حرب المحيط الهادئ

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
حرب المحيط الهادئ
جزء من الحرب العالمية II
US landings.jpg
خريطة تظهر المناطق الرئيسية من النزاع وانزال الحلفاء في المحيط الهادي، 1942م -45م.
معلومات عامة
التاريخ 7 ديسمبر 1941م2 سبتمبر 1945م
الموقع شرق آسيا، جنوب آسيا، المحيط الأطلسي، جزره وبلدانه المجاورة، المحيط الهندي.

حرب المحيط الهادئ، وتسمى أيضا في بعض الأحيان حرب منطقة آسيا والمحيط الهادئ.[1][2][3] وتشير إلى الحرب التي دارت على نطاق واسع لأجزاء من المحيط الهادئ والجزر الموجودة فيه، والشرق الأقصى لآسيا. في الحرب العالمية الثانية. بدأ مصطلح حرب المحيط الهادئ يستخدم لتشمل مسرح العمليات التي جرت بين القوات اليابانية والجيش السوفياتي الشرقي في عام 1945م المرابط في تلك المنطقة والتي شملت المحيط الهادئ، و جنوب غرب المحيط الهادي، وجنوب شرق آسيا والأراضي الصينية، وتعتبر حرب المحيط الهادئ بدأت يوم 7 ديسمبر 1941م مع غزو ملايا البريطانية والهجوم على بيرل هاربور في الولايات المتحدة من قبل قوات الامبراطورية اليابانية. يعتبر بعض الكتاب والمؤرخين العسكرين أن الصراع في آسيا والمحيط الهادئ يمكن ان يكون بدأ 7 يوليو 1937 ،بين الصين واليابان، أو ربما بدأ في 19 سبتمبر 1931م، عندما غزت اليابان منشوريا. ومع ذلك، فمن الأكثر قبولاً لدى الخبراء أن حرب المحيط الهادئ نفسها بدأت في ديسمبر 1941م، والتي شهدت تحالف ضد الامبراطورية اليابانية، والتي أيدتها بعض القوى في آسيا مثل تايلاند ودول المحور ألمانيا وإيطاليا.ولكن الحرب بلغت ذروتها في تفجير القنبلتين الذريتين في هيروشيما وناغازاكي من قبل الولايات المتحدة والغزو السوفياتي لمنشوريا، مما أدى إلى الانتصار على اليابان ونهاية الحرب العالمية الثانية في 15 أغسطس 1945 . واستسلمت اليابان رسمياً بتوقيع الاستسلام على متن البارجة الأمريكية يو اس اس ميسوري يوم 2 سبتمبر عام 1945م .[4] [5] [6][7][8][9][10]

ملخص[عدل]

أسماء أُطلقت على الحرب[عدل]

في دول الحلفاء خلال الحرب، لم تختلف «حرب المحيط الهادئ» عن الحرب العالمية الثانية بشكل عام أو كانت تُعرف ببساطة باسم الحرب ضد اليابان. في الولايات المتحدة، كان مصطلح المسرح الآسيوي والهادئ يُستخدم على نطاق واسع على الرغم من اعتباره خطأ فيما يتعلق بحملة بورما والحرب في الصين وغيرها من الأنشطة داخل مسرح عمليات جنوب شرق آسيا في الحرب العالمية الثانية. ومع ذلك، اعتبرت القوات المسلحة الأمريكية المسرح بين الصين وبورما والهند متميزًا عن المسرح الآسيوي الهادئ خلال الصراع.

استخدمت اليابان اسم حرب شرق آسيا الكبرى مثلما تم اختياره بموجب قرار مجلس الوزراء في 10 ديسمبر من عام 1941 للإشارة إلى كل من الحرب مع الحلفاء الغربيين والحرب المستمرة في الصين. وقد أطلق هذا الاسم على الجمهور في 12 ديسمبر، مع تفسير مفاده أنه اشتمل على حصول الدول الآسيوية على استقلالها عن القوى الغربية من خلال القوات المسلحة التابعة لمنطقة شرقي آسيا الكبرى للرفاهية المتبادلة.[11] أدمج المسؤولون اليابانيون ما أسموه بالحادث الياباني الصيني في حرب شرق آسيا الكبرى.

