سلالة تشولا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
سلالة تشولا
Prambanancomplex.jpg

العاصمة

  • بداية عهد التشولا : بومبور، يورايور
  • وسط عهد التشولا  : بازايارائي، ثنجافر، جينغيكاوندا

اللغة

الديانة

الحكومة

الملوك

الحقبة التاريخية

المساحة

اليوم جزء من

سلالة تشولا[عدل]

نفوذ إمبراطورية تشولا في عز قوتها في 1050 ميلادي

سلالة تشولا كانو من سلالة تاميل الحاكمة (هم مجموعة إثنية من شبه القارة الهندية) وحكموا جزء من جنوب الهند لسنوات طويلة جداً. أقرب

المراجع لهذه السلالة وجدت في القرن الثالث قبل الميلاد عن طريق أسوكا في الإمبراطورية الماورية، حكمت هذه الأسرة في أجزاء مختلفة في

الجنوب حتى القرن الثالث عشر بعد الميلاد. حيث كان مسكن التشولا الأساسي في وادي الخصبة قرب نهر كافيري. ولكنهم حكموا مناطق واسعة

جداً بذروة قوتهم في القرن التاسع حتى بدايات القرن الثالث عشر. وكان جنوب نهر تونغابوهادرا مكان موحد وبسبب ذلك تم إنشاءه كدولة كاملة

لمدة قرنين أو أكثر. تحت سلطة راجا راجا تشولا الأول وابنه راجيندرا تشولا الأول، ولقد أصبحت بعد ذلك السلالة العسكرية والاقتصادية

والثقافية في جنوب آسيا وجنوب شرق آسيا.

قوة سلالة تشولا[عدل]

القوة الجديدة للسلالة العالم الشرقي بعثت من قبل بعثة إلى جانج التي تعهد راجا تشولا الأول بإطاحتها بعد الحرب الأهلية بسبب الإمبراطورية السوفيايا البحرية فضلا عن

السفارات المتكررة للصين. خلال 1010-1200 ميلادي امتدت أراضي تشولا من جزر المالديف في الجنوب حتى الشمال عند ضفاف نهر جودافارى في ولاية أندرا برديش.

ولقد غزا راجا راجا تشولا شبه الجزيرة الجنوبية والهند، وقام بضم أجزاء سريلانكا (الآن) واحتلال جزر المالديف. ثم أرسل راجندرا تشولا بعثة استكشافية إلى شمال الهند

قرب نهر الغانج التي هزمت حاكم إمبراطورية بالا(Pala) في باتاليبيوترا وماهيبالا. كما أانه غزا بنجاح ممالك أرخبيل الملايو. بدأت سلالة تشولا بالتدني تدريجياً في بداية

القرن الثالث عشر بسبب صعود سلالة بوندياس وهم السبب الأول لسقوط سلالة تشولا. لقد تركت سلالة تشولا تراثاً مهماً وهي لغة التاميل (وهي لغة تم إنشائها بسبب حكم

التشولا من القرن التاسع حتى القرن الثالث عشر في جنوب الهند، كانوا ملوك التشولا متعطشين لبناء المعابد والأوثان لعبادة الأصنام، وقد أسفر حماسهم في بناء المعابد

ذات البناء المميز عن استخدامها ليس فقط في أماكن للعبادة ولكن أيضاً باعتبارها مراكز للنشاط الاقتصادي.

الصور[عدل]