غود غرل غون باد: ريلوديد (ألبوم ريانا)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
غود غرل غون باد: ريلوديد
Good Girl Gone Bad: Reloaded
ريانا غود غرل غون باد- ريلوديد.png

ألبوم إستوديو لـريانا
الفنان ريانا
تاريخ الإصدار 2 يونيو 2008 (2008-06-02)
النوع دانس-بوبآر أند بي
المدة 57:03
العلامة التجارية ديف جام • إس آر بي
المنتج مارك إنديرت • مايك إليزوندو • كوك هاريل • براين كينيدي • هانون لين • مارون 5تيريس "دريم" ناشني-يو • نيو دا ماتركس • ماكيبا ريديك • إيفان روجرزكارل ستوركن • جوناثان "جي.آر." روتم • ستارغيت • مارك "سبايك" ستنت • سي. "تريكي" ستيوارت • شيا تايلور • تمبلندجستن تيمبرلك
التسلسل الزمني لـريانا
Fleche-defaut-droite-gris-32.png قوود قيرل قون باد
(2007)
قوود قيرل قون باد: ذا ريمكسز
(2009)
Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
أغاني منفردة من غود غرل غون باد: ريلوديد
Good Girl Gone Bad: Reloaded
  1. "تيك آ باو"
    الإصدار: 14 مارس 2008 (2008-03-14)
  2. "هيت ذات آي لوف يو (النسخة الإسبانية)"
    الإصدار: 28 أبريل 2008 (2008-04-28)
  3. "إف آي نفر سي يور فيس أقين"
    الإصدار: 15 مايو 2008 (2008-05-15)
  4. "دستربيا"
    الإصدار: 17 يونيو 2008 (2008-06-17)

غود غرل غون باد: ريلوديد هو ألبوم معاد إصداره من قبل المغنية البربادوسية ريانا بمناسبة مرور سنة على ألبومها الإستديو الثالث غود غرل غون باد (2007). صدر الألبوم رقمياً في بعض البلدان المختارة في 2 يونيو، 2008، من قبل تسجيلات ديف جام و تسجيلات إس آر بي. الألبوم يتضمن ثلاثة أغان جديدة و دي في دي يظهر فيه لقطات حصرية من وراء الكواليس من جولتها العالمية قوود قيرل قون باد تور (2007-09). للأغاني الجديدة، تعاملت مع العديد من المنتجين بما في ذلك ني-يو، ستارقيت، و مارون 5.

الخلفية والتنمية[عدل]

تعاونت ريانا مع فرقة البوب روك مارون 5 في الإصدار الجديد من ألبوم قوود قيرل قون باد.

في أوائل عام 2008، كشفت ريانا النقاب عن أغنية جديدة بعنوان "تيك آ باو[1] التي عرضت لأول مرة في 14 فبراير، 2008 على الراديو الأمريكي.[2] ذكرت أخبار إم تي في أن الأغنية سوف تكون الأغنية المنفردة الأولى من قوود قيرل قون باد: ريلوديد، إعادة إصدار الألبوم الأصلي للاحتفال بالذكرى السنوية الأولى.[1] أعلنت ريانا أنه بصرف النظر عن "تيك آ باو"، الألبوم سيتضمن أغنيتين اثنتين، واحدة من الأغاني سوف تكون مع اشتراك فرقة البوب روك الأمريكية مارون 5.[3]

الأغاني[عدل]

تم تسجيل أربع أغان جديدة لقوود قيرل قون باد: ريلوديد: "دستربيا"، هيتن أون ذا كلوب"، "إف آي نفر سي يور فيس أقين" (مع مارون 5) و "تيك آ باو". في البداية، تم تأكيد إدراج جميع الأغاني في الألبوم، ولكن الأغنية "هيتن أون ذا كلوب" أزيلت من الألبوم لأسباب غير محددة.[4] لاحقاً، تسربت الأغنية على الإنترنت في يناير 2009.[5] "دستربيا" هي أغنية سينثبوب ذات إيقاع عالي.[6] الأغنية من كتابة كريس براون، براين كينيدي سيلز، روبرت ألن، وأندري ميريت.[7] "إف آي نفر سي يور فيس أقين" هي أغنية آر أند بي من كتابة آدم لافين وجيمس فالنتاين، من فرقة مارون 5.[8] "تيك آ باو" هي أغنية آر أند بي التي تروي كيف أن الأنثى تعرب عن عدم اهتمامها في إحياء علاقتها مع عشيقها السابق الغير مخلص.[1][9]

