استخراج البلازما

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من فصادة البلازما)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
استخراج البلازما
آلة استخراج البلازما
آلة استخراج البلازما

ن.ت.إ-ت.د.أ.10 6A5
ت.س-ت.د.أ.9 99.7
ن.ف.م.ط. D010956

استخراج البلازما[1] أو فصادة البلازما[1] (بالإنجليزية: Plasmapheresis) هو تحويل مكونات البلازما خارج الجسم وذلك لعلاج بعض الأمراض وهذا عن طريق تبرع بالدم باستخراج البلازما فقط وترك خلايا الدم الحمراء والصفيحات.

الاستخدامات الطبية[عدل]

أثناء استخراج البلازما، يتم سحب الدم(الذي يتكون من كرات حمراء وكريات بيضاء وصفائح دموية وبلازما)عن طريق إبرة أو قسطرة وريدية مزروعة سابقاً. ثم يتم فصل البلازما عن باقي خلايا الدم بواسطة فاصل خلوي. تُستخدم ثلاثُ إجراءات عادةً لفصل البلازما عن خلايا الدم، ولكل طريقة مزاياها وعيوبها:

  • الطرد المركزي متقطع التدفق (Discontinuous flow centrifugation): يتطلب قسطرة وريدية واحدة.عادة، يتم إزالة 300 مل من الدم في وقت واحد ثم طردها مركزياً لفصل البلازما من خلايا الدم.
  • الطرد المركزي مستمر التدفق (Continuous flow centrifugation): يتم استخدام خطين وريديين. يتطلب هذه الطريقة سحب كمية دم أقل من الجسم في أي وقت واحد، حيث أن تلك الطريقة يتم فيها تدوير البلازما باستمرار.
  • ترشيح البلازما:يتم استخدام خطين وريديين. يتم تصفية البلازما باستخدام معدات غسيل الكلى القياسية. تتطلب هذه العملية المستمرة أقل من 100 مل من الدم يكون خارج الجسم في الوقت الواحد.

أمثلة على الأمراض التي يمكن علاجها باستخدام استخراج البلازما:

مضاعفات العلاج باستخراج البلازما[عدل]

على الرغم من أن العلاج باستخراج البلازما مفيد في بعض الحالات الطبية، إلا أنه توجد مضاعفات ومحاطر مختمله مثله مثل أي نوع من العلاجات. ادخال قسطرة وريدية أكبر من المطلوب قد يؤدي لحدوث نزيف، أو ثقب الرئة، بناءً على مكان الادخال، وإذا تركت القسطرة لمدة أطول من اللازم، قد يؤدي ذلك لحدوث عدوى. وبصرف النظر عن وضع القسطرة الوريدية، فإن الإجراء نفسه ينطوي على حدوث مضاعفات. عند وجود الدم خارج الجسم أثناء مروره في جهاز استخراج البلازما، تكون لدية القابلية للتجلط. ولتقليل ذلك الاحتمال، يتم اعطاء سيترات الصوديوم أتناء مرور الدم.

تشمل المضاعفات الأخرى ما يلي:

  • انخفاض ضغط الدم
  • التعرض المحتمل لمنتجات الدم، مع احتمال حدوث ردود فعل تجاه الدم المنقول أو الأمراض المنقولة عن طريق نقل الدم.
  • قمع الجهاز المناعي للمريض
  • النزيف أو ورم دموي من وضع الإبرة.

تاريخياً[عدل]

كان مايكل روبنشتاين أول شخص يستخدم صفادة البلازما لعلاج اضطراب مرتبط بالمناعة، عندما أنقذ حياة مراهق مصاب بالفرفرية القليلة الصفيحات الخثارية بمسنشفى خشب أرز لبنان القديمة بلوس أنجلوس عام 1959.[6] عملية استخراج البلازما الحديثة نشأث في المعهد القومي للأورام بالولايات المتحدة بين عامي 1963 و 1968.

أحد المراكز في شبكة البلازما في الولايات المتحدة.


وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ أ ب قاموس مرعشي الطبي الكبير.
  2. ^ MedlinePlus. "Goodpasture syndrome". U.S. National Library of Medicine. اطلع عليه بتاريخ 7 April 2013. 
  3. ^ Yazdi، MF؛ Baghianimoghadam، M؛ Nazmiyeh، H؛ Ahmadabadi، AD؛ Adabi، MA (2012). "Response to plasmapheresis in myasthenia gravis patients: 22 cases report". Romanian journal of internal medicine = Revue roumaine de medecine interne. 50 (3): 245–7. PMID 23330293. 
  4. ^ Batocchi، AP؛ Evoli، A؛ Di Schino، C؛ Tonali، P (2000). "Therapeutic apheresis in myasthenia gravis". Therapeutic Apheresis. 4 (4): 275–9. doi:10.1046/j.1526-0968.2000.004004275.x. PMID 10975473. 
  5. ^ Kiprov D.D., Stricker R.B., Miller R.G. Int. Conf. AIDS. 1992 Jul 19-24; 8: 95 (abstract no. PuB 7281). U.S. Nat`l Institutes of Health, NLM Gateway. Abstract retrieved 8-22-2009.
  6. ^ Wallace, D. J. "Apheresis for lupus erythematosus". Lupus (1999) 8, 174–180.
Star of life.svg
هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.