براسيكا زيتية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

البراسيكا الزيتية

Growing Cauliflower.jpg
نبات القرنبيط أحد أصناف البراسيكا الزيتية

حالة الحفظ   تعديل قيمة خاصية حالة الحفظ (P141) في ويكي بيانات

نوع ناقص البيانات[1]
المرتبة التصنيفية نوع[2]  تعديل قيمة خاصية المرتبة التصنيفية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: النباتات
الشعبة: البذريات
الشعيبة: مستورات البذور
الرتبة: البراسيكايات
الفصيلة: الصليبية
الجنس: البراسيكا Brassica
النوع: الزيتية oleracea
الاسم العلمي
Brassica oleracea [2]
لينيوس، 1753
معرض صور براسيكا زيتية  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية معرض كومنز (P935) في ويكي بيانات

البراسيكا الزيتية (باللاتينية: Brassica oleracea) نوع نباتي يتبع جنس البراسيكا من الفصيلة الصليبية موطنها غرب وجنوب أوروبا. هذا النوع من أهم أنواع البراسيكا، حيث تتبعه ضروب وأصناف ذات أهمية اقتصادية فائقة مثل الملفوف والقرنبيط والقرنبيط الأخضر.

تعتبر البراسيكا الزيتيّةمن الأنواع النباتيّة التي تشمل العديد من الأطعمة الشائعة، مثل الكرنب والبروكلي والقرنبيط واللفت وكرنب بروكسل وكولارد غرينز (نبات خضري يشبه الملفوف) وكرنب سافوي و الكرُنب السّاقِي والبروكلي الصينيّة.

في حال كان نبات البراسيكا الزيتيّة بعلاً يطلق عليه اسم "الكرنب البري"، وموطنه الأصلي جنوب وغرب أوروبا الساحلية. إنّ امتلاك البراسيكا الزيتيّة للقدرة الكبيرة على الاحتفاظ بالأملاح وكربونات الكالسيوم (الجير) وعدم قابليّته للمزاحمة من قبل النباتات الأخرى يجعلان من ظهوره بشكلٍ طبيعي يقتصر على منحدرات البحر الجيرية، مثل منحدرات الطباشير على جانبي القناة الإنجليزيّة،[3] وعلى ساحل الجانب الغربي من جزيرة وايت الإنكليزيّة الذي تعصف به الرياح.

البراسيكا الزيتية البرية هي عبارة عن نبات ثنائي الحَوْل Biennial plant يتألّف من أوراق كبيرة قاسية وسميكة في السنة الأولى. تكون أوراق البراسيكا الزيتيّة أكثرَ سمكاً واكتنازاً من أنواع البراسيكا الأخرى -وهو تكيّف يساعدها على تخزين المياه والمواد الغذائية في بيئتها التي من الصعب أن تنمو فيها النباتات- وفي عامه الثان، يستخدمُ النباتُ الموادَّ الغذائية المخزّنة لإنتاج نورة زهرية flower spike طولها من 1 إلى 2 متر (3-7 قدم) تحملُ العديد من الزهور صفراء اللّون.

الزراعة والاستخدامات[عدل]

أصبحت البراسيكا الزيتيّة محصولاً نباتيّاً مهمّاً على قائمة الغذاء البشري، تُستخدم لاحتوائها على عناصر غذائية عديدة تُخزّن داخل أوراقها خلال فصل الشتاء. فالبراسيكا الزيتية غنيّة بالعناصر الغذائيّة الأساسيّة بما في ذلك فيتامين سي. ترتبط الحمية الغذائيّة الغنيّة بالخضروات الصليبية (مثل الملفوف والبروكلي والقرنبيط) بتقليل خطر الإصابة بالعديد من أنواع السّرطان البشرية.[4][5]

يعتقد الباحثون أنّه قد تمّت زراعة البراسيكا الزيتية منذ عدّة آلافٍ من السنين، لكنّ تاريخه كنبات مُدجّن ليس واضحًا قبل العصور اليونانية والرومانية، وذلك عندما كان نباتاً بستانيّاً. يذكر عالم النبات الإغريقي ثاوفرسطس ثلاثة أنواع من الكرنب (ῤάφανος) وهي:[6] الكرنب ذو الأوراق المجعدة، والكرنب ذو الأوراق الناعمة، والكرنب البرّي.[7] وتحدّث ثاوفرسطس أيضاً عن التعارض الغريزي للكرنب مع كرمة العنب، لأنّ الاعتقاد الذي كان سائداً عند القدماء هو أنّ الكرنب الذي يزرع بالقرب من العنب يضفي بنكهته على الخمر.[8] تمّ تربية طيف واسع من البراسيكا الزيتية، بما في ذلك الملفوف، والبروكلي، واللفت، وبعضُ النباتاتِ الأخرى التي يصعب ملاحظة أنّها تنتمي لنفس النوع، أو حتّى لنفس الجنس. قد يكون الشكل العامّ لنباتات البراسيكا الزيتيّة "شكل الإثمار المتقاطع "cross-bearing -في إشارة إلى الزهور ذات الأربع بتلات- هو الميّزة الوحيدة الموحّدة لها جميعاً عدا المذاق.

مراجع[عدل]

  1. ^ معرف القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض: 170110 — تاريخ الاطلاع: 9 أغسطس 2018 — العنوان : The IUCN Red List of Threatened Species 2018.1
  2. أ ب معرف مكتبة تراث التنوع البيولوجي: http://biodiversitylibrary.org/page/358688 — المؤلف: كارولوس لينيوس — العنوان : Species Plantarum — المجلد: 2 — الصفحة: 667
  3. ^ Snogerup، Sven؛ Gustafsson، Mats؛ Bothmer، Roland Von (1990-01-01). "Brassica sect. Brassica (Brassicaceae) I. Taxonomy and Variation". Willdenowia. 19 (2): 271–365. JSTOR 3996645. 
  4. ^ Verhoeven، D. T.؛ Goldbohm، R. A.؛ van Poppel، G.؛ Verhagen، H.؛ van den Brandt، P. A. (1996-09-01). "Epidemiological studies on brassica vegetables and cancer risk". Cancer Epidemiology, Biomarkers & Prevention. 5 (9): 733–748. ISSN 1055-9965. PMID 8877066. 
  5. ^ Higdon، Jane V.؛ Delage، Barbara؛ Williams، David E.؛ Dashwood، Roderick H. (2007-03-01). "Cruciferous vegetables and human cancer risk: epidemiologic evidence and mechanistic basis". Pharmacological Research. 55 (3): 224–236. ISSN 1043-6618. PMC 2737735Freely accessible. PMID 17317210. doi:10.1016/j.phrs.2007.01.009. 
  6. ^ Compare Theophrastus; raphanis (ραφανίς), "فجل", also a Brassica.
  7. ^ Zohary، Daniel؛ Hopf، Maria؛ Weiss، Ehud (2012-03-01). Domestication of Plants in the Old World: The Origin and Spread of Domesticated Plants in Southwest Asia, Europe, and the Mediterranean Basin (باللغة الإنجليزية). OUP Oxford. صفحة 199. ISBN 9780199549061. 
  8. ^ Theophrastus, Enquiry into Plants, IV.6.16; Deipnosophistae, I, noting the effects of cabbages on wine and wine-drinkers, also quotes Apollodorus of Carystus: "If they think that our calling it a rhaphanos, while you foreigners call it a كرنب, makes any difference to us women!" (on-line English text).