روبن هود (فيلم 2010)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

إحداثيات: 51°11′26.31″N 0°46′39.01″W / 51.1906417°N 0.7775028°W / 51.1906417; -0.7775028

روبن هود
Robin Hood (بالإنجليزية) عدل القيمة على Wikidata
Robin Hood 2010.jpg
معلومات عامة
الصنف الفني
الموضوع
تاريخ الصدور
مدة العرض
  • 140 دقيقة عدل القيمة على Wikidata
اللغة الأصلية
مستوحاة من
Robin Hood (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
البلد
موقع الويب
الطاقم
المخرج
السيناريو
Brian Helgeland (en) ترجم[4] عدل القيمة على Wikidata
البطولة
الديكور
تصميم الأزياء
Janty Yates (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
التصوير
الموسيقى
Marc Streitenfeld (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
التركيب
بيترو سكاليا عدل القيمة على Wikidata
صناعة سينمائية
الشركات المنتجة
  • يونيفرسال بيكشرز[5]
  • Imagine Entertainment (en) ترجم
  • ريلاتيفتي ميديا
  • سكوت فري برودكشنز عدل القيمة على Wikidata
المنتجون
التوزيع
يونيفرسال بيكشرز — يو آي بي دونا[6]نتفليكس — FandangoNow (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
الميزانية
200٬000٬000 US$ عدل القيمة على Wikidata
الإيرادات
321٬669٬741 US$ عدل القيمة على Wikidata

روبن هود فيلم أمريكي يحكي قصة الأسطورة روبن هود رامي السهام البارع الذي شارك في الحروب الصليبية خلال فترة حكم ريتشارد الأول ملك إنجلترا، الفيلم من إخراج ريدلي سكوت وبطولة الممثل راسل كرو بدور روبن هود، وبدور ماريون لوكسلي الفنانة كيت بلانشيت وبدور السير والتر لوكسلي ماكس فون سايدون.عُرض الفيلم في دور السينما أبتداءً من 12 مايو 2010.

القصة[عدل]

حكاية روبن هود مستلهمة أساساً من التراث الإنجليزي وتدور حول لص وفارس يسرق من الأغنياء ليعطي الفقراء استطاعت بسبب نبالة شخصياتها وأحداثها أن تتعدى ثقافتها الإنجليزية وتصبح تراثاً عالمياً معروفاً في جميع أنحاء العالم، وتضاربت المعلومات دائماً عن حقيقة روبن هود وهل هو شخصية حقيقية أم خيال فلكلوري، ومعظم الروايات توقعت زمن وجوده (إن كان قد وجد فعلاً) بين القرنين الثالث عشر والخامس عشر بسبب قصائد وأشعار من تلك الفترة تناولته بالمديح ولكن لم يكن لأحد أن يستطع الجزم بفترة وجوده الفعلية، أو حقيقتها من خيالها. الفيلم يضع الشخصية في القرن الثاني عشر في فترة نهاية الحرب الصليبية الثالثة عند عودة الجيوش الصليبية مهزومة على يد القائد المسلم صلاح الدين الأيوبي، ويصور الفيلم روبن هود على أنه جندي مرتزق عائد من الحرب الصليبية ضمن جيش الملك ريتشارد الثالث الذي يلقب بريتشارد قلب الأسد، والذي خسر لتوه الحرب وكادت أن تفلس خزائن مملكته من الأموال حتى عجز عن دفع رواتب جنوده المرتزقة، وضمن بداية أحداثه يقابل روبن هود الملك ريتشارد الذي يعجب بقوته وشجاعته عندما يشاهده يتعارك مع جندي صديق له فيسأله عن رأيه، فيرد عليه روبن بصراحة ويواجهه بأن ماحدث في (مذبحة عكا) لم يكن شيئاً مشرفاً للجيش الصليبي وتلك المذبحة هي نقطة سوداء ضمن علامات التاريخ الصليبي الدامي، حيث أمر بها الملك ريتشاد وتم خلالها قتل أكثر من ثلاثة آلاف من أهل المدينة العزل الذين صمدوا أمامه لفترة طويلة، تلك الصراحة تجلب لروبن العقاب وتكون بداية توجهه الجديد نحو الثورة والمغامرة.[7]

الإنتاج[عدل]

التطوير وما قبل الإنتاج[عدل]

أبرزت المسودات السابقة للسيناريو تركيزًا أكبر وأكثر تعاطفًا على عمدة نوتنغهام مع فكرة واحدة هي أن روبن هود بدأ بصفته الشريف.

