كحول بنزيلي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الكحول البنزيلي
كحول بنزيلي

كحول بنزيلي

الاسم النظامي (IUPAC)

Phenylmethanol

أسماء أخرى

Phenylcarbinol

المعرفات
رقم CAS 100-51-6 ☑Y
بوب كيم (PubChem) 244

في حال عدم ورود غير ذلك فإن البيانات الواردة أعلاه معطاة بالحالة القياسية (عند 25 °س و 100 كيلوباسكال)

الكحول البنزيلي هو سائل عديم اللون، له رائحة خاصة، يمتزج مع الأسيتون، والايتانول، والميتانول، والزيوت النباتية، والزيوت الصنعية مثل زيتات الإيتيل.

التحضير[عدل]

بحلمهة الكلوريد البنزيلي باستخدام هيدروكسيد الصوديوم C6H5CH2Cl + NaOH → C6H5CH2OH + NaCl

تفاعلاته[عدل]

-تفاعل رايتر- بالتفاعل مع الأكريلونتريل ليعطي ن-بنزيل أكريل أميد C6H5CH2OH + NCCHCH2 → C6H5CH2N(H)C(O)CHCH2

الاستخدام الصيدلاني[عدل]

عامل حافظ مُضاد للجراثيم ، محلول مُطهر . يُستخدم الكحول البنزيلي في المستحضرات التجميلية و الأغذية و في عدد كبير من المستحضرات الصيدلانية الفموية و الحقنية و بتراكيز تصل إلى 2% حجم/حجم في المستحضرات التجميلية و تراكيز بحدود 3% حجم/حجم يُستخدم كمادة حافظة ، و بتراكيز بحدود 5% أو أكثر يمكن أن يُستخدم كمُحلّ بينما بتراكيز 10% حجم/حجم يُستخدم كمُطهر .

محاليل الكحول البنزيلي بتراكيز 10% حجم/حجم تمتلك أيضاً خواص مخدّرة يمكن توظيفها في المستحضرات الحقنية و أدوية السعال و المستحضرات العينية و المراهم و الرذاذات الجلدية .

و على الرغم من استخدامه الواسع كمادة حافظة فإنه عندما يُوصف للأطفال يؤدي لآثار جانبية قاتلة و إنه من المتعارف عليه الآن أن المستحضرات الحقنية الحاوية على مادة حافظة سواءً أكانت الكحول البنزيلي أو غيره و يجب أن لا توصف للأطفال حديثي الولادة مهما كان السبب .

التأثير على صحة الجسم[عدل]

يُستخدم بكثرة في المستحضرات الصيدلانية و هو يستقلب إلى بنز ألدهيد و حمض البنزوئيك الذي يُستقلب بدوره في الكبد بالارتباط مع الغليسرين إلى حمض بول الخيل الذي يُطرح مع البول .

تنـاوله فمـوياً أو استنشـاقه قـد يسبـب صـداعاً و دواراً و غثياناً و إقياء و ربما يقود للإسهـال . التعرض الزائد له قد يسبب تثبيط الجملة العصبية المركزية و قصوراً تنفسياً و لكن التراكيز الطبيعية منه و المستخدمة لحفظ الأشكال الصيدلانية لا تترافق بمثل هذه الآثار الجانبية . إن تجارب استخدام الكحول البنزيلي كسواغ دلت على حدوث الآثار الجانبية التالية : سمية عصبية لدى المرضى الذين تُوصف لهم المستحضرات الحقنية ، فرط تحسس ، و على الرغم من ندرتها فهي أعراض سمية مميتة لدى الأطفال المولودين بوزن أقل من الطبيعي ، يُشمل الحموضة الاستقلابية و القصور التنفسي تعزى لوجود الكحول البنزيلي لهذا الغرض و عدم استخدام الأدوية الحاوية على مواد حافظة لدى الأطفال حديثي الولادة . حددت منظمات الصحة العالمية المدخول اليومي المقبول للكحول البنزيلي بحدود 5 ملغ لكل 1 كغ من الجسم . LD50 (mouse,IV) = 0.32 g/kg LD50 (mouse,oral) = 1.58 g/kg LD50 (mouse,sc) = 64 mg/kg LD50 (rabbit,oral) = 1.04 g/kg LD50 (rat,IP) = 0.4 g/kg LD50 (rat,oral) = 1.23 g/kg

سلامة الاستعمال[عدل]

تختلف الاحتياطات المتبعة أثناء التعامل مع المادة باختلاف الكمية و ظروف التعامل معها، يُعد الكحول البنزيلي كسائل و كبخار مهيج للجلد و الأعين و الأغشية المخاطية و لذلك يُنصح بحماية الأعين و ارتداء القفازات و الملابس الواقية . و يجب التعامل معه في بيئة جيدة التهوية و في حال كون البيئة سيئة التهوية فيُنصح باستخدام الجهاز التنفسي الصناعي . أخيراً يُعتبر مادة قابلة للاشتعال .

التنافرات[عدل]

يتنافر مع المؤكسدات و الحموض القوية .[1]

انطر أيضاً[عدل]

المصدر[عدل]

  1. ^ Handbook of Pharmaceutical Excipients SIXTH EDITION Edited by Raymond C Rowe BPharm, PhD, DSC, FRPharmS, FRSC, CPhys, MInstP Chief Scientist Intelligensys Ltd, Stokesley, North Yorkshire, UK Paul J Sheskey BSc, RPh Application Development Leader The Dow Chemical Company, Midland, MI, USA Marian E Quinn BSc, MSc Development Editor Royal Pharmaceutical Society of Great Britain, London, UK