أثناء احتلال اليابان (1945-52)، كانت هذه المصطلحات اليابانية محظورة في الوثائق الرسمية على الرغم من استمرار استخدامها غير الرسمي، وأصبحت الحرب تُعرف رسميًا باسم حرب المحيط الهادئ. في اليابان، يُستخدم أيضًا اسم حرب السنوات الخمس عشرة في إشارة إلى الفترة من حادثة موكدن في عام 1931 حتى عام 1945.

المشاركون[عدل]

دول المحور[عدل]

دول المحور التي ساعدت اليابان وشملت الحكومة المحلية في تايلاند، والتي سرعان ما استغلت تحالفها مع اليابان في عام 1941 حيث كانت القوات اليابانية قد سيطرت على تايلاند، وأرسلت قوات لغزو واحتلال شمال شرق بورما، وطرد القوات البريطانية من المنطقة. جندت اليابان العديد من جنود من المستعمرات من كوريا وفورموزا (والتي عرفت فيما بعد باسم تايوان). إلى حد قليل اعتمدت على قوات فيشي الفرنسية، وعلى الجيش الوطني الهندي، والجيش الوطني البورمي. وعلى القليل من البحرية الإيطالية والألمانية من المشاركين من الطرف الأخر ,الحلفاء وهم الولايات المتحدة والصين والمملكة المتحدة (بما في ذلك قوات من الهند البريطانيةوأستراليا، وكومنولث الفلبين، وهولندا (التي كانت تسيطر في ذلك الوقت على جزر الهند الشرقية الهولنديةونيوزيلندا، وكندا، وجميعهم كانوا أعضاء في مجلس حرب المحيط الهادئ. والمكسيك، وقوات فرنسا الحرة والعديد من البلدان الأخرى كما شارك، وخاصة قوات من المستعمرات البريطانية الأخرى، وكذلك أمريكا اللاتينية. و الاتحاد السوفياتي الذي خاض مناوشات على الحدود مع اليابان في 1938 و1939، ثم وقف على الحياد حتى آب / أغسطس 1945، عندما انضمت قواته إلى الحلفاء وغزت أراضي منشوريا, ومناطق من جمهورية الصين ،و منغوليا الداخلية، وكوريا وجزيرة سخالين وبعض الجزر اليابانية الشمالية (جزر كوريل).[12][13]

قوى المحور والدول المنحازة[عدل]

ضمت دول المحور التي ساعدت اليابان حكومة تايلاند الاستبدادية، التي شكلت تحالفًا حذرًا مع اليابانيين في عام 1941 عندما أصدرت القوات اليابانية الحكومة مع إنذار في أعقاب الغزو الياباني لتايلاند. أصبح زعيم تايلاند، بلايك بيبولسونجكرام، متحمسًا إلى حد كبير لفكرة التحالف بعد الانتصارات اليابانية الحاسمة في حملة ملايو، ثم في عام 1942 أرسل جيش فياب للمساعدة في غزو بورما إذ أعيد احتلال الأراضي التايلاندية السابقة التي كانت قد ضمتها بريطانيا (أعيد إدماج مناطق ماليزيا المحتلة في تايلاند في عام 1943 أيضًا). أيّد الحلفاء ذلك ونظموا مجموعة مقاومة معادية لليابان، تُعرف باسم الحركة التايلندية الحرة، بعد أن رفض السفير التايلندي لدى الولايات المتحدة تسليم إعلان الحرب. وبسبب هذا، وبعد الاستسلام عام 1945، كان موقف الولايات المتحدة يتلخص في أن تايلاند ينبغي أن تُعامل كدولة دمية لليابان وأن تعتبر أمة محتلة وليس حليفًا لها. وقد تم ذلك على النقيض من الموقف البريطاني تجاه تايلاند، الذين واجهتهم في القتال أثناء غزوهم الأراضي البريطانية لذا اضطرت الولايات المتحدة إلى عرقلة الجهود البريطانية لفرض سلام عقابي.[14]