في يناير 2007 حصلت يونيفرسال ستوديوز وشركة إيماجين إنترتينمنت لبريان جرازر على نص محدد كتبه إيثان ريف وسايروس فوريس مبتكرو المسلسل التلفزيوني سليبر سيل. كان نصهما يصور عمدة نوتنغهام أكثر تعاطفا وروبن هود الأقل فاضلة والذي يشارك في مثلث الحب مع السيدة ماريان. تلقى الكتاب صفقة من سبعة أرقام للشراء.[8] في أبريل التالي تم التعاقد مع ريدلي سكوت لإخراج الفيلم مع اعتبار سام ريمي وبريان سينجر أيضًا لهذا المنصب.[9][10] حاول سكوت الحصول على حقوق لنفسه ولشركة توينتيث سينشوري فوكس لكنه تعاون سابقًا مع جرازر في رجل عصابة أمريكي ووقع على العمل كمخرج بدلاً من منتج.[11] ادعى سكوت اثنين من التعديلات على فيلم روبن هود السابق: مغامرات روبن هود (1938) و روبن هود أمير اللصوص (2001)، وتمكن سكوت من إعادة الفيلم، قائلا "الأفضل، وبصراحة، كان ميل بروكس لأن كاري إلويس كان كوميديًا تمامًا.[12]

أدى استياء سكوت من السيناريو إلى تأخير التصوير وخلال عام 2008 تمت إعادة كتابته في قصة عن روبن هود الذي أصبح خارجًا عن القانون في وقت من الأوقات. اعتُبر كرو لدور مزدوج مثل كل من روبن والشريف. أسقط سكوت الفكرة الأخيرة وأعيد تسمية نوتنغهام لتعكس الزاوية الأكثر تقليدية. في يونيو تم التعاقد مع كاتب السيناريو براين هيلجلاند لإعادة كتابة السيناريو من قبل ريف وفوريس.[13] أوضح المنتج مارك شموغر أن لدى سكوت تفسيرًا مختلفًا للقصة عن "النص [الذي] كان شريف نوتنغهام محققًا في الطب الشرعي بأسلوب سي اس آي: التحقيق في موقع الجريمة."[11] وضع سكوت النص بالتفصيل حيث صور شريف نوتنغهام على أنه اليد اليمنى لريتشارد قلب الأسد، والذي عاد إلى إنجلترا لخدمة الأمير جون بعد اغتيال ريتشارد. على الرغم من أن سكوت شعر أن جون "كان ذكيًا جدًا في الواقع، إلا أنه حصل على سمعة سيئة لأنه أدخل الضرائب، لذا فهو الرجل السيئ في هذا"، وكان شريف قد تمزق بين "خطأين": ملك فاسد وخارج عن القانون يحرض على الفوضى.[14] تم البحث عن مواقع في شمال شرق إنجلترا بما في ذلك قلعة ألنويك وقلعة بامبورغ وغابة كيلدر. جزء من التصوير كان من المقرر أن يتم في نورثمبرلاند، لكن ونتيجة إضراب نقابة الكتاب الأمريكية 2007-2008 تم تعليق الإنتاج.[15]

كان من المقرر أن يبدأ التصوير في أغسطس في غابة شيروود إذا لم يحدث إضراب نقابة ممثلي الشاشة لعام 2008،[16] للإصدار في 26 نوفمبر 2009. لكن وحلول يوليو تأخر التصوير من جديد،[17] وتم التعاقد مع الكاتب المسرحي بول ويب لإعادة كتابة السيناريو.[11] تم تأجيل تصوير الفيلم إلى عام 2010،[18] فتمَّ دمج شخصية شريف نوتنغهام مع روبن.[19] يصف سكوت هوية روبن: "في سياق القصة، يبدأ كشيء واحد ويصبح ستارًا لشيء آخر ثم يتقاعد لذلك كان مؤقتًا عمدة نوتنغهام."[20] عاد هيلجيلاند لإعادة كتابة السيناريو مضيفًا افتتاحية حيث يشهد روبن وفاة الشريف في المعركة ويستولي على هويته.[21] اختار سكوت أن يبدأ التصوير في فبراير 2009 في الغابات حول لندن بعد أن اكتشف العديد من الأشجار التي لم تكن مقلَّمة.[12] بحلول فبراير 2009 كشف سكوت أن نوتنغهام أصبحت نسخته من روبن هود حيث أصبح غير راضٍ عن فكرة أن يبدأ روبن منصب الشريف.[22]

