الباب الشرقي (بغداد)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
سوق على أحد أرصفة باب الشرقي

الباب الشرقي أو باب الشرجي ، هي من مناطق بغداد العريقة في جانب الرصافة من بغداد.[1][2]

وتعتبر منطقة باب الشرجي من أكثر المناطق اكتظاظاً بالسكان في بغداد لأنها تضم أسواقاً وأبنية أثرية ومساجد وكنائس مثل كنيسة غريغور الأرمنية وهي من أجمل كنائس بغداد. وفيها مقبرة لطائفة الأرمن الأرثوذكس، كما تضم نصب الحرية وهو من أعمال النحات العراقي المشهور جواد سليم، وتمتاز منطقة باب الشرقي بانها نقطة التقاء وتوزيع للمواصلات والحافلات القادمة من وإلى أغلب اطراف العاصمة بغداد.

كانت هذه المنطقة في عقد الأربعينيات من القرن العشرين ذات تركيبة سكانية منوعة حيث كان فيها محلة للمسيحيين بالإضافة إلى طائفة يهودية ملحوظة وعدد من المنتديات الخاصة باليهود مثل مدارس تعليم الرقص الغربي وغيرها.

تسمية الباب الشرقي[عدل]

موقع الباب الشرقي كان في جنوب بغداد لا شرقها، ولكن السبب في تسميته الشرقي هو ما اعتاد عليه أهل العراق في الماضي والحاضر على تسمية الجنوب شرقاً، فهم يسمّون الريح الجنوبية الحارة "هوا شرجي أي: شرقي" كما يسمون الريح الشمالية الباردة "هوا غربي"، وهم يُسمّون أهل الجنوب (الشروجية أو الشروكية) والمقصود بهم سكنة الشرق أي جنوب العراق.[3]

المساجد في منطقة الباب الشرقي[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ http://makingmaps.files.wordpress.com/2008/09/bahgdad052.png
  2. ^ http://www.globalsecurity.org/military/world/iraq/images/baghdad-map-areas2.jpg
  3. ^ صالح الشالجي، الباب الشرقي في بغداد،مجلة آفاق عربية،ديسمبر - 1979
  4. ^ مساجد الباب الشرقي نسخة محفوظة 12 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
Flag of Iraq.svg
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بالعراق بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.