شركة والت ديزني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
شركة والت ديزني
The Walt Disney Company
Disneyaraby.svg
TWDC Logo.svg
معلومات
النوع عام

بورصة نيويورك: DIS

تاريخ التأسيس 16 أكتوبر، 1923
المؤسس والت وروي ديزني
أهم الشخصيات جون إ. بيبر الإبن (رئيس الجلسة)
روبرت إغير (الرئيس وكبير المدراء التنفيذيين)
آن سويني (رئيسة مجموعة تلفزيون ديزني-ABC ووحدة من رؤساء المجلس شبكات إعلان ديزني)
المقر الرئيسي Flag of the United States.svg ستوديوهات والت ديزني، بربانك، كاليفورنيا، الولايات المتحدة
الشركات التابعة ABC, ABC Family, ABC Kids, Walt Disney Distribution, Walt Disney Motion Pictures Group, Disney Channel, Disney Channel Original, ESPN, ESPN2, Jetix, Walt Disney Studios, Walt Disney Parks and Resorts, Walt Disney Television Animation, Walt Disney Records, Walt Disney Pictures, Touchstone Pictures, Miramax Films, ABC Studios, Playhouse Disney, Disney Consumer Products, Pixar, Soapnet, Disney Interactive Studios, Muppets Holding Company, Disney Store, وToon Disney
عدد الموظفين 137,000 (2008)
الصناعة الإعلام والترفية
العائدات 40.893 مليار دولار أمريكي (2011)[1]
صافي الأرباح 04.807 مليار دولار أمريكي (2011)[1]
الموقع الإلكتروني Disney.com

شركة والت ديزني (بالإنجليزية: The Walt Disney Company) هي أكبر شركات وسائل الإعلام والترفيه في العالم. تأسست الشركة في 16 أكتوبر، 1923، من قبل الأخوان والت وروي ديزني في شكل إستوديو لفن التحريك (الأنيمايشن)، وكما أنه أصبح واحداً من أكبر إلاستوديوهات في هوليوود، وأصحاب أو مرخص لأحد عشر حدائق ملاهي والعديد من شبكات المرناة (التلفزيون) مثل هيئة الإذاعة الأمريكية (ABC) وإي إس پي إن. مقر شركة ديزني الرئيسي ومرافق الإنتاج الأولي تقع في إستديوهات والت ديزني (Walt Disney Studios) في بربانك، كاليفورنيا. الشركة هي من العناصر المكونة لمؤشر داو جونز الصناعي.

تاريخ الشركة[عدل]

1923 - 1928 : الأنتاج الصامت[عدل]

في أوائل عام 1923 في كانساس سيتي بولاية ميسوري إنشاء رسام الكارتون والت ديزني فيلم قصير بعنوان أليس بلاد العجائب، والتي ظهرت الممثلة الطفلة فيرجينيا ديفيس تفاعل مع شخصيات الرسوم المتحركة. اتصلت موزعة الفيلم مارغريت وينكلر على ديزني للتخطط لتوزيع سلسلة من الأفلام الكوميدية أليس من سلسلة أليس بلاد العجائب. انتقل والت ديزني، وشقيقه روي إلى لوس انجليس. في 16 تشرين الأول 1923، وضعوا متجر في مرأب عمه روبرت ديزني، معلنين بداية كارتون ديزني واول استوديو للأخوين. في غضون بضعة أشهر، انتقلت الشركة إلى الجزء الخلفي من أحد المكاتب العقارية في وسط مدينة لوس انجليس، حيث استمر الإنتاج على الأفلام الكوميدية أليس حتى عام 1927، وفي عام 1926، انتقل الاستوديو لمنشأة شيدت حديثا الاستوديو في الجادة هايبريون في منطقة بحيرة فضية في لوس انجليس.

بعد زوال الكوميدية أليس، وضعت ديزني الكرتونية سلسلة كاملة من بطولة شخصيه الشركة الأولى والأصلية أوزوالد الأرنب المحظوظ، والتي تم توزيعها من قبل شركة وينكلر يونيفرسال بيكتشرز. ديزني يستكمل سوى 26 حلقة لشخصية اوزوالد قبل أن يخسر العقد في شباط 1928، عندها تولت شركة زوج وينكلر تشارلز مينتز توزيعها. أخذ مينتز كل رسامي شركة والت ديزني ماعدا يو بي ايوركس للبدة باستوديوهاتة الخاصة لافلام الكارتون.

