سبيل هرمي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
القناة القشرية النخاعية
الاسم اللاتيني
tractus corticospinalis
Gray684.png
تشريح عميق من جذع الدماغ. منظر جانبي. ("المسالك الهرمية" مرئية باللون الأحمر، و "الانحلال الهرمي" المسمى في أسفل اليمين.).)

مسالك الحبل الشوكي
تفاصيل
معرفات
غرايز ص.759
ترمينولوجيا أناتوميكا 14.1.04.102 و A14.1.06.102   تعديل قيمة خاصية (P1323) في ويكي بيانات
FMA 72634  تعديل قيمة خاصية (P1402) في ويكي بيانات
معلومات عصبية braininfo.rprc.washington.edu/Scripts/ancilancil-373
UBERON ID 0002707  تعديل قيمة خاصية (P1554) في ويكي بيانات
نيوروليكس Pyramidal tract
ن.ف.م.ط. A08.186.854.633
ن.ف.م.ط. D011712  تعديل قيمة خاصية (P486) في ويكي بيانات

السبيل الهرمي أو السبيل المخي النخاعي الوحشي(بالإنجليزية: Pyramidal tracts)‏ ، وتشمل المساحات الهرمية في كل من القشرية والنخاعية القشرية. هذه التجميعات من الألياف العصبية في الخلايا العصبية الحركية العليا التي تنتقل من القشرة الدماغية وتنتهي إما في الدماغ ( القشرية ) أو الحبل الشوكي ( القشرية ) وتشارك في السيطرة على وظائف احركة في الجسم.[1]

عملها[عدل]

يقوم الجهاز القشري القاعدي بدافع من الدماغ إلى الأعصاب القحفية.[2] With the exception of lower muscles of facial expression, all functions of the corticobulbar tract involve inputs from both sides of the brain.[2] هذه الأعصاب تتحكم في عضلات الوجه والرقبة وتشارك في التغيرات والوظائف في الوجه، المضغ، البلع، وغيرها من المهام.

ينفذ الجهاز القشري النبضات من الدماغ إلى الحبل الشوكي. وهي تنتج في الجهاز الجانبي الأمامي. وتشارك القناة القشرية النخامية في الحركة الطوعية. تنتقل غالبية الألياف من القناة القشرية النخاعية عبر في النخاع، ممايؤدي إلى تحريك العضلات التي يتحكم فيها الجانب الآخر من الدماغ. يحتوي الجهاز القشري أيضا على خلايا بيتز (أكبر خلايا هرمية )، والتي لا توجد في أي منطقة أخرى في الجسم.

التسمية[عدل]

تم تسمية المسالك الهرمية لأنها تمر عبر أهرامات النخاع. وهو السبيل الذي بواسطته تسيطر قشرة الدماغ على الحركات الإرادية للجهة المقابلة، وتنشأ الحركات في قشرة الدماغ الحركية وتسير خلال جذع الدماغ لتتقاطع في النخاع وتحتل أخيراً جزءاً من العمود الوحشي للحبل الشوكي وتبقى بعض الألياف غير متقاطعة في العمود الأمامي، وينتج وضعها السطحي ارتفاعاً هرمياً على السطح الأمامي للنخاع المستطيل.[3]

معرض صور[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Chapter 9 of "Principles of Physiology" (3rd edition) by Robert M. Berne and Mathew N. Levy. Published by Mosby, Inc. (2000) ISBN 0-323-00813-5.
  2. أ ب Arslan, Orhan (2001). Neuroanatomical Basis of Clinical Neurology. CRC Press. صفحة 368. ISBN 1439806136. مؤرشف من الأصل في 07 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Fauci, Anthony S.; Harrison, T. R., المحررون (2008). Harrison's principles of internal medicine (الطبعة 17th). New York: McGraw-Hill Medical. صفحات 147–149. ISBN 978-0-07-147692-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: التاريخ والسنة (link)

وصلات خارجية[عدل]

Gray188.png
هذه بذرة مقالة عن علم التشريح بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.