كفل حارس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
منظر عام لبلدة كفل حارس

كفِل حارس قرية من قرى الضفة الغربية وتتبع محافظة سلفيت وتقع 5 كم شمال مدينة سلفيت و23 كم جنوب غرب مدينة نابلس، وهي من القرى التي وقعت في حرب 1967. عدد سكانها قرابة الثلاث آلاف نسمة [1].

تسميتها[عدل]

بلدة كفل حارس وتسمى أيضاً تمنة سارح، وقد اشتهرت المدينة بالأسمين، الأول تمنة حارس الذي يعنى (نصيب الشمس)، والثاني تمنة سارح الذي يعنى (نصيب مزدوج). ويرى الربانيون أنها دعيت تمنة حارس بسبب وقوف الشمس في عهد يشوع، لذلك رسمت صورة الشمس على قبره. ودفن يشوع في هذه المدينة ليكون نصيبه شمس البر "يسوع المسيح"، أى مات على رجاء التمتع به، وبتمتعه بيسوع يحسب نفسه قد نال نصيبا مزدوجا أو وفيرا. كما ويعتقد أن اسمها تحريف لاسم النبي ذو الكفل الذي يعتقد أنه مدفون بها ,وهاذا اقرب إلى الصواب لان ما يعتقد انه ضريح يوشع لا يعدو كونه بناء اقامة أحد ولاة صلاح الدين وقد كلن به حجر كتب علية ما مفادة انة هدية من عامل صلاح الدين ولكن في عهد الاحتلا تمت سرقتة واخفائه من قبل الاحتلال

جغرافيا[عدل]

كفل حارس بلدة تحيط بها بلدات دير استيا غربا قيرة شرقا، حارس جنوب غرب ،زيتا وجماعين شمالا، مردة الجنوب الشرقي وبلدة سلفيت جنوباً وترزح مستوطنة أرائيل على قسم كبير من أراضي البلدة والتي توسعت بشكل كبير خلال الأعوام الأخيرة.

مناخ[عدل]

يسود كفل حارس مناخ متوسطي معتدل، ذو صيف حار وجاف، وشتاء بارد ممطر. يحل فصل الربيع في أواخر شهر مارس (آذار) وأوائل أبريل (نيسان)، ويعتبر شهرا يوليو (تموز) وأغسطس (آب) أحرّ شهور السنة، حيث تصل معدلات درجة الحرارة فيهما إلى 28.9 ° مئوية (84 ° فهرنهايت) في حين القصوى لا تتجاوز 40°، أما أكثر الأشهر برودة فهو يناير (كانون الثاني)، وتصل فيه معدلات درجة الحرارة إلى 3.9 ° مئوية (39 ° فهرنهايت). يتساقط المطر بين شهريّ أكتوبر (تشرين الأول) وأبريل (نيسان) عادةً، ويبلغ معدل المتساقطات السنوي 589 مليمتراً (23.2 إنش). وأحيانا يصاحبها تساقط الثلوج[

السكان[عدل]

عدد قاطني البلدة يربوا على 4,000 نسمة غالبيتهم العظمى من الشباب وطلاب المدارس، يعتمد السكان في معيشتهم على الوظائف الحكومية، والأعمال الحرة، والمشاريع التجارية، والحرف التي يجيدونها وعلى الثروة الحيوانية وفلاحة الأرض، يلتحق كل أبناء القرية في المدارس الحكومية, ويتخرج معظمهم من الثانوية ليلتحقون بالجامعات المختلفة، في القرية عدة عائلات أكبرها هي عائلة بوزية،ويلها أبو يعقوب، ثم صالح و شقور، عبيد، وابوحماد والقاق، صلاح، الفار، قيشاوي، ويعيش من ابنائها في الخارج اكتر من عدد سكانها في الوطن نتيجة للاحتلال وما تبع النكسة من اثار اجتماعية وديمغرافية من هجرة ولجوء.

موارد[عدل]

يعد زيت الزيتون المحصول الرئيسي في القرية. إضافة إلى زراعة الحبوب بأنواعها, وتكثر في البلدة أشجار التين والمشمشيات والتفاح والعديد من الفواكه المثمرة. تعد شبكة المياه القطرية المصدر الرئيسي لمياه الشرب بالإضافة إلى آبار الجمع التي تكاد تكون متوفرة في كل منزل من منازل البلدة. ويوجد بالبلدة عدة مزارع للدجاج اللاحم ومزرعة أبقار وعدة بيوت بلاستيكية بينما توجد العديد من قطعان الماشية لدى أبناء البلدة, وتستغل الأراضي الداخلية للبلدة بزراعة الخضار التي تحتاجها الأسر ,وترتبط بلدة كفل حارس بطرق معبدة مع باقي القرى والبلدات المحيطة مما يعزز مكانتها تجاريا.

الأماكن الدينية والأثرية[عدل]

تعرف قرية كفل حارس بكثرة الآثار الدينية ففيها قبور عدد من الأنبياء مثل ذوالكفل الذي يقع بجانب مدرسة البنات الثانوية، ذو النون، ويوشع بن نون الذي يقع في وسط البلدة, وقبر ذي اليسع ، وبنات يعقوب والمعروف ببنات الزاوية، بالإضافة إلى خربة تعرف باسم دير بجال.