1928 - 1938 : ميكي ماوس والسيمفونيات المضحكة[عدل]

للعودة بعد فقدان شخصية أوزوالد الأرنب المحظوظ، بدأوالت ديزني في العام 1928 بالتعاون مع الرسام سو بي ايوركس خلق شخصية ميكي ماوس. صدر الفيلم من إنتاج شركة ديزني الجزء الأول ستيمبوت ويلي، رسما كاريكاتيريا بطولة ميكي، في 18 نوفمبر 1928. وكان فيلم ميكي ماوس الثالث ومعه من الشخصيات خلف الطائرة ومجنون ووغاتوشو. كان أيضا أول كرتون ميزة الصوت المتزامن وقد استخدمت ديزني نظام، التي أنشأتها الدول باستخدام نظام لي دي فورست في أول عرض لباخرة ويلي في مسرح كولوني موس في مدينة نيويورك الذي يدعى الآن مسرح برودواي.

واصلت شركة ديزني لإنتاج الرسوم المتحركة مع ميكي ماوس والشخصيات الأخرى، وبدأت سلسلة السمفونيات المضحكة، والتي تم الإعلان بأنه "ميكي ماوس يقدم سيمفونية والت ديزني المضحكة". في عام 1932، وقعت شركة ديزني عقد حصري مع تكنيكولور (حتى نهاية 1935) لإنتاج الرسوم المتحركة في اللون، بدءا من الزهور والأشجار (1932). أصدرت شركة ديزني من خلال الرسوم الكاريكاتورية صور المشاهير الدول "(1928-1930)، كولومبيا بيكتشرز (1930-1932)، والولايات المتحدة حرة (1932-1937) زاد من شعبية من سلسلة ميكي ماوس والسيمفونيات المضحكة.

1934 - 1945 : بياض الثلج والأقزام السبعة حتى الحرب العالمية[عدل]

في محاولة للدفع بالرسوم المتحركة لأبعاد أخرى بدأت ديزني بأنتاج أول فيلم كارتوني طويل في العالم 1934 والذي أخذ العمل فية 3 سنوات وهو بياض الثلج والأقزام السبعة والمستوحى من قصة الأخوين بريم وقد عرض في ديسمبر من العام 1937 محققا أعلى الإيرادات حتى عام 1939 وقد تولت شركة أر كي او التوزيع. باستخدام الأرباح من سنو وايت، ديزني بتمويل بناء جديد 51 فدان معقدة استوديو (210،000 M2) في بوربانك بولاية كاليفورنيا. تم الانتهاء من والت ديزني الجديدة، التي يقع مقرها الرئيسي في الشركة حتى يومنا هذا، ويفتح أبوابه للعمل بحلول نهاية عام 1939. في العام التالي، كان والت ديزني للإنتاج طرحت اسمها للعام الأول. واصل الإنتاج في استوديو الرسوم المتحركة القصيرة والطويلة، مثل بينوكيو (1940)، فانتازيا (1940)، دامبو (1941)، وبامبي (1942). بعد أن بدأت الحرب العالمية الثانية انخفضت الأرباح في شباك التذاكر. وعندما دخلت الولايات المتحدة الحرب بعد الهجوم على بيرل هاربور، وضعت الكثير من الرسوم المتحركة من انتاج شركة ديزني في خدمة القوات المسلحة. بتكليف من حكومتي الولايات المتحدة وكندا في الاستوديو لإنتاج أفلام التدريب والدعاية. وبحلول عام 1942 من 90 ٪ من العاملين فيها كانوا يعملون في الفلام المتعلقة بالحرب.

