرآن صلِّ لهُم         أهلي هناك وطيِّبُ البيدا

من راكع ويداه آنستا         أن ليس يبقى البابُ موصودا

أنا أينما صلى الأنامُ رأتْ         عيني السماءَ تفتحت جُودا

لو رملةٌ هتفتْ بمبدعها          شجوا لكنت لشَجوِها عُودا

ضجَّ الحجيجُ هناك فاشتبكي         بفمي هُنا يا وُرقُ تغريدا

وأعزَّ ربِّي الناس كلَّهمُ         بِيضًا - فلا فرقتَ - أو سودا

لا قفرة إلا وتُخصبُها         إلا ويعطي العطر لا عُودا

الأرضُ ربي وردةٌ وُعِدت        بكَ أنت تقطفُ فارْوِ مَوعودا

وجمال وجهك لا يزال رجًا         يُرجى وكل سواه مردودا

أنظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ موقع أدب - موسوعة العالمية للشعر العربي غنيت مكة تاريخ الولوج 4 نوفمبر 2012 نسخة محفوظة 06 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ موقع يوتيوب فيروز غنيت مكة على يوتيوبتاريخ الولوج 4 نوفمبر 2012

Midori Extension.svg
هذه بذرة مقالة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.