مدينة أبو دشير

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

[[ميديا:[[ميديا:]]]]== منطقة أبو دشير ==

وهي منطقة تأسست في عام 1980 سميت من قبل سكانها بمدينة ((حي المصطفى)) أو حي زبيدة وسميت بالمدينة الصابرة من قبل الشعراء والرواديد الحسينين بسبب أستهدافها من قبل الارهابيين مرات عدة من سنة 2003 إلى سنة 2011..:.

موقعها الجغرافي في بغداد ومساحتها[عدل]

تقع مدينة أبو دشير في الجزء الجنوبي الغربي من بغداد وتقع قريبة من طريق إلى كربلاء

تأسيسها[عدل]

خططت المدينة في عهد الرئيس الراحل عبد الكريم قاسم ككل المدن البغدادية تاسست سنة 1980 بتخويل من الحكومة العراقية إلى شركة كويتية لبناء بعض المساكن وكل المدارس وأكساء الشوارع والمرافق الخدمية.

سكانها[عدل]

أغلب سكانها هم من الشيعة وهنالك أديان وطوائف أخرى مثل السنة والكرد والمسيح والصابئة

أحداثها الامنية بعد 2003[عدل]

ككل المناطق الشيعة لم تستقر هذه المدينة إلى يومنا هذا بسبب الإرهاب لأسباب معروفة لدى الشيعة. وبعد أن أمر السيد مقتدى الصدر أتباعه في سنة 2004 بالجهاد على الجيش الأمريكي تعرضت القاعدة الأمريكية (الصقر) والارتال العسكرية للأمريكان في المنطقة إلى العديد من الهجمات من قبل أهالي المنطقة. وفي عام 2005 بعد أن بدءت الهجمات الارهابية من قبل المناطق المجاورة لابودشير مثل ((شارع ستين والصحة والعمارات وعرب جبور وهور رجب الميكانيك)) أنضمت معضم العوائل الساكنة إلى لواء جيش المهدي للدفاع عن المنطقة الذين دافعوا بأستبسال عنها وبعد معانات طويلة ودخول المنطقة في حرب ضد الارهابين في المدن الجاورة سلمت هذه المنطقة بعد أستباب الامن الجزئي في عام 2009 حيث يبلغ عدد الشهداء في المنطقة تقريباً 520 من الرجال والنساء والأطفال والشيوخ بعد الهجمات الشرسة بالهاونات والأسلحة المتوسطة من المناطق المحيطة المتمركز فيها الإرهاب ولم تسلم كذالك من السيارات المفخخة والعبوات الناسفة أذ تبلغ لحد الآن تقريباً 50 تفجير عن طريق السيارات الفخخة والعبوات الناسفة واخرها تفجيرات الخميس الدامي في 22\12\2011 إذ استهدفت التفجيرات المدرسة الاعدادية ((السياب)) ومسطر للعمال. وبعد أستطلاع أجري في هذه المنطقة عن سبب تكوين جيش المهدي قالوا المواطنين : ((ليس سبب ظهور جيش المهدي هو "اغلاق مقر صحيفه الحوزه الناطقه"على الإطلاق ولكن تواجد هذا التنظيم لحمايه المناطق الشيعيه بعد هجمات مروعه من تنظيم القاعده على المناطق الشيعيه مثل "الهجمات على مدينة الصدر والشعله"اضافه إلى استهداف مراقد الائمه المقدسين عند الشيعه مما ولد حاله غضب واستياء كبيره في اوساطهم فدفع ذلك إلى تكوين هذي المليشيات لحمايه المدن الشيعيه بعد عجز الدوله عن فعل اي شي وفي زمن عدم وجود الجيش العراقي 1 يوليو 2010))

ونعم من ابطال ابو دشير

قصة أنفجار سيارة مفخخة[عدل]

مجزرة ضيوف زفاف حي أبو دشير

يامن قتلتم الفرح بعيون الأطفال، ياصانعي الأيتام يامخلفي الارامل تبا لكم. المدينة / بغداد. االمكان/ حي أبو دشير. الزمان /يوم الخميس المصادف 5/7/2007 المناسبة/حفلة زفاف للعروسين. المدعوين/اطفال في عيونهم فرح حزين، نساء يزغردن، شباب ينشدون اغنية الامل. في زاوية وقف رجل خط الزمن اثار في جبينه يراقب حركة الصبيه ويدعوا بقلب يملئه الامل ان يستمر الفرح رغم نزيف الدم الذي يعصف باهله اثر فتاوى علماء السوء (بن جبرين) وامثاله. نظر الرجل إلى العروسين متفائلا وهو يدمدم، بعد عام سيولد حفيدي. ما هي الا لحظات واذا بدوي هائل، حطم كل شيء، انقلبت الافراح احزان والحناء دماء عندما فجر ارهابي تكفيري سيارة مفخخة وسط حشد من المدعويين لحضور حفلة زفاف في منطقة أبو دشير ذات الغالبية الشيعية في الضاحية الجنوبية للعاصمة بغداد.

واوضحت مصادر طبية ان أكثر من (20)استشهدوا وان (25) اخرين اصيبوا بجراح بينهم عدد من النساء والأطفال. وكانت مصادر أمنية اعلنت في وقت سابق امس الخميس ان الانفجار تسببت به سيارة مفخخة كانت متوقفة على جانب الطريق. وقالت المصادر ان وجود عدد من الأطفال والنساء بين الشهداء كان بسبب وجود عوائل كانت مدعوة لحفل زواج....وان المدعوين كانوا يتجمعون عند محل التصوير بينما كان العروسين كانوا يلتقطون صور للمناسبة عندما وقع الانفجار. يذكر أن منطقة أبو دشير احدى الضواحي الجنوبية لمدينة بغداد وتسكنها أغلبية شيعية. واستهدفت المنطقة في الفترة الماضية لاكثر من مرة بعدد من السيارات الملغومة راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى. وذكر ذوي الشهداء عباس عزيز كماز (30/سنة) مهنته(كاسب) الحالة الاجتماعية (متزوج)، الشهيد محمد علي جليل (42/سنة) مهنته (منتسب لوزارة الصناعة) الحالة الاجتماعية متزوج وله (طفلان)، محمد غازي عبد الرسول (45/سنة) مهنته (عامل) الحالة الاجتماعية (متزوج)، حيدر عبد المجيد احمد (14/سنة) مهنته (طالب) الحالة الاجتماعية(اعزب)، الشهيد قصي حافظ كريم (26/سنة) مهنته (سائق) متزوج وله(طفل واحد)، الشهيده ولاء محمد كريم (27/سنة) مهنتها (ربة بيت) الحالة الاجتماعية (متزوجه)، الطفل الشهيد كرار قصي حافظ (سنة واحده)، الطفل الشهيد علي حافظ كريم (4/سنوات)، الطفل الشهيد مصطفى جاسم محمد (خمسة /سنوات) من سكنة منطقة أبو دشير استشهدوا في التفجير الإرهابي التكفيري بسيارة مفخخة يقودها انتحاري وسط حفلة زفاف في منطقة أبو دشير. واضافوا ان حشد من الاقرباء واصدقاء العريسين كانوا متجمعين بالقرب من محل للتصوير لالتقاط صور تذكارية للعريسين عندما نفذ الإرهابي جريمته فحول العرس إلى مأتم.

أبو دشير الصابرة[عدل]

مراجع[عدل]

قالب:كتاب تأريخ مناطق جنوب بغداد

قالب:موقع العراق