1946 - 1954 : مابعد الحرب[عدل]

مع عدد محدود من الموظفين وقلة رأس المال العامل أثناء وبعد الحرب، كانت الأفلام الروائية ديزني خلال الكثير من اربعينات القرن الماضي "أفلام حزمة"، أو مجموعة من الأفلام القصيرة، مثل وكاباليروس ثلاثة (1944) ووقت الموسيقى (1948)، التي كان أداؤها ضعيفا في شباك التذاكر. في الوقت نفسه، بدأ الاستوديو بالعمل في أفلام وثائقية ومباشرة ظهرت الأغنية في الجنوب (1946) وعزيز جدا على قلبي (1948) في حين أن سلسلة مغامرات حقيقية في الحياة، والتي شملت أفلام مثل جزيرة الختم (1948) والمرج والتلاشي (1954) كانت شعبية وفازت بالعديد من الجوائز. ثبت إنتاج سندريلا في عام 1950 أن الرسوم المتحركة الروائية الطويلة يمكن أن تنجح في السوق. وشملت الإصدارات الأخرى في الفترة أليس في بلاد العجائب (1951) وبيتر بان (1953)، التي بدأ إنتاجها قبل الحرب وأول أفلام الحركة لديزني جزيرة الكنز (1950). وقصة روبن هود ورجاله (1952)، والسيف، وروز (1953)، و 20،000 فرس تحت البحر (1954). وقد انتهى عقد ديزني الذي ابرمتة مع ار كي أو للتوزيع في العام 1953 وشكلت شركة التوزيع الخاصة بها بوينا فيستا التوزيع.

في ديسمبر 1950، تعاونت والت ديزني للإنتاج وشركة كوكا كولا لأول مرة لأنتاج أول ديزني في التلفزيون، وشبكة ان بي سي التلفزيونية لتقديم فقرة خاصة من ساعة في بلاد العجائب. في أكتوبر 1954 انتجت اي بي سي أو مسلسل لديزني على شبكتها وهو ديزني لاند والذي من الممكن ان يستمر ليصبح اطول مسلسل تلفزيوني في التاريخ وهو الذي فتح لديزني منبرا لإنتاج مسلسلات جديدة وإعادة بث القديم منها وأصبحت اي بي سي شريكا لديزني في تمويل وتطوير مشاريع ديزني الجديدة ويقع مقرة في وسط بستان للبرتقال بالقرب من اناهيم بولاية كاليفورنياالأمريكية.

1955 - 1965 : ديزني لاند[عدل]

في عام 1954، استخدمت والت ديزني ديزني لاند لها لكشف النقاب عن ما سيصبح ديزني لاند، وهي فكرة تصور للخروج من الرغبة في المكان الذي يوجد فيه الآباء والأمهات والأطفال على حد سواء يمكن أن يكون متعة في نفس الوقت. في 18 يوليو 1955، افتتحت ديزني لاند والت ديزني لعامة الناس. في 17 يوليو 1955، وكان مخططا ديزني لاند مع البث التلفزيوني المباشر الذي استضافته لينكليتر الفنية ورونالد ريغان. بعد بداية مهزوزة، واصلت ديزني لاند في النمو وجذب الزوار من مختلف أنحاء البلاد وحول العالم. وشملت توسع كبير في عام 1959 بالإضافة إلى نظام القطار الكهربائي في أميركا.

في المعرض العالمي 1964 في نيويورك، أعدت ديزني أربع وسائل جذب منفصلة لرعاة مختلفين، كل منها سوف تجد طريقها إلى ديزني لاند في شكل أو آخر. خلال هذا الوقت، كان والت ديزني أيضا تتكشف سرا مواقع جديدة لثاني منتزهات ديزني. في نوفمبر 1955، كشف النقاب عن "ديزني : كوكب الأرض"، مع وجود خطط لمتنزهات وفنادق، وحتى مدينة نموذجية على آلاف الدونمات من الأراضي التي تم شراؤها من خارج اورلاندو بولاية فلوريدا. واصلت شركة ديزني لتركيز طاقاتها على شاشة التلفزين خلال الخمسينات. وهو برنامج يبث كل نهاية اسبوع يظهر فيه الأطفال على التلفزيون في نادي ميكي ماوس، ويضم لقائمته "Mouseketeers" الشباب في عام 1955 والذي حقق نجاح كبير، كما فعل مسلسل ديفي كروكيت، من بطولة فيس باركر والبث من العرض مختارات في ديزني لاند. بعد عامين اثبتت سلسلة زورو شعبيتها لمدة موسمين على اي بي سي، فضلا عن حلقات منفصلة عن سلسلة ديزني لاند. وعلى الرغم من هذا النجاح استثمرت والت ديزني للإنتاج التلفزيوني في مشاريع صغيرة في الستينات، مع استثناء من هذه السلسلة القصصية منذ فترة طويلة، عرفت فيما بعد باسم العالم الرائع من ديزني.

