أندرسون كوبر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

أندرسون هايز كوبر (من مواليد 3 يونيو 1967) صحفي أميركي، وكاتب، وشخصية تلفزيونية. يعمل حاليا كمذيع أساسي للسي ان ان الإخبارية في أندرسون كوبر 360 °. البرنامج عادة ما يبث مباشر من استوديو مدينة نيويورك، إلا أن كوبر، غالبا ما يبث على الهواء مباشرة من موقع قصص الأخبار العاجلة. كما أنه غالبا ما يستضيف ضيفا على الهواء مع ريجيس وكيلي.

بوادر الحياة والتعليم[عدل]

ولد اندرسون هايز كوبر في 3 يونيو 1967، في مدينة نيويورك، هو الابن الأصغر للكاتب والفنان ومصمم الأزياء ويات إيموري كوبر والوريثة غلوريا فاندربلت، ألحفيده الأصغر لكورنليوس فاندربلت من بارزي أصحاب ثروة فاندر بيلت للشحن.

بدأت تجربة كوبر الإعلامية في وقت مبكر. وعندما كان رضيع، تم تصويره من قبل ديان اربس لبزار هاربر .[1][2] وفي سن الثالثة، كان كوبر ضيفا في برنامج عرض الليلة في 17 سبتمبر 1970، حيث ظهر مع والدته.[3] من سن 10 إلى 13، عمل كوبر كعارض أزياء مع موديلات فورد لرالف لورين، كالفن كلاين وميسي.[4]

تعرض والد كوبر لسلسلة من الأزمات القلبية، وتوفي في 5 يناير 1978، حيث كان يخضع لجراحة القلب المفتوح في سن الـ 50. ويقال ان هذا اثر على كوبر الصغير "بشكل كبير". وقال انه، في استعادة لذكريات الماضي، "اعتقد أنني أشبه كثيرا والدي في عدة طرق،" بما في ذلك "أننا متشابهين كثيرا، وأننا نملك نفس روح الدعابة وحب قراءة القصص". ويعتبر كوبر كتاب والده العائلات نوع من الدليل... كيف كان يريد مني أن أعيش حياتي والخيارات التي كان يريد مني أخذها. ولذلك أشعر بأنني مرتبط جدا به ".[4]

خلال النصف الثاني من السنة النهائية في مدرسة دالتون، في سن ال 17، انتقل كوبر إلى جنوب أفريقيا في "شاحنة 13 طنا للجيش البريطاني" في الوقت الذي أصيب بالملاريا، واحتاج إلى دخول المستشفى في كينيا. وكوصف للتجربة، كتب كوبر "أفريقيا مكان ينسى وتنسى فيه".[4][5]

الشقيق الأكبر لكوبر كارتر فاندربيلت كوبر انتحر يوم 22 يوليو 1988، في سن ال 23، من خلال القفز من شرفة الطابق ال14 من الشقة فوق سطح فاندر بيلت في نيويورك سيتي. وكتبت غلوريا فاندربيلت في وقت لاحق عن وفاة ابنها في كتابقصة أم، حيث أغربت عن اعتقادها بأن الانتحار الذي نجم عن حالة نفسية نتجت من وجود حساسية لدواء بروفينتيل الدواء المستخدم لمكافحة الربو يذكر أندرسون ان انتحار كارتر أثار اهتمامه بالصحافة. "الخسارة هو الموضوع الذي افكر فيه كثيرا وشيء أتناوله في عملي. وأعتقد أنك عندما تواجه أي نوع من الخسارة، وخصوصا النوع الذي واجهته، ستثار لديك تساؤلات حول البقاء على قيد الحياة: لماذا بعض الناس تزدهر في الحالات التي لا يمكن ان يتحملها آخرون؟ هل سوف أكون قادرا على البقاء وعلى مواصلة حياتي في العالم وحدي؟ " [4]

تخرج كوبر من مدرسة دالتون في عام 1985. واصل تعليمه في جامعة ييل، حيث كان مقيما في كلية ترمبل، وادعى عضوية جمعية المخطوطات. كما درس كلا من العلوم السياسية والعلاقات الدولية وتخرجت في عام 1989.

في الكلية، قضى صيفان كمتدرب في وكالة الاستخبارات المركزية. على الرغم من انه من الناحية الفنية لم ينل أي قسط من التعليم الصحفي الرسمي، إلا أنه اختار مهنة الصحافة بدلا من البقاء مع الوكالة بعد المدرسة، [6] بعد أن كان "مدمن لمتابعة الأخبار" "منذ كنت' في الرحم.[7]

بعد أول عمل مراسلات في أوائل 1990، حصل على اجازة من التقارير وعاش في فيتنام لمدة سنة، وخلال هذه الفترة درس اللغة الفيتنامية في جامعة هانوي. وتحدث عن تجربته في فيتنام مع طلاب وقادة سى سبان، وقال انه منذ ذلك الحين، نسي كيف يتكلم اللغة.

