صنوبر حلبي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

الصنوبر الحلبي

أشجار الصنوبر الحلبي
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: النباتات
الشعبة: المخروطيات
الصف: Pinopsida
الرتبة: الصنوبريات Pinales
الفصيلة: الصنوبرية
الجنس: صنوبر
النوع: الحلبي
الاسم العلمي
Pinus halepensis
فيليب ميلر، 1768
اللون الأخضر يظهر مكان التواجد الطبيعي للصنوبر الحلبي
Pinus halepensis

الصنوبر الحلبي أو الزقوقو (في تونس)[1] نوع نباتي شجري يتبع الفصيلة الصنوبرية. سماه عالم النبات الإسكتلندي فيليب ميلر سنة 1768. نسبة إلى حلب في سوريا. ينتشر الصنوبر الحلبي في مناطق حوض البحر الأبيض المتوسط، وخاصة في جبال المغرب العربي حيث يتواجد في المغرب والجزائر وتونس وليبيا وجبال المشرق العربي وصولاً إلى إسبانيا وجنوب فرنسا.

الوصف النباتي[عدل]

  • يمكن أن يصل ارتفاع الشجرة إلى 20 مترًا، الجذع ملتو عادة على نحو سلس والنّباح رمادي في البداية ثم سميكة ومتشققة تتحول إلى اللون البني والأحمر مع تقدم العمر.
  • الأشجار الجديدة لها شكل منتظم إلى حد ما، والمعمرة عارية من أسفلها.

الانتشار[عدل]

هذه الشجرة البرية تتواجد على شواطئ البحر الأبيض المتوسط وهي شائعة إلى حد كبير في المغرب العربي وإسبانيا وإيطاليا، وجدت أيضا في منطقة المشرق العربي (سوريا وفلسطين ولبنان والأردن) وتركيا واليونان وألبانيا وكرواتيا وأوكرانيا، وتعرض في ولاية كاليفورنيا. وتوجد في فرنسا في منطقة البحر الأبيض المتوسط، إلى 600-800 متر على المنحدرات الجنوبية في مناطق الأحراش. حساسة للحرائق والغازات. والصنوبر الحلبي شجرة كبيرة تنمو بسهولة وبشكل طبيعي في الترب الكلسية وفي الترب الفقيرة والجافة. انها مقاومة للغاية لساحل البحر الأبيض المتوسط، ولتعرضها للشمس الكاملة والجفاف في مناطق شبه صحراوية وتنمو في مناطق يبلغ متوسط هطول الأمطار السنوي فيها 250 مم فقط. ومع ذلك، فهي حساسة لفترات طويلة من الصقيع ومعرضة جدا لتساقط الثلوج الثقيلة، وفروعها هي هشة وتتكسر بسهولة وقد تقتلع أشجارها أحيانا.

الحيوانات القاطنة[عدل]

  • بالإضافة إلى الطيور المتنوعة التي تجد ملجأ على هذه الأشجار، تستضيف شجرة الصنوبر الحلبي ما يلي : الفئران، السناجب، فراشة الصنوبر، يرقات الصنوبر والأخيرة هي حشرة مضرة بأشجار الصنوبر لأنها تقضي على جذوعها وقشورها الصلبة مما يؤدي إلى موت الأشجار.

استخدامات الصنوبر الحلبي[عدل]

  • يستخدم الصيادون أشجار الصنوبر وأجزائها مثل النّباح وقصفت المغلي لتعزيز الشباك والعفص للصباغة في الشعر، من الخشب اللين. وكان يستخدم لدعم وتعزيز في مجالات التعدين وبناء السفن والنجارة.
  • استخدم اليونانيون الراتينج من الشجرة في تحضير النبيذ المسمى روستينا، والتونسيون استخدموا الصنوبر لزيادة رائحة الشاي وله استخدام آخر ألا وهو عصيدة الزقوقو التونسية ،التي تعد في المولد النبوي.

مراجع[عدل]

  • إشارة شتيلا بوتانيكا. مترو فرنسا Pinus halpensis (فرنسي).
  • مجلة عرفان/ بقلم عبد الوهاب بن نجمة
  • من كتاب نباتاتنا دواؤنا للدكتور هادي معتوق- ص57
  1. ^ طالع عصيدة الزقوقو