ابقت شركة أفلام ديزني استوديوهاتها مشغوله بإنتاج خمس أو ست الافم سنويا خلال هذه الفترة في حين أن إنتاج الأفلام القصيرة تباطأ بشكل ملحوظ خلال الخمسينات و الستينات، الذي صدر في الاستوديو عددا من الأفلام المتحركة الشهيرة، مثل السيدة والصعلوك (1955)، الجمال النائم (1959) ومائة وواحد مرقش (1961) وقد قدمت العديد من وسائل الزيغروفي لإنتاج افلام الكارتون وقد تنوع إنتاجها في عدة أنواع أدبية منها الروية التاريخية جوني تريمين (1959) والأستيحاء من كتب الأطفال : بوليانا (1960) والعصر الحديث للكوميديا : الكلب الأشعث(1959) أكثر إنتاجات ديزني نجاحا هي الفيلم الكارتوني الدرامي المستوحى من ماري بوبينس والذي حصل على خمس جزائز أوسكار بما فيها أفضل ممثلة لجولي أندروز.

1966 -1971 : وفاه والت ديزني وأخيه وافتتاح عالم والت ديزني[عدل]

في 15 ديسمبر 1966، توفي والت ديزني جراء إصابتة بسرطان الرئة وقد تولى أخيه روي ديزني منصب الرئيس التنفيذي ورئيس الشركة وقد كان أحد أهم أعمالة الأولى هو تغيير اسم عالم ديزني إلى عالم والت ديزني تكريما لأخية ولرؤيته. في عام 1967، تم إطلاق اثنين من أفلام والت يتبعها نشاط مثل فيلم الرسوم المتحركة كتاب الأدغال والفيلم الموسيقي أسعد مليونير. أطلق الاستوديو عددا من الفلام الكوميدية في أواخر الستينات، بما في ذلك علة الحب (1968) والحاسب الآلي الذي يرتي أحذية تنس (1969)، الذي لعب بطولته آخر اكتشافت ديزني الشابة، كيرت راسل. افتتح في السبعينات مع إطلاق ديزني أول فيلم ما بعد والت وهو الفيلم المتحرك Aristocats، تليها العودة إلى المسرحيات الموسيقية الخيالية بيدنوبز (1971) والعصي. في 1 أكتوبر 1971، افتتح عالم والت ديزني للجمهور، وبعدها بشهرين توفي روي ديزني بالسكتة الدماغية تاركا الشركة تحت سيطرة دون تيتوم وكارد ووكر ورون ميلر والذين دربوا على يد والت وروي

1972 - 1984 : وعكة فنية وإدارة جديدة[عدل]

