جمهورية أفغانستان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جمهورية أفغانستان
جمهورية أفغانستان
  • جمهوری أفغانستان
    Jomhūrī-ye Afġānestān  (لغة درية)
  • د أفغانستان جمهوریت
    Dǝ Afġānistān Jumhūriyat  (بشتوية)
→ Flag of Afghanistan (1931–1973).svg
1973 – 1978  
Flag of Afghanistan (1987–1992).svg ←
جمهورية أفغانستان
علم أفغانستان  تعديل قيمة خاصية (P163) في ويكي بيانات
جمهورية أفغانستان
شعار أفغانستان  تعديل قيمة خاصية (P237) في ويكي بيانات
النشيد : Millī Surūd
ملی سرود
Afghan National Anthem
LocationAfghanistan (with Soviet borders).svg

عاصمة كابول
نظام الحكم جمهورية نظام الحزب الواحد
اللغة الرسمية البشتوية،  ولغة درية  تعديل قيمة خاصية (P37) في ويكي بيانات
الديانة الاسلام
الحاكم
محمد داوود خان 1973–1978
التشريع
السلطة التشريعية لويا جيرغا
الانتماءات والعضوية
الأمم المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
التاريخ
الفترة التاريخية Cold War
انقلاب 17 July 1973
ثورة ثور 30 April 1978
المساحة
1978 647٬500 كم² (250٬001 ميل²)
السكان
1978 13٬199٬600 نسمة
     الكثافة: 20٫4 /كم²  (52٫8 /ميل²)
بيانات أخرى
العملة أفغاني


جمهورية أفغانستان (بالفارسية: جمهوری أفغانستان) (بالبشتوية: د أفغانستان جمهوريت) وهو اسم أطلق على أول جمهورية أفغانية وألتي كانت تحت قيادة سردار محمد داوود خان من سنة 1973 إلى سنة 1978 والتي أتت بعد إنقلاب أبيض على قريبه الملك محمد ظاهر شاه ، سردار محمد داوود خان عرف بسياساته التقدية حاول تحديث بلده، وبناء علاقات مع الإتحاد السوفييتي والولايات المتحدة والبقاء على حياد في الحرب الباردة بينهما.[1] أُطيح بهذه الحكومة بعد إنقلاب دموي عنيف من قبل الشيوعيين في أبريل سنة 1978.[2]

تاريخيًا[عدل]

التشكيل[عدل]

في يوليو 1973، وبينما كان آخر ملوك أفغانستان، محمد ظاهر شاه، في إيطاليا يخضع لعملية جراحية في العيون، بالإضافة لعلاج آلام أسفل الظهر، نظّم ابن عمه وصهره، رئيس الوزراء الأسبق محمد داود خان، انقلابًا وأنشأ حكومة جمهورية. أرغم ظاهر شاه داود خان على الاستقالة من منصب رئيس الوزراء قبل عقد من الزمن. تنحى الملك عن العرش في الشهر التالي بدلًا من المجازفة بقيام حرب أهلية شاملة.[3]

حكم الحزب الواحد[عدل]

أسس الرئيس محمد داود خان حزبه السياسي، الحزب الوطني الثوري، بعد استيلاءه على السلطة. أصبح هذا الحزب بؤرة التركيز الوحيدة للنشاط السياسي في البلاد. في يناير 1977، عُقد مجلس اللويا جيرغا في أعقاب انتخابات الجمعية الدستورية، وأقر دستور جديد يقيم دولة رئاسية ذات حزب واحد، مع قمع المعارضة السياسية، وبعنف في بعض الأحيان.

في عام 1973، اتُّهم رئيس وزراء أفغانستان السابق محمد هاشيم مايواندوال بالتخطيط لانقلاب، وإن كان من غير الواضح ما إذا كانت الخطة تستهدف بالفعل الحكومة الجمهورية الجديدة أو الملكية التي ألغتها آنذاك. اعتُقل مايواندوال وزُعم أنه انتحر في السجن قبل محاكمته، ولكن الاعتقاد السائد يقول أنه تعرض للتعذيب حتى الموت.[2]

صعود الشيوعية[عدل]

بعد أن أنشأ داود الجمهورية الأفغانية في عام 1973، تولى أعضاء الحزب الديمقراطي الشعبي الأفغاني مناصب في الحكومة.[4] في عام 1976، وضع داود خطة اقتصادية للبلاد مدتها سبعة أعوام. استحدث برامج تدريب عسكرية مع الهند وباشر محادثات التنمية الاقتصادية مع إيران. سلّط داود انتباهه إلى دول الشرق الأوسط الغنية بالنفط مثل السعودية والعراق والكويت من بين دول أخرى للحصول على مساعدات مالية.[2]

تدهورت العلاقات مع الاتحاد السوفيتي أثناء رئاسة داود. إذ رأوا أن تحول داود إلى قيادة أكثر صداقة للغرب أمر خطير، بما في ذلك ما قام به داود من انتقاد عضوية كوبا في حركة عدم الانحياز وطرد المستشارين العسكريين والاقتصاديين السوفييت. ساهم قمع المعارضة السياسية في انقلاب الحزب الديمقراطي الشعبي المدعوم من الاتحاد السوفيتي ضده، وهو حليف مهم في انقلاب عام 1973 ضد الملك.[2]

حقق داود في عام 1978 القليل مما اعتزم إنجازه. لم يحرز الاقتصاد الأفغاني أي تقدم فعلي ولم يرتقِ مستوى المعيشة في أفغانستان. تلقى داود الكثير من الانتقادات لدستور حزبه الواحد عام 1977 والذي جعله بمعزل عن مؤيديه السياسيين.

بحلول عام 1978، شعر الأفغان بخيبة أمل إزاء حكومة داود التي «لا تفعل شيئًا»، وحدد البعض المسؤولين الحكوميين في الحزب الديمقراطي الشعبي وحدهم بالإصلاح الاقتصادي والاجتماعي.[4] بحلول هذا الوقت، توصل الفصيلان الرئيسيان للحزب الديمقراطي الشعبي، المتنازعان سابقًا على السلطة، إلى اتفاق هش للمصالحة. خطط ضباط الجيش المتعاطفون مع الشيوعيين آنذاك للتحرك ضد الحكومة. وفقًا لما ذكره حفيظ الله أمين، الذي أصبح رئيسًا للدولة الأفغانية في عام 1979، بدأ الحزب الديمقراطي الشعبي التخطيط للانقلاب في عام 1976، أي قبل عامين من تنفيذه.[2]

مراجع[عدل]

  1. ^ http://www.iranicaonline.org/newsite/articles/v7f2/v7f246.html نسخة محفوظة 2020-06-06 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت ث ج "Daoud's Republic, July 1973 – April 1978". Country Studies. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Barry Bearak (23 July 2007). "Former King of Afghanistan Dies at 92". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب Amstutz, J Bruce (5 March 2002), Afghanistan: The First Five Years of Soviet Occupation, University Press of the Pacific, صفحة 35–36, ISBN 978-0898755282, مؤرشف من الأصل في 27 أغسطس 2018, اطلع عليه بتاريخ 29 مارس 2018 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)