قائمة تقديرات الألبوم[عدل]

الرقم الناقد التقدير المصادر
1
إيجابي
2
7.3/10
3
eMusic
4/5 stars
4
Digital Spy
4/5 stars

الأداء التجاري[عدل]

أمريكا الشمالية[عدل]

بعد إصدار قوود قيرل قون باد: ريلوديد، كان من المتوقع أن الألبو سوف يبيع منه أكثر من 45,000-50,000 نسخة في الأسبوع الأول في الولايات المتحدة.[14] في نهاية الأسبوع يوم 22 يونيو، 2008، بيعت 63,000 نسخة من الألبوم وساعد النسخة الأصلية بأن يقفز من المركز 124 إلى السابع في بيلبورد 200 في أسبوعه الخامس والخمسين.[15] أيضاً بلغ ذروته في المركز الخامس على الرسم البياني الأمريكي لألبومات الآر أند بي/هيب-هوب.[16] في الأسبوع الثاني، تراجع الألبوم إلى المركز التاسع مع 40,000 نسخة بيعت.[17] في الأسبوع الثالث، تراجع إلى المركز العاشر مع 41,000 نسخة بيعت.[18] بحلول نوفمبر 2012، كل من قوود قيرل قون باد والنسخة المعادة إصدارها باعوا 2,800,000 نسخة في الولايات المتحدة.[19] قوود قيرل قون باد: ريلوديد ساعد الألبوم الأصلي على دخول الرسم البياني الكندي في المركز السادس.[20]

أوروبا وأوقيانوسيا[عدل]

بعد إعادة إصدار الألبوم، الألبوم الأصلي دخل مرة ثانية على الرسم البياني البريطاني في المركز الثاني عشر.[21] في الأسبوع التالي، الألبوم تراجع إلى المركز السادس عشر.[22] بحلول يونيو 2012، كل من الألبوم الأصلي والنسخة المعادة إصدارها باعوا 1,850,000 نسخة في المملكة المتحدة.[23] بعد صدور النسخة الجديدة، الألبوم الأصلي دخل مرة ثانية على الرسم البياني الدنماركي في المركز الخامس عشر.[24] دخل قوود قيرل قون باد مرة ثانية على الرسم البياني السويسري في المركز الثاني والثلاثين،[25] والمركز السادس والثلاثين على الرسم البياني النمساوي.[26] دخل قوود قيرل قون باد: ريلوديد لأول مرة المركز السابع على الرسم البياني النيوزيلندي.[27] بلغ الألبوم ذروته المركز الرابع في الأسبوع التالي.[28]

الأغاني المنفردة[عدل]

قائمة بالأغاني المنفردة كفنان رئيسي، مع مواقع الرسوم البيانية، والشهادات
العنوان السنة مواقع بلوغ الذروة الشهادات
أستراليا بلجيكا كندا فرنسا ألمانيا أيرلندا نيوزيلندا سويسرا المملكة المتحدة هوت 100
"تيك آ باو" 2008 3 13 1 12 6 1 2 7 1 1
  • أستراليا: بلاتينيوم
  • نيوزيلندا: قولد
  • المملكة المتحدة: قولد
  • الولايات المتحدة: 4× بلاتينيوم
"هيت ذات آي لوف يو (النسخة الإسبانية)"

"إف آي نفر سي يور فيس أقين"
(مع مارون 5)
11 18 12 16 21 52 28 51
  • أستراليا: قولد
"دستربيا" 6 1 2 3 5 4 1 4 3 1
  • أستراليا: بلاتينيوم
  • بلجيكا: قولد
  • نيوزيلندا: بلاتينيوم
  • المملكة المتحدة: قولد
  • الولايات المتحدة: 3× بلاتينيوم
"—" يدل على عدم دخول الأغنية إلى الرسوم البيانية الموسيقية.