الأدوار[عدل]

تم اختيار راسل كرو في دور روبن هود في يناير 2007 ، مقابل رسم قدره 20 دولارًا مليون مقابل 20٪ من الإجمالي.[8] الإضافة التالية إلى فريق التمثيل ستكون مارك سترونج. عندما تمت مقابلته حول دوره، ذكر سترونج أن شخصيته للسير جودفري كانت تسمى في الأصل كونراد وكانت مبنية على جاي أوف جيزبورن، ووصف الشخصية الأصلية على أنها ذات شعر أشقر وتشوهت نتيجة اصطدامها بمسامير القوس والنشاب.[23]

اختيرت في فبراير 2009 كيت بلانشيت لتلعب دور خادمة ماريون لتحل محل سيينا ميلر لكنها غادرت العمل في أواخر عام 2008 بسبب إعادة كتابة النص وأصبحت فيما بعدُ صغيرة جدًا بالنسبة لهذا الدور.[24][25] تم اعتبار راشيل وايز وكيت وينسلت للدور قبل توقيع بلانشيت.[26] قبل بدء التصوير في شهر مارس جرى اختيار كيفن دوراند وسكوت غرايمز وألان دويل لتصوير ليتل جون وويل سكارليت وألان أديالي على التوالي مع فانيسا ريدغريف بدور إليانور أكويتان وأوسكار إسحاق في دور الأمير جون وليا سيدوكس إيزابيلا من أنغوليم.[27][28] انسحبت ريدجرايف من الفيلم بعد وفاة ابنتها ناتاشا ريتشاردسون لتحل محلها إيلين أتكينز.[29] تم الإعلان عن دوري ويليام هيرت وماثيو ماكفادين في أبريل حيث قام ماكفادين بتصوير دور الشريف.[30][31] سينضم داني هيوستن في يوليو بصفته الملك ريتشارد، وهو الدور الذي كان ريس إيفانز يتماشى معه في البداية.[32][33]

التصوير[عدل]

قلعة وهمية في بورن وود في نهاية التصوير تظهر بوابة القلعة المحترقة.

بدأ التصوير في 30 مارس 2009.[34] في يونيو ويوليو صور الطاقم في فريش واتش ويست في بيمبروكشاير بويلز.[35] تم تصوير وصول ترس الملك الميت (القارب) برفقة روبن ورجاله إلى برج لندن في فيرجينيا ووتر حيث تم بناء نموذج جزئي للبرج. تم تصوير مشاهد واسعة من الفيلم في أشريدج ليتل جادسدن على حدود هارتفوردشير/باكينغهامشير.[36] تم تصوير حصار قلعة شالوس في بورني وود في فارنهام خلال شهري يوليو وأغسطس.[37] تم التصوير أيضًا في دوفديل بالقرب من أشبورن في ديربيشاير.[38] في 31 يوليو اقتحم لصوص مبنى الدعائم ليلاً وسرقوا الكاميرات التي كانت تستخدم في تصوير الفيلم.[39]

تبرعت مؤسسة خيريّة في اسكتلندا بآلة مدق المستخدمة أثناء التصوير والتي أطلق عليه طاقم الفيلم اسم "روزي" وتبلغ قيمتها 60 ألف جنيه إسترليني وذلك لاستخدامها في معركة إعادة تشريعات في حصن يُدعى دانكارون بُني في غابة بالقرب من خزان وادي كارون في شمال لاناركشاير.[40]

أحد الخيول المستخدمة في الفيلم كان اسمه جورج وكان كرو يركبه. سيكون هذا هو نفس الحصان الذي ركب عليه كرو أثناء تصوير فيلم غلاديايتر.[41]

الموسيقى التصويرية[عدل]

تم إصدار الموسيقى التصويرية لروبن هود، مع موسيقى كتبها وأداها مارك سترايتنفيلد في 11 مايو 2010.[42]