التاريخ الوظيفي[عدل]

القناة الأولى[عدل]

بعد أن تخرج كوبر من جامعة ييل، حاول الحصول على عمل دخول المستوى مع الرد على هواتف أي بي سي، لكنه لم يوفق. أيجاد صعوبة في وضع قدميه على أول طريق الإذاعة على الهواء، قرر كوبر طلب مساعدة من صديق في الحصول على بطاقة عضوية صحفية مزورة. في ذلك الوقت، كان كوبر يعمل حقيقة فاحص لوكالة أنباء صغيرة القناة الأولى، والتي تنتج برنامج أخبارى شبابي يبث على العديد من المدارس الإعدادية والثانوية في الولايات المتحدة.[8] ثم دخل كوبر ميانمار بنفسه ببطاقة العضوية الصحفية المزورة والتقى مع الطلبة الذين يحاربون الحكومة البورمية.[7] وكان في نهاية المطاف قادرا على بيع ما لديه من أخبار محلية الصنع لالقناة الأولى.

بعد التقارير الواردة من ميانمار، عاش كوبر في فيتنام لمدة عام لدراسة اللغة الفيتنامية في جامعة هانوي. وبعد إقناع القناة باصطحاب كاميرا هاى - 8 معه، سرعان ما بدأ اندرسون تصوير تجميع تقارير عن الحياة والثقافة الفيتنامية التي بثت على القناة الأولى. ثم عاد في وقت لاحق لتصوير قصص من مجموعة متنوعة من المناطق التي مزقتها الحروب في مختلف أنحاء العالم، بما فيها الصومال، والبوسنة ورواندا. عن هاجس انتحار أخيه، يوضح كوبر ان "الشيء الوحيد الذي أعرفه حقيقة هو أنى كنت أتألم وبحاجة إلى الذهاب إلى مكان حيث الألم الخارجي يضاهي شعور الألم بداخلي ." ويصف كوبر نفسه بأنه قد أصبح "مفتون بالحروب" خلال هذه الفترة الخطيرة من حياته.

مع العمل لعدة سنوات، بدأ كوبر ببطء يصبح اقل حساسية للعنف الذي كان يشهده من حوله؛ أصبحت أهوال من الإبادة الجماعية في رواندا شيئا تافها: "كنت أنظر لأرى عشرة جثث وافكر، أتعلم، إنها عشرة، ليس أمرا سيئا".[5] ولكن حادثة معينة جذبته إلي أنه:

مر (كوبر) على جانب الطريق عبر خمس جثث والتي كانت في الشمس لعدة أيام. جلد يد امرأة تقشر مثل القفازات. وللأعراب عن سحر هذه الحادثة الرهيبة، نزع كوبر كاميرته المهملة، واتخذ صورة مقربة لـ البومه الشخصي. وعندما كان يفعل، شخص ما التقط صورة له. في وقت لاحق اظهر هذا الشخص الصورة لكوبر، وقال: "أنت بحاجة إلى إلقاء نظرة على ما تقوم به". "وهنا أدركت إني يجب أن أتوقف و[...] يجب أن ابدأ التقرير عن بعض المعارض أو مسابقة ملكة الجمال أو شيء من هذا القبيل، لمجرد مثل، وأذكر نفسي ببعض المشاهد. " [5]

اى بى سى[عدل]

اندرسون كوبر على ملعب كوال كوم خلال حرائق الغابات في كالفورنيا في تشرين الأول / أكتوبر 2007

في عام 1995، أصبح كوبر مراسل ايه بي سي نيوز، وارتقى في نهاية المطاف إلى مذيع مساعد في برنامجه الليلى أخبار العالم الآن في 21 سبتمبر 1999. في عام 2000 حول المسار الوظيفي، بالعمل كمضيف لبرنامج واقع أي بي سي المول:

My last year at ABC, I was working overnights anchoring this newscast, then during the day at 20/20. So I was sleeping in two- or four-hour shifts, and I was really tired and wanted a change. I wanted to clear my head and get out of news a little bit, and I was interested in reality TV—and it was interesting.[7]