قائمة أغاني الألبوم[عدل]

  1. "أمبريلا" (مع جي-زي) - (4:35)
  2. "بوش أب أون مي" - (3:15)
  3. "دونت ستوب ذا ميوزك" - (4:27)
  4. "بريكن دشز" - (3:20)
  5. "شت أب أند درايف" - (3:33)
  6. "هيت ذات آي لوف يو" (مع ني-يو) - (3:39)
  7. "ساي إت" - (4:10)
  8. "سل مي كاندي" - (2:45)
  9. "ليمي قيت ذات" - (3:41)
  10. "ريهاب" - (4:54)
  11. "كويستشن إكزستن" - (4:08)
  12. "قوود قيرل قون باد" - (3:35)
  13. "دستربيا" - (3:58)
  14. "تيك آ باو" - (3:49)
  15. "إف آي نفر سي يور فيس أقين" - (3:18)
  16. "تيك آ باو" (الأغنية المصورة) - (3:49) (فيديو إضافي في النسخة الأمريكية)
  17. "دونت ستوب ذا ميوزك" (الأغنية المصورة) - (3:53) (فيديو إضافي في النسخة الأمريكية)
  18. "هيت ذات آي لوف يو" (النسخة الكانتونية) (مع هنز تشيونغ) - (3:41) (أغنية إضافية في النسخة الآسيوية)
  19. "هيت ذات آي لوف يو" (النسخة الماندرينية) (مع هنز تشيونغ) - (3:43) (أغنية إضافية في النسخة الآسيوية)
  20. "كراي" - (3:55) (أغنية إضافية في النسخة البريطانية)
  21. "هيت ذات آي لوف يو" (النسخة الإسبانية) (مع دافيد بيسبال) - (3:42) (أغنية إضافية في النسخة اللاتينية)

ملاحظات

  • "بوش أب أون مي" عينة من "رننق ويذ ذا نايت"، من كتابة وأداء لاينل ريتشي.
  • "دونت ستوب ذا ميوزك" عينة من "وانا بي ستارتن سمثن"، من كتابة وأداء مايكل جاكسون، التي هي نفسها عينة أيضاً من "سول ماكوسا"، من أداء مانو دبانغو.
  • "شت أب أند درايف" عينة من "بلو منداي"، من كتابة وأداء فرقة الروك نيو أوردر.
  • "ساي إت" عينة من "فليكس"، من كتابة إيوارت براون، كليفتون ديلون، سلاي دنبر، وبراين طومسون، من أداء فرقة الريغي ماد كوبرا.

الرسوم البيانية[عدل]

ملاحظة
  • ^ في هذه البلدان، تم جمع مراكز دخول قوود قيرل قون باد: ريلوديد على الرسوم البيانية مع الألبوم الأصلي قوود قيرل قون باد، وبالتالي دخل الألبوم على الرسوم البيانية كألبوم واحد.

الشهادات[عدل]

الدولة المزود الشهادات المبيعات المصادر
السويد (GLF) قولد 20,000 [37]
نيوزيلندا (RMNZ) بلاتينيوم 15,000 [28]

تاريخ الإصدار[عدل]

الدولة التاريخ نوع الإصدار الشركة المنتجة المصادر
أستراليا 2 يونيو، 2008 تحميل رقمي ديف جام [38]
أيرلندا [39]
نيوزيلندا [40]
المملكة المتحدة [41]
ألمانيا 13 يونيو، 2008 سي دي يونيفرسال [42]
كندا 17 يونيو، 2008 [43]
المملكة المتحدة ميركوري [44]
الولايات المتحدة سي دي
سي دي/دي في دي
أسطوانة فونوگراف
ديف جام [45]
[46]