# عنوان المدة
1. "Destiny"   3:36
2. "Creatures"   2:09
3. "Fate Has Smiled Upon Us"   2:02
4. "Godfrey"   3:32
5. "Ambush"   1:16
6. "Pact Sworn in blood"   2:52
7. "Returning the Crown"   1:13
8. "Planting the Fields"   1:18
9. "Sherwood Forest"   2:19
10. "John Is King"   4:02


الإفراج[عدل]

أقام فيلم روبن هود عرضه العالمي الأول في مهرجان كان السينمائي 2010 في نفس يوم إطلاقه في المملكة المتحدة وأيرلندا. تم إصداره بعد ذلك في 14 مايو 2010 في أمريكا الشمالية.[43] عُرض الفيلم لأول مرة في اليابان في 10 ديسمبر 2010.[44]

صدر الفيلم على قرص دي في دي وبلو راي في 20 سبتمبر 2010 في المملكة المتحدة،[45] وفي اليوم التالي في الولايات المتحدة.[46] في حين أن إصدارات الوسائط المنزلية في المملكة المتحدة تتكون فقط من نسخة "ديروكتورز كات" الموسعة (15 دقيقة إضافية)، فإن أقراص دي في دي وبلوي راي الأمريكية تتكون من كل من نسخة "ديركتورز كات" والنسخة المسرحية الأقصر.[47]

الاستقبال[عدل]

شباك التذاكر[عدل]

في أسبوع الافتتاح حصل الفيلم على 5،750،332 جنيهًا إسترلينيًا في المملكة المتحدة متقدمًا على آيرون مان 2 وحصل على 36،063،385 دولارًا في الولايات المتحدة،[48] وحقق إجمالي 15381.416 جنيهًا إسترلينيًا في المملكة المتحدة و104،516،000 دولارًا في الولايات المتحدة و321،669،741 دولارًا في جميع أنحاء العالم.[49] كان يُنظر إلى أرقام شباك التذاكر على أنها مخيبة للآمال إلى حد ما، على الرغم من أن الأفلام التي تم تعيينها في العصور الوسطى تميل إلى الأداء السيئ ويصنف روبن هود في الواقع على أنه ثاني أعلى فيلم في العصور الوسطى من حيث إجمالي الأرباح في شباك التذاكر.[50]

الاستقبال النقدي[عدل]

تلقى راسل كرو عن دور روبن ردود فعل متباينة مع بعض الانتقادات المحددة الموجهة نحو لهجته في الفيلم.

كان رد الفعل الناقد لروبن هود مختلطًا، حيث حصل الفيلم على تصنيف 43 ٪ على موقع روتن توميتوز بناءً على 245 مراجعة بمتوسط تقييم 5.34/10. يُؤكّد الإجماع النقدي للموقع: «يأخذُ ريدلي سكوت في هذه الحكاية التي يتم سردها في كثير من الأحيان بعضًا من التمثيل الجيد وعدد قليل من متواليات الحركة ، لكنه يفتقد إلى إثارة المغامرة التي جعلت من روبن هود أسطورة في المقام الأول.» حصل الفيلمُ في ميتاكريتيك على تقييمٍ بلغ 53 ٪ بناءً على تصنيف طبيعي لـ 40 مراجعة. الجماهير التي استطلعت آراءها في سينماسكور أعطت الفيلم متوسط درجة "B−" على مقياس A + إلى F.[51]