بينما واصلت والت ديزني للإنتاج الأفلام العائلية خلال السبعينات، مثل الهروب إلى الجبال الساحرة (1975) الجمعة الغريبة (1976)، لم تكن ناجحة ماديا في شباك التذاكر ومع ذلك، وجد أستوديو ديزني للرسوم المتحركة النجاح مع روبن هود (1973)، وعمال الإنقاذ (1977)، والثعلب وكلب (1981). أنتج استوديو ديزني فيلم المغامرة والخيال الثقب الأسود في عام 1979 والمستوحى من الفيلم الشهير حرب النجوم الثقب هو واحد من أوائل إصدارات ديزني التي تحمل تصنيف بي جي. في عام 1980، انضمت شركة ديزني مع باراماونت بيكتشرز في إنتاج الفيلم المستوحى من باباي 1980، الذي فشل عند النقاد، لكن حقق نجاح معتدل في شباك التذاكر انضمت شركة ديزني مع باراماونت مرة أخرى في ملحمة الخيال التنين القاتل 1981، الذي كان أكثر إنتاجات ديزني نضجا على الإطلاق في ذلك الوقت، على الرغم من أنه كان فاشلا في شباك التذاكر. أدى إطلاقه وغيره من الأفلام المصنفة بي جي تصنيف مثل ترون المبتكر الجريء (1982) أنشأ الرئيس التنفيذي لشركة ديزني رون ميلر توتشستون كعلامة تجارية تابعة لشركة ديزني لإطلاق المزيد من الأفلام الموجهة للكبار تم إطلاق عن أول إنتاجات توتشستون رشة الكوميديا (1984)، الذي كان نجاحا في شباك التذاكر.

مع بقاء برنامج عالم ديزني الرائع في وقت الذروة، عاد ديزني إلى التلفزيون في السبعينات مع برمجة المشتركة مثل سلسلة مختارات مصنع الفئران وإحياء نادي ميكي ماوس. في عام 1980، أطلقت والت ديزني هوم فيديو ديزني للاستفادة من السوق الناشئة حديثا لشريط فيديو. في 18 نيسان، 1983، لأول مرة على قناة ديزني كقناة اكتتاب على مستوى البلاد على أنظمة الكابل، وتضم مكتبته كبيرة من الأفلام الكلاسيكية والمسلسلات التلفزيونية، جنبا إلى جنب مع البرمجة الأصلية للمسلسلات العائلية.

تلقى والت ديزني العالمية الكثير من الاهتمام في الشركة من خلال السبعينات والثمانينات في عام 1978، أعلنت ديزني التنفيذية للمرة الثانية موضوع حديقة والت ديزني العالمية والتي من شأنها أن تفتح في تشرين الأول 1982. كانت مستوحاة من حلم والت ديزني من مدينة نموذجية مستقبلية وشركة لاند اورينتال بدأت شراكة مع والت ديزني للإنتاج لبناء أول ديزني لاند خارج الولايات المتحدة، وهي ديزني لاند طوكيو الذي افتتحت في نيسان عام 1983. على الرغم من نجاح قناة ديزني وإبداعاتها في منتزهاتها، كانت والت ديزني للإنتاج الضعيفة ماليا. كان مكتبتها للأفلام قيمة، لكنه إنجازاته الجديدة قليلة وقيادة فريقها غير قادر على مواكبة الاستوديوهات الأخرى لاسيما أعمال بلوث الدون الذي فر من ديزني في عام 1979. في عام 1984، بدأ الممول شاول شتاينبرغ محاولة استيلاء معادية لشركة والت ديزني، مع نية ببيع أصولها المختلفة. ديزني خاضت المعركة ضدة بنجاح بمساعدة ودية من بعض المستثمرين وقد جلب الأداريون مايكل آيزنر وجيفري كاتزنبرج من باراماونت فرانك ويلز من وارنر بروس لرئاسة الشركة.

1984 - 2004 : فترة رئاسة ايزنر[عدل]

منذ وفاة والت في عام 1966، كانت شركة والت ديزني قد نجت من محاولات الاستيلاء عليها من قبل المغيرين على الشركات. جلبت سيد باس وروي ديزني المساهمين على إيسنر من وارنر بروس والرئيس السابق لها فرانك ويلز ليحل محل رون جورج ميلر في عام 1984 لتعزيز الشركة. في النصف الثاني من الثمانينات وأوائل التسعينات زاد نشاط شركة ديزني بدأ من صاغوا الأرنب روجر (1988)، وفيما بعد، وحورية البحر الصغيرة (1989)وتمتع الاستوديو للرسوم المتحركة الرائدة سلسلة من النجاحات التجارية والنقدية. بالإضافة إلى ذلك، دخلت الشركة بنجاح في مجال الرسوم المتحركة التلفزيوني مع عدد من الأفلام ذات الميزانية العالية والمشهود لها مثل مغامرات دب جومى، حكايات البطة والجرغول. وسعت ديزني نشاطها للكبار عندما ضم رئيسها جيفري كاتزنبرج شركة ميراماكس في العام 1993 ثم ضم قناه ABC في العام 1996 بمافي ذلك اصولها مما ادخل ESPN ضمنها. في أوائل التسعينات وضع إيزنر وشركائة خطة " عقد ديزني " والذي يشمل إنشاء منتزهات جديده حول العالم وتوسعة الحالية وإطلاق أفلام جديدة واستثمارات إعلامية جديدة فيما تنفذت العديد من هذه المخططات فشل بعضها مثل منتجع يورو ديزني واستوديوهات ام جي ام في هوليود وباريس.