شارك أعضاء في منطقة شرقي آسيا الكبرى للرفاهية المتبادلة، التي ضمّت جيش مانشوكو الإمبراطوري والجيش الصيني التعاوني التابع لولايات مانشوكو الدمية اليابانية (التي تتألف من أغلب منشوريا) ونظام وانغ جين وي التعاوني (الذي كان يسيطر على المناطق الساحلية في الصين) على التوالي. في حملة بورما، كان أعضاء آخرون، مثل الجيش الوطني الهندي المناهض لبريطانيا والتابع لعارضي حكومة آزاد هند والجيش الوطني لبورما في ولاية بورما، نشطين ومستعدين للقتال إلى جانب حلفائهم اليابانيين.

وعلاوة على ذلك، جندت اليابان العديد من الجنود من مستعمراتها في كوريا وتايوان. شكّلت أيضًا وحدات أمنية تعاونية في هونغ كونغ (إصلاح الشرطة الاستعمارية السابقة) وسنغافورة والفلبين (وهي أيضًا عضو في منطقة شرقي آسيا الكبرى للرفاهية المتبادلة) وجزر الهند الشرقية الهولندية (المدافعون عن الوطن «بيتا») ومالايا البريطانية وبورنيو البريطانية والهند الصينية الفرنسية السابقة (بعد الانقلاب الياباني في الهند الصينية الفرنسية عام 1945) (إذ سمحت فرنسا الفيشية سابقًا لليابانيين باستخدام قواعد في الهند الصينية الفرنسية ابتداء من عام 1941، في أعقاب الغزو الياباني) فضلًا عن ميليشيات تيمور البرتغالية. ساعدت هذه الوحدات المجهود الحربي الياباني داخل أراضيها.

كانت مشاركة كل من ألمانيا وإيطاليا محدودة في حرب المحيط الهادئ. قامت القوات البحرية الألمانية والإيطالية بتشغيل غواصات وسفن مداهمة في المحيطين الهندي والهادئ والجدير بالذكر منها مجموعة منسون الألمانية. تمتع الإيطاليون بإمكانية الوصول إلى القواعد البحرية في أراضي الامتياز في الصين والتي استخدموها (والتي تنازلت عنها فيما بعد لنظام وانغ جين وي من قِبَل الجمهورية الإيطالية الاشتراكية في أواخر عام 1943). بعد هجوم اليابان على بيرل هاربر وما تلاه من إعلانات الحرب، كان لكل من الطائرات البحرية الوصول إلى المرافق البحرية اليابانية.

مسارح الحرب[عدل]

بين عامي 1942 و1945، كانت هناك أربع مناطق رئيسية للصراع في حرب المحيط الهادئ: الصين ووسط المحيط الهادئ وجنوب شرق آسيا وجنوب غرب المحيط الهادئ. تشير مصادر أمريكية إلى اثنين من المسارح في حرب المحيط الهادئ هما مسرح عمليات المحيط الهادئ ومسرح عمليات الصين وبورما والهند. لكن هذه لم تكن أوامر تنفيذية.

في المحيط الهادئ، قسّم الحلفاء السيطرة لقواتهم بين قيادتين عليا، والمعروفة باسم مناطق المحيط الهادئ ومنطقة جنوب غرب المحيط الهادئ.[15] في عام 1945، لفترة وجيزة قبل استسلام اليابان، اشتبك الاتحاد السوفييتي والجمهورية الشعبية المنغولية بالقوات اليابانية في منشوريا وشمال شرق الصين.