أعطى روجر إيبرت من شيكاغو سن-تايمز الفيلم نجمتين من أصل أربعة، وكتب أن "شيئًا فشيئًا العنوان بالعنوان، البراءة والفرح تتلاشى من الأفلام.[52] شعر جو نيوماير من صحيفة نيويورك ديلي نيوز أن «المشكلة في مقاربة راسل كرو الجديدة للأسطورة هي أن لها حذاءًا موحلًا في التاريخ والآخر في الخيال. النتيجة المتوسطة بعيدة كل البعد عن أن تكون نقطة جذب.[53]» اتهم دافيد روارك من ريلافنت سكوت باستبدال العمق بالتفاصيل والمواضيع المتلاعبة، مثل الانتقام والحرب الظالمة وذكر أن سكوت قد امتص الحياة من حكاية عزيزة حيث كتب أن «سكوت حوَّل الأسطورة إلى تاريخ يظهر على شكل فوضى جافة غير محسوسة.[54]» أنتوني لين ، الذي يكتب لمجلة نيويوركر وجد الفيلم "قاسٍ ومهمل" وانتقد أداء كرو قائلاً: «يبدو روبن كئيبًا بشكل مرضي فحتى عندما يقود سلاح الفرسان على حصان أبيض فإنه يقطع شخصية وحيدة تقطعت بهم السبل في نزاعاته.[55]» انتقد أوين جليبرمان من إنترتينمنت ويكلي الفيلم الذي لا يحمل أي سمات لأسطورة روبن هود وقال عن اتجاه سكوت وأداء كرو: «قام سكوت وكرو بصنع فيلم رائع من جلادياتور مستغلين بعمق الشجاعة الذكورية الاستعراضية القديمة. في روبن هود يحاول سكوت التعمق مرة أخرى ولكن بطريقة مضللة - يعتقد أنه يصنع جنديًا من القرون الوسطى لإنقاذ الجندي روبن. المعارك محببة ووجودية لكنها ليست مثيرة. إنهم يتدفقون على مشاهد الجماهير مع تيارات من السهام وبقايا الدم وكرو يشق طريقه من خلالهم هو ميزة. الفيلمُ يُركّز على هدف قاتم لدرجة أنه ممل وكذلك السيناريو ككل.[56]»

من بين المراجعات الأكثر إيجابية للفيلم كتب ميك لاسال من سان فرانسيسكو كرونيكل أن "سكوت لديه إتقان كبير لتسلسلات أكشنه" وأثنى على "نهجه المتطور تجاه المادة".[57] أطلق تاي بور من بوسطن جلوب على الفيلم اسم "الترفيه الذكي" وكتب أن كرو "يمتلك حضورًا وسلطة تجعلك تنسى كل شيء عن كيفن كوستنر ".[58] دعا لو لومنيك من صحيفة نيويورك بوست روبن هود "الرأس والأكتاف فوق ذلك النوع من الملاحم الخفيفة التي تقدمها هوليوود عادة خلال موسم الصيف".[59] أثناء تدوين الفيلم الذي قلل من أهمية العديد من شخصياته، كان كيرك هانيكوت من هوليوود ريبورتر مكملاً للفيلم وأثنى على التصوير السينمائي لجون ماثيسون والنتيجة الموسيقية لمارك سترايتنفيلد.[60]

تلقى راسل كرو انتقادات من وسائل الإعلام البريطانية بسبب لهجته المتغيرة أثناء الفيلم. قالت مجلة إمباير إن لهجته كانت اسكتلندية في بعض الأحيان،[61] بينما اعتقدت شركة توتال فيلم أن هناك أوقاتًا كانت تبدو فيها إيرلندية.[62] أشار مارك لوسون أثناء إجراء مقابلة مع كرو على راديو بي بي سي 4 إلى وجود تلميحات من اللغة الأيرلندية في لهجته وهو الأمر الذي أغضب كرو.[63][64]

انتقد عدد من المراجعين عدم الدقة التاريخية في الفيلم. في صحيفة نيويورك تايمز مثلًا، اشتكى أنتوني سكوت من أن الفيلم حقق ما وصفها تجزئة من السجل التاريخي.[65] في الغارديان أيضًا اشتكى أليكس تانزيلمان من أن الفيلم كان مليئًا بالاستحالات التاريخية والمفارقات التاريخية التي تشير إلى أن ريتشارد قلب الأسد كان يقاتل بالفعل في فرنسا عام 1199 لكنه عاد بالفعل من الأرض المقدسة قبل سبع سنوات لذلك من غير الدقيق تصويره وهو يقاتل في فرنسا في طريق عودته من الأرض المقدسة عام 1199 كما هو الحال في الفيلم.[66]

الجوائز[عدل]

السنة الجائزة الفئة المتلقي النتيجة ملاحظات
2010 جوائز ساتلايت أفضل تصميم أزياء جانتي ياتس رُشِّح [67]
2011 جوائز نقابة مديري الفنون جائزة التميز في تصميم الإنتاج - فيلم الفترة آرثر ماكس رُشِّح [68]
جائزة اختيار الجمهور فيلم الحركة المفضل روبن هود رُشِّح [69]
جوائز نقابة الممثلين الشاشة فرقة حيلة روبن هود رُشِّح [70]
جوائز اختيار المراهقين فيلم الاختيار: أكشن روبن هود رُشِّح [71]
اختيار فيلم العمل راسل كرو رُشِّح
أفضل ممثلة: أكشن كيت بلانشيت رُشِّح
جوائز جمعية المؤثرات البصرية مؤثرات بصرية داعمة في صورة متحركة مميزة ريتشارد ستامرز، ألين ماريس، جيسيكا نورمان، ماكس وود رُشِّح [72]
جوائز ساتورن أفضل فيلم أكشن ومغامرة روبن هود رُشِّح [73]