2005 - حتى الآن : فترة رئاسة ايجر[عدل]

عاد ابن شقيق والت ديزني روي ديزني في 8 تموز 2005 لشركة والت ديزني بمنصب مستشارا وبلقب مدير متفرغ لا يحق له التصويت. احتفلت حدائق ومنتجعات والت ديزني في الذكرى 50 لحديقة ديزني لاند يوم 17 يوليو، وفتحت ديزني لاند هونج كونج يوم 12 سبتمبر. أطلقت والت ديزني للرسوم المتحركة فيلم الدجاج الصغير، الفيلم الأول للشركة باستخدام تقنيه ثلاثية الأبعاد في الرسوم المتحركة. في 1 أكتوبر، حل روبرت ايجر مكان مايكل آيزنر في منصب الرئيس التنفيذي. مؤسسي شركة ميراماكس بوب وهارفي واينشتاين وغادر الشركة أيضا لإنشاء الاستوديو الخاصة بهما. في 25 يوليو 2005، أعلنت ديزني أنه يغلق استوديوهاته في أستراليا في أكتوبر 2006، بعد 17 عاما من وجودها.

بدأ الرئيس والمدير التنفيذي روبرت ايجر يدرك بأهمية العلاقة مع بيكسار، والمفاوضات مع قيادة حركة استوديوهات بيكسار، ستيف جوبز وكاتمول إد بشأن اندماج محتمل. في 23 يناير 2006، أعلن أنه ديزني تعتزم شراء بيكسار بالكامل في معاملة جميع الاسهم بقيمة 7.4 مليار دولار. ووضعت اللمسات الأخيرة على الاتفاق في 5 أيار، وبين النتائج وجدير بالذكر انتقال الرئيس التنفيذي لشركة بيكسار و50.1 المساهمين ٪، ستيف جوبز أصبح المساهم الأكبر في ديزني بنسبة 7 ٪، وعضوا في مجلس إدارة ديزني. تولى كاتمول إد منصب رئيس من استوديوهات بيكسار للرسوم المتحركة. أصبح التنفيذي السابق نائب رئيس بيكسار، جون لاسيتر، المدير الإبداعي الأول في كل من والت ديزني واستوديوهات بيكسار للرسوم المتحركة وكذلك الاضطلاع بدور المستشار الإبداعي الرئيسي في والت ديزني. توفي مدير متفرغ روي ديزني من سرطان المعدة في 16 ديسمبر 2009 بعد مرور فترة طويلة في العمل في الشركة وأحد كبار المسؤولين التنفيذيين والمساهمين وهو يملك ما يقرب 1 ٪ من مجموع أسهم شركة ديزني التي وصلت إلى 16 مليون نسمة. هو ينظر اليه على انه آخر عضو من عائلة ديزني يشارك بنشاط في إدارة الشركة.

في 31 ديسمبر 2009، استحوذت شركة ديزني على شركة مارفل للترفية بـ 4.24 مليار دولار. وقد ذكرت شركة ديزني أن امتلاكهم للشركة لن يؤثر على منتجات أو سياسة شركة مارفل.

