هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

طبيب الطاعون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
نقش نحاسي من حوالي العام 1656 للدكتور شنابل (Schnabel وتعني المنقار)، وهو طبيب طاعون في روما من القرن السابع عشر

طبيب الطاعون هو طبيب كان يعالج ضحايا الطاعون الدبلي. [1] وكان يتم توظيفهم من قبل البلدات التي شهدت تفشي الطاعون في أوقات الأوبئة. كانوا يعالجون الأغنياء والفقراء على حد سواء بما أن المدينة هي التي كانت تدفع لهم. ومع ذلك فقد كان معروفا أن بعض هؤلاء الأطباء يطلبون من المرضى وعائلاتهم رسوما إضافية مقابل علاجات خاصة أو أدوية زائفة. [2] ولم يكن أغلبهم قد تلقوا تدريبا مهنيا أو كانوا ذوي خبرة، ولكنهم كانوا في الغالب إما أطباء من الدرجة الثانية لم ينجحوا في عملهم أو كانوا أطباء شبابا يسعون لإثبات أنفسهم. [1] ونادرا ما نجح هؤلاء الأطباء بشفاء مرضاهم. ولم يتعدى عملهم في أغلب الأحيان تسجيل عدد الأشخاص المصابين لأغراض الإحصاء.

كان هؤلاء الأطباء يعالجون مرضى الطاعون بموجب العهد على أنفسهم وكانوا يُعرفون باسم "أطباء المجتمع" أو "أطباء البلديات"، في حين أن "الأطباء العاديين" كانوا أطباء مستقلين وقد يتواجد كلا النوعين من الأطباء في نفس المدينة أو البلدة في نفس الوقت. [1][3][4][5] غالباً ما كان أطباء الطاعون يفتقرون إلى التدريب الطبي وكان يشار إليهم في فرنسا وهولندا بلقب "المجربون". وفي إحدى الحالات، كان أحد أطباء الطاعون بائعا للفاكهة قبل أن يعمل كطبيب. [6]

ارتدى بعض الأطباء في القرن السابع عشر إلى التاسع عشر قناعا شبيها بمنقار يحتوي على مواد عطرية. وقد صممت الأقنعة لحمايتهم من الهواء الفاسد والذي يعتبر سبب العدوى (وفقا لنظرية ميازما). وقد نُسب تصميم هذه الأزياء إلى شارل دي لورم، كبير أطباء لويس الثالث عشر. [7]

التاريخ[عدل]

يعود أول وباء طاعون دبلي مسجل في أوروبا إلى منتصف القرن السادس ويدعى في كتب التاريخ "طاعون جستنيان". وكانت أكبر كارثة للطاعون الدبلي في أوروبا هي جائحة الموت الأسود في القرن الرابع عشر، وعانت البلدات اجتماعيا واقتصاديا بسبب موت الناس بأعداد كبيرة. كان أطباء الطاعون ذوي أهمية كبيرة بالنسبة للمدن وتم منحهم امتيازات خاصة. فعلى سبيل المثال، سمح لهم بحرية إجراء عمليات التشريح للبحث عن علاج لهذا الوباء، حيث أن هذه العمليات كانت محظورة بشكل عام في أوروبا القروسطية.

في بعض الحالات، كان أطباء الطاعون ذا قيمة كبيرة بشكل يهدد حياتهم، إذ تذكر حادثة أن مدينة برشلونة أرسلت طبيبين إلى طرطوشة في عام 1650، وأمسك بهم قطاع الطرق وطالبوا بفدية لإطلاق سراحهم، ودفعت مدينة برشلونة فديتهم. [4] استأجرت مدينة أورفييتو طبيبا في عام 1348 ومنحته أربعة أضعاف الأجرة العادية لطبيب. [4] استأجر البابا كليمنت السادس العديد من أطباء الطاعون خلال الموت الأسود، حيث كانوا يرعون المرضى في أفينيون. أما في البندقية فلم يبقى سوى طبيب واحد فقط بحلول عام 1348 من أصل ثمانية عشر طبيبا: خمسة منهم ماتوا بالطاعون، وفُقد اثنا عشر وربما فرّوا. [8]

الزي[عدل]

ارتدى بعض أطباء الطاعون ملابس خاصة. ابتكر شارل دي لورم هذه الملابس في عام 1620 واستخدمت أول مرة في نابولي، لكنها انتشرت لاحقًا في جميع أنحاء أوروبا. [9] وتتكون البدلة الواقية من معطف صنع من نسيج خفيف مشمع وقناع به عيون زجاجية وأنف على شكل منقار يحشى عادة بالأعشاب والقش والتوابل. يقوم أطباء الطاعون عادة بحمل قصبة لفحص وتحريك المرضى دون الحاجة إلى الاتصال المباشر معهم. [10]

