الهنود الأوربيون البدائيون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

كان الهنود الأوربيون البدائيون هم المتحدثون باللغة الهندية الأوروبية البدائية (PIE)، وهي اللغة المعاد بنائها في عصر ما قبل التاريخ في منطقة أوراسيا.

تنبع المعرفة بهم أساسًا من إعادة البناء اللغوي، بجانب الأدلة المادية من علم الآثار وعلم الوراثة الأثري. ومع هذا، فإن إعادة البناء اللغوي مليء بالشكوك الكبيرة ومحل للتخمين. وفقًا لبعض علماء الآثار، من المفترض أن لا يشارك المتحدثون بالهندية الأوروبية البدائية أحدًا فيها وهم شعب أو قبيلة مميزة الهوية، ولكن كانت هناك مجموعة من أجداد السكان المتعلقين على نحو غير محكم بمن بعدهم، الذين لا يزالون منتمين لعصر ما قبل التاريخ جزئيًا والعصر البرونزي للهنود الأوروبيين. وكان علماء الآثار هم أصحاب وجهة النظر المذكورة الذين افترضوا وطنًا أصليًا واسع المدى وعمقًا زمنيًا كبيرًا. إضافةً إلى ذلك، لم يشارك اللغويون في وجهة النظر المذكورة، حيث تشغل اللغات البدائية بوجه عام مناطق جغرافية صغيرة على مدى فترة زمنية محدودة، وبوجه عام يتحدثها مجتمعات مترابطة مثل القبائل الصغيرة المنعزلة.

ومن هذا المنظور، فإن الفترة الزمنية المفترضة للهنود الأوروبيين البدائيين كانت أثناء أواخر العصر الحجري الحديث، أو ما يقرب من أربعة آلاف عام قبل الميلاد. وتضعهم البحوث الرئيسية في منطقة سهول الغابات مباشرة الواقعة شمال الطرف الغربي من سهول بحر قزوين البنتيكي في شرق أوروبا. ومد بعض علماء الآثار العمق الزمني للهندية الأوروبية البدائية لوسط العصر الحجري الحديث (5500 حتى 4500 قبل الميلاد) أو حتى أوائل العصر الحجري الحديث (7500 حتى 5500 قبل الميلاد)، واقترحوا افتراضات الموقع البديلة.

في أواخر الألفية الثالثة قبل الميلاد وصلت فروع الهنود الأوربيون البدائيون إلى الأناضول و إيجة و غرب أوروبا و وسط آسيا و سيبيريا الجنوبية [1] .

انظر أيضًا[عدل المصدر]

كتابات أخرى[عدل المصدر]

وصلات خارجية[عدل المصدر]

المصادر[عدل المصدر]

  1. ^ Mallory, J. P.؛ Adams, Douglas Q. (1997). Encyclopedia of Indo-European culture. Taylor & Francis. صفحات 4–6. ISBN 978-1-884964-98-5. اطلع عليه بتاريخ 24 March 2012.