إمبراطورية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الاستعمار والامبريالية في عام 1900

الإمْبِرَاطُورِيّة (هي مشتقة من الكلمة اللاتينية imperium)

إن الكلمة امبراطورية هي مشتقة من الكلمة اللاتينية imperium (أي السطلة أو القوة). وسياسياً، الامبراطورية هي مجموعة كبيرة من الدول والأقاليم والشعوب التي وُحِّدت وحُكِمت من قبل عاهل (امبراطور) أو حكومة أوليغاركية.

إن البنية السياسية للـ امبراطورية تُؤسّس وتقام بطريقيتين: (1) كـ امبراطورية اقاليمية (أي مبنية على الأقاليم) وهي ناتجة عن الإخضاع والسيطرة المباشرة باستخدام القوة (عبر القوة المباشرة أو العمليات الميدانية على الأرض لفرض إرادة الامبراطور)، و(2) كـ امبراطورية مهيمنة وهي ناتجة عن سيطرة غير مباشرة باستخدام النفوذ والتأثير (عبر الإيحاء بإمكانية الامبراطور ان يفرض أهدافه المأمولة عبر القوة المباشرة). والنوع الأول من النوعين يؤمّن للامبراطورية النفوذ السياسي الأقوى والمغانم الأكبر، لكنّه يحد من قدرتها على المواصلة في التوسع ذلك أن الامبراطورية ستضطر إلى ربط قواها العسكرية بالحاميات الثابتة لاحتلال الإقليم المسيطر عليه حديثاً. أما النوع الثاني فإنه يؤمن المغانم الأقل والسيطرة الأقل على الإقليم المنضم، لكنه يعفي الامبراطورية من إبقاء حاميات الجيش فتكون جاهزةً للمزيد من التوسع العسكري.[1]

وقد نزعت الامبراطوريات عادة لأن تكون ضمن مساحات جغرافية متصله أو ما يُعبّر عنه بالفضاء المتصل (الامبراطورية المغولية والامبراطورية الميدية). وهو خلاف الفضاء غير المتصل الذي تميزت به الامبراطوريات البحرية ذات البراري والجزر المنفصلة والمتناثرة عبر مساحات جغرافية متباعدة (الامبراطورية الأثينية والامبراطورية البريطانية).

تعريفها[عدل]

الامبراطورية هي دولة مؤلفة من سيادة سياسية-عسكرية على قاعدة سكانية تختلف من حيث المنظومة الثقافية والعرق عن المنظومة الثقافية والعرق للطبقة الحاكمة. وهي تختلف عن الحكومة الفدرالية، التي تنتج عنها دولة كبرى متألفة من مجموعة واسعة من الدول والشعوب المستقلة التي سعت لأن تتوحد بهذه الطريقة.

وما يؤسس الامبراطورية من الناحية العملية والسياسية هو موضع خلاف وجدل واسع بين المتخصّصين. فقد تكون دولة تعمد السياسات الامبريالية، أو قد تتخذ لها بنية سياسية معينة. وعادة ما تُبنى الامبراطوريات من عدة عناصر مجتمعة. ومن بين هذه العناصر هي، التنوع العرقي والوطني والثقافي والديني.[2]

وتكون الامبراطورية في بعض الأحيان ذات مبنىً دلالي صرف، عندما يأخذ الحاكم صفة الامبراطور على سبيل المثال. وبذلك فإن دولة هذا الحاكم تصبح بشكل منطقي امبراطورية، رغم عدم احتلالها لأي أقاليم متمايزة سواءً بسيطرة القوة أو بسيطرة النفوذ، كما هو حاصل في إمبراطورية أفريقيا الوسطى أو الامبراطورية الكورية المتؤسسة في عام 1897 -والتي لم تكن تملك أية أقاليم متمايزة عنها- وكانت على شفير الاحتلال من قبل الامبراطورية اليابانية، وهي آخر من تبنت هذه الصفة رسمياً. وكانت من أواخر هذا النوع من الامبراطوريات في القرن العشرين هي إمبراطورية أفريقيا الوسطى وإثيوبيا وفيتنام ومانشوكو والإمبراطورية الألمانية وكوريا.

تاريخ الامبراطوريات والامبريالية[عدل]

الامبراطوريات الأولى[عدل]

الامبراطوريات الأولى

أنشئ الأكاديون أول إمبراطورية في عهد ملكهم سرجون العظيم حوالي 2400 سنة قبل الميلاد. وفي القرن الخامس عشر قبل الميلاد، أنشأ تحتمس الثالث إمبراطورية لمملكة مصر القديمة شملت الشرق الأدنى القديم والنوبة.

-

-

-

-

-

-

امبراطوريات فترة قبل الميلاد[عدل]

امبراطوريات فترة قبل الميلاد

أشهرها من هذه الفترة هي الامبراطورية الرومانية وامبراطورية هان الصينية

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

امبراطوريات فترة بعدالميلاد[عدل]

امبراطوريات فترة بعدالميلاد

أشهرها من هذه الفترة هي دولة الخلفاء الراشدين واٍمارة أجوران في القرن الخامس عشر على الساحل الشرقي من أفريقيا إمبراطورية المغول في القرن الثالث عشر.

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

امبراطوريات العالم الجديد[عدل]

القوى الأوروبية المتصارعة على القارتين الأمريكيتين بعد اكتشافهما.

الامبراطوريات الحديثة[عدل]

Modern period

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

-

المصادر[عدل]

  1. ^ Ross Hassig, Mexico and the Spanish Conquest (1994), pp. 23–24, ISBN 0-582-06829-0 (pbk)
  2. ^ Howe، Stephen (2002). Empire. New York: Oxford University Press. صفحة 15. ISBN 978-0-19-280223-1. 
  3. ^ The East India Company and the British Empire in the Far East - Marguerite Eyer Wilbur, The East India Company - Google Books. Books.google.com.pk. اطلع عليه بتاريخ 2012-04-29. 
A coloured voting box.svg هذه بذرة مقالة عن مواضيع أو أحداث أو شخصيات أو مصطلحات سياسية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.