في سنتي الأخيرة لدلى أم بي سي, كنت أعمل خلال الليل مقدما للنشرة الأخبارية ومرة أخرى خلال النهار في 20/20. وهكذا فقد كنت أنام ما بين فترات مناوبة من إثنين لأربع ساعات, كنت متعبا جدا وأردت تغييرا. أردت أن أصفي ذهني وأن أبتعد عن الأخبار قليلا, وقتها كنت مهتما ب تلفزيون الواقع فقد كان هذا النمط من البرامج جذابا ومثيرا للاهتمام

كما كان كوبر ضيفا مؤقتا لريجيس فيلبين في برنامج حواري تلفزيوني مباشر مع ريجيس وكيلى في عام 2007 عندما خضع فيلبين لعملية جراحة القلب. وهو ملخص لعرض مشاهد من اندرسون كوبر 360 °، وغالبا ما ابدي متعة في الطريقة التي يضحك بها.

سى ان ان[عدل]

غادر المول بعد الموسم الثاني للعودة إلى بث الأخبار في عام 2001 في سي ان ان، وعلق: "موسمين كانا كافيين، وحدث 11 / 9، وكنت أعتقد أنني في حاجة إلى العودة إلى الأخبار.[7] "كان مركزه الأول في سي ان ان مراسل إلى جانب بولا زان في اميركا صباحا. في عام 2002 أصبح مراسل سي ان ان في وقت الذروة الأسبوعي. منذ عام 2002، استضافت شبكة سي ان ان ليلة رأس السنة بنيويورك خاصة من تايمز سكوير. يوم 8 سبتمبر 2003، أصبح مذيع في اندرسون كوبر 360 °.

بوصف فلسفته كمراسل، قال كوبر:

I think the notion of traditional anchor is fading away, the all-knowing, all-seeing person who speaks from on high. I don't think the audience really buys that anymore. As a viewer, I know I don't buy it. I think you have to be yourself, and you have to be real and you have to admit what you don't know, and talk about what you do know, and talk about what you don't know as long as you say you don't know it. I tend to relate more to people on television who are just themselves, for good or for bad, than I do to someone who I believe is putting on some sort of persona. The anchorman on The Simpsons is a reasonable facsimile of some anchors who have that problem.[7]

غطى كوبر عددا من القصص الهامة في عام 2005، بما فيها أضرار تسونامي في سريلانكا؛ وثورة الأرز في بيروت، لبنان؛ وفاة البابا يوحنا بولس الثاني، والزفاف الملكي الأمير تشارلز وكاميلا باركر بولز.

مسيرة كوبر في 11 يناير 2007، في نيو اورليانز ضد العنف

خلال تغطية سى ان ان أعقاب إعصار كاترينا، في مواجهة السناتور ماري لاندرو، والسناتور ترينت لوت، والقس جيسي جاكسون عن مفهومهم لرد الحكومة على ذلك. كما قال كوبر في وقت لاحق في مقابلة مع مجلة نيويورك "نعم، أنا لا أفضل أن تكون عاطفيا وأفضل ألا أنزعج، ولكن من الصعب عدم حدوث ذلك عندما تكون محاطا بالشجعان الذين يعانون ومحتاجون ".[4] لاحظت مجلة الاذاعة والكابل "وفي أعقاب ذلك، ساعد إعصار كاترينا على دخول نوع جديد من الصحافة الشبابية - انتلق اندرسون كوبر عبر شبكة سي. ان ان إلى النجومية السريعة كما الفتى الذهبي لشبكة سى ان ان ومحبوب من الأوساط الاعلامية بسبب التغطية العاطفية للعاصفة. " [9]

في آب / أغسطس 2005، غطى مجاعة النيجر من مارادي.

في أيلول / سبتمبر 2005 تغير شكل الأخبار المسائية لشبكة سي ان ان من 60 إلى 120 دقيقة لتغطية العنف غير العادي في موسم الأعاصير. وللمساعدة في توزيع بعض من تزايد عبء العمل، كان كوبر يعمل مؤقتا كمساعد مراسل لآرون براون. وافيد بان هذا الترتيب أصبح دائما في نفس الشهر من قبل رئيس عمليات شبكة سي ان ان الأمريكية، جوناثان كلاين، الذي دعا كوبر "مراسل المستقبل." [10] بعد إضافة كوبر، ازداد تصنيف الأخبار المسائية زيادة كبيرة؛ ولاحظ كلاين أن "كوبر) اسم كان على طرف لسان الجميع." [11] ولمزيد من الاستفادة من هذا، أعلن كلاين تغيير كبير في البرامج في 2 نوفمبر 2005. برنامج كوبر 360 ° سيتم زيادته إلى ساعتين، ويتم تغيير موعده إلى 10 بعد الظهر الذي كان سابقا موعد الأخبار المسائية، ويحل برنامج الساعة الثالثة من غرفة عمليات وولف بليتزر محل موعد برنامج كوبر سابقا في 7 مساء. مع "عدم وجود خيارات" لاستضافته البرامج، آرون براون ترك سي ان ان، ظاهريا بعد "اتفاق متبادل" مع جوناثان كلين بشأن هذه المسألة.[12]، في أوائل عام 2007، وقع كوبر عقد بعدة سنوات مع سي ان ان، التي من شأنها أن تتيح له المواصلة كمساهم في 60 دقيقة، فضلا عن مضاعفة راتبه من 2 مليون دولار سنويا إلى ما تردد عن 4 ملايين دولار.[13]

