بي إن سبورت العربية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بي إن سبورت
صورة معبرة عن الموضوع بي إن سبورت العربية

اختصاص رياضة
شعار « Change the game. »
«غير اللعبة»
التأسيس 1 أغسطس 2003
الانطلاقة 1 نوفمبر 2003 (قناة واحدة)

27 أغسطس 2005 (باقة كاملة)
1 يناير 2014 (بي إن سبورت)

المالك قناة الجزيرة
اللغة عربية
المقر علم قطر قطر
اسم قديم الجزيرة الرياضية
المقر الاجتماعي الدوحة - قطر
موقع الوب beIN Sport
البث
تماثلي فضائي، كبلي، دي أس أل, أي بي تي في, ويب
التغطية منطقة الشرق الأوسط
منطقة شمال إفريقيا

بي إن سبورت (بالإنجليزية: beIN Sports)هي قناة رياضية ناطقة باللغة العربية تأسست في عام 1 أغسطس 2003 باسم الجزيرة الرياضية كأحد فروع قناة الجزيرة. بدأت البث في 1 نوفمبر 2003 كقناة واحدة ثم تحولت إلى مجموعة من القنوات في 27 أغسطس 2005. وفي 1 يناير 2014 تم تغير اسمها ليصبح بي إن سبورت وتصبح في جعبتها باقة من القنوات المجانية والمشّفرة و التي بلغ عددها 16 قناة حاليا ً. هدف القناة هو محاولة إيصال الأحداث الرياضية للمشاهد العربي بأقل تكلفة ممكنة وبأجود صورة ممكنه.

تملك بي إن سبورت الحقوق الحصرية في بث المسابقات و البطولات الرياضية في منطقة الشرق الأوسط و منطقة شمال إفريقيا، فهي تمتلك حق نقل بطولات كرة القدم الكبرى مثل كأس العالم لكرة القدم، دوري أبطال أوروبا، الدوري الإنجليزي، الدوري الإيطالي، الدوري الإسباني، وغيرها من بطولات كرة القدم و رياضات أخرى.

يرأس القناة حالياً ناصر الخليفي بعد استقالة أيمن جادة من منصبه. وتمتلك القناة فريق عمل مميز يضم العديد من الخبراء الإعلاميين والمواهب العربية.

محطات مهمة في تاريخ القناة[عدل]

تأسيس القناة الجزيرة الرياضية[عدل]

صدر قرار إنشاء الجزيرة الرياضية من قبل رئيس مجلس إدارة قناة الجزيرة الفضائية في 5 أغسطس 2003، وبدأ البث التجريبي في 30 أغسطس 2003 من نفس الشهر والسنة، حيث اقتصر البث على مباريات الدوري الإسباني يومي السبت والأحد فقط من كل أسبوع. وكان يوم السبت 1 نوفمبر 2003 تاريخ بداية البث الرسمي، وقد صادف هذا التاريخ الذكرى السابعة لانطلاقة قناة الجزيرة الإخبارية.[1]

شراء قنوات art سبورت[عدل]

في يوم الثلاثاء 24-11-2009 أعلنت الجزيرة الرياضية رسميا بعد شائعات في مواقع الإنترنت الرياضية عن شرائها لقنوات ART الرياضية وعلامتها التجارية، في مؤتمر عقد في فندق ريتز كارلتون بالعاصمة الدوحة واتضح بالمؤتمر أن المفاوضات أسفرت عن انتقال كافة الحقوق إلى الجزيرة الرياضية بما فيها بطولتي كأس العالم في جنوب إفريقيا والبرازيل، لتضاف إلى رصيد القناة من البطولات الأخرى كبطولة دوري أبطال أوروبا والدوري الإسباني والدوري الإيطالي.[2]

شراء حقوق الدوري الإنجليزي[عدل]

في 15 يوليو 2013 أعلنت الجزيرة الرياضية أنها حصلت على حقوق بث الدوري الإنجليزي الممتاز في منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا لمدة ثلاث سنوات تبدأ من موسم 2013-2014 وستنتهي بنهاية موسم 2015-2016.[3]

توحيد الإسم و إطلاق بي إن سبورت العربية[عدل]

أصبحت القناة منذ 2014 تسمى بي إن سبورت، وأصبحت توجد شبكتين فرعيتين:

كلا من بي إن سبورت العربية والفرنسية تحتوي على قناتين مفتوحتين و12 قناة عادية مشفرة و15 قناة بتقنية عالية الجودة مشفرة.

