بليموث

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Writing Magnifying.PNG تحتاج هذه المقالة إلى تدقيق لغوي وإملائي. يمكنك مساعدة ويكيبيديا بإجراء التصحيحات المطلوبة.
القلعة الملكيه بليموث

بليموث (بالكورنية : ابيربليمم) (Plymouth) هي مدينة 243،795 نسمة (إحصاء 2001) في جنوب غرب إنجلترا في المملكه المتحدة، وتقع ضمن مقاطعة ديفون في افواه الأنهار بليم وتامار وعلى رأس واحدة من أكبر الموانئ الطبيعيه.

كان بليموث واحده من اثنين من أهم القواعد البحرية الملكيه في المملكه المتحدة، وهو عامل جعل المدينة هدفا رئيسيا خلال الحرب العالمية الثانية.

بعد دمار الاحواض ومركز المدينة في غارة 1941، اعيد بنا بليموث تحت اشراف مهندس باتريك مدينة ابيركرومبي والان واحدة من الدول القليلة المتبقية الاحواض البحرية في المملكه المتحدة وأكبر قاعدة بحرية في أوروبا الغربية.

مواقع مهمة في المدينة تشمل القلعة الملكيه، ترسانة ديفونبورت وباربيكان من حيث غادر الحجاج العالم الجديد في 1620.

الاشخاص المولودين في بليموث يعرف بليموثيانس أو اقل رسميا جاننيرس. في الأسطول الملكي "جوزز" هو الاسم المستعار للديفونبورت.

التاريخ[عدل]

ميناء ساتون بليموث

أقرب تاريخ معروف في بليموث يرجع تاريخه إلى عام 1000 قبل الميلاد مع تجارة الحديد والموانئ الواقعة على قمة جبل في وصلة بليمستوك. ومن المعتقد ان القصدير أحضر إلى هنا من دارتموور عبر بليم ويتاجر مع الفينيقيين القدماء. كجزء من الامبراطوريه الرومانيه هذا الميناء ذاته واصل تجارة القصدير مع المواشي والجلود. الميناء الصغير بعد تحجبها ارتفاع الصيد قرية ساتون، والتي يعني اسمها ' مدينة الجنوب'.

في وقت كتاب القيامة (1086) منح الملك هنري لكن انات إلى اسرة فالتورت أجزاء في الدير، وهي الأكبر والأقدم من مستوطنة بليموث على رأس المد مصب نهر بليم.

ان جزءا من البلده يملكها الدير منحت السوق الميثاق في 1254، وكامل المدينة وضواحيها البلدية حققت الاستقلال في 1439، أصبحت أول مدينة لادراجها بموجب قانون برلماني البرلمان الانجليزى. كما أعلى من بليم مصب مغرين تصل السفن المستخدمة في ميناء بليم فم بدلا وهكذا فان اسم مدينة بليموث ساتون ببطء أصبحت بدلا من ذلك، لكن اسم 'ساتون' لا تزال تتردد اصداؤها في هذا المجال، على سبيل المثال، في تسمية من الميناء القديم.

في 1403، كانت المدينة محتلة واحراقها من قبل الفرنسيين، وخاصة البريتانيين. وفي الواقع، كانت المدينة غالبا ما تكون هدفا لاعداء عبر القناة، وخصوصا خلال حرب المائة عام. بليموث كان قلعة مصب ساتون بركة، وكذلك عبر الحواجز على ساحل معزقه، ولكن كل هذه إما هدم أو يبنى عليها لاحقا تحصينات تعود إلى عصور تيودور وستيوارت.

مواقع[عدل]

إحداثيات: 50°22′17″N 4°8′33″W / 50.37139°N 4.14250°W / 50.37139; -4.14250