أبو درع

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

هذه نسخة قديمة من هذه الصفحة، وقام بتعديلها Adil Faouzi (نقاش | مساهمات) في 10:31، 19 فبراير 2021 (الرجوع عن تعديل معلق واحد من 94.128.87.181 إلى نسخة 52726517 من Adil Faouzi.). العنوان الحالي (URL) هو وصلة دائمة لهذه النسخة، وقد تختلف اختلافًا كبيرًا عن النسخة الحالية.

اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أبو درع
إسماعيل حافظ اللامي
معلومات شخصية
الميلاد 27 أبريل 1970  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
أهوار العراق
تاريخ الوفاة 29 يونيو 2021 (51 سنة)   تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
اللقب أبو درع
الحياة العملية
المهنة عسكري  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الولاء جيش المهدي (سابقًا)

إسماعيل حافظ اللامي المعروف باسم أبو درع هو رجل مليشيا عراقي شيعي اُتهم رجاله بترويع وقتل السنة. يُزعم أن هدفه هو الانتقام لمقتل الشيعة على أيدي المسلحين السنة في العراق، مع أنه ذكر أنه يقاتل من أجل جميع العراقيين ويستهدف فقط "المحتلين".[1]

السيرة الشخصية

لا يُعرف سوى القليل عن خلفية أبو درع، ومع ذلك، إذا حكمنا من خلال لقبه، فمن المحتمل أنه ينتمي إلى قبيلة بني لام المعدانية. يعتقد أنه فر إلى مدينة الصدر كلاجئ، وقد فر إلى بغداد بعد تدمير القرى الشيعية في الأهوار الجنوبية للعراق. كما يعتقد أنه متزوج ولديه طفلان.[2]

أبو درع كان يعمل من مدينة الصدر، وهي أيضا معقل ميليشيا رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر جيش المهدي. لقد اكتسب سمعة لقيادته لفرق الموت الشيعية والهجمات الوحشية التي استهدفت المسلمين السنة وحالات الخطف الجماعي في وضح النهار.

كما اتهم بتنظيم عملية خطف واغتيال عضو هيئة الدفاع عن الرئيس العراقي السابق صدام حسين المحامي خميس العبيدي وورد أن ابن أبو درع قد سحب الزناد.[3] يُعتقد أنه تم التخلي عنه مؤخرًا، على الأقل ضمنيًا، من قبل مقتدى الصدر بسبب عمليات القتل غير المقصودة.

من المعروف أيضًا أن الميليشيات الموالية لأبو درع تحرق منازل السنة في مدينة الصدر كجزء من حملتها لتطهير المنطقة طائفيًا.[4]

هجمات

  • يقال إن أبو درع كان مسؤولًا عن اختطاف العشرات من السنة الذين تم انتشال جثثهم من مكب للقمامة في السدة وهي منطقة قاحلة غير شرعية بالقرب من مدينة الصدر.
  • زعم أنه استولى على أسطول من سيارات الإسعاف الحكومية التي دخلها 40 إلى 50 من شباب السنة حتى مقتلهم علي يده، حيث قاد سيارات الإسعاف إلى حي الأعظمية الذي يهيمن عليه السنة في بغداد، وأعلن عن مكبرات الصوت: "تبرعوا بالدم للمجاهدين! الشيعة يقتلون إخوانكم المجاهدين."[5]
  • كما يشاع أن أبو درع كان العقل المدبر لخطف النائب السني تيسير المشهداني في يوليو 2006 والذي أُطلق سراحه بعد شهرين من الأسر.[6] ويقال أيضًا أنه أشرف على الإخلاء القسري لمئات العائلات السنية من المناطق التي يسيطر عليها الشيعة في العاصمة وبعض المدن النائية.
  • ذُكر أن أبو درع أشرف على اختطاف خمسة مواطنين بريطانيين من وزارة المالية العراقية في 29 مايو 2007.[7]

ادعاءات كاذبة بالموت

في بيان صدر في 4 ديسمبر 2006، أعلنت دولة العراق الإسلامية مسؤوليتها عن مقتل أبو درع على طريق شمال بغداد. جاء هذا الادعاء بعد ثلاثة أيام من بيان أصدره الجيش الإسلامي في العراق والذي أعلن مسؤوليته عن مقتل أبو درع. وقد زعم أنه شارك في مقابلة بالوكالة مع سيدني مورنينج هيرالد أجراها مراسل الشرق الأوسط المخضرم بول ماكجو في 20 ديسمبر 2006.[3] لقد كانت أول مقابلة حصرية له كانت مع وكالة رويترز للأنباء التي نشرت في 16 نوفمبر 2006.

وفقًا للمخابرات الأمريكية، فر أبو درع إلى إيران، ليهرب من الأسر في أوائل عام 2007، ومنذ ذلك الحين كان يوجه قواته من خارج إيران.[8] وفي أغسطس 2010، وبعد أن شكل رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي حكومة ائتلافية مع رجل الدين المتمرد مقتدى الصدر، كانت هناك تقارير تفيد بأن أبو درع قد سُمح له بالعودة إلى العراق.[9]

ظهورات لاحقة

ظهر أبو درع في مسيرة مناهضة لداعش نظمها لواء اليوم الموعود في يونيو 2014 في استعراض للقوة استجابة لمكاسب داعش الأخيرة.[2]

بعد مقتل قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس في عام 2020، عاد أبو درع إلى الساحة بشكل أوضح مشاركًا في مظاهرات ضد الوجود العسكري الاجنبي في العراق. لقد تم تداول عدة صور يظهر فيها أبو درع قريبًا من ساحات الاعتصام في بغداد ضمن ما يعرف بالقبعات الزرق التابعة للتيار الصدري.

في الثقافة الشعبية

وفقًا لأليكس فون تونزلمان من الغارديان، فإن الشخصية المعروفة باسم "الجزار" في الفيلم قناص أمريكي الذي صدر عام 2014، والذي شوهد على نطاق واسع، قد تستند إلى "أبو درع".[10]

انظر أيضًا

روابط خارجية

المراجع

  1. ^ Baghdad Shi'ite militant says fighting for all Iraqis رويترز, November 16, 2006 نسخة محفوظة 13 مايو 2008 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب "Abu Deraa, Accused Mass Killer Of Sunnis Known As The 'Zarqawi Of The Shiites,' Seen In Iraq". International Business Times. 22 June 2014. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 نوفمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب Face to face with Iraq's most wanted سيدني مورنينغ هيرالد, December 20, 2006 نسخة محفوظة 18 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "نسخة مؤرشفة". مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2014. اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Lawyer's fate sealed with judas kiss سيدني مورنينغ هيرالد, August 23, 2006 نسخة محفوظة 24 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Kidnapped Iraqi lawmaker released سي إن إن, August 26, 2007 نسخة محفوظة 11 مارس 2007 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  7. ^ Death squad leader behind abduction of five Britons is named ذا تايمز, September 13, 2007 نسخة محفوظة 24 مايو 2011 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ United States Department of the Treasury Treasury Designates Individuals, Entity Fueling Iraqi Insurgency نسخة محفوظة 2010-05-28 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ "Butcher of Baghdad 'returns' amid turmoil". UPI. مؤرشف من الأصل في 2 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 نوفمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Von Tunzelmann, Alex (20 Jan 2015). "Is American Sniper historically accurate?". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 8 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)