البرامج و البطولات[عدل]

برامج القناة[عدل]

  • الحكم الخامس
  • ألوان الرياضة
  • حصيلة الدوري القطري
  • حصيلة الدوري البرتغالي
  • حصيلة الدوري الإسباني
  • ثلاثون دقيقة كالشيو
  • شبكة المراسلين
  • سؤال في الرياضة
  • جرأة ورياضة
  • الكرة العربية
  • يوم من الرياضة
  • النشرة الاقتصادية
  • VIP
  • ملاعب أوروبية
  • اليد
  • مجلة كرة المضرب "ACE"
  • الميدان والمضمار
  • ستوديو الكرة
  • ليغا
  • ميلانيلو
  • مشروع معلق
  • مرحبا أوروبا
  • عالم السلة
  • عالم التنس
  • عالم السرعة
  • ألو أوروبا [4]
  • ملاعب أوروبية
  • استوديو الأبطال
  • بكل روح رياضية

البطولات المنقولة[عدل]

كرة القدم[عدل]

كرة السلة[عدل]

سباقات السيارات[عدل]

التنس[عدل]

كرة اليد[عدل]

كرة الطائرة[عدل]

طاقم القناة[عدل]

المعلقون[عدل]

  • بلال علام (يمر بفترة تجنيد)
  • زياد عايض
  • جواد بدة
  • آسيا عبد الله (معلقة كرة سلة)
  • مضر اليوسف
  • جبارة عبد الله
  • فيصل شعبان
  • عبد القادر شنيوني
  • الحبيب بن علي
  • عثمان القريني
  • لحدان الفيحاني
  • نبيل نقشبندي
  • عبد الناصر السهلي
  • فهد العتيبي
  • حسن العيدروس
  • عادل خلو
  • خالد يوسف
  • نبيل الدبيس
  • حسن الهاشمي (يعلق من مسقط)
  • أيمن عبد الواحد (معلق الرياضات الميكانيكية)
  • فارس زكي (معلق الملاكمة، الألعاب القتالية)
  • جورج أبو فيصل (معلق كرة الطائرة ومعلق كرة السلة)
  • عادل الشطي (معلّق التنس)
  • أمين غساسي (معلّق التنس)
  • طاهر عمر (معلق كرة اليد)
  • بول فاضل (معلق الرياضات الميكانيكية)
  • علي لفته (معلق مختلف الدوريات)

المقدمون[عدل]

  • أيمن جادة (مقدم استديو الدوري الإنجليزي الممتاز - مقدم استوديو دوري أبطال أوروبا-الدوحة)
  • رؤوف خليف (مدير مكتب القناة في ميلانو)
  • هشام الخلصي (مقدم استديو الدوري الإيطالي)
  • جورج أبو فيصل (مقدم البرامج الصباحية والاستوديوهات المباشرة لمختلف الأحداث)
  • زياد عايض (مقدم لمختلف الأحداث)
  • محمد سعدون الكواري (مقدم استديو الدوري الإنجليزي - مقدم أستوديوهات وبعض البرامج)
  • آسيا عبد الله (مقدمة نشرات أخبار ومقدمة عدة برامج في كرة القدم وكرة السلة وكرة التنس)
  • حمد جاسم (مقدم الدوري القطري ومقدم مساعد)
  • مهيب بن شويخة (مقدم لمختلف الأحداث)
  • إسماعيل ولد احمد (مقدم نشرات وبرامج)
  • مهند الجالي (مقدم الدوري الإيطالي )
  • أيمن عبد الواحد (مقدم سباقات السرعة)
  • بول فاضل (مقدم سباقات السرعة والأحدات الخاصة)
  • خالد ياسين ( مقدم استوديو الدوري الإسباني )
  • لخضر بريش (مقدم ستوديو الدوري الإسباني -مديرمكتب القناة في مدريد)
  • حسين ياسين (مراسل ومقدم مساعد في ساعة كاتشيو - ميلانو)
  • ليلى سماتي (معلقة كرة الطائرة ومقدمة برامج)
  • ماجد الشجعي (مقدم استوديو دوري ابطال أوروبا)
  • عبد العزيز البكر (مقدم ستوديو دوري أبطال آسيا)
  • يوسف آيت الحاج (مذيع ستوديوهات تحليلية وبرامج وأخبار)
  • باسل طبال (مراسل ومقدم مساعد في استوديو الدوري الأسباني - مدريد)
  • أنجوس سكوت (مذيع ومدير قناة بي إن سبورت 3 الإنجليزية من لندن)
  • غاري لينيكر (مقدم استوديو دوري الأبطال باللغة الإنجليزية -لندن)

محللو القناة[عدل]

باقة القنوات[عدل]

قنوات[عدل]

تمتلك القناة حقوق بث قنوات الأندية منها:

الترددات[عدل]