في أكتوبر 2009 عين ايجر رئيس قناة ديزني ريتش روس بديلا لديك كوك كرئيس للشركة وفي تشرين الثاني بدأت إعادة هيكلة الشركة إلى التركيز أكثر على منتجات الصديقة للأسرة. في وقت لاحق في كانون الثاني 2010، قررت ديزني اغلاق ميراماكس بعد التقليص، ولكن بعد شهر واحد فإنها بدأت ببيع العلامة التجارية ميراماكس ومكتبتها التي تحوي على 700 فيلم. في 12 مارس، تم اغلاق ايميج موفر الرقمية، شركة روبرت زيميكس والتي كان ديزني قد اشترتها في عام 2007. في مايو 2010، باعت الشركة العلامة التجارية باور رينجرز، وكذلك مكتبتها 700 حلقة، والعودة إلى حاييم سابان. في يونيو، ألغت شركة مشروع فيلم جيري بروكهايمر قتل رومل. في سبتمبر 2010، وتم تقليص استوديوهات ديزني التفاعلية في نوفمبر، تم بيع محطتي اي بي سي

قال إد كاتمول مع إطلاق فيلم " رابــونزل " في عام 2010 ان نوع الأفلام الذي يحوي على "الأميرة" كان يأخذ من التوقف حتى " إذا كان هناك شخص لديه نظرة جديدة للموضوع... لأنه ليس لدينا أي أفلام موسيقية أو غيرها من القصص الخيالية لنعمل عليها ". وأوضح أنهم كانوا يتطلعون إلى الابتعاد عن عصر الأميرة بسبب التغييرات في تركيبة الجمهور والتفضيل. ومع ذلك نفى هذا الكلام في صفحة الفيسبوك الرسمي لديزني.

في نيسان 2011، كشف الستار منتجع ديزني. على أرض شنغهاي ديزني بتكلفة 4.4 مليار دولار، ومن المقرر أن يفتتح في عام 2015. وفي وقت لاحق، في أغسطس 2011، صرح بوب ايجر في مؤتمر عبر الهاتف انه بعد نجاح بيكسار وشراء اشركة مارفل قال انه وشركة والت ديزني يتطلعون إلى "إما شراء شخصيات جديدة أو الشركات التي تكون قادرة على خلق شخصيات كبيرة وقصص رائعة ".

ديزني في العالم العربي[عدل]

في 2 أبريل، 1997، أطلقت ديزني النسخة العربية من قناة ديزني، وكانت آنذاك متوفرة فقط عبر شبكة أوربت، والآن أيضاً متوفرة عبر شوتايم أرابيا. في 2008، ديزني هي متقدمة في المفاوضات مع المخرج اللبناني الشاب شادي زين الدين لتمويل وإنتاج الفيلم آخر رواة القصص (The Last of the Storytellers)، فيلم عائلي مستوحاة من الفولكلور العربي، والذي سوف يبدأ إنتاج هذا الفيلم في أواخر 2009.[2][3] هذا سوف يكون الخطوة الأولة في توسيع شركة ديزني في الشرق الأوسط. مع أن كان هناك أيضاً نقاشات منذ 2005 لافتتاح حديقة ملاهي « ديزني لاند » (Disneyland) جديد في مدينة دبي.[4]

في 2013، وقعت الجزيرة للأطفال إتفاقية مع شركة والت ديزني لشراء باقة من أبرز برامج الشركة، وتتيح هذه الإتفاقية لتلفزيون ج - عضو في الجزيرة للأطفال- امتلاك الحقوق في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعرض مجموعة من مسلسلات وأفلام ديزني (وستتمّ دبلجة جميع هذه البرامج التلفزيونية إلى اللغة العربية). كان أول فيلم عرض على القناة هو رابونزل بتاريخ 29 مارس.[5]

مواضيع متعلقة[عدل]


انظر أيضا[عدل]

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب "WDC 10-K 2011 Annual Report". The Walt Disney Company. 
  2. ^ جعفر، علي (2008-10-08). "Disney expands into Middle East". مجلة فارايتي. اطلع عليه بتاريخ 2008-12-19. 
  3. ^ "دبي تموِّل أفلاماً عربيَّة". ميدل ايست اونلاين. 2008-12-18. اطلع عليه بتاريخ 2008-12-19. 
  4. ^ http://wirednewyork.com/forum/showthread.php?t=6271
  5. ^ http://forums.stardima.com/showthread.php?t=26866