ما بعد[عدل]

أشار سكوت إلى أنه كان يفكر في المزيد من الأفلام في مقابلة مع صحيفة التايمز في 4 أبريل 2010 قائلاً: «بصراحة فكرت لماذا لا يكون لدي إمكانية لتكملة الفيلم؟[74]» في العرض العالمي الأول في مدينة كان أعلن كرو أنه مستعد "إذا أتيحت له الفرصة لمناقشة ما سيحدث بعد ذلك مع ريدلي وكيت فسيكون رائعًا إتمامُ هذا العمل الفنّي.[75] لكن واعتبارًا من عام 2020 لم تكن هناك تحديثات بخصوص التكملة.

روابط إضافية[عدل]

مصادر[عدل]

  1. ^ وصلة مرجع: http://www.nytimes.com/2010/05/14/movies/14robin.html. الوصول: 16 أبريل 2016.
  2. ^ وصلة مرجع: http://www.metacritic.com/movie/robin-hood. الوصول: 16 أبريل 2016.
  3. ^ وصلة مرجع: http://www.imdb.com/title/tt0955308/. الوصول: 16 أبريل 2016.
  4. ^ وصلة مرجع: https://www.siamzone.com/movie/m/5763. الوصول: 16 أبريل 2016.
  5. ^ وصلة مرجع: http://stopklatka.pl/film/robin-hood-2010. الوصول: 16 أبريل 2016.
  6. ^ وصلة مرجع: http://nmhh.hu/dokumentum/158992/2010_filmbemutatok_osszes.xlsx.
  7. ^ روبن هود يعود على بساط الحقيقة نسخة محفوظة 15 يونيو 2010 على موقع واي باك مشين.
  8. أ ب Fleming, Michael; Diane Garrett (31 January 2007). "Universal flies with Crowe". Variety. مؤرشف من الأصل في 30 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Fleming, Michael (29 April 2007). "Scott set for Nottingham". Variety. مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Sciretta, Peter. "Russell Crowe says Robin Hood was the Bad Guy". Slashfilm. مؤرشف من الأصل في 07 أغسطس 2016. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. أ ب ت Goldstein, Patrick (7 August 2008). "Nottingham: Will Russell Crowe ever romp in Sherwood Forest?". لوس أنجلوس تايمز. مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2008. اطلع عليه بتاريخ 07 أغسطس 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. أ ب Pearce, Garth (9 November 2008). "Russell Crowe to toughen up Robin Hood". ذا تايمز. London. مؤرشف من الأصل في 27 مايو 2010. اطلع عليه بتاريخ 11 نوفمبر 2008. I am trying to think of the last good one," said Scott. "Errol Flynn? A bit cheesy? A big cheese. God bless him. Kevin Costner? In the wig, you mean? The one I thought was the best, frankly, was Mel Brookss Men in Tights, because Cary Elwes [who played Robin] was quite a comic. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)(الاشتراك مطلوب)
  13. ^ Kit, Borys (5 June 2007). "Helgeland new sheriff of Nottingham". هوليوود ريبورتر. مؤرشف من الأصل في 07 يونيو 2007. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Adler, Shawn (22 October 2007). "Grazer Calls Scotts Nottingham The Gladiator of Robin Hood Movies". MTV Movies Blog. مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2008. اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Lewinski, John Scott. "Nottingham Not in Cards for Ridley Scott, Russell Crowe". وايرد. مؤرشف من الأصل في 18 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Eller, Claudia; Richard Verrier (24 June 2008). "Suspense scene". لوس أنجلوس تايمز. مؤرشف من الأصل في 27 يونيو 2008. اطلع عليه بتاريخ 24 يونيو 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Kilday, Gregg (27 July 2008). "Ridley Scotts Nottingham hits delay". هوليوود ريبورتر. مؤرشف من الأصل في 27 يوليو 2008. اطلع عليه بتاريخ 26 يوليو 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ McClintock, Pamela (10 December 2008). "Wolfman, Nottingham delayed". Variety. مؤرشف من الأصل في 6 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Horowitz, Josh (27 September 2008). "BREAKING: Russell Crowe Will Play Robin Hood AND The Sheriff In Ridley Scotts Nottingham". MTV Movies Blog. مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Reynolds, Simon (11 November 2008). "Scott explains Crowes Nottingham role". ديجيتال سباي. مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2009. اطلع عليه بتاريخ 11 نوفمبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Horowitz, Josh (1 December 2008). "Brian Grazer Reveals Nottingham Plot Points, Sets Record Straight on Russell Crowe Confusion". MTV Movies Blog. مؤرشف من الأصل في 03 ديسمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 01 ديسمبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Carroll, Larry (17 February 2009). "Ridley Scott Reveals New Name For Nottingham And Its Back To Basics". MTV Movies Blog. مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2009. اطلع عليه بتاريخ 17 فبراير 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Reynolds, Simon. "Strong joins Ridley Scotts Nottingham". ديجيتال سباي. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Cate Blanchett Cast As Maid Marion Opposite Russell Crowes Robin Hood". آكسيس هوليوود. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ Nissim, Mayer. "Miller too young for Marian role". ديجيتال سباي. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "Russell Crowe in massive svelte-down". سيدني مورنينغ هيرالد. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Kit, Borys (9 March 2009). "Trio join Ridley Scotts Robin Hood film". هوليوود ريبورتر. مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2009. اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Keyes, Rob. "Robin Hood Has Its King And Queen". Screen Rant. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Dang, Simon. "Vanessa Redgrave Drops Out Of Ridley Scotts Untitled Robin Hood Project". The Playlist. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Borys Kit (12 April 2009). "William Hurt jousting for Robin Hood role". هوليوود ريبورتر. مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2009. اطلع عليه بتاريخ 13 أبريل 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ Peter Sciretta (24 April 2009). "Ridley Scott Casts Matthew Macfadyen as The Sheriff of Nottingham in Robin Hood". SlashFilm. مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ Kilday, Gregg. "Danny Huston cast in Robin Hood pic". هوليوود ريبورتر. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Ifans lined up for Robin Hood role". ديجيتال سباي. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ "Ridley Scott's Robin Hood film begins production". In Contention. 24 March 2009. مؤرشف من الأصل (Press release) في 29 مارس 2009. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ "Extras queue for Robin Hood roles". بي بي سي نيوز. 9 May 2009. مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2009. اطلع عليه بتاريخ 10 مايو 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ "How the National Trust came to the aid of Robin Hood". مؤسسة التراث القومي. 9 May 2009. مؤرشف من الأصل في 22 فبراير 2010. اطلع عليه بتاريخ 10 مايو 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ "Surrey Film Locations". Surrey Life. مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2010. اطلع عليه بتاريخ 01 يونيو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ "Russell Crowe in Ashbourne". BBC Derby. 5 August 2009. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 05 أغسطس 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ "Robin Hood cameras stolen from studio". Hollywood.com. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ Charlie, Allan. "Russell Crowe Helps a friend with a cause". The Clanranald Trust website. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ Longmire, Becca. "Russell Crowe Talks Reuniting With His 'Gladiator' Horse, Admits He Spoke To Him About Winning An Oscar". Entertainment Tonight Canada. مؤرشف من الأصل في 27 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ "Robin Hood [2010] [Original Motion Picture Soundtrack]". أول ميوزيك. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ Leffler, Rebecca. "Robin Hood to open Cannes". هوليوود ريبورتر. مؤرشف من الأصل في 06 أغسطس 2015. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ "ロビン・フッド公式サイト". مؤرشف من الأصل في 23 مايو 2010. اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. ^ Amazon UK: Robin Hood – Extended Directors Cut (DVD) نسخة محفوظة 24 December 2020 على موقع واي باك مشين.. Retrieved 3 February 2013
  46. ^ Amazon US: Robin Hood (Single-Disc Unrated Directors Cut) (2010) نسخة محفوظة 24 December 2020 على موقع واي باك مشين.. Retrieved 3 February 2013
  47. ^ Kauffman, Jeffrey (15 September 2010). "Robin Hood Blu-ray". Blu-ray.com. مؤرشف من الأصل في 31 أغسطس 2012. اطلع عليه بتاريخ 01 أكتوبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ "Box-Office for the film (Robin Hood)". Screenrush. مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ "Robin Hood (2010)". Box Office Mojo. 5 August 2010. مؤرشف من الأصل في 09 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  50. ^ "Gulliver, Persia, Narnia Rank Among the Big Botches of 2010". Box Office Mojo. 20 January 2011. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2011. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ "CinemaScore". سينماسكور. مؤرشف من الأصل في August 9, 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) Each films score can be accessed from the websites search bar.