  • تنقل بي إن سبورت قنواتها على عدة آقمار و بعدة ترددات.[6]
القمر الصناعي التردد
Frequency
الاستقطاب
Polarization
معدل الرمز
Symbol Rate
الإرسال
transmission
التصحيح
FEC
التضمين
Modulation
القناة
نايل سات 12245 عامودي 27500 - 3/4 - بي إن سبورت 1، بي إن سبورت 2, بي إن سبورت الإخبارية.
نايل سات 12284 عامودي 27500 - 3/4 - بي إن سبورت 1, 2, 3, 4, 5
نايل سات 11958 أفقي 27500 - 3/4 - بي إن سبورت 6, 7, 8, 9, 10.
نايل سات 12475 عامودي 27500 DVB-S2 2/3 8PSK بي إن سبورت HD4, HD3, HD2, HD1.
نايل سات 12264 أفقي 27500 DVB-S2 2/3 8PSK NBA TV ,FOX TV بي إن سبورت HD6, HD5.
نايل سات 10777 أفقي 27500 DVB-S2 5/6 8PSK قناة الكآس 1, قناة الكآس 2.
عرب سات 12379 أفقي 27500 - 3/4 - بي إن سبورت 1, 2, 3, 4, 5.
عرب سات 12341 أفقي 27500 - 3/4 - بي إن سبورت 6, 7, 8, 9, 10.
هوت بيرد 11296 أفقي 27500 - 3/4 - بي إن سبورت 1, 2, 3, 4, 5

قضايا واجهت القناة[عدل]

تشويش تغطية القناة اثناء كأس العالم[عدل]

تعرضت القناة لموجه تشويش لقنواتها الناقلة لكاس العالم بجنوب أفريقيا 2010 على قمر النايل سات خصوصا في اليومين الأولين وهذا ما اثار الرأي العام العربي باعتبارها الناقل الحصري لحقوق الوطن العربي.. وفعلا بدأت التهم تظهر فيما أكتفت القناة بأصدار بيان ينص على حقها بمطاردة المخربين على بثها في النايل سات.

يذكر ان القناة اوجدت حلول كثيره واصدرت باقات على اقمار مختلفه لمحاولة تقليل تأثير التشفير على مشتركيها وتعاقدت مع شركات عدة لمحاولة معرفة الموقع الجغرافي الباث لموجات التشويش على تردداتها. وظهر لاحقا ان تشويش مصدرة الأردن وقد كانت بي إن سبورت اتهمت مصر بطريقة غير مباشرة بانها مصدر ذلك التشويش. يذكر انها لم تقدم اعتذارا لمصر بعد اكتشاف مصدر التشويش. وهذا ما اثار حفيظة المصرييين

اتهام الأردن بالوقوف وارء التشويش[عدل]

قالت صحيفة الغارديان البريطانية إن التشويش على قناة بي إن سبورت خلال بثها لمباريات كاس العالم لجنوب أفريقيا السابقة كان مصدره الأردن وتحديدا من السلط. وكانت شبكة قنوات بي إن سبورت قالت في شهر حزيران الماضي من عام 2010 إنها ستقاضي شركة النايل سات للأقمار الصناعية نتيجة التشويش الذي تعرض له إرسال بي إن سبورت خلال بث مباراة افتتاح كأس العالم جنوب أفريقيا 2010. وآنذاك سعت بي إن سبورت إلى نقل بث المباريات مدفوعة الثمن عبر القمرين الاصطناعيين عرب سات والأوروبي " هوت بيرد ". واتهمت بي إن سبورت القطرية جهات لم تسمها بالتشويش على القمر الصناعي نايل سات والتأثير على نقل المباريات ودعت القناة مشاهديها للتحول إلى قمري عربسات ونورسات لتفادي التشويش.

في المقابل، كشفت مصادر داخل قناة بي إن سبورت آنذاك عن تحقيقات اولية بخصوص التشويش المتعمد على بث القناة الحصري لبطولة كاس العالم، وقالت المصادر ان الاتهام الأولي يتجه نحو إسرائيل التي استخدمت تقنيات متطورة في هذا الصدد. وتأكيدا لاتهامات بي إن سبورت لإسرائيل، شكا مواطنون من انقطاع بث المباريات أكثر من مرة وبشكل مفاجيء، بينما كان بث القناة الإسرائيلية الثانية يحل محل البث المباشر لبعض المباريات، وبخاصة خلال مباراة غانا وصربيا. وواصلت عمليات التشويش على قنوات بي إن سبورت على النايل سات أكثر من يوم على التوالي، حيث تنقل قناة بي إن سبورت كاس العالم 2010 حصرياً. وقد ذكرت إدارة (نايل سات) أن هناك عمليات تداخل متعمد من مصدر مجهول على القمر نايل سات 101 خلال بعض المباريات. ولم يستطع المتابعين لمباراة الجزائر وإنجلترا إلا مشاهدة فترات محدودة من المباراة وبالذات في الشوط الثاني حيث كان التشويش يستمر لمدة خمس إلى عشر دقائق، وكانت القناة قد ذكرت في بيان بث على قنواتها أن التشويش متعمد لكن لم تتخذ القناة حلول واضحة للمشتركين على قنوات النايل سات.