المصادر[عدل]

  1. أ ب ت Rodriguez، Jayson (March 14, 2008). "Rihanna Chooses 'Take A Bow,' Penned By Ne-Yo, To Kick Off Good Girl Gone Bad Re-Release". MTV News. Viacom. اطلع عليه بتاريخ October 12, 2011. 
  2. ^ "New Music: Rihanna – 'Take A Bow'". Devine Lazerine. March 14, 2008. مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ October 12, 2011. 
  3. ^ "Rihanna Reloaded on MTV's TRL'". Devine Lazerine. مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2013. 
  4. ^ "Good Girl Gone Bad Celebrates 1 Year of Success on Charts". Universal Music Group. اطلع عليه بتاريخ April 12, 2013. 
  5. ^ "New Music: Rihanna f/ The Dream – Hatin' on the Club". Devine Lazerine. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ April 12, 2013. 
  6. ^ Fletcher، Alex (September 24, 2008). "Rihanna: 'Disturbia'". Digital Spy . Hachette Filipacchi Médias. اطلع عليه بتاريخ September 17, 2010. 
  7. ^ Lipshutz، Jason (February 28, 2013). "20 Hit Songs Meant For Other Singers". Prometheus Global Media. مؤرشف من الأصل في 1 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ May 14, 2013. 
  8. ^ Drumming، Neil (May 18, 2007). "Music Review – If I Never See Your Face Again". Time Inc. مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2014. اطلع عليه بتاريخ January 28, 2012. 
  9. ^ Levine، Nick (May 19, 2008). "Rihanna: 'Take A Bow'". Digital Spy. Hachette Filipacchi Médias. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2013. اطلع عليه بتاريخ October 14, 2011. 
  10. ^ "Good Girl Gone Bad: Rihanna (Def Jam Records)". Mubadala Development Company. April 27, 2008. مؤرشف من الأصل في 07 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ April 11, 2013. 
  11. ^ D، Spence (June 17, 2008). "Rihanna – Good Girl Gone Bad: Reloaded". IGN . Ziff Davis. مؤرشف من الأصل في 14 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ April 11, 2013. 
  12. ^ Rihanna, Good Girl Gone Bad: Reloaded | eMusic News & Features
  13. ^ Levine، Nick (June 10, 2008). "Rihanna: 'Good Girl Gone Bad Reloaded'". Digital Spy. Hachette Filipacchi Médias. مؤرشف من الأصل في 2 سبتمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ April 11, 2013. 
  14. ^ "Video: Rihanna on 'TODAY Concert Series'". Devine Lazerine. مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2013. 
  15. ^ Grein، Paul. "Week Ending June 22, 2008: Coldplay On A Hot Streak". Chart Watch. Yahoo! Music. مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2013. اطلع عليه بتاريخ April 10, 2013. 
  16. أ ب "R&B/ Hip-Hop". Billboard. Nielsen Business Media, Inc. 120: 46. 2003. ISSN 0006-2510. 
  17. ^ Grein، Paul. "Week Ending July 6, 2008: Kid Rock And The Resurrection Of 'Jesus'". Chart Watch. Yahoo! Music. اطلع عليه بتاريخ April 10, 2013. 
  18. ^ Grein، Paul. "Week Ending July 20, 2008: Nas, The N-Word And Number One". Chart Watch. Yahoo! Music. اطلع عليه بتاريخ April 10, 2013. 
  19. ^ Trust، Gary (December 1, 2012). "Weekly Chart Notes: Even Before Her First Billboard No. 1, Rihanna Shined Like A Diamond". Prometheus Global Media. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ December 8, 2012. 
  20. أ ب "Canadian Albums: Jul 05, 2008". Prometheus Global Media. اطلع عليه بتاريخ April 10, 2013. 
  21. أ ب "2008-06-14 Top 40 Official UK Albums Archive". UK Albums Chart. Official Charts Company. اطلع عليه بتاريخ November 23, 2012. 
  22. ^ "2008-06-21 Top 40 Official UK Albums Archive". UK Albums Chart. Official Charts Company. اطلع عليه بتاريخ April 10, 2013. 
  23. ^ Lane، Dan (June 26, 2012). "Rihanna racks up 20 million record sales in the UK!". Official Charts Company. مؤرشف من الأصل في 16 ديسمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ June 26, 2012. 