لم تدمج البحرية الإمبراطورية اليابانية وحداتها في أوامر المسرح الدائمة. وقد أنشأ الجيش الياباني الإمبراطوري، الذي كان قد أسّس بالفعل جيش كوانتونغ للإشراف على احتلاله لمانشوكو والجيش الصيني الاستكشافي خلال الحرب الصينية اليابانية الثانية، مجموعة الجيش الاستكشافي الجنوبي في بداية غزوه جنوب شرق آسيا. سيطر هذا المقر على الجزء الأكبر من تشكيلات الجيش الياباني التي عارضت الحلفاء الغربيين في المحيط الهادئ وجنوب شرق آسيا.

دوغلاس ماك آرثر يوقع على الاستسلام الرسمي للقوات اليابانية في ولاية ميسوري الأميركية، 2 سبتمبر 1945

جبهات القتال في الهادئ وأسماء القوات المشاركة[عدل]

تايلاند الحرب الفرنسية التايلاندية

  • اوكتوبر 1940 – 9 مايو (ايار) 1941

الاتحاد السوفيتي حرب الحدود السوفياتية اليابانية

الغزو الياباني في جنوب شرق آسيا والمحيط الهادئ والأحداث التي دارت[عدل]

هجمات قوات الحلفاء[عدل]

نظر أطلس جبهات القتال من يوليو 1943 إلى آب / أغسطس 1945 في في فترات نصف الشهر
1943-07-01JapWW2BattlefrontAtlas.jpg
1943-07-01
1943-12-01JapWW2BattlefrontAtlas.jpg
1943-12-01
1944-05-01JapWW2BattlefrontAtlas.jpg
1944-05-01
1944-11-01JapWW2BattlefrontAtlas.jpg
1944-11-01
1945-03-01JapWW2BattlefrontAtlas.jpg
1945-03-01
1945-08-01JapWW2BattlefrontAtlas.jpg
1945-08-01

حملة جنوب شرقي أسيا: 1941-12-08 – 1945-08-15

حملة غينيا الجديدة

حملة اليابان

سيطرة السوفيات على منشوريا

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "معلومات عن حرب المحيط الهادئ على موقع d-nb.info"، d-nb.info، مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2019.
  2. ^ "معلومات عن حرب المحيط الهادئ على موقع babelnet.org"، babelnet.org، مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2019.
  3. ^ "معلومات عن حرب المحيط الهادئ على موقع id.ndl.go.jp"، id.ndl.go.jp، مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2020.
  4. ^ "Chinese People Contribute to WWII"، مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2016، اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2009.
  5. ^ Dower, John William (1987), War Without Mercy: Race and Power in the Pacific War. Pantheon
  6. ^ Amartya Sen (1981)، Poverty and Famines: An Essay on Entitlement and Deprivation، London: Oxford University Press، ص. 203، ISBN 9780195649543، مؤرشف من الأصل في 12 أغسطس 2021.
  7. ^ Werner Gruhl, Imperial Japan's World War Two, 1931–1945 Transaction 2007 (ردمك 978-0-7658-0352-8). pp. 143–44.
  8. ^ Michael Clodfelter. Warfare and Armed Conflicts: A Statistical Reference to Casualty and Other Figures, 1500–2000. 2nd ed. 2002 (ردمك 0-7864-1204-6). p. 556
  9. ^ McLynn, The Burma Campaign: Disaster into Triumph, 1942–1945, p. 1.
  10. ^ Ruas, Óscar Vasconcelos, "Relatório 1946–47", AHU
  11. ^ Jansen 2002، صفحة 626.
  12. ^ "WW2 People's War – Timeline"، BBC، مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2011، اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2010.
  13. ^ "World War II and the founding of the Vietnamese state"، Britannica، مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2021.
  14. ^ I.C.B Dear, ed, The Oxford companion to World War II (1995) p 1107
  15. ^ "Map of the Pacific Theater"، مؤرشف من الأصل في 09 يناير 2009، اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2010.

لا بوليتيك دي لا دي اجراند عن اسيا الشرقية واللاتحاد الأفريقي واليابان باللغة الفرنسية

The Pacific War Series حروب المحيط الهادئ

حرب كندا في المحيط الهادئ