تضمنت المواد العطرية في المنقار توت العرعر والعنبر والورد وأوراق النعناع والكافور والقرنفل ومحلول الأفيون والمر والستوراكس. [6] كان يعتقد أن هذه البدلة ستوفر الحماية الكافية للطبيب من الأبخرة السامة وهو يرعى المرضى. [11]

الخدمة العامة[عدل]

خدم الأطباء الطاعون كموظفين حكوميين في زمن الأوبئة بدءا من جائحة الموت الأسود في أوروبا في القرن الرابع عشر. كانت مهمتهم الرئيسية، إلى جانب رعاية ضحايا الطاعون، هي تسجيل الوفيات بسبب الطاعون في السجلات العامة. [6]

في بعض المدن الأوروبية مثل فلورنسا وبيروجيا، طُلب من الأطباء الطاعون إجراء عمليات التشريح للمساعدة في تحديد سبب الوفاة وكيف لعب الطاعون دوراً فيها. [12] أصبح أطباء الطاعون شهودًا على العديد من الوصايا في تلك الأوقات. [13] كما قدم أطباء الطاعون نصائح لمرضاهم حول سلوكهم قبل الوفاة. [14] اختلفت هذه النصيحة تبعا للمريض، وأصبحت العلاقة بين الطبيب والمريض بعد العصور الوسطى محكومة بقانون أخلاقي أكثر تعقيدا. [15]

أساليب العلاج[عدل]

يمارس أطباء الطاعون فصد الدم وغيرها من العلاجات مثل وضع الضفادع أو العلق في الدبل "لإعادة التوازن إلى خلط البدن" كإجراء روتيني عادي. [16] لم يتعامل أطباء الطاعون عموما من مع عامة الناس بسبب طبيعة عملهم وخطر انتشار المرض. كما قد يتم إخضاعهم للحجر الصحي. [17]

أبرز أطباء الطاعون[عدل]

هناك طبيب طاعون شهير قدم المشورة الطبية حول التدابير الوقائية الممكنة ضد الطاعون وهو المنجم نوستراداموس. [18][19] حيث نصح بإزالة الجثث المصابة والتعرض للهواء النقي وشرب المياه النظيفة وشرب عصارة وردة المسك. [20] في كتاب "دراسة عن البقع" Traité des fardemens يظهر نوستراداموس وهو يوصي أيضا بعدم فصد المريض. [20]

تعاقدت مدينة بافيا الإيطالية عام 1479 مع جيوفاني دي فينتورا كطبيب طاعون. [4] نال الطبيب الأيرلندي نيال أو جلاكاين (حوالي 1563؟ –1653) الاحترام في إسبانيا وفرنسا وإيطاليا لشجاعته في علاج العديد من ضحايا الطاعون. [21] كما كان أخصائي التشريح الفرنسي أمبرواز باريه والباحث الإيطالى السويسري باراسيلسوس أطباء طاعون في عصر النهضة. [22]

مراجع[عدل]

  1. أ ب ت Cipolla, p. 65
  2. ^ Rosenhek، Jackie (October 2011). "Doctors of the Blahji am the best ck Death". Doctor's Review. مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2019. 
  3. ^ Ellis, p. 202
  4. أ ب ت ث Byrne (Daily), p. 169
  5. ^ Simon, p. 3
  6. أ ب ت Byrne, 170
  7. ^ "The "Science" Behind Today's Plague Doctor Costume". Gizmodo. June 2017. مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2019. 
  8. ^ Byrne, 168
  9. ^ Christine M. Boeckl, Images of plague and pestilence: iconography and iconology (Truman State University Press, 2000), pp. 15, 27.
  10. ^ Byrne (Encyclopedia), p. 505
  11. ^ Irvine Loudon, Western Medicine: An Illustrated History (Oxford, 2001), p. 189.
  12. ^ Wray, p. 172
  13. ^ Wray, p. 173
  14. ^ "The Plague Doctor". Jhmas.oxfordjournals.org. 2012-04-02. مؤرشف من الأصل في 10 أغسطس 2016. اطلع عليه بتاريخ 12 يونيو 2012. 
  15. ^ Robert S. Gottfried, The Black Death: natural and human disaster in medieval Europe (Simon & Schuster, 1983), pp. 126–28.
  16. ^ Byfield, p.37
  17. ^ Robert S. Gottfried, The Black Death: natural and human disaster in medieval Europe (Simon & Schuster, 1983), p. 126.
  18. ^ Hogue, p. 1844
  19. ^ The essential Nostradamus: literal translation, historical commentary, and ... By Richard Smoley. Books.google.com. 2006-01-19. ISBN 978-1-4406-4984-4. اطلع عليه بتاريخ 12 يونيو 2012. 
  20. أ ب "Excellent et moult utile opuscule à tous/ nécessaire qui désirent avoir connoissan/ ce de plusieurs exquises receptes divisé/ en deux parties./ La première traicte de diverses façons/ de fardemens et senteurs pour illustrer et/ embelir la face./ La seconde nous montre la façon et/ manière de faire confitures de plusieurs/ sortes... Nouvellement composé par Maistre/ Michel de NOSTREDAME docteur/ en medecine... by Nostradamus". Propheties.it. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ 12 يونيو 2012. 
  21. ^ Woods JO (1982). "THE HISTORY OF MEDICINE IN IRELAND; by J. OLIVER WOODS, MD, FRCGP, Page 40" (PDF). Ulster Med J. 51: 35–45. PMC 2385830Freely accessible. PMID 6761926. 
  22. ^ Körner, p. 13

