إقليم السمارة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

إحداثيات: 26°44′22″N 11°40′13″W / 26.73944°N 11.67028°W / 26.73944; -11.67028

إقليم السمارة
[[ملف:{{{شعار}}}|200px]]
العاصمة السمارة
البلد  المغرب
الجهة {{{جهة}}}
عدد السكان 014 66 فردا
الإحصاء 2014
المساحة 000 62 كلم²
الكثافة 1 فرد/كلم²
الولاية {{{ولاية}}}
المقاطعة {{{مقاطعة}}}
المطار المدني الأقرب {{{مطار}}}
الوالي {{{حاكم}}}
رئيس مجلس الجهة {{{حاكم1}}}
الموقع الرسمي www.cpsmara.ma
'
Guelmim es-semara.jpg
الرمز الدولي
أيزو 3166-2 أيزو 3166-2:MA
رمز HASC MA.GE.ES [1]
الرمز الجغرافي {{{رمز جغرافي}}} [2].
الأقاليم [[{{{إقليم1}}}]]، [[{{{إقليم2}}}]]
[[{{{إقليم3}}}]]
[[{{{إقليم4}}}]]
[[{{{إقليم5}}}]]
[[{{{إقليم6}}}]]
[[{{{إقليم7}}}]]
[[{{{إقليم8}}}]]
[[{{{إقليم9}}}]]

إقليم السمارة هو إقليم مغربي في جهة العيون الساقية الحمراء جنوب المغرب. ويحده من الشمال إقليم طانطان وإقليم آسا الزاك، ومن الجنوب والشرق موريتانيا، ومن الغرب إقليم طرفاية وإقليم العيون. ويقع إقليم السمارة على مساحة تقدر بـ 000 62 كلم مربع. وتعد السمارة بمثابة المدينة الرئيسية وعاصمة هذا الإقليم. وحسب الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014، فالإقليم يضم 014 66 نسمة.[3]

التقسيم الإداري[عدل]

يتكون إقليم السمارة من جماعة حضرية واحدة، و5 جماعات قروية:[4]

الجماعة نوع الجماعة عدد السكان (2014)
السمارة جماعة حضرية 035 57
حوزة جماعة قروية 462 5
أمكالة جماعة قروية 945 2
سيدي أحمد العروسي جماعة قروية 269
الجديرية جماعة قروية 248
تفاريتي جماعة قروية 55

الاقتصاد[عدل]

تعد ثروة الإقليم الحيوانية من أهم مؤهلاته الاقتصادية، ففي مجال تربية الماشية، يتوفر إقليم السمارة على مساحة رعوية شاسعة تتميز بتنوع أعشابها، مما يساهم في عملية نمو وتكاثر القطيع المتكون أساساً من الغنم والماعز والإبل. وإلى جانب تربية الماشية يتوفر الإقليم على إمكانيات طبيعية وجغرافية وخصوصيات سوسيو ثقافية بإمكانها خلق حركة سياحية متميزة قادرة على تنمية النشاط الاقتصادي والاجتماعي، لكن الإقليم لم يستطع بعد إستثمار جميع المؤهلات المتوفرة لديه.[5]

تربية الماشية[عدل]

تحتل تربية الماشية مكانة مهمة في الأنشطة الفلاحية، إذ تشكل أحد مصادر الدخل الرئيسية لجزء مهم من ساكنة إقليم السمارة، وفي هذا الصدد يغلب طابع الكسب عن طريق الترحال بالنظر إلى الظروف المناخية السائدة ووفرة مناطق الرعي الشاسعة، ويرتكز النظام الرعوي بالإقليم على الترحال، فالحركات الرعوية تكون إما على شكل انتقال خارج حدود الإقليم في إتجاه كلميم أو الحدود الموريتانية أو داخل الإقليم. وقد بلغ عدد رؤوس الماشية على صعيد إقليم السمارة 025 142 رأس في سنة 2015. وتأتي الغنم في المرتبة الأولى بنسبة 56%، تليها الماعز بنسبة 35%، ثم الإبل بنسبة 8%.[6]

الصناعة[عدل]

بلغ عدد الوحدات الصناعية في إقليم السمارة 26 وحدة صناعية في سنة 2016، وأهم القطاعات الصناعية المتواجدة بالإقليم هي البناء والأشغال العمومية يليها قطاع الخدمات.