اقتحامات الاحتلال الاسرائيلي[عدل]

يقتحمها الاحتلال الاسرائيلي بفعل المستوطنين والجيش الاسرائيلي كباقي القرى والمدن الفلسطينية، ويعيثون فيها فساداً، يحاولون تزوير التاريخ في المناطق الاثرية لصالح اليهود.

مخاطر اقتحام المستوطنين[عدل]

وتتعدد مخاطر اقتحام المستوطنين لبلدة كفل حارس خلال زيارتهم للمقامات الدينية؛ حيث لا تنسى عائلة بوزية في كفل حارس استشهاد ابنتهم ابتسام بوزية وقتلها بدم بارد؛ بعد إصابتها برصاصة في الصدر مباشرة؛ بعد ما كانت تشاهد اعتداءات المستوطنين الصهاينة من نافذة غرفتها.

وتؤكد بلدية كفل حارس أن المستوطنين يقومون بشكل متكرر باقتحام البلدة؛ بذريعة أن بها قبورًا لأنبياء يهود، في حين أنها مقامات إسلامية صوفية تاريخية؛ حيث تعزو أسباب الاستهداف الاستيطاني للمقامات الثلاثة إلى أهداف استيطانية بغلاف أيديولوجي وسياسي وديني، بادعاء أن هذه الأماكن تخصهم منذ قديم الزمان.

وتناشد بلدية كفل حارس بين فترة وأخرى دعم البلدية للوقوف في وجه الاستيطان المستشري على حساب أراضي البلدة، ومد يد العون للتصدي لاقتحامات المستوطنين؛ حيث تحولت المقامات بعد الاحتلال عام 1967 إلى مسرح لزيارات المستوطنين.

محاولات الاحتلال تزوير التاريخ[عدل]

وتشير معطيات وزارة السياحة والآثار الفلسطينية؛ إلى أن المستوطنين الصهاينة يتعمدون تزوير تاريخ وأسماء مقامات إسلامية عديدة في الضفة الغربية، ومن بينها بلدة كفل حارس شمال سلفيت، حيث قاموا بتغيير المعالم التاريخية وأسمائها بما يتماشى مع معتقداتهم بإطلاق القصص والروايات المزيفة حول تاريخ تلك الآثار القديمة.

والمقامات الثلاثة، هي: مقام النبي ذي الكفل، الذي حظي باهتمام خاص و تحول إلى مزار للمسلمين، وتنفذ فيه النذور وقد نقش على بابه الآية (إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر).

والمقام الثاني هو مقام النبي ذي النون، وهو مصلى للنساء في البلدة منذ القدم، ويوجد به شواهد إسلامية قديمة.

والمقام الثالث هو مقام آخر لصلاح الدين الأيوبي، يدّعي المستوطنون أنه لـ"يوشع بن نون" قائد جيش موسى (عليه السلام)؛ لافتا إلى أن المقامات تعبر عن ذاكرة تاريخية وشفوية، ارتبطت بمعتقدات وطقوس شعبية في البلدة، وأنها تؤرخ لحقبة تاريخية.

وأشار معالي إلى وجود وثيقة كتبها القائد جوهر بن عبد الله على حجر على أحد جدران مقام صلاح الدين؛ "إن جوهر بن عبد الله أحد خدم الضريح"، وهذا ينسف الادعاءات الصهيونية حول هوية صاحب المقام، فلو كان صاحب الضريح هو "يوشع بن نون"، لما وصف جوهر نفسه بأنه خادم الضريح، فهو مقام إسلامي بناه فاتح القدس القائد السلطان صلاح الدين الأيوبي. [2]

مؤسسات[عدل]

مبنى بلدية كفل حارس

عدة روضات ومدارس أساسية وثانوية للبنين والبنات تؤهل منتسبيها للتخرج من ب3 تخصصات مختلفة "علمي أدبي تجاري"، مبنى البلدية، مكتبة للبلدة، اربع مساجد، عيادة صحية حكومية والعديد من العيادات الخاصة، مركز جمعية الصليب والهلال الأحمر، مكتب البريد، نادي رياضي، عدة جمعيات شبابية، مقاهي إنترنت، صالة كبيرة للأفراح، متنزه واسع يشمل مسبح نصف أولمبي وقاعة كبيرة، صيدليتان، ونظرا لتوسطها العديد من القرى فتكثر فيها العديد من المحلات التجارية "محلات أجهزة كهربائية, مواد تموينية, بوتيك ملابس، أثاث جديد ومستعمل, جزارين, منجرة, ورش لحام, ميكانيكي سيارات ومطبعة "

مواقع خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

قرى  محافظة سلفيت مدن وقرى محافظة سلفيت علم فلسطين
سلفيت | اسكاكا | بديا | بروقين | حارس | خربة قيس | دير استيا | دير بلوط | رافات | الزاوية | زيتا جماعين | سرطة | فرخة | قراوة بني حسان | قيرة | كفر الديك | كفل حارس | مردة | مسحة | ياسوف