في تشرين الأول / أكتوبر 2007، بدأ كوبر استضافة البرنامج الوثائقي، كوكب الأرض في خطر، مع سانجاي غوبتا وجيف كورين على شبكة سي. ان ان. في عام 2008، كون هو، وغوبتا، والاميركية ليزا لينغ من المستكشفة الجغرافية الوطنية فريقا لتكملة، الكوكب في خطر: خطوط القتال، والتي بدات لاول مرة في كانون الأول / ديسمبر 2008. في عام 2007 أيضا بدأ استضافة أبطال سي ان ان: تكريم كل النجوم، برنامج حيث يكرم ويوضح أفعال غير عادية من قبل الناس العاديين.

كتاباته[عدل]

حياته الشخصية[عدل]

كوبر له اثنان من الاخوات غير الاشقاء والأكبر سنا، ليوبولد ستانسلاوس "ستان" ستوكوسكى (مواليد 1950)، وكريستوفر ستوكوسكى (مواليد 1952)، من زواج غلوريا فاندربيلت عشر سنوات من الموصل ليوبولد ستوكوسكى.[17]

كوبر لم يتزوج قط، وتجنب مناقشة نشطة لحياته الخاصة، مشيرا إلى الرغبة في حماية حياده كصحفي. تصريحاته العلنية تتناقض عمدا مع حياة والدته التي مضت في دائرة الضوء من الصحافيين الشعبيين ونشرها لمذكراتها التي توضح التفاصيل بصراحة عن شئونها مع المشاهير؛ وتعهد كوبر "بعدم تكرار هذه الاستراتيجية".[18][19][20] افادت وسائل الاعلام المستقلة ان كوبر مثلي الجنس، [21] وفي أيار / مايو 2007، جعلته مجلة اوت في المرتبة الثانية وراء ديفيد جيفين في قائمة الخمسين "أقوى لوطى بين الرجال والنساء في أمريكا. ".[22] وعندما سئل عن نشاطه الجنسي ذكر "انا افهم لماذا الناس قد تكون مهتمة. ولكني لا اتحدث عن حياتى الشخصية. لقد اتخذت قرارا منذ فترة طويلة، قبل أن أعرف أحد على الإطلاق سيكون مهتما بحياتي الشخصية. الامر كله عن كونى مراسلا انى يجب أن أكون مراقبا، وأن أكون قادرا على التكيف مع أي فريق كنت فيه، وأنا لا أريد أن أفعل شيئا يهدد ذلك ".[4] إلا أنه ناقش رغبته في أن يكون له أسرة وطفل.[5]

وقال أيضا لأوبرا وينفري - في الوقت الذي تعزز فيه كتابه — انه يعاني من عسر قراءة كالطفل.[23] واكد ان لديه "عسر قراءة معتدل" في عرض الليلة لجاي لينو، الذي كان لديه أيضا عسر قراءة في آب / أغسطس 2007. في آذار / مارس 2008، ذكر كوبر على شبكته أنه خضع لعملية جراحية صغيرة في عينه اليسرى لإزالة "بقعة صغيرة من سرطان الجلد".[24]

جوائز[عدل]

