المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

بوتيغا فينيتا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (سبتمبر 2015)
Bottega Veneta
بوتيغا فينيتا
بوتيغا فينيتا

معلومات عامة
تاريخ التأسيس 1966
النوع شركة لبيع مواد جلدية فاخرة
الفروع جميع أنحاء العالم
الجنسية إيطالية إيطاليا
أهم الشخصيات
المؤسس ميشيل تادي و رينزو زينغيارو
المقر الرئيسي فيتشنزا إيطاليا
عدد الموظفين 3000   تعديل قيمة خاصية عدد الموظفين (P1128) في ويكي بيانات
المنتجات منتجات جلدية
موقع ويب http://www.bottegaveneta.com/

بوتيغا فينيتا (بالإنجليزية: Bottega Veneta)، ماركة إيطالية فاخرة، اشتهرت على الصعيد العالمي بصناعة السلع الجلديّة. تأسّست بوتيغا فينيتا عام 1966 على يد ميشيل تادي ورينزو زينغيارو، وتعني بالإيطاليّة "المحترف الفينيسي"، إذ كانت البداية مع إنتاج السلع الجلدية التقليديّة. لاحقاً، طوّر الحرفيّون فيها تقنيّة خاصّة في نسج الجلد، تدعى intrecciato، والتي لا تزل حتّى الآن بصمتها الخاصّة. مع الزمن، تقدّم مستوى الإنتاج لتصبح في أولى الثمانينات من المفضّلة عالميّاً.

ومع بداية التسعينات، وتغيّر الإدارة، اتخذت الماركة منحى أكثر عصريّة ومماشاة مع الموضة. وفي شباط عام 2001، تمّ شراؤها من قبل مجموعة "غوتشي"، ليرتبط اسمها بالمدير الإبداعي "توماس ماير" الذي أخد على عاتقه إعادة الدار إلى جذورها الأساسيّة، مركّزاً من جديد على الأسلوب الحرفي التقليدي في الإنتاج كما التصميم.

منذ ذلك الوقت وحتّى الآن، توسّعت الماركة أيضاً نحو عالم المجوهرات، النظارات، العطور والأثاث، مع الاستمرار في تقديم مجموعات واسعة انتشرت عالميّاً من حقائب يد وأحذية وسلع الجلديّة صغيرة، كما أمتعة. كذلك، عرضت بوتيغا فينيتا مجموعتها الأولى للملابس الجاهزة للنساء عام 2005 وللرجال عام 2006. وفي السنة نفسها، تقديراً لأهميّة الحرف اليدويّة التقليديّة وبسبب تضائل عدد الحرفيين في مجال صناعة السلع الجلديّة في إيطاليا، افتتحت الدار معهد Scuola della Pelletteria، وذلك لتدريب ودعم الأجيال المستقبليّة من الحرفيين.