المناخ[عدل]

من الناحية الطبيعية يشكل إقليم السمارة مساحة أرضية صحراوية قاحلة تقع على هضاب صخرية شرقا ورملية شاسعة غربا يتخلل هاتين الجهتين وادي الساقية الحمراء الذي ينحدر من أقصى الهضاب الشرقية نحو المحيط الأطلسي جاعلاً من المناطق التي تجتاحها مياهه هضابا مكسوة بنباتات ومراعي للماشية، أما بالنسبة للمناخ فإن إقليم السمارة يغلب عليه مناخ صحراوي جاف نظراً لموقع الإقليم الجغرافي، كما يتسم مناخ المنطقة بارتفاع درجة الحرارة وانخفاض الرطوبة ونذرة التساقطات المطرية.[7]

السكان[عدل]

حسب الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014:

  • الإقليم يضم 014 66 نسمة. ويسكن حوالي 86% من سكان الإقليم في مدينة السمارة. وقد إنتقل عدد سكان الإقليم من 426 60 نسمة سنة 2004، إلى 014 66 نسمة سنة 2014، أي بمعدل تزايد سنوي 0.9%.
  • تعتبر ساكنة الإقليم شابة، حيث أن 38% من السكان يقل سنهم عن 15 سنة.
  • يبلغ معدل الأمية لدى السكان البالغين من العمر 10 سنوات فما فوق بالإقليم 21%.

الصحة[عدل]

يتوفر إقليم السمارة على مستشفى إقليمي واحد، و5 مؤسسات صحية للعلاجات الأساسية منها 4 مراكز صحية حضرية ومستوصف قروي واحد.[8]

الطاقة[عدل]

الكهرباء[عدل]

يشرف المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب على توزيع الكهرباء بالإقليم، وقد بلغ عدد المنخرطين إلى غاية سنة 2016 بالإقليم 063 12 منخرطاً، أما كمية المبيعات من الطاقة الكهربائية 102 32 مليون واط، منها 83% من الجهد المنخفض.

الماء[عدل]

تتوقف تنمية إقليم السمارة على القدرة على إيجاد وإنتاج وتخزين المياه، فمنذ سنة 1976، تم القيام بمجموعة من البرامج للبحث عن الماء من أجل تزويد الساكنة بهذه المادة الحيوية، وقبل هذه الفترة كان من الصعب التزود بالماء الصالح للشرب، حيث كانت إسبانيا خلال احتلالها للمنطقة تجلب المياه الصالحة للشرب من جزر الكناري بينما السكان المحليون يستهلكون مياه الأمطار المجمعة في المطفيات.

وقد قام المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بإنجاز مجموعة من المشاريع تسمح بإنتاج وتوزيع الماء، وقد بلغ الإنتاج سنة 2016 حوالي 1.97 مليون متر مكعب.

عامل الإقليم[عدل]

العامل السنوات
حميد نعيمي[9] 2017 - الآن

مراجع[عدل]

  1. ^ رموز التقسيمات المغربية حسب HASC at statoids.com
  2. ^ [Xlsx] Note sur les premiers résultats du Recensement Général de la Population et de l’Habitat 2014. اطلع عليه بتاريخ 21 أبريل 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "تعريف إقليم السمارة". مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "المجلس الإقليمي للسمارة". مؤرشف من الأصل في 3 نوفمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "مونوغرافية إقليم السمارة". مؤرشف من الأصل في 15 نوفمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "حملة بيطرية تستهدف قطيع الإبل في السمارة". مؤرشف من الأصل في 8 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "مدن ومعالم وآثار إقليم السمارة". مؤرشف من الأصل في 8 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "أزيد من 1440 مستفيد من خدمات قافلة طبية متعددة الاختصاصات بإقليم السمارة". مؤرشف من الأصل في 8 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "نبذة عن السيد حميد نعيمي العامل الجديد على إقليم السمارة". مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)