  52. ^ Ebert, Roger (12 May 2010). "Merry Men N The Hood". شيكاغو سن-تايمز. Chicago, Illinois: Sun-Times Media Group. مؤرشف من الأصل في 12 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2020 – عبر rogerebert.com. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) 2/4 starsStar full.svgStar empty.svgStar empty.svg
  53. ^ Naumier, Joe (11 May 2010). "Robin Hood". نيويورك ديلي نيوز. New York City: Tribune Publishing. مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2010. اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) 3/5 starsStar full.svgStar full.svgStar empty.svgStar empty.svg
  54. ^ Roark, David. "Robin Hood—Review". Relevant. Relevant Media. مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2010. اطلع عليه بتاريخ 07 يوليو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  55. ^ Lane, Anthony. "Straight Arrows". النيويوركر. مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ Gleiberman, Owen. "Robin Hood". إنترتينمنت ويكلي. مؤرشف من الأصل في 22 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ LaSalle, Mick (14 May 2010). "Review: Gritty variation on Robin Hood". سان فرانسيسكو كرونيكل. San Francisco, California: شركة هيرست. مؤرشف من الأصل في 02 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. ^ Robin Hood نسخة محفوظة 3 December 2013 على موقع واي باك مشين. Ty Burr, Boston Globe, 14 May 2010
  59. ^ Robin Hood a sure shot! نسخة محفوظة 20 January 2012 على موقع واي باك مشين. Lou Lumenick, New York Post, 14 May 2010
  60. ^ Honeycutt, Kirk. "Robin Hood: Film Review". هوليوود ريبورتر. مؤرشف من الأصل في 10 أغسطس 2016. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  61. ^ Jolin, Dan. "Reviews: Robin Hood". Empire. مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2012. اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. ^ Andy Lowe. "Reviews: Robin Hood". Total Film Magazine. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  63. ^ John Plunkett (14 May 2010). "Russell Crowe puts accent on acrimony". The Guardian (blog). London. مؤرشف من الأصل في 04 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) (Includes audio file)
  64. ^ "Russell Crowe, Ashes to Ashes and the Archbishop of Canterbury". مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  65. ^ Scott, A. O. (13 May 2010). "Rob the Rich? Give to the Poor? Oh, Puh-leeze!". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2012. اطلع عليه بتاريخ 15 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  66. ^ Von Tunzelmann, Alex (23 September 2010). "Reel history special: Ridley Scotts Robin Hood – wide of the mark?". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 04 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 26 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. ^ Pond, Steve. "Satellite Awards Nominate 'Inception' (and Everything Else)". TheWrap. مؤرشف من الأصل في 07 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  68. ^ Lagacé, Rose. "The 15th Annual Art Directors Guild Awards: The Winners Are…". Art Departmental. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  69. ^ "Nominees Announced for People's Choice Awards 2011". بروكتر وغامبل. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  70. ^ "Nominees for the Screen Actors Guild Awards". CTV News. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  71. ^ Soll, Lindsay. "Teen Choice Awards 2010: First Round of Nominees Announced". إم تي في. مؤرشف من الأصل في 04 مايو 2016. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  72. ^ Heusser, Jeff. "2010 VES Award Nominees". Fxguide. مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2014. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  73. ^ Bettinger, Brendan. "INCEPTION, LET ME IN, TRON, and THE WALKING DEAD Top the 2011 Saturn Award Nominations". Collider. مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  74. ^ Lawrence, Will (4 April 2010). "Behind the scenes of a brand new Robin Hood". The Times. London. مؤرشف من الأصل في 15 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)(الاشتراك مطلوب)
  75. ^ ""Robin Hood" opens Cannes, Crowe hints at sequel". Reuters. 13 May 2010. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)