الجدول الزمني الوظيفي[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Green، Tyler. "MODERN ART NOTES: Name That Baby". ArtsJournal. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-30. 
  2. ^ باتريسيا بوسورث "ديان اربس: السيرة الذاتية"، نيويورك: دبليو دبليو، نورتون، 1984
  3. ^ نيويورك تايمز، 17 سبتمبر 1970، صفحة 95.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح فان متر جوناثان "غير مراسل" نيويورك، 19 سبتمبر 2005 (الاسترجاع في 27 سبتمبر 2006).
  5. ^ أ ب ت ث "حرب أندرسون كوبر الخاصة" بو برونسون؛ صحيفة الرجال، آذار / مارس 2007
  6. ^ Bercovici، Jeff (2006-09-06). "Anderson Cooper's CIA secret". Radar. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-30. 
  7. ^ أ ب ت ث ج Hirschman، David S. (2006-05-11). "So what do you do, Anderson Cooper?". Mediabistro.com. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-30. 
  8. ^ mediabistro.com : مقالات: كيف حالك، أندرسون كوبر؟
  9. ^ "Blown Away by Katrina". Broadcasting & Cable. 2005-12-12. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-30. 
  10. ^ ينسن اليزابيث "مراسل التقارير الكوارث الإخبارية مع قلبه في يده"، نيويورك تايمز، 12 سبتمبر 2005 (الاسترجاع 27 سبتمبر 2006).
  11. ^ كارتر وبيل "تجرد سي ان ان مذيعوا المساء وتحتضن النجم الصاعد"، نيويورك تايمز، 3 نوفمبر 2005 (الاسترجاع 27 سبتمبر 2006).
  12. ^ كارتر وبيل "تطيح سي ان ان بآرون براون ويعطي انطلاقه لأندرسون كوبر"، نيويورك تايمز، 2 نوفمبر 2005 (تم الاسترجاع 27 سبتمبر 2006).
  13. ^ "حصريا: يمضى اندرسون كوبر عقد جديد لسنوات متعددة مع سي ان ان" و الإذاعة وكابل ، 19 يناير 2007
  14. ^ Patrick Phillips (2007-03-01). "Anderson Cooper: 'I Didn't Go to Anchor School'". I Want Media. اطلع عليه بتاريخ 2007-01-03. 
  15. ^ "41. Anderson Cooper". 
  16. ^ "Side Dish". New York Daily News. اطلع عليه بتاريخ 2007-01-03. 
  17. ^ "العيش مع الخسارة" بقلم كيم هوبارد، الناس، أيار / مايو 1996، تاريخ النشر في 15-12-2008.
  18. ^ إن الحجرة الزجاجية: نحن نعلم جميعا النجوم التي بداخل الخزانة الزجاجية، لذلك لماذا لا تخرج؟ مايكل ماستو اوت، أيار / مايو 2007، تاريخ النشر في 3-10-2008
  19. ^ "Gloria Vanderbilt's Many Loves: Heiress Discusses The Romances And Tragedies Of Her Life". CBS News Sunday Morning. 2005-07-31. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-30. 
  20. ^ حرب اندرسون كوبر الخاصة بقلم بو برونسون؛ 12 فبراير 2007، الدراسات الاجتماعية؛ النشر في 4 أكتوبر 2008.
  21. ^ مصادر اعلامية مستقلة ابلغت ان كوبر هو مثلي الجنس وتشمل: من اصل كولومبى جوش كيلمر - بورسيل أشار إلى أن اللجنة في بداية 1990 في اي بي سي "انه كان من المعروف في الأخبار حتى ذلك الحين أن أندرسون كان مثلي الجنس".) كم مرة يمكن للمرء أن يطرد؟ حرره شناعة نعومي كروشميل، Out.com، في 16 فبراير 2007 ؛ تاريخ النشر في 4-10-2008 إزالة آخر مفصلة من باب خزانة اندرسون كيفين ناف،واشنطن بلايد، 1 مارس 2007؛ تاريخ النشر في 4-10-2008 في عام 2003 مجلة متروسورس لقبته "مذيع الأخبار المتفتح المثلي الجنس"، ([http://out.com/detail.asp?id=10297&t=voices "اندرسون كوبر " مايكل ماستو، Out.com، تاريخ النشر في 8-1-2009)
  22. ^ "The Most Powerful Gay Men and Women in America". Out Magazine. May 2007. اطلع عليه بتاريخ 2007-10-16. 
  23. ^ "Books That Made a Difference to Anderson Cooper". O, The Oprah Magazine. July 2005. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-30. 
  24. ^ Cooper، Anderson (March 19 2008). "Anderson Cooper 360: 2008 March << – Blogs from CNN.com". اطلع عليه بتاريخ 2008-03-20. "On a personal note, I’ve been off for the last couple of days. I had minor surgery on Monday. A small spot of skin cancer was removed from under my left eye." 
  25. ^ "2005 National Headliner Award Winners: Broadcast television networks, cable networks, and syndicators". NationalHeadlinerAwards.com. 
  26. ^ "27th Annual News & Documentary Emmy Awards". EmmyOnline.org. 2006-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-30. 
  27. ^ "GLAAD Honors Redgrave, Smith". THE ADVOCATE News & Politics (PlanetOut). 2001-04-17. اطلع عليه بتاريخ 2008-06-26. 
  28. ^ أ ب ت ث ج اندرسون كوبر

روابط إضافية[عدل]