  24. أ ب "Rihanna – Good Girl Gone Bad" (باللغة الدنماركية). Danish Albums Chart. Hung Medien. مؤرشف من الأصل في 19 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ November 23, 2012. 
  25. أ ب "Rihanna – Good Girl Gone Bad" (باللغة الألمانية). Swiss Albums Chart. Hung Medien. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ November 23, 2012. 
  26. أ ب "Rihanna – Good Girl Gone Bad" (باللغة الألمانية). Austrian Albums Chart. Hung Medien. مؤرشف من الأصل في 17 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2013. 
  27. ^ "NZ Top 40 Albums". New Zealand Albums Chart . RIANZ. مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ April 10, 2013. 
  28. أ ب ت "NZ Top 40 Albums Chart". New Zealand Albums Chart. RIANZ. مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2013. 
  29. ^ "Rihanna – Good Girl Gone Bad" (باللغة الهولندية). Belgian Albums Chart. Hung Medien. مؤرشف من الأصل في 8 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ November 30, 2012. 
  30. ^ "Rihanna – Good Girl Gone Bad (Wallonia)" (باللغة الفرنسية). Belgian Albums Chart. Hung Medien. مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ October 19, 2010. 
  31. ^ "Top of the Shops – official weekly list of albums sold in Croatia". Croatian International Album Chart. HDU. مؤرشف من الأصل في 27 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ February 26, 2011. 
  32. ^ "Rihanna – Good Girl Gone Bad (Album)" (باللغة الهولندية). MegaCharts. Hung Medien. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ November 23, 2012. 
  33. ^ "Longplay-Chartverfolgung at Musicline". Musicline.de. Media Control. مؤرشف من الأصل في 6 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ September 7, 2013. 
  34. ^ "Irish Music Charts Archive: Top 75 Artist Album, Week Ending June 12, 2008". GFK Chart-Track. مؤرشف من الأصل في 6 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ January 19, 2011. 
  35. ^ "Billboard 200: Jul 05, 2008". Prometheus Global Media. مؤرشف من الأصل في 3 يناير 2015. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2013. 
  36. ^ "Top Selling Albums of 2008". New Zealand Albums Chart. RIANZ. مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2013. 
  37. أ ب "Årslista Album - År 2008". Swedish Albums Chart. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ September 6, 2013. 
  38. ^ "Music – Good Girl Gone Bad: Reloaded by Rihanna". iTunes Store (AU). Apple Inc. مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2013. 
  39. ^ "Music – Good Girl Gone Bad: Reloaded by Rihanna". iTunes Store (IE). Apple. مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2013. 
  40. ^ "Music – Good Girl Gone Bad: Reloaded by Rihanna". iTunes Store (NZ). Apple. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2013. 
  41. ^ "Music – Good Girl Gone Bad: Reloaded by Rihanna". iTunes Store (GB). Apple. مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2016. اطلع عليه بتاريخ April 8, 2013. 
  42. ^ "Good Girl Gone Bad (Reloaded)" (باللغة الألمانية). Amazon.com (DE). Amazon Inc. مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ January 5, 2012. 
  43. ^ "Good Girl Gone Bad Reloaded". Amazon.com (CA). Amazon Inc. مؤرشف من الأصل في 11 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ January 5, 2012. 
  44. ^ "Good Girl Gone Bad: Reloaded". Amazon.com (UK). Amazon Inc. مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ January 5, 2012. 
  45. ^ "Good Girl Gone Bad (Reloaded)". Amazon.com (US). Amazon Inc. مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ January 5, 2012. 
  46. ^ "Good Girl Gone Bad (Reloaded)". Amazon.com (US). Amazon Inc. مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ January 5, 2012.