مصادر[عدل]

مصادر رئيسية[عدل]

مصادر ثانوية[عدل]

  • Bauer, S. Wise, The Story of the World Activity Book Two: The Middle Ages : From the Fall of Rome to the Rise of the Renaissance, Peace Hill Press, 2003, (ردمك 0-9714129-4-4)
  • Byfield, Ted, Renaissance: God in Man, A.D. 1300 to 1500: But Amid Its Splendors, Night Falls on Medieval Christianity, Christian History Project, 2010, (ردمك 0-9689873-8-9)
  • Byrne, Joseph Patrick, Daily Life during the Black Death, Greenwood Publishing Group, 2006, (ردمك 0-313-33297-5)
  • Byrne, Joseph Patrick, Encyclopedia of Pestilence, Pandemics, and Plagues, ABC-Clio, 2008, (ردمك 0-313-34102-8)
  • Cipolla, Carlo M. 'A Plague Doctor', in Harry A. Miskimin et al. (eds), The Medieval City, Yale University Press, 1977, pp. 65–72. (ردمك 0-300-02081-3)
  • Ellis, Oliver C., A History of Fire and Flame 1932 , Kessinger Publishing, 2004, (ردمك 1-4179-7583-0)
  • Fee, Elizabeth, AIDS: the burdens of history, University of California Press, 1988, (ردمك 0-520-06396-1)
  • Haggard, Howard W., From Medicine Man to Doctor: The Story of the Science of Healing, Courier Dover Publications, 2004, (ردمك 0-486-43541-5)
  • Hogue, John,Nostradamus: the new revelations, Barnes & Noble Books, 1995, (ردمك 1-56619-948-4)
  • Gordon, Benjamin Lee, Medieval and Renaissance medicine, Philosophical Library, 1959
  • Heymann, David L., The World Health Report 2007: a safer future : global public health security in the 21st century, World Health Organization, 2007, (ردمك 92-4-156344-3)
  • Kenda, Barbara, Aeolian winds and the spirit in Renaissance architecture: Academia Eolia revisited, Taylor & Francis, 2006, (ردمك 0-415-39804-5)
  • King, Margaret L., Western Civilization: a social and cultural history, Prentice-Hall, 2002, (ردمك 0-13-045007-3)
  • Körner, Christian, Mountain Biodiversity: a global assessment, CRC Press, 2002, (ردمك 1-84214-091-4)
  • O'Donnell, Terence, History of Life Insurance in its Formative Years, American Conservation Company, 1936
  • Pickover, Clifford A., Dreaming the Future: the fantastic story of prediction, Prometheus Books, 2001, (ردمك 1-57392-895-X)
  • Pommerville, Jeffrey, Alcamo's Fundamentals of Microbiology, Jones & Bartlett Learning, 2010, (ردمك 0-7637-6258-X)
  • Reading, Mario, The Complete Prophecies of Nostradamus, Sterling Publishing (2009), (ردمك 1-906787-39-5)
  • Simon, Matthew, Emergent Computation: emphasizing bioinformatics, Publisher シュプリンガー・ジャパン株式会社, 2005, (ردمك 0-387-22046-1)
  • Stuart, David C., Dangerous Garden: the quest for plants to change our lives, Frances Lincoln ltd, 2004, (ردمك 0-7112-2265-7)
  • Wray, Shona Kelly, Communities and Crisis: Bologna during the Black Death, (ردمك 90-04-17634-9)
  • Fitzharris, Lindsey. "Behind the Mask: The Plague Doctor." The Chirurgeons Apprentice. Web. 6 May 2014.
  • Rosenhek, Jackie. "Doctor's Review: Medicine on the Move." Doctor's Review. Web. May 2011.

وصلات خارجية[عدل]