وذكرت الـ "غارديان" أن وثائق سرية حصلت عليها حصرياُ تتبعت خمساً من حالات التشويش التي حصلت خلال البطولة لمنطقة قريبة من السلط بداخل الأردن "بالتأكيد" وهو ما أكدته فرق فنية باستخدام تكنولوجيا تحديد المواقع الجغرافية - مضيفة أن الإحداثيات للمكان الذي صدر منه التشويش كان ٣-٥ كم من 32.125 شمالاً و35.766 شرقاً.ويقول خبراء بحسب ما تدعي (الغارديان) انه من غير المرجح أن التشويش قد تم القيام به من دون معرفة السلطات الأردنية وذلك لأن القضية معقدة جداً ولأن التشويش ينطوي على إرسال إشارات الراديو أو التلفزيون والتي تعطل بشأنها الإشارة الأصلية لمنع الاستقبال على الأرض وهي عملية غير قانونية بموجب المعاهدات الدولية. وأضافت الصحيفة أن الملك عبد الله الثاني - المشجع المتحمس لرياضة كرة القدم - كان قد بعث مستشاراً مقرباً للتفاوض على صفقة مع قناة بي إن سبورت. وكان اشتكى أحد المسؤولين الأردنيين عقب انهيار الصفقة عشية أفتتاح البطولة بقوله ان "موقف شبكة بي إن سبورت كان مبنياً على أجندة سياسية وليس له أي علاقة بالأعمال التجارية أو أي أغراض أخرى" مضيفاً أن ما قامت به وتقوم به بي إن سبورت هو عقاب الشعب الأردني الذي يجرى حب الرياضة في دمائهم".

وقالت مصادر في مقر قناة الجزيرة كما ذكرت الـ "غارديان" أن الأردن كان قد طلب في وقت سابق من القناة توفير شاشات تلفزيون عملاقة في أماكن عامة تمكن الأردنيين من مشاهدة المباريات مجانا. ورفضت شبكة الجزيرة ذلك لأن دولاً عربية أخرى ستتوقع معاملة تفضيلية مماثلة.[7]

الجزيرة تطلب رسمياً من الحكومة الأردنية التحقيق في التشويش[عدل]

طالبت شبكة الجزيرة الفضائية الأردن رسميا بالتحقيق في (التشويش), الذي تعرض له بث مباريات (مونديال 2010). ودعت (الجزيرة) الحكومة, في رسالة رسمية سلمها مدير مكتب القناة في عمان ياسر أبو هلاله لوزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال علي العايد, إلى فتح تحقيق في التشويش. واتهمت (الجزيرة), في رسالتها, ان مصدر (التشويش) انطلق من المملكة, وادعت انها (تملك ادلة قاطعة ان مصدر التشويش من الأردن). من جهته, اكد الوزير العايد تسلمه الرسالة, مشددا على موقف الأردن الرافض, جملة وتفصيلا, لما ورد من اتهامات للأردن. وجدد العايد موقف الحكومة حيال استقبال فريق خبراء للتحقق من مصدر (التشويش), مؤكدا التزام الأردن بالاتفاقيات الدولية.

ورفض العايد محاولات الاساءة إلى سمعة المملكة, مشيرا إلى خيار الحكومة في مقاضاة من يسيء إلى الأردن. في المقابل, قال مدير مكتب الجزيرة في عمان ياسر أبو هلالة ان (الحكومة وعدت بالرد على الرسالة). وجرى خلال لقاء العايد - أبو هلالة التاكيد ان موضوع (التشويش) فني بحت, وليس سياسياً. ولم تستبعد مصادر رسمية, حضور وفد فني من شبكة الجزيرة الفضائية إلى المملكة للتحقق من مصدر (التشويش), ولاستكمال التحقيقات الفنية بين الطرفين. واعلنت الحكومة, في وقت سابق, استعدادها للتعاون مع اي فريق من الخبراء المحايدين لفحص الحقائق, داعية (الجزيرة) لتقديم الدلائل التي تدعي امتلاكها لاثبات هذه الادعاءات [8]

المصادر[عدل]

وصلات خارجية[عدل]